• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • يامشرفو الملتقى: أين أنتم من هذا المتخرص على كتاب الله بخيالاته وأهوائه [محمد عصام]؟!

      أين مسئولو هذا الملتقى من هذا المتأول المدعي على الله وكتابه؟!!!
      أين مسئولو الملتقى؟
      لقد أرسلت لهم رسالة ألفت نظرهم لهذا المدعو عصام وتأولاته وخيالاته، وما أجابوا وما استجابوا
      والله إني أخذني سوء الظن بهم
      لقد ابتليت الأمة بأمثال هذا المتأول وماتوا وذهبت معهم تخرصاتهم، لكن تغافل القائمين على الملتقى يبث في صدري الريب
      ولم يعد أحد سالما في هذا الزمان الأغبر من فتن الدنيا والدين
      اللهم عافانا واهدنا إلى الحق الذي ترتضيه وثبتنا عليه.

      أقترح على الأخوة جميعا إهمال هذا العصام تماما وعدم مناقشته فإنه ليس جديرا بأن تشغلوا أنفسكم به إنه يبث فكر باطلا في تأويل كتاب الله ويبدو لي أنه مدسوس من قبل فسقة هذا الزمان التعس الذي جعلنا نقدم سوء الظن على حسنه

      ألم يمر على مسئولي هذا الملتقى تأولات هذا المغتر بجهله؟! المعتمد على خيالاته في تآويله؟! المتخرص على الله وكتابه؟!

      راجعوا مشاركات هذا العضو [محمد عصام] ستجدوا تخرصات عجبا
      وإليكم مثالا واحد من تخرصاته:
      https://vb.tafsir.net/tafsir57851/#post291383

    • #2
      بسم الله الرحمن الرحيم

      السلام عليكم د. محمد الجبالي،

      ١. ما هي أهداف هذا الملتقى الكريم؟؟؟ ، هل يقتصر على قص ولصق التفاسير من كتب التفسير؟، ويحظر على الأعضاء التفكر والتدبر في كتاب الله؟؟؟؟. ان كان كذلك فلا حاجة لنا بهذا الملتقى الكريم، فكل التفاسير موجودة على الشبكة العنكبوتية تقرأ لمن تشاء وقتما تشاء.
      ٢. هل التفكر والتدبر في كتاب الله محصور بالعلماء السابقين؟ ويحظر على بقية الناس؟؟؟. هل انا مجبر على قبول كل ما ورد في هذه التفاسير بالرغم من عدم خلو بعضها أو بعضا منها من الإسرائيليات والخرافات؟؟؟
      ٣. هل اذا فهمت اية معينة بما يتوافق مع اللسان العربي ويخالف أحد المفسرين اكون مبتدعا ولست متبعا؟؟؟
      ٤. أليس من حق الناس التفكر والتدبر في كتاب الله واستنتاج تفسير جديدا لا يتعارض مع كتاب الله والسنة النبوية الصحيحة ولسان العرب؟؟؟.
      ٥. أليس من حق الناس طرح ما يخلصون إليه من تفسير واستنتاج لبعض الآيات ان يحاجون بالدليل والبرهان ان كانوا قد جانبوا الصواب؟؟؟
      ٦. هل من حق اي عضو ان يهاجم شخص عضو آخر كونه لم يقتنع بما طرحه بهذا الملتقى الكريم ويطلب حجبه؟؟؟



      ارسل من SM-J730F using ملتقى أهل التفسير

      تعليق


      • #3
        وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
        أخانا الفاضل: خالد النجار:
        عن أي تفكر وتدبر تتحدث؟!
        أهذا الذي يقدم (محمد عصام) تفكر في كتاب الله وتدبر؟!
        إنها أقوال عن هوى، وزيغ عن التفسير وأصول التفسير، ورمي للشبهات في كتاب الله، وتلبيس الحق وابتداع في تأويل كتاب الله.
        أي تفكر وتدبر ذلك الذي تتحدث عنه؟!

        قد قلتها: إن ما يقدمه هذا المدعو محمد عصام باب شر وفتن وليس مم باب النظر والتفكر والتدبر في كتاب رب العالمين

        إنه يقدم تخرصات وتآويل تجافي الحق وتناقض العقل عن أي تدبر تزعم.

        أما عن الهجوم عليه، فنعم والله!
        إن لم أغضب لكتاب الله فأي شيء بعده يغضب له؟
        إن لم أنتصر لكتاب الله فلأي شيء بعده أنتصر؟!
        أهذا الذي يقدم تفكر؟!
        أهذا الذي يتخرص به تدبر؟!

        أخبرني: هل يصح لكل أحد أن يقول في كتاب الله ويؤوله؟
        هل يجوز لكل أحد أن يرى رأيا جديدا ويبتكر معنى جديدا؟
        من الذي يحق له أن يخوض في كتاب الله تأويلا وتبيانا وكشفا لمعانيه؟! هل هذا حق لكل أحد؟! أكل شخص مؤهل لذلك؟!!!

        تعليق


        • #4
          أخبرني: هل يصح لكل أحد أن يقول في كتاب الله ويؤوله؟
          هل يجوز لكل أحد أن يرى رأيا جديدا ويبتكر معنى جديدا؟
          من الذي يحق له أن يخوض في كتاب الله تأويلا وتبيانا وكشفا لمعانيه؟! هل هذا حق لكل أحد؟! أكل شخص مؤهل لذلك؟!!![/QUOTE]


          (افلا يتدبرون القرآن ام على قلوب اقفالها) (محمد ٢٤)

          هل تقصد بأن أضع قفلا على قلبي وعقلي!!!

