• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • محمد الأنصاري
      رد
      المشاركة الأصلية بواسطة عبدالرحمن الشهري مشاهدة المشاركة
      ما شاء الله تبارك الله.
      وفقك الله أخي محمد على هذا النظم المفيد، وأسأل الله أن ينفع به.
      آمين آمين
      جزاكم الله خيرا فضيلة مشرفنا الأستاذ الدكتور عبد الرحمن، وبارك الله جهودكم.

      اترك تعليق:


    • عبدالرحمن الشهري
      رد
      ما شاء الله تبارك الله.
      وفقك الله أخي محمد على هذا النظم المفيد، وأسأل الله أن ينفع به.

      اترك تعليق:


    • محمد الأنصاري
      رد
      المشاركة الأصلية بواسطة محمد يزيد مشاهدة المشاركة
      أحسنت أحسن الله إليك ونفع بك.

      آمين وإياكم، جزاكم الله خيرا.

      اترك تعليق:


    • محمد يزيد
      رد
      أحسنت أحسن الله إليك ونفع بك.

      اترك تعليق:


    • محمد الأنصاري
      رد
      تسجيل صوتي للمنظومة نسأل الله أن يتقبل منا ومنكم وأن يجزي خيراً قارئها.

      https://youtu.be/S3hBGnRLCWM​​​​​​

      اترك تعليق:


    • محمد الأنصاري
      رد
      المشاركة الأصلية بواسطة هدى بنت محمد مشاهدة المشاركة
      نظم مميز..جزاك الله خيرا
      آمين وإياكم
      نسأل الله التوفيق والقبول.

      اترك تعليق:


    • هدى بنت محمد
      رد
      نظم مميز..جزاك الله خيرا

      اترك تعليق:


    • هِدَايَةُ الأمَاجِد إِلَى خُلَاصَةِ الْقَوْلِ فِيْ التَّحْزِيْبِ وَالْتَّعَاهُد "نظم"

      هِدَايَةُ الأمَاجِد
      إِلَى خُلَاصَةِ الْقَوْلِ فِيْ التَّحْزِيْبِ وَالْتَّعَاهُد


      نظم: محمد بن أحمد بن محمد عالي الأنصاري


      بسم الله الرحمن الرحيم

      [المقدمة]

      1. الحمدُ لله العَليِّ المُقتَدِرْ
      ثُمَّ الصلاةُ والسلامُ المُزْدَهِرْ

      2. على النَّبِيْ محمّدٍ وصحبِهِ
      وآلهِ جميعِهمْ وحِزبِهِ

      3. وبعدُ ذا خُلاصةُ التَّحزيبِ
      وتحفةُ الأريبِ والحبيبِ

      4. سمَّيتُه هِدَايَة الأماجِدِ
      في القولِ في التَّحزيبِ والتَّعاهُدِ


      [فصل]

      5. في ركعةٍ قد يُختَمُ القرآنُ
      فابنُ جُبيرٍ قبلَهُ عثمانُ

      6. قد فعلا، وهكذا تَميمُ
      هو ابنُ أوْسٍ سيِّدٌ عظيمُ

      7. وبعضُهمْ في الليلِ والنهارِ
      يَختِمُ مَرَّتينِ في الأخبارِ

      8. وقدْ رُوِيْ مِن فِعلِ بعضِ القومِ
      الختمُ كُلَّ ليلةٍ ويومِ

      9. وجاءَ عن علقمةٍ في ليلةِ
      وعنهُ أيضاً خَتْمُهُ في خمسةِ

      10. يَختِمُهُ في ليلتينِ الأسْوَدُ
      في رمضانَ شأن مَن يجتهدُ

      11. في غيرِهِ سِتُّ ليالٍ وَافِيَةْ
      بِوِرْدِهِ مِنَ القُرَانِ كافِيَةْ

      12. وخَتْمُهُ كُلَّ ثلاثٍ يَكْثُرُ
      وَمَنْ بِذَا تَحْزِيْبُهُ لا يُحْصَرْ

      13. مثلُ ابنِ عمرٍو، سعدٍ بنِ المُنذِرِ
      وكابنِ أمِّ عبدٍ المشتَهِرِ

      14. وبعضُهُمْ مِمَّنْ يُجَانِبُ الدَّعَةْ
      في وِرْدِهِ يَختِمُ كُلَّ أربَعَةْ

