• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • سعيد جاموس
      رد
      المشاركة الأصلية بواسطة عمر المعاضيدي مشاهدة المشاركة
      بارك الله فيك

      فعلا نحن بحاجة للتيقن والتأكد مما يدعيه الغرب من اكتشافات ونظريات
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      مشكلتنا ليست في الغرب بل في اساتذتنا ودكاترتنا !
      1- الغرب لا يزال يقول انها نظرية , وهذا يعني انها لا تزال تفتقد الدليل على صحتها , ولو قام عليها الدليل بانها صحيحة لنقلوها من نظرية الى حقيقة مسلم بها ! وكتبهم الى يومنا هذا تقول ذلك , ومنها كتاب : كتاب موجز تاريخ الزمن ل ستيف هوكنغ , صاحب نظرية الثقوب السوداء ويشاركه الراي الكسندر فريدمان , صاحب نظرية الانفجار العظيم !
      2- اساتذتنا ودكاترتنا وشيوخنا لم يفهموا طريقة التفكير الغربي في سياسة التعليم والبناء الصناعي , فكان تعاملهم معه بالسذاجة الى حد اللقافة !
      2 -1- الغرب فصل الدين عن العلوم ومنع اختلاط علوم الدين بالعلوم الطبيعية لاهداف سياسية في بناء ولاء الناس وفي الاحتفاظ بحقائق العلوم اسرارا صناعية وعسكرية ,
      2- 2- للغرب نظام تعليم موازي ليس للجامعات الاكاديمية وهناك تدرس العلوم على حقيقتها وتدار مناهج التعليم في العالم !

      اترك تعليق:


    • عمر المدرس
      رد
      بارك الله فيك

      فعلا نحن بحاجة للتيقن والتأكد مما يدعيه الغرب من اكتشافات ونظريات

      اترك تعليق:


    • للإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة المطهرة لا بد من التوحيد الخالص

      _

      موقفي من الاعجاز العلمي للقرآن الكريم والسنة النبوية

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      لو حاول إنسان استقصاء ما كتب عن الإعجاز العلمي للقرآن والسنة لاحتاج المرء إلى عشرات أضعاف حياته !ـ

      لذلك حصل لي حيرة كبيرة إلى أن هداني الله إلى ما يلي :ـ
      1- أن الكون خلق الله والقرآن الكريم كلام الله صدق مطلق فيستحيييييل بتاتا حصول أي تناقض بين الحقييييقة الكونية وبين كلام الله !
      2- أن محمدا رسول الله ولا ينطق عن الهوى فيستحيييييل ان يتناقض ما صح عنه مع أي حقيييقة كونية !
      3- أن خير من سمع وفهم عن الرسول هم صحابته !
      4- من طعن في صحابي منهم او احب مبغضي الصحابة ولو لم يبغض إلا بصحابي واحد لا يؤخذ عنه علم !
      5- القرآن والسنة لدعوة جميع البشر في كل زمان ومكان لحوارهم عقليا ودعوتهم إلى الله والى الجنة ، وكل منهم بحسب اختصاصه يجد ما يعجزه وما يثبت له أن نهاية علم تخصصه هذا إلى الله وان هذا القرآن هو كلام الله وان محمدا نبيه !

      6- مناهج التعليم في العالم منذ سيطرة الأوروبيين عليها تقول انه لا يوجد أي حقيقة كاملة ومثبتة ولذلك لا يسمحون بربط أي بحث علمي بالدين !
      7- علوم أوروبا تقوم على النظريات وأي حقيقة علمية مهمة يخرجونها خارج نطاق التعليم العام لتصبح حقيقة تطبيقية محتكرة على الخزانة العلمية العسكرية أو الصناعية ويمنع دخولها إلى الجامعات العامة مهما على شان الجامعة في العالم !
      8- رغم الادعاء بالنزول على القمر منذ 40 عاما فلا يزال نظام المجموعات الشمسية والمجرات ودوران الأرض حول الشمس مجرد نظريات ويدرسونها لأولادهم في أوروبا وأمريكا على أنها نظريات وليست حقائق !
      9 - ولكن لكونهم يرفضون الاعتراف بان يملك إنسان الحقيييقة الكامــــلة المثبتة فرضوا هذه النظريات أساسا للبحث العلمي فرضا قسريا على جميع مناهج التعليم!
      -10- لذلك لا يجوز الربط بين نظريات الغرب الذي يرفض الإسلام رفضا تاما وبين القرآن والسنة لاسيما وأنهم يعرضون نظرياتهم على أنها قابلة للنفي والإثبات فإذا اعتبرناها حقائق مسلمة نقيس القرآن والسنة عليها ، سيجدوننا عند ذلك أننا نعم السفهــاء والحمقــى والأذناب !
      -11- قضية عالم الأجنة كيث مور صدقت لأنها جرت بعدما وصل هو بنفسه إلى الحقيييقة الثابتة ولم يعد في طور التنظير ، عندها عندما قرئت له الآية الكريمة بهرته وصدق أن القرآن الكريم كلام الله !

