إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ماهو تقدير المحذوف في قوله تعالى : ( والذين اتخذوا مسجدا ضرارا ) .

    ماهو تقدير الكلام المحذوف في قوله تعالى :
    ( وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مَسْجِدًا ضِرَارًا وَكُفْرًا وَتَفْرِيقًا بَيْنَ الْمُؤْمِنِينَ وَإِرْصَادًا لِّمَنْ حَارَبَ اللهَ وَرَسُولَهُ مِن قَبْلُ وَلَيَحْلِفُنَّ إِنْ أَرَدْنَا إِلَّا الْحُسْنَىٰ وَاللهُ يَشْهَدُ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ ).
    باحث في ترجمات معاني القرآن الكريم

  • #2
    قوله تعالى: والذين اتخذوا : قرأ نافع وابن عامر: «الذين اتخذوا» بغير واو، والباقون بواو العطف...
    و «الذين» على قراءة مَنْ أسقط الواوَ قبلها فيها أوجه، أحدها: أنها بدلٌ مِنْ «آخرون» قبلها. وفيه نظر ....
    الثاني: أنه مبتدأ وفي خبره حينئذٍ أقوالٌ أحدها: أنه «أفَمَنْ أَسَّسَ بنيانَه» والعائد محذوفٌ تقديره: بنيانَه منهم. الثاني: أنه «لا يزال بنيانُهم» قاله النحاس والحوفي، وفيه بُعْدٌ لطول الفصل. الثالث: أنه «لا تقمْ فيه» قاله الكسائي. قال ابن عطية: «ويتجه بإضمارٍ: إمَّا في أول الآية، وإمَّا في آخرها بتقدير: لا تقم في مسجدهم» . الرابع: أن الخبرَ محذوفٌ تقديرُه: معذَّبون ونحوه، قاله المهدوي.
    الوجه الثالث أنه منصوبٌ على الاختصاص. وسيأتي هذا الوجهُ أيضاً في قراءة الواو.
    وأمَّا قراءةُ الواو ففيها ما تقدَّم، إلا أنه يمتنع وجهُ البدل مِنْ «آخرون» لأجل العاطف. وقال الزمخشري: «فإن قلت:» والذين اتخذوا «ما محلُّه من الإِعراب؟ قلت: محلُّه النصب على الاختصاص، كقوله تعالى: والمقيمين الصلاة [النساء: 162] . وقيل: هو مبتدأ وخبرُه محذوفٌ معناه: فيمَنْ وَصَفْنا الذين اتخذوا، كقوله: والسارق والسارقة [المائدة: 38] ، قلت: يريد على مذهب سيبويه فإن تقديره: فيما يُتْلى عليكم السارق، فحذف الخبرَ وأبقى المبتدأ كهذه الآية

    مختصرا من الدر المصون في علوم الكتاب المكنون (6/ 120)
    محمد زين الشنقيطي
    بكالريوس كلية القرآن - المدينة المنورة
    ماجستير - تفسير أم القرى.

    تعليق


    • #3
      وهل ترجح بين الأقوال أخي محمد وماهو وجه الترجيح عندك ؟
      باحث في ترجمات معاني القرآن الكريم

      تعليق


      • #4
        لست من أهل الترجيح
        ولكن من قواعد اللغة والتفسير : أن الحذف يدل على العموم ، ويحمل على كل مايصح أن يحمل عليه المعنى :
        وهذا مثال آخر وتطبيق للسعدي لهذه القاعدة:
        وقال هدى وحذف المعمول، فلم يقل هدى للمصلحة الفلانية، ولا للشيء الفلاني، لإرادة العموم، وأنه هدى لجميع مصالح الدارين، فهو مرشد للعباد في المسائل الأصولية والفروعية، ومبين للحق من الباطل، والصحيح من الضعيف، ومبين لهم كيف يسلكون الطرق النافعة لهم، في دنياهم وأخراهم"
        تيسير الكريم الرحمن (ص: 40)
        وهذا مثال آخر :
        "(إن الله غفور رحيم )
        فيغفر سبحانه ذنب من استغفره ويرحمه وفي حذف المعمول دلالة على العموم وتفصيل الكلام فيه معلوم نسأل الله تعالى عظيم مغفرته ورحمته لنا ولوالدينا" تفسير الألوسي = روح المعاني (15/ 127)

        والله تعالى أعلم.
        محمد زين الشنقيطي
        بكالريوس كلية القرآن - المدينة المنورة
        ماجستير - تفسير أم القرى.

