• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • الصابئين في القرءان الكريم

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ذكر أهل العلم استنباطا من الآيتين من سورتي البقرة و المائدة ان الصابئين أمة منهم الموحدون ومنهم من ضل الطريق وكان من الهالكين. وأشهر ما ذكر في شأنهم انهم "صبؤوا" الى دين يحيى وصح إيمانهم قبل أن يبدلوا دينهم و كانوا شيعا
      فكان منهم من عبد النجوم ومنهم من اخترعوا طريقا لهم بين النصرانية والمجوسية أو بين النصرانية واليهودية متأثرين بعمليات التنصير ايام الملك قسطنطين في حران.فهل يمكن ان نعتبر لفظ الصابئين مرادفا للحنفاء باعتبار أن كلتي اللفظين يدل على الميول "من الباطل أعلى الحق".وهل الصائبة المندائية الموجودة الآن في العراق هم المذكورة في القرآن الكريم

      ارسل من SM-J250F using ملتقى أهل التفسير

    • #2
      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
      قال تعالى : إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالنَّصَارَىٰ وَالصَّابِئِينَ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ.
      هؤلاء المذكورون في الآية هم كل أهل الأرض.
      أهل الكتاب : الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالنَّصَارَىٰ
      غير أهل الكتاب هم الصابئون.
      وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ

      تعليق


      • #3
        صبَأَ( فعل ):
        • صبَأَيَصبَأ ، صُبوءًا ، فهوصابِئ
        • صبَأالرَّجُلُ : ترك دينَه ودَان بدين آخر
        • صَبَأَالنَّابُ : بَرَزَ ، ظَهَرَ وَاضِحاً
        • صَبَأَعَلَيْهِ : خَرَجَ ، أَوْ هَجَمَ
        • صَبَأَمن شيءٍ إلى شيءٍ : انتقل


        ارسل من SM-J730F using ملتقى أهل التفسير

        تعليق


        • #4
          جزاكم الله خيرًا.

          تعليق


          • #5
            تعددت الأقوال في معنى (الصابئين) والراجح كما ذكر ابن عثيمين
            أنهم (قوم لا دين لهم، باقون على فطرتهم)

            تعليق


            • #6
              --------------
              أ.د. إبراهيم بن صالح الحميضي
              الأستاذ بقسم القرآن وعلومه في جامعة القصيم
              [email protected]

              تعليق


              • #7
                يرى ابن تيمية أن الصابئة نوعان: صابئة حنفاء، وصابئة مشركون.
                فالحنفاء بمنزلة من كان متبعاً لشريعة التوراة والانجيل قبل النسخ والتحريف والتبديل، وهؤلاء حمدهم الله تعالى وأثنى عليهم.
                وأما الصابئة المشركون: فهم قوم يعبدون الملائكة، ويقرأون الزبور، ويصلون، فهم يعبدون الروحانيات العلوية. ...

                وانظر:



                أ.د. إبراهيم بن صالح الحميضي
                الأستاذ بقسم القرآن وعلومه في جامعة القصيم
                [email protected]

                تعليق


                • #8
                  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                  عندما جهر النبى الكريم محمد بدعوته لله الواحد الأحد .. قال له كفار قريش " هل صبأت يامحمد ؟ " ..
                  و الصبؤ هو الخروج من دين إلى أخر ..

                  وتعود إلى جذر الفعل العربي (صبأ) المهموز .. وتعني خرج وغير حالته .

                  ارسل من SM-J730F using ملتقى أهل التفسير

                  تعليق

                  20,125
                  الاعــضـــاء
                  230,538
                  الـمــواضـيــع
                  42,250
                  الــمــشـــاركـــات
                  يعمل...
                  X