          (لي الحق بأن أقرأ أي تفسير أو تأويل وإن كان خاطئا، فإن كان بالحجة والدليل والبرهان اخذت به وإن لم يذكره أحد من المفسرين من قبل، وإن كان هذا التفسير من انسان لم أسمع به من قبل، مشكلتنا دائما اننا نزن الفكرة أو الموضوع بقائله أو بمنصب قائله أو بخبرة قائله وعمره وما يحمله من شهادات.)

          انا لا ادافع عن أحد ولا أؤيد كل ما هو جديد، ولكن لا اهاجم من أتى بالفكرة أو التأويل أو التفسير المدعوم بالادلة وأن كنت غير مقتنع به.




          ارسل من SM-J730F using ملتقى أهل التفسير

          تعليق


          • #5
            بسم الله الرحمن الرحيم
            جزاكم الله تعالى خيرا الاستاذ محمد الجبالي وبارك بكم ...الاستاذ خالد النجار زادنا الله تعالى وإياكم علما وفهما
            نعم لكل عضو في الملتقى الحق ان يتدبر في القرآن الكريم وان يكتب ما يشاء لكن وفق ضوابط - اقرأ مثلا شروط التسجيل في الملتقى- واني لا اقصد في مداخلاتي ابدا ان أحجر على عقول الاعضاء او امنعهم من الكتابة لكن هذا الملتقى متميز بين الملتقيات سابقا وان الكثير من كتبوا فيه هم من المختصين المتميزين لكن للآسف قل ان يكتب هذه الايام منهم ولله تعالى نشكو قلة اهتمامهم ...وتأسيسا على ماذكرت ارى والله تعالى أعلم ان من الظلم للملتقى واعضائه ان يبقى بينهم عضوا مارقا يكذب الله تعالى فربنا تعالى قال ان فرعون مات غرقا وعصام قال لم يمت وفي القرآن ان سليمان كلم الهدهد وهو قال هل ان الهدهد عاقل حتى يكلمه وينسى ان سليمان قد دعى ربه ان يؤتيه ملكا لا ينبغي لاحد من بعده !!!
            وفقنا الله تعالى وإياكم .

            تعليق


            • #6
              المشاركة الأصلية بواسطة د محمد الجبالي مشاهدة المشاركة
              أين مسئولو هذا الملتقى من هذا المتأول المدعي على الله وكتابه؟!!!
              أين مسئولو الملتقى؟
              لقد أرسلت لهم رسالة ألفت نظرهم لهذا المدعو عصام وتأولاته وخيالاته، وما أجابوا وما استجابوا
              والله إني أخذني سوء الظن بهم
              لقد ابتليت الأمة بأمثال هذا المتأول وماتوا وذهبت معهم تخرصاتهم، لكن تغافل القائمين على الملتقى يبث في صدري الريب
              ولم يعد أحد سالما في هذا الزمان الأغبر من فتن الدنيا والدين
              اللهم عافانا واهدنا إلى الحق الذي ترتضيه وثبتنا عليه.

              أقترح على الأخوة جميعا إهمال هذا العصام تماما وعدم مناقشته فإنه ليس جديرا بأن تشغلوا أنفسكم به إنه يبث فكر باطلا في تأويل كتاب الله ويبدو لي أنه مدسوس من قبل فسقة هذا الزمان التعس الذي جعلنا نقدم سوء الظن على حسنه

              ألم يمر على مسئولي هذا الملتقى تأولات هذا المغتر بجهله؟! المعتمد على خيالاته في تآويله؟! المتخرص على الله وكتابه؟!

              راجعوا مشاركات هذا العضو [محمد عصام] ستجدوا تخرصات عجبا
              وإليكم مثالا واحد من تخرصاته:
              https://vb.tafsir.net/tafsir57851/#post291383
              --------------------------------------

              بالمناسبة لا يخلو كتاب مفسر من شيء جديد
              مثلاً انظر للدكتور بسام جرار
              قال بأن صرح سليمان هو بناء زجاجي كبير مثل التلسكوب
              قال بأن يأجوج ومأجوج هم سكان الصين
              فسر قول الشيطان (هل أدلك على شجرة الخلد وملك لا يبلى) يغير ما قال جميع المفسرين
              ولو رجعت لتفاسيره لرأيت الكثير

              ولا ينقص الدكتور بسام إلا رجلاً مثلك ليتطاول عليه
              --------------------------------
              أنا رأيت أن اسم هذا الملتقى هو (ملتقى أهل التفسير)
              فمن كانت له حجة وفق دليل وبرهان قوي فليدلي به، (قُلْ هَلْ عِندَكُم مِّنْ عِلْمٍ فَتُخْرِجُوهُ لَنَا)
              لكن للأسف لم أجد في هذا الملتقى علماء
              بل عقول وظيفتها (انسخ والصق) وهذا ليس على التعميم
              -------------------------------
              على كلٍ، احتكار الحق برأي كل شخص، هو أكبر مشكلة أعاني منها


              لهذا كتبت في أول منشوراتي، موضوعاً بعنوان (ما أريكم إلا ما أرى)
              https://vb.tafsir.net/tafsir57786/#.XXOYBS7XKM8

