• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • هل شعيب النبي -عليه السلام- هو الذي قصَّ عليه موسى -عليه السلام- القصص؟

      السلام عليكم، ورحمة الله وبركاته.
      الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
      فقد أرسل لي أحد الإخوة بالأمس رسالة هذا نصها:

      من دقيق فقه شيخنا العلامة عبدالمحسن بن عباد البدر متعه الله بالصحة و إيانا بعلمه، أنه استدل على أن شعيب موسى ليس شعيب بالقرآن.
      من خلال سياق الآيات في سورة الأعراف، الآيات من 59 إلى 103.
      فذكر تعالى كلاً من نوح و هود و صالح و لوط و شعيب .
      ثم قال في الآية 101:
      تلك القرى نقص عليك من أنبائها.الآيتان.
      و بعدها قال: ثم بعثنا من بعدهم موسى.


      فأعجبني هذا الاستنباط وتشجعت للبحث عن أقوال المفسرين في هذه المسألة، فوقفتُ على كلامٍ للطبري --، وهذا نصُّه:


      تفسير الطبري = جامع البيان ط هجر (18/ 223)
      وَأَمَّا أَبُوهُمَا فَفِي اسْمِهِ اخْتِلَافٌ، فَقَالَ بَعْضُهُمْ: كَانَ اسْمُهُ يَثْرُونَ.
      ذِكْرُ مَنْ قَالَ ذَلِكَ: حَدَّثَنِي أَبُو السَّائِبِ، قَالَ: ثنا أَبُو مُعَاوِيَةَ، عَنِ الْأَعْمَشِ، عَنْ عَمْرِو بْنِ مُرَّةَ، عَنْ أَبِي عُبَيْدَةَ، قَالَ: «كَانَ الَّذِي اسْتَأْجَرَ مُوسَى ابْنُ أَخِي شُعَيْبٍ يَثْرُونُ».
      حَدَّثَنَا ابْنُ وَكِيعٍ، قَالَ: ثنا أَبُو مُعَاوِيَةَ، عَنِ الْأَعْمَشِ، عَنْ عَمْرِو بْنِ مُرَّةَ، عَنْ أَبِي عُبَيْدَةَ، قَالَ: «الَّذِي اسْتَأْجَرَ مُوسَى يَثْرُونُ ابْنُ أَخِي شُعَيْبٍ عَلَيْهِ السَّلَامُ» .
      وَقَالَ آخَرُونَ: بَلِ اسْمُهُ: يَثَرَى.
      ذِكْرُ مَنْ قَالَ ذَلِكَ: حَدَّثَنَا ابْنُ وَكِيعٍ، قَالَ: ثنا الْعَلَاءُ بْنُ عَبْدِ الْجَبَّارِ، عَنْ حَمَّادِ بْنِ سَلَمَةَ، عَنْ أَبِي حَمْزَةَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ: " الَّذِي اسْتَأْجَرَ مُوسَى: يَثَرَى صَاحِبُ مَدْيَنَ ".
      حَدَّثَنِي أَبُو الْعَالِيَةِ الْعَبْدِيُّ إِسْمَاعِيلُ بْنُ الْهَيْثَمِ، قَالَ: ثنا أَبُو قُتَيْبَةَ، عَنْ حَمَّادِ بْنِ سَلَمَةَ، عَنْ أَبِي حَمْزَةَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ: " الَّذِي اسْتَأْجَرَ مُوسَى: يَثَرَى صَاحِبُ مَدْيَنَ ".
      حَدَّثَنِي أَبُو الْعَالِيَةِ الْعَبْدِيُّ إِسْمَاعِيلُ بْنُ الْهَيْثَمِ، قَالَ: ثنا أَبُو قُتَيْبَةَ، عَنْ حَمَّادِ بْنِ سَلَمَةَ، عَنْ أَبِي حَمْزَةَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ: " اسْمُ أَبِي الْمَرْأَةِ: يَثَرَى ".
      وَقَالَ آخَرُونَ: بَلِ اسْمُهُ شُعَيْبٌ، وَقَالُوا: هُوَ شُعَيْبٌ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.
      ذِكْرُ مَنْ قَالَ ذَلِكَ: حَدَّثَنَا ابْنُ بَشَّارٍ، قَالَ: ثنا عَبْدُ الرَّحْمَنِ، قَالَ: ثنا قُرَّةُ بْنُ خَالِدٍ، قَالَ: سَمِعْتُ الْحَسَنَ، يَقُولُ: «يَقُولُونَ شُعَيْبٌ صَاحِبُ مُوسَى، وَلَكِنَّهُ سَيِّدُ أَهْلِ الْمَاءِ يَوْمَئِذٍ» .
      قَالَ أَبُو جَعْفَرٍ: وَهَذَا مِمَّا لَا يُدْرَكُ عِلْمُهُ إِلَّا بِخَبَرٍ، وَلَا خَبَرَ بِذَلِكَ تَجِبُ حُجَّتُهُ، فَلَا قَوْلَ فِي ذَلِكَ أَوْلَى بِالصَّوَابِ مِمَّا قَالَهُ اللَّهُ جَلَّ ثَنَاؤُهُ وَوَجَدَ مِنْ دُونِهِمُ امْرَأَتَيْنِ تَذُودَانِ. . قَالَتْ إِحْدَاهُمَا يَا أَبَتِ اسْتَأْجِرْهُ.

