إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سورة الفاتحة 2

    السؤال الجديد:
    لماذا نقول آمين بعد قراءة وسماع سورة الفاتحة، ولا نقول ذلك في باقي سور القرآن؟

    سألت سؤالا في مشاركة سابقة في عدد من المنتديات والمواقع تنشيطا للأذهان ودعوة للتدبر والتفكر في كتاب الله.

    وكان السؤال:
    كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ (صـ : 29 )
    من يستطيع أن يلخص سورة الفاتحة في كلمتين ،،،

    وكانت المشاركات محدودة، ويرجع السبب إلى أن السؤال مغلق مبهم غير واضح.
    وقد استشكل أحد الأخوة الكرام ذلك وأنه ربما يكون ممنوعا في كتاب الله.

    وكان الرد كالآتي:
    روى البخاري عن رسول الله قال: (إن من الشجرِ شجرةً لا يسقُطُ ورقُها، وإنها مثلُ المسلمِ، حدِّثوني ما هي . قال [الراوي]: فوقَع الناسُ في شجرِ البوادي، قال عبدُ اللهِ [ابن عمر]: فوقَع في نفسي أنها النخلةُ، ثم قالوا : حدِّثنا ما هي يا رسولَ اللهِ ؟ قال : هي النخلةُ).
    يستنتج من هذا الحديث أنه أحيانا تكون الكلمات المتقاطعة والألغاز نافعة ومفيدة، فإنها تنشط الذهن، وتثبت المعلومة، فالمعلومة التي تبحث عنها في الكتب وتتعب في تحصيلها أثبت بلا شك من المعلومة التي تأتيك بسهولة.
    وكان شيخنا العثيمين حريص على ذلك كثيرا، ويكثر من الأسئلة التي تدعو المرء للتفكر والتدبر.

    وأعود إلى سؤالي، فأنت إذا طُلب منك أن تلخص مقالة أو ما شابه، لابد أنك ستقرأها بتمعن وتدبر وهذا مقصدي، فمقصدي أن تقرأ سورة الفاتحة على مهل ومكث وبدون عجلة، ثم تكرر كل آية، ثم تتفكر فيها، ثم تتدبر وتربط بين أولها وأخرها وبين السابقة والتالية وهكذا...

    لهذا كله عدَّلنا السؤال كالآتي:
    لكل سورة من سورة القرآن موضوعات وهناك موضوع محوري تدور حوله باقي الموضوعات وتخدمه. فالسؤال بعد التعديل: ما موضوع السورة المحوري؟ وهل تستطيع أن تصيغ ذلك في كلمتين؟
    وكانت الإجابات كالآتي:

    1- أم الكتاب

    وكان الرد على ذلك كالآتي:
    بالفعل أم الكتاب من أسماء سورة الفاتحة وقد ورد ذلك في حديث مرفوع للنبي عند الطبري.
    قال رسول الله : ((الحمدُ لله ربِّ العالمين أمُّ القرآنِ ، و أمُّ الكتابِ ، و السبعُ المثَاني))
    الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 3184 خلاصة حكم المحدث: صحيح [من موقع الدرر السنية].
    وسميت بذلك لأن أم الشيء المقدم فيه والهام، فالفاتحة مقدمة على باقي السور وهي أعظم سورة فيه وهي تلخص موضوعات الكتاب.
    ولكن هذا الأسم لا يعبر عن الغرض المحوري الذي تدور حوله موضوعات السورة المتعددة.

    2- أياك نعبد
    وكان الرد على ذلك كالآتي:
    بالفعل الآية القرآنية إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (الفاتحة : 5 ) آية عظيمة في هذه السورة العظيمة، قال عنها أحد العلماء أنها قلب السورة، وهي تمثل كلمة الإخلاص (لا إله إلا الله) في السورة، وهي هنا بمعنى أنني أريد وجهك ورضاك يا رب فيما أنا مقدم عليه.
    إذا عندنا رب مسؤول وعبد سائل وتوسل بعبادته لربه أن يجيب مطلبه. فإين الموضوع المحوري الذي تدور حوله موضوعات السورة من الإيمان والعبادات وقصص السابقين، وغير ذلك مما ورد في السورة الكريمة.

    وكانت المشاركات قليلة، لذلك استغفر الله من ذلك وأبدأ السلم من أوله.