              وما تقوله أنت ليس جديدا فقد سبقك به كثير من الأقوام

              ففرعون نشر منشورا بين الناس بمثل منشورك فقال في حق موسى
              (إني أخاف أن يبدل دينكم أو أن يظهر في الارض في الفساد)
              فرعون يعبر عن وجهة نظره وخوفه على دين الناس
              -------------------------------
              وهاهم قوم شعيب حين لم يفهموا قالوا
              قَالُواْ يَا شُعَيْبُ مَا نَفْقَهُ كَثِيراً مِّمَّا تَقُولُ وَإِنَّا لَنَرَاكَ فِينَا ضَعِيفاً وَلَوْلاَ رَهْطُكَ لَرَجَمْنَاكَ وَمَا أَنتَ عَلَيْنَا بِعَزِيزٍ هود91
              ----------------------------
              وهاهم قوم هود، وبعد كل الأدلة والحجج التي جاء بها هود قالوا
              قَالُواْ يَا هُودُ مَا جِئْتَنَا بِبَيِّنَةٍ وَمَا نَحْنُ بِتَارِكِي آلِهَتِنَا عَن قَوْلِكَ وَمَا نَحْنُ لَكَ بِمُؤْمِنِينَ هود53
              -------------------
              قال تعالى (وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنزَلَ اللّهُ قَالُواْ بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ آبَاءنَا أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ شَيْئاً وَلاَ يَهْتَدُونَ البقرة170
              ----------------------------

              قُلْ كُلٌّ مُّتَرَبِّصٌ فَتَرَبَّصُوا فَسَتَعْلَمُونَ مَنْ أَصْحَابُ الصِّرَاطِ السَّوِيِّ وَمَنِ اهْتَدَى طه135
              ---------------------
              وَإِن كَذَّبُوكَ فَقُل لِّي عَمَلِي وَلَكُمْ عَمَلُكُمْ أَنتُمْ بَرِيئُونَ مِمَّا أَعْمَلُ وَأَنَاْ بَرِيءٌ مِّمَّا تَعْمَلُونَ يونس41

              تعليق


              • #7
                باب من تأول القرآن أو تدبره وهو جاهل بالسنة
                لابن عبد البر
                من كتاب العلم وبيان فضله

                قال أبو عمر أهل البدع أجمع أضربوا عن السنن وتأولوا الكتاب على غير ما بينت السنة فضلوا وأضلوا
                نعوذ بالله من الخذلان ونسأله التوفيق والعصمة برحمته
                وقد روى عن النبي ﷺ التحذير عن ذلك في غير ما أثر منها ما حدثنا عبد الله ابن محمد .... قال سمعت عقبة بن عامر الجهني يقول سمعت رسول الله ﷺ يقول: "هلاك أمتي في الكتاب واللين"
                فقيل يا رسول الله وما الكتاب واللين؟
                قال: "يتعلمون القرآن ويتأولونه على غير ما أنزله الله ويحبون اللين ويدعون الجماعات والجمع"

                وحدثنا أحمد بن قاسم... عن عقبة بن عامر أن النبي ﷺ قال: "أخوف ما أخاف على أمتي الكتاب واللبن، فأما اللبن فينتجعه أقوام لحبه ويتركون الجماعات، وأما الكتاب فيفتح لأقوام فيه فيجادلون به الذبن آمنوا"

                وقرأت على عبد الرحمن بن يحيى قال حدثننا ... قال حدثنا عبد الله بن أحمد ابن حنبل قال..... حدثنا أبو قبيل أنه سمع عقبة بن عامر يقول: أن رسول الله ﷺ قال: "إن أخوف ما أخاف على أمتي اثنتان القرآن واللبن، فأما القرآن فيتعلمه المنافقون ليجادلوا به المؤمنين، وأما اللبن فيتبعون الريف يتبعون الشهوات ويتركون الصلوات"

                وقال ﷺ: أخوف ما أخاف على أمتي منافق عليم اللسان يجادل بالقرآن"

                حدثنا سلمة بن سعيد ..... عن أبي قلابة عن مسعود قال: "ستجدون أقواما يدعونكم إلى كتاب الله وقد نبذوه وراء ظهورهم، فعليكم بالعلم، وإياكم والتبدع، وإياكم والتنطع، وعليكم بالعتيق"

                حدثني سعيد بن نصر قال..... عن عمرو بن دينار قال قال عمر: "إنما أخاف عليكم رجلين رجل يتأول القرآن على غير تأويله، ورجل ينافس الملك على أخيه"

                إن ممن يبتغي هذا العلم يتخذه بضاعة ليلتمس به الدنيا، ومنهم من يتعلمه ليماري به، ومنهم من يتعلمه ليشار عليه، وخيرهم الذي يتعلمه فيطيع الله فيه.

                حدثنا سويد بن سعيد قال حدثنا عبد العزيز بن أبي حازم عن أبيه أن عمر بن الخطاب قال: "ما أخاف على هذه الأمة من مؤمن ينهاه إيمانه، ولا من فاسق بين فسقه، وكلتي أخاف عليها رجلا قد قرأ القرآن حتى أزلقه بلسانه ثم تأوله على غير تأويله"

                تعليق


                • #8
                  بسم الله الرحمن الرحيم

                  اشهد ان لا اله الا الله وان محمدا رسول الله

                  الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اكرم المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

                  اسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يرزقنا خير الفهم لكتابه الكريم على الوجه الذي يرضاه

                  وكأن مداخلتك اتهام بالنفاق والعياذ بالله.