      15. وعن تميمٍ خَتْمُهُ في سَبْعَةِ
      وقد ذكرنا خَتمَهُ في ركعةِ

      16. وأكثرُ الصحابةِ الكِرَامِ
      تحزِيبُهُمْ في سبعةٍ أيامِ

      17. (فَمِيْ بِشَوْقٍ) رَمْزُهُ للْفَائِدَةْ:
      فَاتِـحَةٌ، والـمِيمُ رَمْزُ المائدةْ

      18. فَيُونُسٌ، سُبحانَ، ثُمَّ الشُّعَرَا
      فالذِّبْحُ، قافٌ، وِرْدُ أفضلِ الوَرَى

      19. تَحْزِيْبُهُمْ: ثلاثةٌ فخمسةْ
      وبَعْدَ ذاكَ سبعةٌ فتسعةْ

      20. وخامسُ الأيامِ إحدى عشْرةْ
      سادسُها ثلاثةٌ وعشْرةْ

      21. آخرُها خُصِصَ للمفصَّلِ
      فخذ- هُدِيتَ - نظمَهُ ورتِّلِ

      22. ومنهمُ مَن كانَ في ثمانِ
      يَخْتِمُهُ مِنْ قَبْلِ ذا الزمانِ

      23. مثلُ أُبَيٍّ أقرأُ الصحابةْ
      تحزيبُ حَبْرٍ بَيِّنِ المَهَابَةْ

      24. وهكذا في كُلِّ خَمْسَ عَشْرَةْ
      قد وردَ الحديثُ فيهِ مَرَّةْ

      25. كما أتَى في خَبرٍ عن قيسِ
      مِن قولِ خيرِ الخلقِ دُونَ لَبْسِ

      26. وقد أتَى عنِ ابنِ عمرٍو أيضاً
      في خَبرٍ أُورِدُ مِنهُ بَعْضاً

      27. وبعضُهمْ يَختِمُ في شهرينِ
      كما رَوَى الثِّقاتُ دُونَ مَيْنِ

      28. وقال بعضُ مَن لهُ مَقامُ
      ـ في حَدِّهِ أقلَّ ما يُرامُ:

      29. وَمَن أتَى بِالقصْدِ والتَّمامِ
      بِخَتْمَةٍ في كُلِّ نِصفِ عامِ

      30. فلا يُعَدُّ مِثلُهُ مِمَّنْ هَجَرْ
      ولا يُعَابُ فِعْلُهُ أو يُحْتَقَرْ

      31. وبعضُهمْ يَكرَهُ أن يُؤَخَّرَا
      عنْ أربعينَ الخَتْمُ إن تأخَّرَا؛

      32. لأنَّهُ في خَبَرٍ أقلُّ مَا
      بِهِ النَّبِيُّ المُصطَفَى تَكَلَّمَا

      33. في أمْرِهِ ابنَ عمرو، ثُمَّ شَهْرِ
      وبَعْدُ عِشرينَ بِبَعْضِ يُسْرِ

      34. فَخَمْسَ عَشْرَةَ كَذا، فَعَشْرِ
      فَسَبْعَةٍ، وقيل: خَمْسٍ فَادْرِ

      35. ثُمَّ ثلاثٍ، ثُمَّ لَمْ يُرَخِّصِ
      في الخَتْمِ فِيما دُونَها لِمُخْلِصِ

      36. وقالَ قومٌ إنَّه قد يُشْرَعُ
      وقيل: ما دُونَ الثَّلاثِ يُمْنَعُ

      37. مَنْعَ كَراهَةٍ كما يُقالُ
      وبعضُهمْ لِحُـرْمَةٍ قدْ مَالُوا


      [فصل]

