إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
هذا الموضوع مغلق.
X
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نظام الأعداد المستخدمة في القرآن أعدادا للآيات

    من الظواهر اللافتة للانتباه في ترتيب سور القرآن ، تلك الإشارة البديعة في سورتي الرعد ولقمان :
    - سورة الرعد هي السورة رقم 13 في ترتيب المصحف ، وقد جاءت مؤلفة من 43 آية .
    - سورة لقمان ، هي السورة رقم 31 ( معكوس العدد 13 ) ، وقد جاءت مؤلفة من 34 آية ( معكوس العدد 43 ) .
    هذه الظاهرة هي تنبيه ، رسالة / دعوة للتدبر ...
    من السهل ملاحظة أن مجموع رقمي ترتيب السورتين هو 44 ، وأن مجموع عددي آياتهما هو 77 ..
    ما الرسالة التي تحملها هذه الظاهرة ؟
    إنها تخبرنا بنظام محكم لترتيب سور القرآن وآياته .. دليل قاطع على أن ترتيب سور القرآن وآياته قد تم بالوحي .
    - مرفق جدول الأعداد المستخدمة أعدادا للآيات .
    abd_jalghoum@yahoo.com

  • #2
    بارك الله فيك استاذ عبدالله وزادك من علمه .ننتظرالتكمله

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة احمد مجدى عبدالله مشاهدة المشاركة
      بارك الله فيك استاذ عبدالله وزادك من علمه .ننتظرالتكمله
      وبارك فيك .
      أرجو أن تقبل اعتذاري عن تكملة الموضوع .
      abd_jalghoum@yahoo.com

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة عبدالله جلغوم مشاهدة المشاركة
        وبارك فيك .
        أرجو أن تقبل اعتذاري عن تكملة الموضوع .
        اخي الكريم استاذ عبدالله بالتاكيد اعذرك وننتظر الوقت المناسب لكم حتي نري مواضيعكم القيمه فلاتحرمنا منها

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          وصلى الله على سيدنا محمد وسلم تسليما

          أخي الحبيب أحمد مجدي عبد الله،
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

          سأعطيك ملاحظتين كافيتين.. وأقل ما يفعل المرء أمامها أنه سيقف مندهشا ويتساءل لماذا رتبت سور القرآن هكذا ؟
          الملاحظة الأولى : لن أعيد ما ذكره الأستاذ عن العدد 44، لكن أريدك أن تنظر في الجدول المرافق وتعد معي تنازليا
          إلى أن تصل العدد 44.. كم هو ترتيب هذا العدد في المجموعة ؟
          الملاحظة الثانية : لعلك تذكر سورة مريم، هي السورة عدد 19 في ترتيب القرآن وعدد آياتها 98 آية.. افعل الأمر نفسه مع العدد 98 وانظر في ترتيبه التنازلي كم هو ؟
          لعلك بعد ذلك ستسألني لماذا لم تكن كل سور القرآن هكذا ؟
          العدد في القرآن بمثابة إشارة للتدبر.. فافهم..
          أو لعلك تطلب كما يطلب البعض علاقة طردية لهذا الترتيب.. وقد علقت أكثر من مرة على هذا الطلب وأعيد لو وجدنا مثل هذه العلاقة لجاز أن نأتي بمثلها.. ولن نأت فتدبر.

          يغفر الله لي ولكم
          عمارة سعد شندول
          وما من كاتب إلا ويفـنى .:. ويبقي الله ما كتبت يداه
          فلا تكتب بكفك غير شيء .:. يسرك في القيامة أن تراه

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة Amara مشاهدة المشاركة
            بسم الله الرحمن الرحيم
            وصلى الله على سيدنا محمد وسلم تسليما

            أخي الحبيب أحمد مجدي عبد الله،
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

            سأعطيك ملاحظتين كافيتين.. وأقل ما يفعل المرء أمامها أنه سيقف مندهشا ويتساءل لماذا رتبت سور القرآن هكذا ؟
            الملاحظة الأولى : لن أعيد ما ذكره الأستاذ عن العدد 44، لكن أريدك أن تنظر في الجدول المرافق وتعد معي تنازليا
            إلى أن تصل العدد 44.. كم هو ترتيب هذا العدد في المجموعة ؟
            الملاحظة الثانية : لعلك تذكر سورة مريم، هي السورة عدد 19 في ترتيب القرآن وعدد آياتها 98 آية.. افعل الأمر نفسه مع العدد 98 وانظر في ترتيبه التنازلي كم هو ؟
            لعلك بعد ذلك ستسألني لماذا لم تكن كل سور القرآن هكذا ؟
            العدد في القرآن بمثابة إشارة للتدبر.. فافهم..
            أو لعلك تطلب كما يطلب البعض علاقة طردية لهذا الترتيب.. وقد علقت أكثر من مرة على هذا الطلب وأعيد لو وجدنا مثل هذه العلاقة لجاز أن نأتي بمثلها.. ولن نأت فتدبر.

