• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • محمد عبدالله آل الأشرف
      رد
      أختي الكريمة الباحثة
      لم أفهم قولك (لا يشترط أن يكون للتفسير وجه..)

      اترك تعليق:


    • البااحثة
      رد
      المشاركة الأصلية بواسطة محمد عبدالله آل الأشرف مشاهدة المشاركة
      كلام وجيه
      نرجع إلى السؤال وموضع الإستفسار:
      من أي وجه حمل بعض المفسرين قوله تعالى (آل لوط) على أن المراد لوط ؟
      لا أتصور إلا أن يكون لذلك وجه عندهم !
      هذا سؤال طريف -في نظري- وهو من المضحك المبكي ، لأنه لا يشترط أن يكون للتفسير وجه .. فالتفسير في معظمه استبدال الكلمات بكلمات أخرى للتوضيح ، أو إعادة شرح للنص القرآني ..
      وعلى سبيل المثال تفسير شك بريب ، ويود بيحب إلخ
      (ما يود الذين كفروا)
      قال أبو جعفر : يعني بقوله : ( ما يود ) ، ما يحب ، أي : ليس يحب كثير من أهل الكتاب . يقال منه : "ود فلان كذا يوده ودا وودا ومودة" .
      رغم أن عظمة القرآن وبيانه وإحكامه ، لا يصح معها تغيير الواضح بواضح أو حتى تبديل كلمة مكان كلمة.. بل حين يقرأ الواحد الآيات يعلم أن هذا النوع من التفسير لا يصل إلى روح المعنى ، بل يقصر عنه أحياناً كثيرة..
      وفي هذا الحديث لا بد من الإشارة إلى التفسير الشائع للرواسي بأنها الجبال ، والرواسي شيء مختلف وذات وظيفة مختلفة عن الجبال كما يظهر ، والله أعلم.

      اترك تعليق:


    • محمد عبدالله آل الأشرف
      رد
      كلام وجيه
      نرجع إلى السؤال وموضع الإستفسار:
      من أي وجه حمل بعض المفسرين قوله تعالى (آل لوط) على أن المراد لوط ؟
      لا أتصور إلا أن يكون لذلك وجه عندهم !

      اترك تعليق:


    • عمر احمد
      رد
      نعم اخي محمد .. لقوله تعالى ( فَمَا وَجَدْنَا فِيهَا غَيْرَ بَيْتٍ مِنَ الْمُسْلِمِينَ (36) (سورة الذاريات 36)

      اترك تعليق:


    • محمد عبدالله آل الأشرف
      رد
      هل تقول أن آل لوط هنا بمعنى أهل بيته؟

      اترك تعليق:


    • عمر احمد
      رد
      (3 ،4 )
      نعم ، اخي محمد ظاهر السياق يدل على أن وصول الملائكة كان لبيت لوط أولا ومن ثم عرف اهل القرية بقدومهم ، اما تعلق المجي كان لنجاة اهل لوط (ماعدا إمراته ) ، ولوط هو رسول الله وامير بيته ، فمن الطبيعي أن يبادرهم بالكلام والسؤال عنهم .

      اترك تعليق:


    • محمد عبدالله آل الأشرف
      رد
      وقد جاء في الآية بعدها قول لوط
      ( قال إنكم قوم منكرون )
      فيكون دليلا على أن مجيئهم كان إليه .

      اترك تعليق:


    • محمد عبدالله آل الأشرف
      رد
      بارك الله فيك أخي عمر
      ألا ترى أن السياق يدل على أن أول مجيء الملائكة كان إلى لوط ثم علم قومه بعد ذلك بمجيئهم؟

      اترك تعليق:


    • عمر احمد
      رد
      قَالُوا إِنَّا أُرْسِلْنَا إِلَى قَوْمٍ مُجْرِمِينَ (58) إِلَّا آلَ لُوطٍ إِنَّا لَمُنَجُّوهُمْ أَجْمَعِينَ (59) إِلَّا امْرَأَتَهُ قَدَّرْنَا إِنَّهَا لَمِنَ الْغَابِرِينَ (60) فَلَمَّا جَاءَ آلَ لُوطٍ الْمُرْسَلُونَ (61) قَالَ إِنَّكُمْ قَوْمٌ مُنْكَرُونَ (62) (سورة الحجر )
      توضح الاية 59 أن مجي الملائكة كان لنجاة لوط وآله ، فلا يصح إسقاط المضاف وهو (آل ) والابقاء على المضاف إليه (لوط ) ، لان المجي كان لهما معا .

      والله اعلم

      اترك تعليق:


    • فَلَمَّا جَاءَ آلَ لُوطٍ الْمُرْسَلُونَ

      قال بعض المفسرين
      أي : فلما جاء لوطا المرسلون
      فمن أي وجه حمل المفسرون المضاف والمضاف إليه على أن المراد لوط ؟
    19,983
    الاعــضـــاء
    237,731
    الـمــواضـيــع
    42,690
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X