إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قراءة جديدة لألفاظ القرآن الكريم والسنة المطهرة

    [align=center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته[/align]
    الحمد لله وكفى ، والصلاة والسلام على النبي المصطفى ، وعلى آله وصحبه ومن تلا .

    وبعد

    فكلنا نعلم ما للألفاظ من أهمية كبيرة لتوضيح قصد المتكلم ، وتوضيح مراده .

    ومن الألفاظ ما يدل على مجموعة معانٍِ جمعت في لفظ واحد لدلالة عليه طلبا للاختصار، وهذه الألفاظ مبثوثة بالوحيين ، ويتطلب لمعرفتها معرفة باللغة العربية ، وأساليب العرب في لغتهم .

    ومن الملفت للنظر أن هذه الألفاظ إن حصل لبس في معرفة بعض معانيه فإنه سوف يدخل فيه ما لم يقصده المتكلم أو يخرج شيء مما أراده المتكلم ، وفي كلا الحالتين سيحدث تحريف أو تبديل لمراد المتكلم .

    والخطب يزداد خطورة حينما يقع في الوحيين ، وعندها يقع الإحداث في الدين المنهي عنه في الشريعة .

    ويجدر بنا أن ننبه بأن الألفاظ (المصطلحات) في الوحيين لا يغني عنها ألفاظ أخرى ، وعند استخدام هذه المصطلحات الجديدة في جدال أو نقاش أو حوار يجب من تبيين المراد منها.

    وبعد هذه المقدمة القصيرة أود أن أشرع في مقصودي من هذا الكلام وأود من الجميع من ذوي العلم والفهم من تقويمي فيما أخطأت به .

    لقد كررت النظر في القرآن الكريم والسنة الشريفة في لفظة الكفر والإيمان كثيرا لمعرفة مراد الله ورسوله من هذا اللفظ (المصطلح) ، خصوصا أنه وقع كثير من الفتن والبدع بسبب عدم معرفة مراد الله ورسوله من هذا اللفظ .

    وطلبا للاختصار نركز على ثلاث مطالب :
    الأول : معنى الكفر والإيمان لغة وشرعا .
    الثاني : العلاقة بين الإيمان والكفر .
    الثالث : معرفة أقسام كل لفظ على ضوء ما جاء في الوحيين .


    أشكر المشرفين على هذا المنتدى ، والسماح لي بأن أكون أحد أعضائه.

    يتبع ...

    الحضار

  • #2
    معنى الكفر والإيمان لغة وشرعا .

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    وبعد

    نواصل ما بدأنا به من سبر غور معاني الكتاب الكريم والسنة المطهرة

    وقبل الشروع في معرفة معاني الكفر والإيمان يجدر بنا أن ننبه لمسألة أصولية وهي :

    هل الألفاظ الشرعية نقلت من معانيها اللغوية إلى معان جديدة ، أو أبقيت على معانيها اللغوية مع وجود شروط أضيفت إليها ؟

    إن كان الجواب هو الأول فإن بحثنا هذا كله لا معنى له ، وإن كان الجواب هو الثاني فإن بحثنا هذا يكون مقبولا ، والذي أعتقده أن الألفاظ التي استخدمها الشارع لها المعاني اللغوية مع زيادة شروط لصحتها بينتها الشريعة وليس هذا موضع بحث المسألة وإن شئتم بحثها في موضوع جديد فلا بأس.

    نرجع لموضوعنا من جديد

    الكاف والفاء والراء أصل واحد يدل على الستر والتغطية هذا في اللغة.

    السؤال الآن ما هي الشروط والقيود التي أضيفت للكفر حتى ينتقل المعنى اللغوي إلى المعنى الشرعي الذي نهى الشارع عنه .

    يتبع إن شاء الله

    أتمنى من الجميع إبداء هذه القيود مع ذكر الدليل على هذا الشرط أو القيد

    أخوكم الحضار

    تعليق


    • #3
      التطور الدلالي للمفردات القرآنية أمر مُسلَّم ومعروفٌ ، وقد تناوله عددٌ من العلماء المتقدمين كابن قتيبة وابن فارس وابن جني وغيرهم من أصحاب المعاجم والتفسير. وليس في فهم المفردات القرآنية على هذا الوجه - حسب تقديري- ما يصح تسميته بأنه قراءة جديدة كما ذكرتم ، ولم ألاحظ فيما تفضلتم به جديداً في القراءة ، فهلا أبنت لنا عن وجهة نظرك في عنونتك للموضوع بـ ( قراءة جديدة لألفاظ القرآن الكريم والسنة المطهرة ) ؟

      تعليق

      19,957
      الاعــضـــاء
      231,919
      الـمــواضـيــع
      42,561
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X