            يغفر الله لي ولكم
            عمارة سعد شندول
            أحسنت وأبدعت أخي الحبيب دكتور عمارة .
            إن اللبيب بالإشارة يفهمُ ، لا أستغرب أن ترى عيناك المبصرتين ما لم يره كثيرون ، فالله قد أعطاك نعمة البصر والبصيرة ، والحس الرياضي الذي ينفذ إلى الأعماق ، فيستخرج الدرر واللآليء من مخابئها .
            فلقد كشفت عن ميزة خُصّ بها العدد 44 ، إنه العدد الوحيد الذي هو نفسه رقم ترتيبه . وما هذه الميزة إلا دعوة للتدبر في هذا العدد
            فأما الثانية ، التي أشرت إليها فالعدد 98 ، إنه العدد رقم 19 في ترتيب الأعداد المستخدمة ، وقد اختُصّت به السورة رقم 19 في ترتيب المصحف ، سورة مريم .
            وفقك الله ، وألهمك السداد في القول والعمل .
            أقول لك : لو يدركون ما في هذا الجدول ، لطبعوه على ورق من ذهب ...
            abd_jalghoum@yahoo.com

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة Amara مشاهدة المشاركة
              بسم الله الرحمن الرحيم
              وصلى الله على سيدنا محمد وسلم تسليما

              أخي الحبيب أحمد مجدي عبد الله،
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

              سأعطيك ملاحظتين كافيتين.. وأقل ما يفعل المرء أمامها أنه سيقف مندهشا ويتساءل لماذا رتبت سور القرآن هكذا ؟
              الملاحظة الأولى : لن أعيد ما ذكره الأستاذ عن العدد 44، لكن أريدك أن تنظر في الجدول المرافق وتعد معي تنازليا
              إلى أن تصل العدد 44.. كم هو ترتيب هذا العدد في المجموعة ؟
              الملاحظة الثانية : لعلك تذكر سورة مريم، هي السورة عدد 19 في ترتيب القرآن وعدد آياتها 98 آية.. افعل الأمر نفسه مع العدد 98 وانظر في ترتيبه التنازلي كم هو ؟
              لعلك بعد ذلك ستسألني لماذا لم تكن كل سور القرآن هكذا ؟
              العدد في القرآن بمثابة إشارة للتدبر.. فافهم..
              أو لعلك تطلب كما يطلب البعض علاقة طردية لهذا الترتيب.. وقد علقت أكثر من مرة على هذا الطلب وأعيد لو وجدنا مثل هذه العلاقة لجاز أن نأتي بمثلها.. ولن نأت فتدبر.

              يغفر الله لي ولكم
              عمارة سعد شندول
              وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته جزاك الله خيرا دكتور عماره وانار دائما بصيرتك علي هذه الملاحظات العدديه الرائعه وقد كنت قرات لكم مواضيع جيده وجاده في الاعجاز العددي من قبل ولكنها من فتره ولذلك اتمني ان تعود اخي الفاضل دكتور عماره للكتابه في مواضيع الاعجاز العددي حتي استفيد انا والاخوه في الملتقي من علمك

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة عبدالله جلغوم مشاهدة المشاركة
                أحسنت وأبدعت أخي الحبيب دكتور عمارة .
                إن اللبيب بالإشارة يفهمُ ، لا أستغرب أن ترى عيناك المبصرتين ما لم يره كثيرون ، فالله قد أعطاك نعمة البصر والبصيرة ، والحس الرياضي الذي ينفذ إلى الأعماق ، فيستخرج الدرر واللآليء من مخابئها .
                فلقد كشفت عن ميزة خُصّ بها العدد 44 ، إنه العدد الوحيد الذي هو نفسه رقم ترتيبه . وما هذه الميزة إلا دعوة للتدبر في هذا العدد
                فأما الثانية ، التي أشرت إليها فالعدد 98 ، إنه العدد رقم 19 في ترتيب الأعداد المستخدمة ، وقد اختُصّت به السورة رقم 19 في ترتيب المصحف ، سورة مريم .
                وفقك الله ، وألهمك السداد في القول والعمل .
                أقول لك : لو يدركون ما في هذا الجدول ، لطبعوه على ورق من ذهب ...
                اخي العزيز استاذ عبدالله بعد هذه الملاحظات العدديه الرائعه التي عرضها اخانا الكريم الدكتور عماره الذي اتمني ان يشاركنا دائما بفطنته في الاعجاز العددي فانا اتوقع بحث عددي مبهر وذلك ماعهدناه منكم دائما ولذلك عندي امل ان تعود للكتابه في هذا الموضوع ولكن لانضغط عليك حينما يتيسر لك ذلك فافعل اخي الكريم فنحن نعذركم .

                تعليق


                • #9
                  الاستاذ الفاضل/عبد الله جلغوم
                  جزاك الله خيرا على فتحك لهذا الباب الجديد وهذا الموضوع المدهش وظنى بك لاتتركنا ابدا حتى تشرح لنا هذا الموضوع وخصوصا بعد ما قلت ان هذا الجدول يكتب بالذهب
                  الماء معك اخى عبد الله واخوان لك عطشى

                  تعليق


                  • #10
                    بسم الله الرحمن الرحيم
                    وصلى الله على سيدنا محمد وسلم تسليما

                    اخوتي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                    بما أن عدد الأعداد هو 77 وعدد سور القرآن 114 فهذا يعني أن بعض هذه الأعداد قد كرر استخدامها في 37 سورة..

                    يغفر الله لي ولكم
                    عمارة سعد شندول
                    وما من كاتب إلا ويفـنى .:. ويبقي الله ما كتبت يداه
                    فلا تكتب بكفك غير شيء .:. يسرك في القيامة أن تراه

                    تعليق

                    19,840
                    الاعــضـــاء
                    231,365
                    الـمــواضـيــع
                    42,327
                    الــمــشـــاركـــات
                    يعمل...
                    X