                  ولا حول ولا قوة الا بالله

                  تعليق


                  • #9
                    "النفاق" من الصفات التي ذمها الإسلام وحذر منها واعتبر صاحبها عدوا لله ورسوله، وتوعده بعظيم العقاب، وبالدرك الأسفل من النار. كما بين ذلك القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، مما يجعل المسلم حريا به أن يكون على بينة من أمره، وعلى حيطة من أن يقع في خصلة من خصالها الموضحة بقول رسول الله " آيَةُ الْمُنَافِقِ ثَلَاثٌ : إِذَا حَدَّثَ كَذَبَ , وَإِذَا وَعَدَ أَخْلَفَ , وَإِذَا ائْتُمِنَ خَانَ " إلا أن هذه الأوصاف التي ذكرها النبي عليه الصلاة والسلام وغيرها من أوصاف المنافقين، رغم أنها في سياق التحذير من الوقوع فيها؛ إلا أنها جعلت الكثير من الناس لا يتورع عن إطلاق صفة المنافق على من حوله عن اليمين والشمال، ولا يتردد عن القذف بأحكام النفاق، وربما يظن بذلك أنه متنصر للدين أو ذاب عن الصراط المستقيم !!
                    مفهوم شرعي بضوابط شرعية
                    الدكتور مولاي عمر بن حماد؛ عضو الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين يقول في حديث "للتجديد" أن تداول الناس لكلمة منافق هذه في انتقاد بعض التصرفات فيما بينهم؛ هو استعمال لمصطلح شرعي في غير مكانه، لأن النفاق هو إعلان الإسلام وإبطال الكفر. ويَرجع بن حماد إلى أصل ظهوره مشيرا إلى أن النفاق من حيث المبدأ هو إسرار شيء وإبداء شيء آخر.. وفي الإسلام يطلق على الفئة التي ظهرت فيالمدينةخاصة، ولم يكن لها الجرأة على إعلان كفرها، كما أنها لم ترتق إلى درجة الآداب الإسلامية؛ فاختارت أن تُعلن الإيمان وتبطن الكفر.. وهذه –يضيف بن حماد- أحط درجة يمكن النزول إليها، ولذلك قال تعالى في حقهم " إِنَّ الْمُنَافِقِينَ فِي الدَّرْكِ الْأَسْفَلِ مِنَ النَّار"ِسورة النساء الآية 145.
                    وعن اتهام المسلم لأخيه بهذه الصفة؛ يوضح بن حماد أستاذ التفسير؛ أن منهج الإسلام خلاف ذلك، فمع أن الله كان مطلعا على قلوبهم وعالما بنواياهم وإسرارهم؛ مع ذلك حملهم الإسلام على ظاهرهم، ولم يزد على أن منع الرسول عن الصلاة عليهم، أما أسماؤهم فلم يُشهّر بها، فلا يُعرفون ولا تُعرف قائمتهم. يؤكد؛ وهذا منطق الإسلام في استيعاب هذه الفئة.
                    خلل في المعتقد لا في السلوك
                    ينبني الاتهام بالنفاق عادة على أوصاف معينة أو سلوكيات يمارسها البعض؛ تجعل منه منافقا في عيون البعض الآخر،" المنافقون موجودون بيننا وما أكثرهم.. "وإذا رأيتهم تعجبك أجسامهم" لكن أفعالهم تفضحهم ويمكنك أن تكتشفهم بسهولة" بهذه البساطة يحدثنا "محسن" (موظف) مستدلا بآية في وصف المنافقين. بينما يشرح الدكتور بن حماد أن مثل هذه الأوصاف التي ذكر النبي فيها آية المنافق الكذب وخلف الوعد والخيانة أو الفجور في الخصومة وغيرها من أوصاف أخرى في القرآن أو السنة؛ حتى ولو اجتمعت في الشخص فإنها لا تعطينا الحق في جعله من المنافقين بالمعنى الذي سبق ذكره (إعلان الإسلام وإبطال الكفر)، وإنما النبي حذر من هذا السلوك لأن كل صوره مذمومة بلا شك..فالذي إذا خاصم فجر يعني تجاوز حدود الخصومة؛ وأظهر أشياء أخرى غير مقبولة وغير جائزة، وإذا حدث كذب، وإذا وعد أخلف..كل هذه صور مذمومة بلا خلاف، ولكن هذه -يكرر بن حماد- حتى ولو اجتمعت لا تجعلنا نطلق عليه منافقا؛ كالذي لم يكن النبي يصلي عليه؛ والذي قال عنه الله تعالى "وَإِذَا قَامُواْ إِلَى الصَّلاَةِ قَامُواْ كُسَالَى يُرَآؤُونَ النَّاسَ وَلاَ يَذْكُرُونَ اللّهَ إِلاَّ قَلِيلاً" 142 النساء
                    هل يُفهم من هذا أن النفاق هو خلل في المعتقد وليس في السلوك؟ يجيب بنحماد "صحيح..النفاق في أصل استعماله وأصل إطلاقه هو على الذي يظهر الإسلام ويبطل الكفر، أما ما دون ذلك لا يصل إلى هذه الرتبة كيفما كان.."