      12- لذلك عندما نريد تقديم الإعجاز العلمي في العلوم الطبيعية ، مثل الفلك على سبيل المثال ، وجب علينا اخذ المعلومة وتصنيفها أولا : هل هي حقيقة أم نظرية !
      -12-أ- إذا كانت حقيقة تحرينا عن صحتها حتى نتأكد من ذلك تماما ثم قرأنا النص القرآني أو الحديثي وسألنا صحابة رسول الله أولا ثم التابعين ثانيا كيف فهموه ، عندها أضمن لكم بحول الله تعالى أن تجدوا الجواب الشافي !
      12-ب- إذا كانت لا زالت نظرية فاصبر حتى يبان أمرها عند أهلها أولا ولا تربطها بالقرآن والسنة !
      *13- إذا كنت أنت ذا علم في العلوم الطبيعية وحللت معضلة نظرية يقتتل العلماء عليها , مثل عمر الكون ودوران الأرض حول الشمس وسرعة الضوء ومثلها الكثير , وقدرك الله سبحانه على فهمها وحلها ووجدت أن القرآن والسنة أورداها وكانا لك العون في ذلك فاطرحها للناس لدحض تلك النظرية وإحقاق الحق بدلا منها !ـ
      رحم الله شيخ الاسلام ابن تيمية وأبا محمد علي بن حزم الظاهري ومصطفي صادق الرافعي فقد كان لهم علي فضل كبير في جلاء هذا الموقف !ـ
      هذا هو موقفي ، لجميع المشتغلين في قضية الإعجاز العلمي للقرآن والسنة !ـ

      Download

      ولتوضيح الأمر :
      أصبح مستهجناً في زمننا هذا أن يربط بين الدين والعلوم الطبيعية ، لكن الأمر بالنسبة للمدرسة السلفية فهو مختلف 0 فلأن جميع الأشياء خلق الله ، فإن جميع المعلومات عن تلك الأشياء التي أخبرنا بها القرآن الكريم وحديث النبي محمد ، حقائق مطلقة ومطابقة تماماُ لحقيقة الأشياء 0 ذلك لأن تلك المعلومات صادرة عن الله خالق تلك الأشياء والأعلم بها.
      في كتابه البداية والنهاية يورد ابن كثير عن علي بن أبي طالب : ( كتاب الله فيه خبر ما قبلكم ونبأ ما بعدكم، وحكم ما بينكم وهو الفصل ليس بالهزل. من تركه من جبار قصمه الله ، ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله)[1] .
      وعن أبي ذر قال: (لقد توفي رسول الله وما طائر يطير بجناحيه إلا أذكرنا منه علما)[2].
      والآية الكريمة واضحة لمن يفهم اللغة العربية : [ وما من دابة في الأرض ولا طائر يطير بجناحيه إلا أمم أمثالكم ما فرطنا في الكتاب من شيء ثم إلى ربهم يحشرون (38)] سورة الأنعام .
      وأورد البخاري بإسناد عن عمر ابن الخطاب أن عمر قال: (قام فينا النبي مقاما فأخبرنا عن بدء الخلق حتى دخل أهل الجنة منازلهم وأهل النار منازلهم ، حفظ ذلك من حفظه ونسيه من نسيه)[3].
      والآية هنا أيضا واضحة ، قال تعالى : [ أو لم يروا كيف يبدئ الله الخلق ثم يعيده إن ذلك على الله يسير (19) قل سيروا في الأرض فانظروا كيف بدأ الخلق ثم الله ينشئ النشأة الآخرة إن الله على كل شيء قدير (20) ] سورة العنكبوت .