    السؤال الجديد:
    لماذا نقول آمين بعد قراءة وسماع سورة الفاتحة، ولا نقول ذلك في باقي سور القرآن؟
    بارك الله لنا ولكم في القرآن العظيم، ونفعنا بما فيه من الذكر الحكيم،،،

  • #2
    المشاركة الأصلية بواسطة المعتزبالله محمد مشاهدة المشاركة
    السؤال الجديد:
    لماذا نقول آمين بعد قراءة وسماع سورة الفاتحة، ولا نقول ذلك في باقي سور القرآن
    آمين : اللهم استجب ، اتباعا لسنته وقول الله في النصف الثاني ( هَذَا بَيْنِي وَبَيْنَ عَبْدِي وَلِعَبْدِي مَا سَأَلَ ) فالنصف الثاني دعاء (حاجه ، مسألة وافتقار ) .

    ملاحظة :
    اخي / المعتز بالله
    كان من الاحسن في رايي لو اكملت في نفس الموضوع الاول ، للتسلسل وتوحيد المشاركات


    فائده : من امراض القلوب وشفائها لابن تيميه

    هَذَا كَمَا يَقُولُ بَعْضُهُمْ فِي قَوْلِهِ : اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ . فَيَقُولُونَ الْمُؤْمِنُ قَدْ هُدِيَ إلَى الصِّرَاطِ الْمُسْتَقِيمِ فَأَيُّ فَائِدَةٍ فِي طَلَبِ الْهُدَى ثُمَّ يُجِيبُ بَعْضُهُمْ بِأَنَّ الْمُرَادَ ثَبِّتْنَا عَلَى الْهُدَى كَمَا تَقُولُ الْعَرَبُ لِلنَّائِمِ : نَمْ حَتَّى آتِيَك أَوْ يَقُولُ بَعْضُهُمْ أَلْزِمْ قُلُوبَنَا الْهُدَى فَحَذَفَ الْمَلْزُومَ وَيَقُولُ بَعْضُهُمْ زِدْنِي هُدًى وَإِنَّمَا يُورِدُونَ هَذَا السُّؤَالَ لِعَدَمِ تَصَوُّرِهِمْ الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ الَّذِي يَطْلُبُ الْعَبْدُ الْهِدَايَةَ إلَيْهِ ; فَإِنَّ الْمُرَادَ بِهِ الْعَمَلُ بِمَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ وَتَرْكُ مَا نَهَى اللَّهُ عَنْهُ فِي جَمِيعِ الْأُمُورِ . وَالْإِنْسَانُ وَإِنْ كَانَ أَقَرَّ بِأَنَّ مُحَمَّدًا رَسُولُ اللَّهِ وَأَنَّ الْقُرْآنَ حَقٌّ عَلَى سَبِيلِ الْإِجْمَالِ فَأَكْثَرُ مَا يَحْتَاجُ إلَيْهِ مِنْ الْعِلْمِ بِمَا يَنْفَعُهُ وَيَضُرُّهُ وَمَا أَمَرَ بِهِ وَمَا نَهَى عَنْهُ فِي تَفَاصِيلِ الْأُمُورِ وَجُزْئِيَّاتِهَا لَمْ يَعْرِفْهُ وَمَا عَرَفَهُ فَكَثِيرٌ مِنْهُ لَمْ يَعْمَلْ بِعِلْمِهِ وَلَوْ قُدِّرَ أَنَّهُ بَلَغَهُ كُلُّ أَمْرٍ وَنَهْيٍ فِي الْقُرْآنِ وَالسُّنَّةِ فَالْقُرْآنُ وَالسُّنَّةُ إنَّمَا تُذْكَرُ فِيهِمَا الْأُمُورُ الْعَامَّةُ الْكُلِّيَّةُ لَا يُمْكِنُ غَيْرُ ذَلِكَ لَا تَذْكُرُ مَا يَخُصُّ بِهِ كُلَّ عَبْدٍ وَلِهَذَا أُمِرَ الْإِنْسَانُ فِي مِثْلِ ذَلِكَ بِسُؤَالِ الْهُدَى إلَى الصِّرَاطِ الْمُسْتَقِيمِ . ..وَاَللَّهُ أَعْلَمُ .
    سأقول فيها بجهد رأيي فإن كان صوابا فمن الله وحده وإن كان خطأ فمني ومن الشيطان والله ورسوله بريئان منه -ابن مسعود رضي الله عنه

    تعليق


    • #3
      الأخ العزيز/ مشرف الجلسة

      بارك الله فيك، ونفع بك.