                    بين المجاملة والنفاق اجتماعي
                    إلا أنه من الملاحظ أن كثرة استعمال هذا المفهوم بين الناس؛ حتى من غير المتدينين؛ أخرجه عن معناه الديني الذي سبق الحديث عنه، إلى معنى آخر وهو ما يسمى ب"النفاق الإجتماعي". سألنا حفصة (طالبة جامعية) فكان رأيها أن "النفاق الإجتماعي ظاهرة موجودة بكثرة بين الناس.. وهي أن كل واحد يجامل الطرف الآخر كيفما كان موقفه خطأ أو صوابا؛ وذلك لأهداف كثيرة منها كسب محبة الطرف الآخر أو أن يصمت عن أخطائه حتى يبقى هو متميزا عليه" هكذا تقول عن هذه الظاهرة الذي ترى أنها المسؤولة عن انتشار السلبيات والأخطاء بين الناس، مادام أنه تأييد دائم من طرف لطرف ومجاملة كاذبة له.
                    إبراهيم الحمداوي باحث في علم الإجتماع، بدوره يؤكد أن النفاق مصطلح ديني بمعنى ما، غير أن معناه ودلالته تبرز في السلوكات اليومية في المجتمع المعاصر؛ خصوصا بما يسمى النفاق الإجتماعي، مُبَيّنا أن السبب في ذلك يرجع إلى عدم الوضوح، وإلى المصلحة من جهة، ومن جهة أخرى بسبب ضعف الوازع الديني وغياب مبادئ أخلاقية يحتكم إليها الفرد في كل سلوكاته، في إطار التفاعل الاجتماعي الذي يملي على الفرد أو يحدد له كيف ينبغي أن يتصرف تجاه فعل معين. إنه تعبير عن غياب ما يسمى بالضمير الأخلاقي أو العقل الجمعي أو قواعد أخلاقية بصفة عامة، الأمر الذي يجعل الفرد يسمح لنفسه بأن يلعب أدوارا مختلفة ومتعددة تتناسب والجواب الذي يتوقعه من الجهة التي يتعامل معها.
                    ويرى الدكتور مولاي عمر بن حماد بهذا الخصوص أنه مع كثرة استعمال "المفهوم" صار يطلق على كل من أظهر عكس ما يُسر وما يقر في داخله، ولكن هذا المعنى لا ينبغي أن ينسحب بأي حال من الأحوال على بعض التعاملات اليومية التي تدخل في باب المجاملة، مستحضرا بهذا الخصوص ما روى البخاري ومسلم عن أم المؤمنين عائشة : "أن رجلاً استأذن على النبي فلما رآه قال: بئس أخو العشيرة وبئس ابن العشيرة، فلما جلس تطلّق النبي في وجهه وانبسط إليه، فلما انطلق الرجل قالت عائشة: يا رسول الله حين رأيت الرجل قلت له كذا وكذا ثم تطلَّقت في وجهه وانبسطت إليه، فقال رسول الله : يا عائشة متى عَهِدتني فاحشاً؟ إنّ شرّ الناس عند الله منزلة يوم القيامة مَنْ تركه الناس اتقاء شرّه"
                    فالنبي رغم أنه يكره شيئا ما من خُلُق صديقه أو جاره إلا أنه –يضيف بن حماد- يحرص عى مجاملته وعلى تحمُّل أذاه.. فهذا فِعْل محمود، ولذلك قال الله عن يوسف "فَأَسَرَّهَا يُوسُفُ فِي نَفْسِهِ وَلَمْ يُبْدِهَا لَهُمْ " (يوسف 77) ، فهو يسمع النيل منه ومن أخيه ومع ذلك يتحمله ويصبر عليه، بل أحسن إليهم وأكرمهم، ليوصل إليهم أن هذا الذي اختاروه لم يكن هو الاختيار الصحيح..
                    ويسترسل الدكتور في تبيين أن المجاملة مطلوبة بين الناس، قال تعالى"وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ " فصلت34، متسائلا كيف ندفع بالتي هي أحسن إذا لم نكن نجامل؟ وإذا لم نكن نتجاوز؟ الدفع بالتي هي أحسن لا يكون إلا بهذا، أن يسيء إليك وتحسن إليه..هذا ليس نفاقا..كما أن الله مدح المؤمنين وقال في حقهم والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس" فهو صحيح مغتاظ لكنه يكظم غيظه و يتحكم في مشاعره بحيث لا يظهرها ويحافظ على رباطة الجأش..
                    ويختم الدكتور بن حماد بالتأكيد على أن كلمة النفاق والمنافقين مادام أن لها حمولة شرعية فالأولى تجنبها وعدم نعت أحد بها، حتى ولو قُصد بها ما يسمى بالنفاق الاجتماعي، فالنصوص كثيرة في التحذير من نعت المؤمن بالنفاق.