      ولذا فإن القرآن الكريم والحديث الشريف هما المصدران الرئيسان لكل علم 0 لننظر الآتي :

      إن أعظم آية في القرآن الكريم هي آية الكرسي ، فقمة الإعجاز العلمي فيها . قال تعالى :

      [ الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السموات وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السموات والأرض ولا يؤوده
      حفظهما وهو العلي العظيم 255 سورة البقرة],
      ومن الأحاديث الشريفة التي أوردها ابن كثير[4] في تفسيرها,نفهم أن السموات والأرض في جوف الكرسي وهي بمجموعها صغيرة جدا بالنسبة لجوف الكرسي. ونفهم أيضا أن الكرسي هو موضع القدمين بين يدي العرش وأنه صغير جدا بالنسبة للعرش.

      - أما عن وضع السموات والأرض في جوف الكرسي فقد أورد الشيخ عبد الرحمن بن حسن آل الشيخ
      في آخر كتاب التوحيد[5] عن ابن مسعود قال :((بين السماء الدنيا والتي تليها خمسمائة عام[6]
      وبين كل سماء خمسمائة عام وبين السماء السابعة والكرسي خمسمائة عام, وبين الكرسي والماء خمسمائة عام والعرش فوق الماء. والله فوق العرش , ولا يخفى عليه شيء من أعمالكم)).
      وأورد كذلك عن العباس بن عبد المطلب قال: قال رسول الله ((هل تدرون كم بين السماء والأرض ؟ قلنا : الله ورسوله أعلم. قال : بينهما مسيرة خمسمائة سنة, ومن كل سماء إلى سماء مسيرة خمسمائة سنة, وكِثف كل سماء مسيرة خمسمائة سنة، وبين السماء السابعة والعرش بحر بين أسفله وأعلاه كما بين السماء والأرض, والله تعالى فوق ذلك , وليس يخفى عليه شيء من أعمال بني آدم )).

      أي أن الأرض هي ذات ألأهمية وليست الشمس, وأن الأرض هي المركز الهندسي للسموات السبع وللكرسي .
      فمن ارتأى الدوران للأرض فقد ارتضى الاضطراب الدائم لكل ذلك, والله يأبى ذلك.
      وكون سجود الشمس تحت العرش حين تكون غرب كرة الأرض, فإن الأرض والكرسي يقعان بين يدي العرش إلى الشرق منه, والله أعلم.

      أي أن علم الهيئة واضح ولا يحتاج إلى زيادة في الإيضاح !
      انظر الهيئة الجاموسية على الرابط التالي :

      https://sites.google.com/site/aljamo...ljamousconcept

      وحتى علم الفلك ، والذي هو علم مسارات الأجرام السماوية فمبسوط في الآيات الكريمة بكل وضوح :

      قال تعالى : [ الم تر إلى الذي حاج إبراهيم في ربه أن آتاه الله الملك إذ قال إبراهيم ربي الذي يحيي ويميت قال أن أحيي وأميت قال إبراهيم فإن الله يأتي بالشمس من المشرق فأت بها من المغرب فبهت الذي كفر والله لا يهدي القوم الظالمين (258) ] سورة البقرة . وكذلك : [ وآية لهم الليل نسلخ منه النهار فإذا هم مظلمون (37) والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم (38) والقمر قدرناه منازل حتى عاد كالعرجون القديم (39) لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا الليل سابق النهار وكل في فلك يسبحون (40) ] سورة يس .
      أنظر الحركة في الرابط التالي :
      Download

      أي أن علم الفلك مبسوط متكامل مفصل في إيجاز من القول . إنه كلام الله سبحانه يصف خلقه !
      فما الذي دهى علماء المسلمين ؟؟؟؟؟؟؟ أفقدوا فهم لغتهم ؟؟؟؟ أم ماذا أضلهم ؟؟؟؟

