إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أرجو منكم مساعدتي في الاختيار بين (السراج) للخضيري و(الميسر) لمجمع الملك فهد في الغريب .

    السلام عليكم

    من أصعب ما يواجه الطالب المبتدئ في أي علم شرعي ، وخصوصاً لو ما تيسّر له الجلوس إلى شيخ عالم أو إلى طالب علم متكمن تقدّم عليه في الطلب، كثرة المصادر المؤلفة في الموضوع الذي يبغي دراسته والتعرف عليه، وبالأخص كثرة المصادر التي اهتم مؤلفوها بالمبتدئين فألّفوا كتابهم خصيصاً للعامي الذي يخطو خطواته الأولى في رحاب طلب العلم في هذا التخصص أو ذاك.

    ومن ذلك في موضوع غريب القرآن :
    فبعد أن صدر كتاب :
    السراج في بيان غريب القرآن الكريم للدكتور محمد بن عبد العزيز الخضيري
    عام 1429 هــــ 2008 م

    صدر كتاب ثان اسمه:
    الميسر في غريب القرآن الكريم إصدار مركز الدراسات القرآنية بمجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة
    عام 1433 هــــ 2012 م

    ويستشكل ذلك على الطالب : أيهما أفضل ؟ ما المزايا التي يمتاز بها كل منهما على الآخر ؟ هل الأفضل الجمع بينهما في نفس الوقت أم الاقتصار خوفاً من الملل ؟ أم قراءة أحدهما بعد الانتهاء تماماً من الآخر ؟ ولو كان ذلك فأيّهما يُقدّم ؟ فهل يختار الطالب كتاب الدكتور الخضيري لأن عدد صفحاته أقل ؟ أم يختار كتاب الميسر الصادر عن المجمع لأنه متأخر عنه بأربع سنوات ووجه الفائدة في ذلك اعتقاد الطالب أن المجمع من المؤكد أن لم يغفل عن كتاب الدكتور الخضيري وأمثال كتابه من مؤلفات المعاصرين ورغم ذلك أقدم على تأليف الميسر في غريب القرآن مما يعني أن علماء المجمع رأوا أن هناك إضافة يمكن أن يضعوها في هذا المجال إذ غير معقول أن يقوم المجمع بالتأليف لمجرد التأليف .

    ولازال هذا الاستشكال قائم عند المبتدئين في كل العلوم الشرعية

    لذلك أرجو عقد مقارنة سريعة أو متعمقة بين هذين الكتابين .

    هل من فائدة ؟

    ملحوظة: الميسر والسراج المشار إليهما يمكن تحميلهما بصيغة نسخة مصورة pdf من موقع المكتبة الوقفية بإذن الله

  • #2
    إن لم أجد الإجابة عندكم فأين أجدها ؟

    تعليق


    • #3
      السلام عليكم اخي الكريم، ان شاء الله ستجد الاجابة، ولعل عذر اخواننا انشغالهم في هذه الايام المباركة، ولم ارد ان اتقدم بين يدي اساتذتنا لكن لما رايت من استعجالك وعتبك تعين اجابتك واقتبس من كلام الدكتور عبد الرحمن الشهري في توجيهه لطلاب حلقات الحفظ من
      الاعتماد في بيان معاني المفردات الغريبة على أحد كتب الغريب المختصرة مثل (بهجة الأريب) ، أو نزهة القلوب للسجستاني أو ترتيبه لابن الهائم المسمى بالتبيان في غريب القرآن أو غيرها .
      والظن بك خير في تفهمك لهذه الكتب، اما الذي عندي من تجربتي التي احب لك ما احبه لنفسي ان تقرا كتاب المفردات للراغب الاصفهاني وهو ميسر ان شاء الله وان شئت اخذت خلاصة مستفاده دونما شواهده وهو مرتب على الحروف لا السور،اما بالنسبة لكتاب د الخضيري فهو سهل العبارة جامع للاقوال المتقاربة في عبارة واحدة مرجح بين الاقوال المتباعدة، اما ميسر المجمع فهو للجميع
      تم وضع الكلمات الغريبة المُشكِلة على القارئ العادي
      وايضا لطلاب العلم المعاصرين ومن ميزته جودة اخراجه،واتمنى من الله لك التوفيق واستخر الله تعالى فما خاب من استخار ولاندم من استشار.والسلام
      "العلوم إن لم تكن منك ومنها كنت بعيد عنها، فمنك بلا منها فساد وضلال، ومنها بلا منك مجازفة وتقليد، ومنها ومنك توفيق وتحقيق" سيدي أحمد زروق -رحمه الله-

      تعليق


      • #4
        لم أفهم من كلام حضرتك المطلوب وهو :
        المفاضلة والمقارنة بين كتاب الدكتور الخضيري وكتاب الميسر للمجمع وهو المقصود من الموضوع

        تعليق


        • #5
          قررت بمشيئة الله أن أقتصر على هذا الكتاب

          ترتيب غريب القرآن للسجستاني


          قام بترتيبه لطلبة العلم فضيلة الشيخ الدكتور إبراهيم الشربيني - المشرف العام على موقع العالم الرباني ومدير معهد العالم الرباني لإعداد الدعاة في مدن الزقازيق - منيا القمح - الصالحية بمحافظة الشرقية)


          وقد ألحق فضيلته اختبارات للمذاكرة في نهاية الكتاب لاختبار المستوى

          رابط مباشر لتحميله
          http://archive.org/download/GhareebS...ebSherbeny.pdf

          تعليق

          19,959
          الاعــضـــاء
          231,913
          الـمــواضـيــع
          42,564
          الــمــشـــاركـــات
          يعمل...
          X