• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • مصطلح أهل السنة


      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : ـ
      قال ابن تيمية تعالى في المجلد السابع من كتاب الفتاوى ( أهل السنة هم المتمسكون بكتاب الله وسنة رسولة ، وما اتفق عليه السابقون الأولون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم ولم يخالفوهم في شي من أصل الدين ويدخُل في ذلك عامة المسلمين فمن قال بالكتاب والسنة والإجماع كان من أهل السنة وخرج من أن يكون مبتدعا ) وكذلك قال الكلام بعينه في كتاب منهاج السنة .
      ثم قال ( وأهل السنة ليس لهم اسم ولا لقب يعرفون به إلا الإسلام وما دل عليه ، ولا ينتمون لشخص بالغا ما بلغ يجعلونه قدوتهم في كل شي إلا رسول الله ) .
      وقال الإمام مالك تعالى ( أهل السنة ليس لهم لقب يُعرفون به ولا اسم ينتمون إليه إلا انهم مسلمون كما قال الله هو سماكم المسلمين آخر سورة الحج ، نقل هذا الكلام ابن عبد البر في الانتقاء .
      وقد كان الصحابة رضوان الله عليهم يُحذرون من التسمي بغير الإسلام ويُشدِّدون في ذلك ولا يتهاونون فيه .
      وقد ذكر ابن تيمية في المجلد السابع أيضا من الفتاوى عن ابن عباس قال:( من أقرّ باسم من هذه الأسماء المحدثة فقد افترى على الله ورسوله ، فإن الله سماكم المسلمين المؤمنين عباد الله فلا تعدل عن الأسماء التي سمانا الله بها إلى أسماء أحدثها قومُ ما أنزل الله بها من سلطان ، فالتسمي بالسلفية والإخوان والتبليغ والصوفية وغيرها كلها خطأ وبدعة وليس هناك من اسم سوى مسلم مؤمن عبد الله فقد وهذا الكلام أعلم أنه يغضب الكثيرين الذين يزيدون ويتهمون من خالفهم بالكفر والفسق والمخالفة وغيرها من الألفاظ التافهة التي تدل على عصبية مقيته وحمية باطلة .
      وما هذا إلا بسبب فراغ الوقت وفراغ العلم والطعن في العلماء وسب الناس وتكفيرهم واتهامهم بالمخالفة والفسق وغيرها من الألفاظ التي يحفظونها ويعرفونها كما يعرفون أبنائهم وإخوانهم ، وإني أقول كل من دعا إلى منهج واسم غير الإسلام فقد خالف الله صراحة .
      فإن الله يقول هو سماكم المسلمين فماذا يقول هو ؟؟!!! سلفي وهابي جهادي إخواني ... فليقل ما يشاء فالله هو خصمه وحجيجه وسائلة فلا تغرنكم أيها المسلمون كثرة هذه المناهج ودعاتها ولو قالوا ما قالوا .
      ولا تفرقوا فتفشلوا وتذهب ريحكم واصبروا
      واعتصموا بحبل اله جميعا ولا تفرقوا
      ولا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا من بعد ما جاءهم البينات وأولئك لهم عذاب عظيم
      وأن هذا صراطي مستقيما فاتبعوه ولا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله ذلكم وصاكم به لعلكم تتقون .

    • #2
      جزاكِ اللهُ خيراً، فقد أجدتِ وأحسنتِ النقلَ والقولَ.

      تعليق

      20,084
      الاعــضـــاء
      238,475
      الـمــواضـيــع
      42,935
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X