      وقع مني خطأ بالأمس وأستغفر الله منه، لفت نظري إليه أحد الأخوة الكرام:

      فالرجاء استبدال العبارة: (وهناك موضوع محوري تدور حوله باقي الموضوعات وتخدمه).
      بعبارة : (وهناك موضوع محوري تدور حوله باقي الموضوعات وتساعده).

      لأن كلمة (تخدمه) لا تليق بالقرآن العظيم.

      بارك الله فيك ونفع بك.
      بارك الله لنا ولكم في القرآن العظيم، ونفعنا بما فيه من الذكر الحكيم،،،

      تعليق


      • #4
        الأخ العزيز/ عمر

        بارك الله فيك ونفع بك،
        ذكرتنا بالحديث القدسي العظيم المرتبط ارتباطا لصيقا بهذه الآية العظيمة، وتدبر السورة مع الحديث فيه أجابة للسؤال الأول والسؤال الثاني.
        بالنسبة للموضعات فإني أنوي أن أجعل كل سؤال في موضوع مستقل، وسأراجع نفسي في اقتراحك لعل الأصوب ما رأيت أنت، بارك الله فيك.

        * بالنسبة لقوله تعالى: الحمد لله رب العالمين، الرحمن الرحيم، مالك يوم الدين، هذه الآيات ليست نصف بل أقل من النصف، وهي من الدعاء، فالنصف الأول من الدعاء ثناء وتمجيد، والنصف الثاني من الدعاء السؤال، والطلب.

        فالفقير الذي يسأل شخصا غنيا مثلا، يقول له: (يا محسن يا جواد أعطني مما أعطاك الله)، فأثنى عليه ثم سأله.

        كذلك هنا نحن نتوسل إلى الله بحمده والثناء عليه وتمجيده والتوسل إليه بأسمائه الحسنى وصفاته العلى، ونتوسل بعبادتنا، ثم نبدأ بالسؤال، فالمقدمة من الدعاء وأن كانت ليست من السؤال.

        * بالنسبة لقولك: (اتباعا لسنته )، فهذا الموضوع نؤجله في مشاركة قادمة، إن شاء الله تعالى.
        بارك الله لنا ولكم في القرآن العظيم، ونفعنا بما فيه من الذكر الحكيم،،،

        تعليق


        • #5
          ما الاختلاف بين سورة الفاتحة وبين سوتي الفلق والناس؟

          ما الاختلاف بين سورة الفاتحة وبين سوتي الفلق والناس؟

          افتتح الله كتابة العزيز بأعظم سورة في القرآن، هي سورة الفاتحة كما صح ذلك عن رسول الله ، فحري بنا أن نقف أمام هذه السورة بالتأمل والتفكر والتدبر.

          ويسن لمن قرأ هذه السورة العظيمة ولمن سمعها أن يقول آمين، وآمين في اللغة يعنى اللهم استجب، ونحن نقول آمين لأن سورة الفاتحة دعاء، ومن قال آمين فكأنه قرآ السورة، كما قال تعالى لموسى وهارون: قَالَ قَدْ أُجِيبَت دَّعْوَتُكُمَا (يونس : 89 )، وإذا راجعت تفسير هذه الآية فقد دعا موسى وأمَّن هارون، فكان كمن دعا سواء بسواء.

          ولذلك ففي الحديث القدسي: ((قسمت الصلاة بيني وبين عبدي نصفين))، فالصلاة هنا معناها في اللغة هي الدعاء، فيقول الله قسمت سورة الفاتحة بيني وبين عبدي نصفين.

          إذا علمنا أن سورة الفاتحة دعاء، فإننا سنجد أن جل سور القرآن تحتوى على دعاء، عدا سورتي الفلق والناس فهما مع الفاتحة دعاء خالص.

          فالسؤال:
          ما الاختلاف بين سورة الفاتحة وبين سوتي الفلق والناس؟
          بارك الله لنا ولكم في القرآن العظيم، ونفعنا بما فيه من الذكر الحكيم،،،

          تعليق

          19,959
          الاعــضـــاء
          231,925
          الـمــواضـيــع
          42,563
          الــمــشـــاركـــات
          يعمل...
          X