إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هناك رغبة في خدمة وتحقيق بعض كتب التفسير فماذا تقترحون؟



    في جلسة مطولة مع أحد المحسنين طلب مني ترشيح بعض الكتب المهمة من كتب التفسير التي لم تحظ بالعناية اللازمة لتخدم وتخرج بشكل يليق بها .
    فكان مما اقترحته عليه من التفاسير :
    - التسهيل في علوم التنزيل لابن جزي الكلبي . حيث إنه طبع أكثر من أربع طبعات ، وكلها لم تخدم الكتاب كما ينبغي لا من حيث قراءة النص ، ولا من حيث خدمته والتعليق عليه ، مع وفرة مخطوطاته .

    - التفسير الكبير للرازي . حيث إنه لم يحقق وطبعته المتداولة غير جيدة ، والفكرة أن يخدم الكتاب مع التعليق عليه والتنبيه على ما فيه من أخطاء وهي كثيرة . غير أن فيه محاسن قليلة كالتنبيه على التوجيهات البلاغية الجيدة والتي قد لا توجد عند غيره . وقد كان اقترح بعض الفضلاء اختصار الكتاب والاقتصار على ما فيه من إضافات .

    فماذا تقترحون من الكتب التي ترونها أولى ، حتى نحرر هذا ونعرضه عليه ، وأرجو أن تحرر المقترحات وتُعلَّل ، فنحن نعرف المطبوع والمحقق من كتب التفسير ، ونريد كلام الخبراء فقط .
    وفقكم الله لكل خير .
    عبدالرحمن بن معاضة الشهري
    أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

  • #2
    إن كان المخطوط الذي لم يخرج للنور داخلا في شرطكم فأقترح
    تفسير المهدوي
    قسم التفسير وعلوم القرآن
    جامعة الأزهر

    تعليق


    • #3
      اقتراح

      أخي الفاضل د. عبدالرحمن الشهري:
      في جلسة مطولة مع أحد المحسنين طلب مني ترشيح بعض الكتب المهمة من كتب التفسير التي لم تحظ بالعناية اللازمة لتخدم وتخرج بشكل يليق بها .
      جزى الله كل من كان همه خدمة القرآن الكريم،
      لكن عندما قرأت ما كتبته تسألت – من خلال تجارب مررت بها مع الأثرياء الذين لديهم رغبة في فعل الخير- هل من الأفضل أن نقوم بالتجاوب مع اقتراحاتهم بتنفيذها أم علينا أن نوجههم بطريقة أو بأخرى إلى الأهم.
      الكلام بعبارة اخرى: قلت أن هذا المحسن يريد تحقيق بعض الكتب المهمة من كتب التفسير التي لم تحظ بالعناية اللازمة لتخدم و تخرج بشكل يليق بها.
      السؤال: هل من الأولى اخبار هذا المحسن بأسماء كتب معينة أم الاقتراح عليه بطريقة أو بأخرى – مثلا هو يريد تحقيق بعض الكتب- أن يُجعل التبرع من أجل انشاء مركز لتحقيق كتب التفسير – و إذا كان التبرع الذي يريد أن يساهم فيه هذا المحسن لا يكفي لإنشاء هذا المركز – ممكن أن يكون بداية لإنشاء هذا المركز و يجمع ما ينقص عبر الإعلان عن وجود مبلغ لإنشاء مثل هذا المركز و الحاجة إلى استكمال المال.
      و قددت مررت بتجارب كان يقال لي فيها عندما كنت اسعى في أمر ما : ابدأي و إذا صار معك – مثال: مبلغ معين- سنكمل الباقي.
      قد يحتاج اقتراحي إلى وقت لتنفيذه على المدى القريب، و لكن على المدى البعيد سيكون لدينا مركز متخصص لديه خبرة و اليات في تحقيق كتب التفسير.
      على فكرة: إذا كان اقتراحي مناسب، ارجو عرضه على هذا المحسن.
      و إذا كان فيه ما يحتاج الى تقويم ارجو توجيهي، فالهدف خدمة كتاب الله،
      و أنا عندي يقين أنه مهما اختلف و ضعف المسلمون، فإنه توجد أمور لا يختلف عليها أثنان، منها حب خدمة القرآن الكريم، و حب محمد صلى الله عليه و سلم، و لكن علينا توجيه هذا الحب حتى يصبح واقعا عمليا ايجابيا.
      جزاك الله خيرا.


