إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عن إبراهيم عليه السلام

    الحمد لله رب العالمين


    من منكم يعرف ترتيب وقوع الايات زمن ابراهيم ، أي من الاولى و من الثانية فيهن:

    قوله تعالى : إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ حَنِيفًا ۖ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ (79) سورة الأنعام

    و قوله تعالى إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ ۖ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (131) سورة البقرة


    ​​​​​​

    طلب أخر : هل قول الله لابراهيم ، أسلم هل جاء في صحف ابراهيم أو كان خطابا مباشرا له.

  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين اما بعد الاستاذ الفاضل احسان عبد الله ارجو الاطلاع على الرابط التالي :

    https://almunajjid.com/speeches/lessons/219

    تعليق


    • #3
      جزاك خيرا الاستاذ البهيجي في الدنيا و الآخرة على المعلومات المرسلة.

      ما فهمت هو أن ابراهيم كان يعرف من بادئ الأمر أن الله هو خالق السموات و الارض عندما قال (رَأَى كَوْكَبًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لا أُحِبُّ الآفِلِينَ), يعني فقط كان يستدرج قومه لكي يعرفوا من هو ربهم، و لكن الآن زدت أكثر حيرة فالله تعالى قال (وَكَذَلِكَ نُرِي إِبْرَاهِيمَ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ), يعني أنه لم يكن يعلم في بادئ الأمر

      أرجو أن تبين لي يا اخي إن علمت لأن هذا في غاية الاهمية، و احتاج أن أعرفه لأمر ما



      تعليق


      • #4
        السلام عليكم

        آية الأنعام أولا .... لم يذكر فيها اسم الله لكن قال " إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ... "


        قوله تعالي " كَذَلِكَ نُرِي إِبْرَاهِيمَ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ .... " يدل علي أنه بمجرد استنكار عبادة الأصنام ، وفقه الله فذهب باحثا عن الحق وأراه الله ملكوت السموات والأرض .... وهو ما يستدل به علي أن للكون خالق .... فقال " إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ حَنِيفًا " ، ولذلك جاء قوله" وليكون من الموقنين " معطوفاً ؛ أي أن ثمرة هذه الاراءة هي الاستدلال علي الخالق وليكون من الموقنين بذلك .... ؛ ثم إنه لو كان يعلم مسبقا فلما لم يدل أبيه على الله لما استنكر منه اتخاذ أصناما آلهة ؟

        تعليق


        • #5

          و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته، شكرا الأخ مصطفى لمشاركتك الطيبة، و جعله في ميزان حسناتك و جعل الله عيدكم مباركا و لجميع المسلمين.

          ما فهمت الآن هو أن إبراهيم كان في الحقيقة يفكر من هو ربه، ووفقه ربه لمعرفة من هو إلهه، و ليس كما يدعو البعض أنه كان يتظاهر كأنه لا يعرف، فقط ليقيم الحجة على قومه. و هذا ايضا ما ذهبت إليه بادئ الأمر.
          الأن يمكن القول أن حدوث أية الأنعام هو قبل حدوث أية البقرة؟



          و لكن كيف عرف أن ربه اسمه الله أو أن قومه كانوا يطلقون كلمة الله على كل إله أو أن الله حدثه بذلك



          أرجو من يعرف أن يحدث

          تعليق


          • #6
            بسم الله الرحمن الرحيم
            الحمد لله رب العالمين اما بعد وجزاكم الله تعالى خير أخي الكريم احسان تسأل كيف عرف ...أليس هو رسول ونبي يوحي له الله تعالى ويعلمه ما لا يعلم .

            تعليق


            • #7
              السلام عليكم

              عن طريق الوحي
              فبعدما اهتدى بالنظر في ملكوت السموات والأرض .... أوحي الله إليه
              لكن
              متى اوحي إليه ؟ أو متى أوتي النبوة ؟
              هذا هو السؤال
              من يري أنه كان يتظاهر ليحاج القوم ... يقولون أنه كان نبيا
              وأتساءل... هل كان نبي وهو فتي صغير ؟!

              تعليق


              • #8
                نعم الاستاذ البهيجي، أريد أن أعرف هل قال له أسلم خطابا أو أوحى له ذلك، فنحن نعلم أن موسى كان يكلمه الله تعالى، فهل ابراهيم أيضا تكلم معه الله بنفس الوسيلة أو كان ذلك خاص فقط لكليم الله.