      38. وإنْ أردتَ ما إليهِ يُقصَدُ
      وَكَانَ أوْلَى أوْ إليهِ يُرشَدُ

      39. حُدُودُهُ ما بَينَ أربعينَ
      إلى الثَّلاثِ حَسَنٌ يَقِينَا

      40. ولَيسَ فيما بَيْنَهَا مِن مُدَدِ
      ما يُكرَهُ الخَتْمُ بِهِ فَاعْتَمِدِ

      41. وخيْرَ ذاكَ: الخَتْمُ في أُسْبُوعِ
      أو نِصْفُ هَذا الوِرْدِ لِلقَنُوعِ

      42. أو في ثلاثٍ في الليالي الفَاضِلَةْ
      كَمْ نُخْبَةٍ بِذا المَقالِ قائِلَةْ

      43. وَوَاِلدِي ما بَينِ ذَيْنِ قدْ جَرَى
      تَحْزِيبُهُ بَيْنَ الفَيَافِي والقُرَى

      44. أتَمَّ رَبِّي فَضْلَهُ عَلَيْهِ
      وَسَاَق كُلَّ نِعْمَةٍ إليْهِ


      [الخاتمة]

      45. فَهذِهِ خُلاصَةُ الكَلامِ
      وَلَيْسَ يَخْلُو المَرْءُ مِنْ مَلَامِ

      46. إذْ لَيْسَ مِنْ نَقْصٍ يُخَافُ بُدُّ
      والخَلَلُ المَعِيبُ قَدْ يُسَدُّ

      47. وبَعضُ ما شَذَّ شَذَذْتُ عَنهُ
      فَرَرْتُ - قَدْرَ المُسْتَطَاعِ- مِنهُ

      48. ولأبي محمَّدٍ كِتابُ
      في الشَّكلِ وَالمَضْمُونِ يُسْتَطَابُ

      49. أعني بِهِ الحَرْبِيَّ شَيخِي مَنْ ظَفِرْ
      بِفَضْلِ تَيْسِيرِ العُلُومِ واشْتَهَرْ

      50. سَمَّاهُ بِالـ(تـَّحزيبِ) فَلْيُسابِقْ
      إليه كلُّ راغبٍ وحاذِقْ

      51. ونَسألُ اللهَ العلِيْ مِنْ فَضْلِهِ
      وأنْ نكونَ عِنْدَهُ مِنْ أهْلِهِ

      52. نَتْلُو الكِتابَ مِثْلَمَا أرَادَا
      مُتَّخِذِينَ مِنْ هُدَاهُ زَادَا

      53. بالحِفْظِ، والعِلْمِ بِهِ، والعَمَلِ
      بِلا انقِطاعٍ يُتَّقَى أو مَلَلِ

      54. والحمدُ للهِ بِهَا الخِتَامُ
      ثُمَّ الصلاةُ بعْدُ والسّلامُ

      55. عَلَى النَّبِيِّ المُصطَفَى مُحمَّدِ
      مَن أمَرَ القُرَّاءَ بِالتَّعَاهُدِ

      56. وصَحْبِهِ ومَن تلاهُمْ واهْتَدَى
      مُسْتَمْسِكاً بِهَدْيِهِمْ مُعْتَضِدَا

      57. نَظَمْتُهَا قُبَيْلَ عِيدِ الفِطرِ
      بِلَيلَتَينِ مِن لَيالِي الحَظْرِ

      58. في فترةِ البَلاءِ بِالكُورُونا
      والناسُ في العِلاجِ يَمْتَرُونَا


      نظمه: محمد بن أحمد بن محمد عالي الأنصاري
      صباح يوم الأربعاء27 رمضان 1441 هـ - مكة المكرمة
    20,173
    الاعــضـــاء
    231,687
    الـمــواضـيــع
    42,634
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X