      لنرجع إلى آية الكرسي والآيات التي تليها في السياق :
      [ الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السموات وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السموات والأرض ولا يؤوده حفظهما وهو العلي العظيم (255) لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى لا انفصام لها والله سميع عليم (256) الله ولي الذين آمنوا يخرجهم من الظلمات إلى النور والذين كفروا أولياؤهم الطاغوت يخرجونهم من النور إلى الظلمات أؤلئك أصحاب النار هم فيها خالدون (257) ] سورة البقرة .
      هنا بيت القصيد ! حتى نفقه اللغة العربية والقرآن الكريم لا بد من التوحيد الخالص :
      الكفر بجميع المعبودات أولا ثم من بعد ذلك الإيمان بالله الواحد القهار لا شريك له وتصديق قوله هو دون أن نقارنه بقول من سواه ! هل أقمنا على ذلك أم غيرنا ؟؟؟
      لننظر إلى النتائج في الآية التي تلتها : من يتولى الله سبحانه في العلم يهديه إلى الحق والنور ومن يتول غيره يخرج من النور إلى ظلمات الضلال !
      فالآية التي تلتها : [ الم تر إلى الذي حاج إبراهيم في ربه أن آتاه الله الملك إذ قال إبراهيم ربي الذي يحيي ويميت قال أنا أحيي وأميت قال إبراهيم فإن الله يأتي بالشمس من المشرق فات بها من المغرب فبهت الذي كفر والله لا يهدي القوم الظالمين (258) ] سورة البقرة .
      ألآية في منتهى الوضوح : حدوث الليل والنهار ناجم عن إتيان الله سبحانه بالشمس من المشرق .
      أي أن الحركة الانتقالية الفعلية في حدوث الليل والنهار وقعت على الشمس وليس الأرض ! أي أن
      الأرض ثابتة والشمس هي التي تدور حولها !
      وقد جعل الله سبحانه لنا فيها معجزتين عظيمتين :
      1- إفحام أوقح مناظر بأن قرن نفسه برب العالمين أنه يحيي ويميت : فبهت الذي كفر !

      2- أن جعل الله المناظر يوقد نارا عظيمة يلقي فيها إبراهيم لتكون بردا وسلاما تبقى تذكرة للمؤمنين مدى الدهر !

      ولكن للأسف : الكافر الوقح صدق الحق ولكن شيوخ المسلمين يأبون ذلك !!! يا سبحان الله العظيم !!!!

      ذلك لأننا تولينا من لا يؤمن بالله واليوم الآخر في علوم الأرض دخلنا في ضلال أعنف وأشد من الغرب نفسه :
      1- علماء الغرب لا يزالون يقولون أنها نظريات لا زالت مطروحة للنفي والإثبات ولم يدع أحد لحد الآن أن لديه دليل واحد على صحتها ، بينما علماء وشيوخ المسلمين هم الذين يطبلون ويزمرن بصحتها وأن الأمريكان صوروا الأرض من الفضاء وهي تدور !
      https://sites.google.com/site/aljamo...searthmovement
      2- ويقول الغربيون بصراحة أن علم الفلك لديهم مبني على نظريات وليس على حقائق ، ونحن نغلظ الأيمان أنها حقائق !

      3- أن الغرب لا يجيزون دخول الدين في الأبحاث هذه ويقولون بصراحة أن نظرياتهم مبنية على استقلالية الكون عن أي خالق وأنه يدير ذاته بذاته ، ونحن نصفق لهم ونعقب ببلاهة :
      سبحان الله ، إنهم صادقون ودليل ذلك الإعجاز العلمي للقرآن والسنة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
      عن أي إعجاز في هذا الخلط الشنيع تتحدثون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
      عودوا إلى منهاج النبوة : لا يجوز التناقض ولا يؤخذ العلم إلا عن من شهد الله ورسوله له بأنه ثقة !!!!!!!!
      عودوا إلى التوحيد الخالص فعلوم الأرض والفلك مفصلة بإيجاز في القرآن الكريم والسنة المطهرة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

      لتتأكد أدخل الرابط التالي :
      https://sites.google.com/site/aljamo...terialevidence


      المصدر :الهيئة الجاموسية بتصرف
      التعديل الأخير تم بواسطة سعيد جاموس; الساعة 03/02/2013 - 03/02/2013, 10:43 am. سبب آخر: المصدر بتصرف : الهيئة الجاموسية , العنوان الاصل : الهيئة الجاموسية / اُلإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة المطهرة
    19,987
    الاعــضـــاء
    237,754
    الـمــواضـيــع
    42,698
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X