      وقد ذكر ابن كثير تقريبًا هذه الأقوال، وذكر ما يقوي القول بأنه ليس بشعيب النبي عليه الصلاة والسلام، وذهب الشيخ ابن سعدي أيضًا إلى هذا القول، وهذا كلام لشيخ الإسلام ابن تيمية في الجواب الصحيح:
      كَمَا أَنَّ اللَّهَ ذَكَرَ فِي الْقُرْآنِ أَنَّهُ أَهْلَكَ أَهْلَ مَدْيَنَ بِالظُّلَّةِ لَمَّا جَاءَهُمْ شُعَيْبٌ وَذَكَرَ فِي الْقُرْآنِ أَنَّ مُوسَى أَتَاهَا وَتَزَوَّجَ بِبِنْتِ وَاحِدٍ مِنْهَا فَظَنَّ بَعْضُ النَّاسِ أَنَّهُ شُعَيْبٌ النَّبِيُّ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - وَهَذَا غَلَطٌ عِنْدَ عُلَمَاءِ الْمُسْلِمِينَ مِثْلِ ابْنِ عَبَّاسٍ وَالْحَسَنِ الْبَصْرِيِّ وَابْنِ جُرَيْجٍ وَغَيْرِهِمْ، كُلُّهُمْ ذَكَرُوا أَنَّ الَّذِي صَاهَرَهُ مُوسَى لَيْسَ هُوَ شُعَيْبًا النَّبِيَّ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - وَحُكِيَ أَنَّهُ شُعَيْبٌ عَمَّنْ لَا يُعْرَفُ مِنَ الْعُلَمَاءِ وَلَمْ يَثْبُتْ عَنْ أَحَدٍ مِنَ الصَّحَابَةِ وَالتَّابِعِينَ ; كَمَا بَسَطْنَاهُ فِي مَوْضِعِهِ.

      فأرجوا من عنده مزيد علمٍ في هذه المسألة فليتحفنا به، جزاكم الله خيرًا.
      يا صاحبي!!! إيَّاك مِنْكَ!!!

    • #2
      باختصار
      لو كان شعيب لذكر القرآن الكريم اسمه
      ويستبعد أن يكون هو لأن الفاسقين من قومه أتاهم عذاب استئصال ولم يتبق منهم إلا الصالحون فيستبعد أن يزاحم الصالحون ابنتي نبيهم عند السقي
      وهنالك إشارة إلى قرب عهد لوط وشعيب
      حيث قال لقومه: " وما قوم لوط منكم ببعيد "
      والله أعلم
      الأستاذ الدكتور عبدالرحيم الشريف
      أستاذ التفسير وعلوم القرآن
      نائب عميد كلية الشريعة
      جامعة الزرقاء / الأردن

      تعليق


      • #3
        المشاركة الأصلية بواسطة عبدالرحيم الشريف مشاهدة المشاركة
        باختصار
        لو كان شعيب لذكر القرآن الكريم اسمه
        ويستبعد أن يكون هو لأن الفاسقين من قومه أتاهم عذاب استئصال ولم يتبق منهم إلا الصالحون فيستبعد أن يزاحم الصالحون ابنتي نبيهم عند السقي
        وهنالك إشارة إلى قرب عهد لوط وشعيب
        حيث قال لقومه: " وما قوم لوط منكم ببعيد "
        والله أعلم
        نعم، ما ذكرتم من القرائن التي تقوي القول بأنهما متغايران.

        أجزل الله لكم المثوبة دكتور عبد الرحيم الشريف.
        يا صاحبي!!! إيَّاك مِنْكَ!!!

        تعليق


        • #4
          نعم يا عزيزي
          ولا يفوت انتباهكم القاعدة المنطقية في أن المثبِت (صاحب الدعوى) هو المطالب بالدليل
          وليس النافي
          الأستاذ الدكتور عبدالرحيم الشريف
          أستاذ التفسير وعلوم القرآن
          نائب عميد كلية الشريعة
          جامعة الزرقاء / الأردن

          تعليق


          • #5
            المشاركة الأصلية بواسطة عبدالرحيم الشريف مشاهدة المشاركة
            نعم يا عزيزي
            ولا يفوت انتباهكم القاعدة المنطقية في أن المثبِت (صاحب الدعوى) هو المطالب بالدليل
            وليس النافي
            نعم، وهذا ما رجح به ابن جرير .
            يا صاحبي!!! إيَّاك مِنْكَ!!!

            تعليق

            20,125
            الاعــضـــاء
            230,572
            الـمــواضـيــع
            42,263
            الــمــشـــاركـــات
            يعمل...
            X