      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة أبو صفوت مشاهدة المشاركة
        إن كان المخطوط الذي لم يخرج للنور داخلا في شرطكم فأقترح
        تفسير المهدوي
        التفسير تحت الطباعة الآن في وزارة الأوقاف القطرية ، وقد تسمع نبأ صدوره قريباً في حُلَّةٍ بهية تعجبك إن شاء الله .
        عبدالرحمن بن معاضة الشهري
        أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

        تعليق


        • #5
          الأخت زمزم بيان وفقك الله .
          خدمة تحقيق كتب التفسير لا يمكن أن ينفرد بها مركز واحد ، والجهود المبذولة لتحقيقها كثيرة ومفيدة جدا ولله الحمد .
          نحن نتحدث هنا عن فكرة محددة جداً .
          عبدالرحمن بن معاضة الشهري
          أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

          تعليق


          • #6
            في نظري القاصر يا شيخ عبد الرحمن أن الدراسات القرآنية متأخرة جداً في جانب الانتصار للقرآن أكثر من تأخرها في جانب تحقيق الكتب، والحاجة ماسة لدعم الانتصار للقرآن مادياً وبشرياً خصوصاً مع تطور التواصل الشبكي الرهيب!!
            د. محمد بن عبد الرحمن الطاسان

            تعليق


            • #7
              - تفسير البيضاوي، وبعض حواشيه النفيسة كحاشية زادة.
              - حاشية الجمل على الجلالين.
              - حاشية ملا علي القاري على الجلالين.(حقق في ثلاث رسائل ماجستير بالجامعة الإسلامية)
              - محاسن التأويل للقاسمي. (ذكر الشيخ بو خبزة أن المطبوع ناقص).
              - تفسير ابن كثير. (لم يجمع المتخصصون حتى اليوم على تفضيل طبعة معينة).
              د. ضيف الله بن محمد الشمراني
              كلية القرآن الكريم - قسم التفسير وعلوم القرآن

              تعليق


              • #8
                من واقع تجربة أرى من المهم العناية بتفسير القرآن العظيم لابن كثير ، وإعادة إخراجه بنسخة علمية مدققة فالتحقيقات الموجودة فيها خلل واضح من ناحية المنهجية العلمية المتبعة في التحقيق العلمي الرصين ..
                مرحلة الدكتوراه في التفسير وعلوم القرآن

                تعليق


                • #9
                  التفسير الكبير الرازى

                  وكنت اتمنى فى ظلال القران لسيد قطب
                  وَأَنْ لَيْسَ لِلْإِنْسَانِ إِلَّا مَا سَعَى (39) وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى (40) ثُمَّ يُجْزَاهُ الْجَزَاءَ الْأَوْفَى (41)

                  تعليق


                  • #10
                    د. عبدالرحمن الشهري.
                    جزاك الله خيرا.

                    خدمة تحقيق كتب التفسير لا يمكن أن ينفرد بها مركز واحد ، والجهود المبذولة لتحقيقها كثيرة ومفيدة جدا ولله الحمد .
                    ليس الهدف من اقتراحي انشاء مركز ينفرد بتحقيق كتب التفسير، و لكن يمكن أن يدرس الموضوع بحيث يكون المركز جهة تحقق كتب تفسير معينة، و في نفس الوقت يكون المركز جهة تنسق الجهود المبذولة في تحقيق كتب التفسير، و يضع معاير دقيقة لتحقيق كتب التفسير بحيث تحقق هذه المعاير جودة في التحقيق لا نضطر بعضها لإعادة تحقيق بعض كتب التفسير المحققة مثل ما اقترحته الأخت الفاضلة إيمان الجاسر من إعادة تحقيق تفسير ابن كثير تعالى:
                    من واقع تجربة أرى من المهم العناية بتفسير القرآن العظيم لابن كثير ، وإعادة إخراجه بنسخة علمية مدققة فالتحقيقات الموجودة فيها خلل واضح من ناحية المنهجية العلمية المتبعة في التحقيق العلمي الرصين ..

                    نحن نتحدث هنا عن فكرة محددة جد.اً .

                    و زمزم تتحدث عن فكرة محددة، تسعى لإيجاد جهة متخصصة في تحقيق كتب التفسير، لديها أهداف منها تحقيق الكتب، و منها التنسيق بين مختلف الجهات المهتمة بتحقيق كتب التفسير، بحيث لا نضطر بين فترة و اخرى الكلام عن وجود خلل في تحقيق كتاب التفسير هذا أو ذاك، و في نفس الوقت نضمن جودة في العمل.
                    في عصر الانترنت اصبح الأمر ميسور جدا التنسيق بين الجهات و الأشخاص أصحاب الاهتمامات المشتركة، و في نفس الوقت أصبح حاجة أول من يجب أن يستفيد منها و يطبقها المهتمون بخدمة القرآن.
                    اخي الفاضل د. عبدالرحمن أقدر و احترم جوابك، و ما يدفعني للمشاركة في ما تكتبه هو شعوري بالهم الذي تحمله لخدمة القرآن، وفقك الله و سدد خطاك.
                    أخي الكريم، اتمنى منك الاطلاع على هذا الموقع، و هو عبارة عن ثمرة تعاون أفضل جامعات في الغرب لنشر العلم. فكرة الموقع مختلفة عما اتحدث عنه في الظاهر، لكن ما وراء الشكل الظاهر هو أن الموقع نتيجة تعاون جهات مختلفة لتحقيق هدف مشترك.
                    https://www.coursera.org/
                    و الموقع يسعى في المستقبل القريب لترجمة ما يقدمه للغات مثل العربية و غيرها.
                    احترامي و تقديري لأخي الفاضل د. عبدالرحمن الشهري.