                    منقول عن محمد الإدريسي


                    ارسل من SM-J730F using ملتقى أهل التفسير

                    تعليق


                    • #10
                      لا يعتمد على قص و لصق و لكن اخاف ان يعتمد على تخيل و ابدع ..و لكن التدبر محمود وواجب على كل مسلم و لكن ؟. ..من قال أن التدبر يكون على العلن ....و تصدير كل ما صنعناه في مخيخنا بنشره على العلن ...

                      أما بالنسبة للتفاسير جديدة ...... لماذا نريد الجديدة مادامت تتوافق مع النقل و العقل هل اصبحنا في زمن الموضة ..... و رغم ذلك لا انكر ان هناك اشياء في التفاسير تستدعي اعادة النظرفيها و لكن جد قليلة مقارنة مع اكثر التفاسير .... و لكن هذا لا يمنع الخروج بطريقة جديدة و تفسير جديد .... فهناك عدة طرق قد يتم التأكد منها من له شك في أي تفسير فمثلا أيصعب على عصام ان يلقي مواضيع قائمة على اساس سؤال "ماالذي يجعل المتدبر
                      يظن ان النمل من النمل و أن الهدهد من الطير قبل تصدير استنتاجه معتمدا على رأيه ..."

                      من جهة اخرى ... ارحموا القارئ ... فهناك من يقرا الموضوع و ليس له أي علم بالتفاسير و يصدق كل ما يقرأه ....

                      و أنبه مرة أخرى يجب التفريق بين التدبر و النشر على العلن فمن الطبيعي قد ياتي على المتدبر باستنتاج جديد و يكون قائم على براهين و لكن .... لا يعني ذلك أنه على حق .... لان في التفاسير قد يكون معلومة واحدة لا يحتوي عليها المتدبر وتسقط كل براهينه ...(و ذلك ما ينقصه يحتاجه هو ).لانها في الحقيقة ليست ببراهين و لكن فقط براهينه ..... لهذا لا يجب التعجل بالاستنتاجات ......
                      فالقرآن فيه شفاء و عن رأيي قد يشفي حتى الاحمق ....


                      و الله المستعان

                      .

                      تعليق


                      • #11
                        المشاركة الأصلية بواسطة بهجة الرفاعي مشاهدة المشاركة
                        لا يعتمد على قص و لصق و لكن اخاف ان يعتمد على تخيل و ابدع ..و لكن التدبر محمود وواجب على كل مسلم و لكن ؟. ..من قال أن التدبر يكون على العلن ....و تصدير كل ما صنعناه في مخيخنا بنشره على العلن ...

                        أما بالنسبة للتفاسير جديدة ...... لماذا نريد الجديدة مادامت تتوافق مع النقل و العقل هل اصبحنا في زمن الموضة ..... و رغم ذلك لا انكر ان هناك اشياء في التفاسير تستدعي اعادة النظرفيها و لكن جد قليلة مقارنة مع اكثر التفاسير .... و لكن هذا لا يمنع الخروج بطريقة جديدة و تفسير جديد .... فهناك عدة طرق قد يتم التأكد منها من له شك في أي تفسير فمثلا أيصعب على عصام ان يلقي مواضيع قائمة على اساس سؤال "ماالذي يجعل المتدبر
                        يظن ان النمل من النمل و أن الهدهد من الطير قبل تصدير استنتاجه معتمدا على رأيه ..."

                        من جهة اخرى ... ارحموا القارئ ... فهناك من يقرا الموضوع و ليس له أي علم بالتفاسير و يصدق كل ما يقرأه ....

                        و أنبه مرة أخرى يجب التفريق بين التدبر و النشر على العلن فمن الطبيعي قد ياتي على المتدبر باستنتاج جديد و يكون قائم على براهين و لكن .... لا يعني ذلك أنه على حق .... لان في التفاسير قد يكون معلومة واحدة لا يحتوي عليها المتدبر وتسقط كل براهينه ...(و ذلك ما ينقصه يحتاجه هو ).لانها في الحقيقة ليست ببراهين و لكن فقط براهينه ..... لهذا لا يجب التعجل بالاستنتاجات ......
                        فالقرآن فيه شفاء و عن رأيي قد يشفي حتى الاحمق ....


                        و الله المستعان

                        .
                        طرح الموضوع على شكل سؤال من اجل البحث يفتح باب حوار طويل جدا
                        انا اختصر كل الاسئلة وجميع النقاشات والشبهات ضمن للموضوع ثم اقدمه موضوعا متكاملا
                        فاذا كان هناك خطأ فيه الان نفتح باب النقاش

                        كل موضوع قد تم دراسته مع مجموعة من طلاب الشريعة وقتا طويلا لاقدمه لكم جاهزا خلاصة جلسات من التدبر والتفسير
                        وعدد المواضع يتجاوز المئات

                        تعليق


                        • #12
                          و حوار طويل خير من بلبلة طويلة

                          تعليق


                          • #13
                            بسم الله الرحمن الرحيم
                            الحمد لله رب العالمين اما بعد الاستاذ الكريم خالد النجار لا أدري لِمَ لا ترد على ما ذكرته لك سابقا بأن محمد عصام يُكذب القرآن في مسألة غرق فرعون وموته وأنه لا يعتقد أن سليمان قد كلم الهدهد هاتين مسألتين أرجو أن تدلي برأيكم فيها وجزاكم الله تعالى خيرا .