        تعليق


        • #5
          يقول الواحدي - -:
          " وحسن حذف الخبر لطول الكلام بالمبتدأ وصلته، ومثله: إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَيَصُدُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إلى قوله تعالى: وَالْبَادِ [الحج: 25] والمعنى فيه: ينتقم منهم، أو يعذبون، ونحو ذلك مما يليق بهذا المبتدأ" البسيط (11/ 44)

          يقول الجصاص -- :
          "وقد دلت هذه الآية على ترتيب الفعل في الحسن أو القبح بالإرادة وأن الإرادة هي التي تعلق الفعل بالمعاني التي تدعو الحكمة إلى تعليقه به أو تزجر عنها لأنهم لو أرادوا ببنائه إقامة الصلوات فيه لكان طاعة لله ولما أراد به ما أخبر الله تعالى به عنهم من قصدهم وإرادتهم كانوا مذمومين كفارا"
          أحكام القرآن للجصاص ت قمحاوي (4/ 367)
          محمد زين الشنقيطي
          بكالريوس كلية القرآن - المدينة المنورة
          ماجستير - تفسير أم القرى.

          تعليق


          • #6
            وَآخَرُونَ مُرْجَوْنَ لِأَمْرِ اللهِ إِمَّا يُعَذِّبُهُمْ وَإِمَّا يَتُوبُ عَلَيْهِمْ وَاللهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (106) وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مَسْجِدًا ضِرَارًا وَكُفْرًا وَتَفْرِيقًا بَيْنَ الْمُؤْمِنِينَ وَإِرْصَادًا لِمَنْ حَارَبَ اللهَ وَرَسُولَهُ مِنْ قَبْلُ وَلَيَحْلِفُنَّ إِنْ أَرَدْنَا إِلَّا الْحُسْنَى وَاللهُ يَشْهَدُ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ (107) لَا تَقُمْ فِيهِ أَبَدًا لَمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَى مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ أَحَقُّ أَنْ تَقُومَ فِيهِ فِيهِ رِجَالٌ يُحِبُّونَ أَنْ يَتَطَهَّرُوا وَاللهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ (108) أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى تَقْوَى مِنَ اللهِ وَرِضْوَانٍ خَيْرٌ أَمْ مَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى شَفَا جُرُفٍ هَارٍ فَانْهَارَ بِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ وَاللهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (109) لَا يَزَالُ بُنْيَانُهُمُ الَّذِي بَنَوْا رِيبَةً فِي قُلُوبِهِمْ إِلَّا أَنْ تَقَطَّعَ قُلُوبُهُمْ وَاللهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (110) (سورة التوبة )

            تقدير محذوف ، ماهي الحاجة لهذا التقدير اصلا ، فالايات واضحه وقد عالجت قضية هؤلاء المنافقين ، فاسندت اليهم حكمين وهما كالخبر ، الحكم الاول ، اعطائهم فرصة العودة والتوبه والطمع في مغفرته باية الارجاء قوله تعالى (إِمَّا يُعَذِّبُهُمْ وَإِمَّا يَتُوبُ عَلَيْهِمْ ) . وارتباط هذا الحكم بحكم اخر يتعلق بهولاء المنافقين وأعمالهم القلبية فمن ادركه الموت وهذه الريبه في قلبه ادركه العذاب ومن تقطع قلبه حسرة وندامه على فعله ادركته التوبة قوله تعالى ( إِلَّا أَنْ تَقَطَّعَ قُلُوبُهُمْ ) ولاحظ ختام الايتان (106 و110 ) ، بقوله تعالى (وَاللهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ) .

            وفي اعراب الاية (107) من كتاب الجدول في اعراب القران
            (الواو) عاطفة (الذين) اسم موصول مبنيّ في محلّ رفع مبتدأ مؤخّر لخبر مقدّم أي منهم الذين اتّخذوا مسجدا ،(اتّخذوا) فعل ماض مبنيّ على الضمّ.. والواو فاعل (مسجدا) مفعول به منصوب (ضرارا) مفعول لأجله منصوب ...



            والله اعلم
            سأقول فيها بجهد رأيي فإن كان صوابا فمن الله وحده وإن كان خطأ فمني ومن الشيطان والله ورسوله بريئان منه -ابن مسعود رضي الله عنه

            تعليق


            • #7
              الذي فهمته من السؤال- أخي الكريم - ماهو خبر (الذين اتخذوا ضرارا)؟؟
              وعلى هذا جرت الإجابة.
              محمد زين الشنقيطي
              بكالريوس كلية القرآن - المدينة المنورة
              ماجستير - تفسير أم القرى.

              تعليق


              • #8
                الخبر تجده في الاحكام التي تخص هؤلاء المنافقين (المسند ) ، فلاتقدير ولاحذف في الايات .ومما يستفاد من ايات سورة التوبة... عظم رحمة الله بعباده .


                والله اعلم
                سأقول فيها بجهد رأيي فإن كان صوابا فمن الله وحده وإن كان خطأ فمني ومن الشيطان والله ورسوله بريئان منه -ابن مسعود رضي الله عنه

                تعليق

                19,956
                الاعــضـــاء
                231,908
                الـمــواضـيــع
                42,561
                الــمــشـــاركـــات
                يعمل...
                X