• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • إذ عرض عليه بالعشي الصافنات الجياد

      السلام عليكم ورحمة الله أحبابي الكرام
      عندي عدة أسئلة في هذه الآية (إذ عرض عليه بالعشي الصافنات الجياد) إلى قوله تعالى (والأعناق)
      1- ما المراد بـ(العشي) هنا؟ وكيف يجمع بينه وبين قولهم أن الصلاة (هي صلاة العصر)؟
      2- (حتى توارت) هل هي الشمس؟ أم الخيل؟ وإذا قلنا للشمس فعلى ماذا يعود الضمير في (ردوها علي)؟ وهل ردَّت عليه الشمس؟
      3- (فطفق مسحاً) هل هو مسح أم قتل؟ وإذا كان قتلاً فهل القتل للسوق أم للأعناق؟
      وجزيتم خيراً
      [email protected]

    • #2
      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      مرحبا بالشيخ مدثر خيري.

      1- ما المراد بـ(العشي) هنا؟ وكيف يجمع بينه وبين قولهم أن الصلاة (هي صلاة العصر)؟
      العشي في اللغة من آخر النهار إلى مغيب الشمس، ويسمى الأصيل، كما يسمى العصر، ذكره الخليل في العين وغيره، واستشهد بالبيت:
      [poem=]يروحُ بنا عمْروٌ وقد عَصَرَ العَصْرُ=وفي الرَّوْحَةِ الأولَى الغنيمةُ والأجرُ[/poem]
      ثم قال: به سمّيت صلاة العصر، لأنّها تعصر.

      2- (حتى توارت) هل هي الشمس؟ أم الخيل؟ وإذا قلنا للشمس فعلى ماذا يعود الضمير في (ردوها علي)؟ وهل ردَّت عليه الشمس؟
      3- (فطفق مسحاً) هل هو مسح أم قتل؟ وإذا كان قتلاً فهل القتل للسوق أم للأعناق؟
      سبق نقاش حول هاتين المسألتين، تجده في هذين الموضعين:
      - http://vb.tafsir.net/tafsir7456/
      - http://vb.tafsir.net/tafsir501/

      أحبك الله ووفقك أخي الكريم.
      محمد بن حامد العبَّـادي
      ماجستير في التفسير
      [email protected]

      تعليق

      20,125
      الاعــضـــاء
      230,583
      الـمــواضـيــع
      42,268
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X