                ​​​​​​

                أخي الكريم مصطفى، يحتمل أن يكون كان صغيرا في السن و باحثا عن الحق، و هذا ما أظن كذلك، فهو لا يقبل التقليد كحق، بل الحجج كحق، و لقد قال الله تعالى : وَلَقَدْ آتَيْنَا إِبْرَاهِيمَ رُشْدَهُ مِن قَبْلُ وَكُنَّا بِهِ عَالِمِينَ (51)


                الأن بقي لي أن أعرف هل كلمة الله كان يطلقوها العرب على ألهتهم باطلا، يعني كانت تطلق ايضا على الأصنام؟
                أو هي كلمة تطلق فقط على الإله الحق، لا إله إلا هو

                جزاكم خيرا

                تعليق


                • #9
                  السلام عليكم
                  كون ابراهيم باحثا عن الحق في سنٍ صغيرة يثبت أنه لم يكن قد أوتي النبوة بعد ؛ ولقد أوتيها - النبوة - بعد ذلك

                  الله قال له " أسلم " بطريق من الطرق الثلاث ..... وحيا أو من وراء حجاب أو يرسل رسولا فيوحي بإذنه ما يشاء
                  فما أهمية تحديد بأي طريق كان هذا القول
                  وعلي كل حال - حسب علمي - لم يرد ما يفيد أن الله كلم ابراهيم تكليما .... كما كلم موسي


                  قوله تعالي " وَلَقَدْ آتَيْنَا إِبْرَاهِيمَ رُشْدَهُ مِن قَبْلُ وَكُنَّا بِهِ عَالِمِينَ " نعم ؛ بداية ايتاءه رشده بأن أراه ملكوت السموات والأرض - كما فى الأنعام - ، وتدرج حتى بلغ كمال الرشد ، إذ أن الرشد لا يبلغه الانسان إلا بعد وقت طويل

                  أما سؤالك عن اسم الله
                  فإنه لم يُسمى به أحد ولا يطلق إلا علي الإله الحق سبحانه
                  قال تعالي

                  " رَّبُّ ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَٱلأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا فَٱعْبُدْهُ وَٱصْطَبِرْ لِعِبَادَتِهِ هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيّاً " ذكر الشعراوي أن الإسم الشريف لم يُسمى به غير الله سبحانه ولا يجرؤ أحد أن يفعل
                  إن كلمة سميا وردت في نفس السورة " يٰزَكَرِيَّآ إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلاَمٍ ٱسْمُهُ يَحْيَىٰ لَمْ نَجْعَل لَّهُ مِن قَبْلُ سَمِيّاً " أي لم يتسمى بهذا الإسم أحد من قبل

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة مصطفى سعيد مشاهدة المشاركة
                    السلام عليكم
                    كون ابراهيم باحثا عن الحق في سنٍ صغيرة يثبت أنه لم يكن قد أوتي النبوة بعد ؛ ولقد أوتيها - النبوة - بعد ذلك

                    الله قال له " أسلم " بطريق من الطرق الثلاث ..... وحيا أو من وراء حجاب أو يرسل رسولا فيوحي بإذنه ما يشاء
                    فما أهمية تحديد بأي طريق كان هذا القول
                    وعلي كل حال - حسب علمي - لم يرد ما يفيد أن الله كلم ابراهيم تكليما .... كما كلم موسي


                    قوله تعالي " وَلَقَدْ آتَيْنَا إِبْرَاهِيمَ رُشْدَهُ مِن قَبْلُ وَكُنَّا بِهِ عَالِمِينَ " نعم ؛ بداية ايتاءه رشده بأن أراه ملكوت السموات والأرض - كما فى الأنعام - ، وتدرج حتى بلغ كمال الرشد ، إذ أن الرشد لا يبلغه الانسان إلا بعد وقت طويل

                    أما سؤالك عن اسم الله
                    فإنه لم يُسمى به أحد ولا يطلق إلا علي الإله الحق سبحانه
                    قال تعالي

                    " رَّبُّ ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَٱلأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا فَٱعْبُدْهُ وَٱصْطَبِرْ لِعِبَادَتِهِ هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيّاً " ذكر الشعراوي أن الإسم الشريف لم يُسمى به غير الله سبحانه ولا يجرؤ أحد أن يفعل
                    إن كلمة سميا وردت في نفس السورة " يٰزَكَرِيَّآ إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلاَمٍ ٱسْمُهُ يَحْيَىٰ لَمْ نَجْعَل لَّهُ مِن قَبْلُ سَمِيّاً " أي لم يتسمى بهذا الإسم أحد من قبل

                    شكرا الاخ مصطفى

                    إن الله عندما يسمي بشرا، فإنه يسميه بالحق، فاسم يحيى هو اسم على مسمى، و فيه خاصية التي تجعله مختلف عن الاخرين، و اسم عيسى ايضا ، هو اسم على مسمى و هو اسم خاص لعيسى، لأن هو اسمه الحق.

                    و هذا يعني أن الله هو اسم ربنا، فهو لا يترجم للغات الاجنبية، و اسمه حق و لا يكون إلا له ،

                    هل منكم يعرف كيف كان يسمي موسى الله، بلغته،



                    تعليق

                    19,912
                    الاعــضـــاء
                    231,499
                    الـمــواضـيــع
                    42,372
                    الــمــشـــاركـــات
                    يعمل...
                    X