إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من جواهر ابن القيم رحمه الله

    [emoji257][emoji257]من جواهر ابن القيم رحمه الله في مدارج السالكين [emoji257]منزلة الخوف:
    هو هروب القلب من حلول المكروه عند استشعاره
    فالخوف حركة [emoji257]والخشية سكون [emoji257]والخوف لعامة المؤمنين [emoji257]والخشية للعلماء والعارفين قال تعالى( انما يخشى الله من عباده العلماء ) فاطر [emoji257]إذا خفت شيئا هربت منه الا الله عزوجل فاذا خفته هربت إليه [emoji257]أما الوجل رجفان القلب وانصداعه لذكر من يخاف سلطانه وعقوبته [emoji257]أما الهيبة خوف مقارن للتعظيم والاجلال تعظيم مقرون بالحب [emoji257] والإشفاق رقة الخوف وهو خوف برحمة من الخائف لمن يخاف عليه [emoji257]
    رقية احمد

  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم
    فكاما ازداد العبد علماً ازداد خشية لله
    فالخشية تنبثق من العلم فإذا انتفى العلم انتفت الخشية
    فتبين أن أصل السيئات الجهل وعدم العلم
    قال الله تعالى (وأما ثمود فهديناهم فاستحبوا العمى على الهدى ) فصلت 17

    ومقام الخشية جامع لمقام المعرفة بالله والمعرفة بالله بحق عبوديته
    فمتى عرف الله وعرف حقه اشتدت خشيته لله كما قال الله تعالى( إنما يخشى الله من عباده العلماء )
    فالعلماء بأمره هم اهل خشيته قال النبي صلى الله غليه وسلم
    أنا أعلمكم بالله وأشدكم خشية

    تعليق

    19,956
    الاعــضـــاء
    231,906
    الـمــواضـيــع
    42,561
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X