                            تعليق


                            • #14
                              المشاركة الأصلية بواسطة البهيجي مشاهدة المشاركة
                              بسم الله الرحمن الرحيم
                              الحمد لله رب العالمين اما بعد الاستاذ الكريم خالد النجار لا أدري لِمَ لا ترد على ما ذكرته لك سابقا بأن محمد عصام يُكذب القرآن في مسألة غرق فرعون وموته وأنه لا يعتقد أن سليمان قد كلم الهدهد هاتين مسألتين أرجو أن تدلي برأيكم فيها وجزاكم الله تعالى خيرا .
                              بسم الله الرحمن الرحيم

                              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي البهيجي

                              يبدو أنك لم تقرأ مداخلتي في موضوع الهدهد رقم 59 ردا على مداخلة الاخ علي سعد

                              ارسل من SM-J730F using ملتقى أهل التفسير

                              تعليق


                              • #15
                                المشاركة الأصلية بواسطة بهجة الرفاعي مشاهدة المشاركة
                                لا يعتمد على قص و لصق و لكن اخاف ان يعتمد على تخيل و ابدع ..و لكن التدبر محمود وواجب على كل مسلم و لكن ؟. ..من قال أن التدبر يكون على العلن ....و تصدير كل ما صنعناه في مخيخنا بنشره على العلن ...

                                أما بالنسبة للتفاسير جديدة ...... لماذا نريد الجديدة مادامت تتوافق مع النقل و العقل هل اصبحنا في زمن الموضة ..... و رغم ذلك لا انكر ان هناك اشياء في التفاسير تستدعي اعادة النظرفيها و لكن جد قليلة مقارنة مع اكثر التفاسير .... و لكن هذا لا يمنع الخروج بطريقة جديدة و تفسير جديد .... فهناك عدة طرق قد يتم التأكد منها من له شك في أي تفسير فمثلا أيصعب على عصام ان يلقي مواضيع قائمة على اساس سؤال "ماالذي يجعل المتدبر
                                يظن ان النمل من النمل و أن الهدهد من الطير قبل تصدير استنتاجه معتمدا على رأيه ..."

                                من جهة اخرى ... ارحموا القارئ ... فهناك من يقرا الموضوع و ليس له أي علم بالتفاسير و يصدق كل ما يقرأه ....

                                و أنبه مرة أخرى يجب التفريق بين التدبر و النشر على العلن فمن الطبيعي قد ياتي على المتدبر باستنتاج جديد و يكون قائم على براهين و لكن .... لا يعني ذلك أنه على حق .... لان في التفاسير قد يكون معلومة واحدة لا يحتوي عليها المتدبر وتسقط كل براهينه ...(و ذلك ما ينقصه يحتاجه هو ).لانها في الحقيقة ليست ببراهين و لكن فقط براهينه ..... لهذا لا يجب التعجل بالاستنتاجات ......
                                فالقرآن فيه شفاء و عن رأيي قد يشفي حتى الاحمق ....


                                و الله المستعان

                                .
                                المشاركة الأصلية بواسطة بهجة الرفاعي مشاهدة المشاركة
                                و حوار طويل خير من بلبلة طويلة
                                رأي منصف وسديد ..
                                أقول للأخ عصام
                                لو هدّأ من طرحه هونا ما .. لكان خيرا له ولنا ..
                                الجرأة مهلكة ..
                                ورأس العلم الخشية التي تلزم العقل الخضوع .. والتأدب مع كلام الملك يورث الفهم ..ليس بالعقل وحده تصل لمراد الله ولكنه نور يقذفه الله في قلوب هو يختارها ..
                                والحرص والحذر هي دأب العلماء العاملين قديما وحديثا ..
                                حظرك والله يا أخي يصعب علينا .. لكن غرائبك يستوحش منها القلب وتقشعر منها الجلود ..
                                أقول للأخ العزيز خالد ..
                                الصندوق قد يكون حصنك من الأمواج المهلكات .. وما تابوت موسى منا ببعيد ..فالعقل كالطفل الرضيع .. والعلم بحر واسع خضم .. والأهواء كالأمواج المغرقة ..
                                فيلزم للعاقل حاجز يحجزه عن الشطط والجموح ..
                                العقل يُريدُ أن يفجُرَ أمامه ..
                                ما بين الافراط والتفريط ، والانغلاق والانفلات .. يكون المنهج الوسط ..
                                اللهم اهدنا إلى صراطك المستقيم ..
                                تم التعديل

                                تعليق


                                • #16
                                  بسم الله الرحمن الرحيم
                                  اخي العزيز ابو عبيدة
                                  لقد قلت في مداخلتك:

                                  (أقول للأخ العزيز خالد ..
                                  الصندوق قد يكون حصنك من الأمواج المهلكات .. وما تابوت موسى منا ببعيد ..
                                  فيلزم للعاقل حاجز يحجزه عن الشطط والجموح ..
                                  العقل يُريدُ أن يفجُرَ أمامه ..
                                  ما بين الافراط والتفريط ، والانغلاق والانفلات .. يكون المنهج الوسط ..
                                  اللهم اهدنا إلى صراطك المستقيم ...)

                                  لك اخي ابو عبيدة ان تبقى محصنا في الصندوق كما تشاء،

                                  والسؤال هنا: بتفسير من تقتنع اذا وجد الإختلاف بين المفسرين بمسألة معينة أو تفسير آية محددة؟؟؟؟

                                  تأخذ برأي من في موضوع الناسخ والمنسوخ؟؟؟ ولم يتفق اثنان من علمائنا الأكارم في الآيات المنسوخة.

                                  ها انت تقرأ الآن تفسير (فصرهن اليك) وتنقل من التفاسير (أن سيدنا إبراهيم قام بالذبح والتقطيع ونتف الريش وإبقاء رؤوس الطيور معه وكانت الطيور (طاووس ونسر وحمامة ونعامة.. الخ) هل هناك دليل واحد في الآية الكريمة على ذلك؟؟؟ أو حديث صحيح عن رسول الله ؟؟؟ لا يوجد.