                    تعليق


                    • #11
                      وفقكم ونفع بكم.

                      - الكشاف، لم يحظ حتى الآن بتحقيق لائق.
                      - تفسير الإيجي (جامع البيان)، طبع مرتين طباعة رديئة ولم يخدم علميًا على ما فيه من تركيز ودقة.
                      محمد بن حامد العبَّـادي
                      ماجستير في التفسير
                      [email protected]

                      تعليق


                      • #12
                        أقول أيضا قول الشيخ الطاسان هذا، وأستغفر الله لي ولكم، ولجميع المومنين والمومنات، الأحياء منهم والأموات.
                        المشاركة الأصلية بواسطة محمد الطاسان مشاهدة المشاركة
                        في نظري القاصر يا شيخ عبد الرحمن أن الدراسات القرآنية متأخرة جداً في جانب الانتصار للقرآن أكثر من تأخرها في جانب تحقيق الكتب، والحاجة ماسة لدعم الانتصار للقرآن مادياً وبشرياً خصوصاً مع تطور التواصل الشبكي الرهيب!!

                        تعليق


                        • #13
                          بارك الله فيكم جميعاً .
                          أما الانتصار للقرآن الكريم فلدينا في مركز تفسير للدراسات القرآنية مشروع متكامل فيه ونحن ماضون في تحقيقه ونسأل الله العون والسداد.
                          عبدالرحمن بن معاضة الشهري
                          أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

                          تعليق


                          • #14
                            اقتراح

                            أولا- خدمة الكتب المصادر الأولى لعلم التفسير:
                            من ذلك على سبيل المثال " جزء تفسير القرآن ليحيى بن يمان ت 183هـ وجزء تفسير نافع بن أبي نعيم ت 169 وجزء تفسير مسلم بن خالد ت179 وجزء تفسير عطاء الخرساني ت135ه " برواية أبي جعفر الرملي ت 295هـ
                            فقد طبع الكتاب بالمدينة المنورة عام 1408هـ بتحقيق الأستاذ الألمعي حكمت بشير وأعتقد أنه الآن من الكتب النادرة أو المفقودة في المكتبات فضلا عن كونه من امهات المصادر والله أعلم.
                            ثانيا - خدمة التفاسير المشهورة التي تعرضت لمسخ أسأل الله أن يتجاوز عن مؤاخذتنا به:
                            من ذلك " أحكام القرآن " الكبير لابن العربي،فلو أن أحد الباحثين قابل المسألة الأولى - فقط لا غير -من تفسير الفاتحة ضمن الطبعات المتداولة له مع النص المخطوط من النسختين الألمانية والتركية لوقف شعر رأسه فزعا من كثرة التصحيف الذي طال جميع الطبعات،وقد أخبرت منذ سنتين خلتا أن عددا من الباحثين في السعودية يشتغلون في تحقيقه ضمن رسائل الدراسات العليا.
                            ثالثا- التفاسير التي يعسر الوصول اليها:
                            ومن ذلك " أحكام القرآن" لأبي العباس المقرىء ت 401ه الذي طبع قسم منه قبل خمس سنوات بجامعة الملك سعود، فمثل هذا الكتاب لا يمكن ان يفوز به الا من يوفقه الله لحضور المعارض التي تشارك فيها الجامعة السالفة شكر الله سعيها.
                            هذه أمثلة استحضرتها اللحظة سائلا الله أن يثيب :
                            من يسعى في المشروع اشرافا وادارة.
                            ومن يموله من أهل الدثور الذين فازوا بالأجور .
                            ومن يقدم النصح فيه ، والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات.

                            تعليق


                            • #15
                              جزاكم الله خير جميعا
                              جمع أراء الاخوان الكرام هنا والأخذ بنصح الشيخ عبدالكريم الخضير فيه خير كثير ان شاء الله
                              أسأل الله التوفيق للجميع

                              تعليق

                              19,961
                              الاعــضـــاء
                              231,885
                              الـمــواضـيــع
                              42,543
                              الــمــشـــاركـــات
                              يعمل...
                              X