                                  وللعلم، قمت بسؤال الدكتور احمد نوفل حفظه الله عن حديث ابن عباس (الطاووس والنسر والحمامة والنعامة) وتقطيع الطيور ونتف الريش .. الخ) فكان رده ان كل ذلك من الإسرائيليات.

                                  اقرأ ما ورد في تفسير الطبري عن معنى (فصرهن)، فهناك من قال (الضم والامالة) ومنهم من قال (قطعهن وانتف الريش...الخ)

                                  هل انت مقتنع فعلا بنتف الريش دون دليل على ذلك. طبعا لك ذلك، لكنني لم ولن اقتنع بذلك دون دليل (آية أو حديث نبوي صحيح).

                                  اللهم ارزقنا فهم كتابك على الوجه الذي ترضاه











                                  ارسل من SM-J730F using ملتقى أهل التفسير

                                  تعليق


                                  • #17
                                    المشاركة الأصلية بواسطة خالد النجار مشاهدة المشاركة
                                    بسم الله الرحمن الرحيم
                                    اخي العزيز ابو عبيدة
                                    لقد قلت في مداخلتك:

                                    (أقول للأخ العزيز خالد ..
                                    الصندوق قد يكون حصنك من الأمواج المهلكات .. وما تابوت موسى منا ببعيد ..
                                    فيلزم للعاقل حاجز يحجزه عن الشطط والجموح ..
                                    العقل يُريدُ أن يفجُرَ أمامه ..
                                    ما بين الافراط والتفريط ، والانغلاق والانفلات .. يكون المنهج الوسط ..
                                    اللهم اهدنا إلى صراطك المستقيم ...)

                                    لك اخي ابو عبيدة ان تبقى محصنا في الصندوق كما تشاء،

                                    والسؤال هنا: بتفسير من تقتنع اذا وجد الإختلاف بين المفسرين بمسألة معينة أو تفسير آية محددة؟؟؟؟

                                    تأخذ برأي من في موضوع الناسخ والمنسوخ؟؟؟ ولم يتفق اثنان من علمائنا الأكارم في الآيات المنسوخة.

                                    ها انت تقرأ الآن تفسير (فصرهن اليك) وتنقل من التفاسير (أن سيدنا إبراهيم قام بالذبح والتقطيع ونتف الريش وإبقاء رؤوس الطيور معه وكانت الطيور (طاووس ونسر وحمامة ونعامة.. الخ) هل هناك دليل واحد في الآية الكريمة على ذلك؟؟؟ أو حديث صحيح عن رسول الله ؟؟؟ لا يوجد.

                                    وللعلم، قمت بسؤال الدكتور احمد نوفل حفظه الله عن حديث ابن عباس (الطاووس والنسر والحمامة والنعامة) وتقطيع الطيور ونتف الريش .. الخ) فكان رده ان كل ذلك من الإسرائيليات.

                                    اقرأ ما ورد في تفسير الطبري عن معنى (فصرهن)، فهناك من قال (الضم والامالة) ومنهم من قال (قطعهن وانتف الريش...الخ)

                                    هل انت مقتنع فعلا بنتف الريش دون دليل على ذلك. طبعا لك ذلك، لكنني لم ولن اقتنع بذلك دون دليل (آية أو حديث نبوي صحيح).

                                    اللهم ارزقنا فهم كتابك على الوجه الذي ترضاه











                                    ارسل من SM-J730F using ملتقى أهل التفسير
                                    هل انت تحضر عند الدكتور احمد نوفل ????
                                    هذا الدكتور له تفاسير جميلة جدا
                                    وعقله يقظ ايضا

                                    تعليق


                                    • #18
                                      المشاركة الأصلية بواسطة محمد عصام مشاهدة المشاركة
                                      هل انت تحضر عند الدكتور احمد نوفل ????
                                      هذا الدكتور له تفاسير جميلة جدا
                                      وعقله يقظ ايضا
                                      بسم الله الرحمن الرحيم

                                      نعم اخي محمد، أعرفه شخصيا وأحضر دروسه في مسجد القواسمي كلما كانت ظروفي تسمح بذلك، وهو من راجع بحثي في سورة العاديات وشجعني كثيرا.

                                      الثقوب السوداء في سورة العاديات بين التفسير العلمي والاعجاز الفلكي

                                      https://vb.tafsir.net/tafsir47310/

                                      ارسل من SM-J730F using ملتقى أهل التفسير

                                      تعليق


                                      • #19
                                        بسم الله الرحمن الرحيم
                                        الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الانبياء والمرسلين وعلى آله
                                        جزاكم الله تعالى خيرا الاستاذ خالد النجار لقد كتبت:
                                        (
                                        والسؤال هنا: بتفسير من تقتنع اذا وجد الإختلاف بين المفسرين بمسألة معينة أو تفسير آية محددة؟؟؟؟
                                        تأخذ برأي من في موضوع الناسخ والمنسوخ؟؟؟ ولم يتفق اثنان من علمائنا الأكارم في الآيات المنسوخة) )
                                        في مسألة الاختلاف بين المفسرين أسس أهل العلم ضمن علم أصول التفسير قواعد يتعامل طالب العلم معها لغرض الخروج من الاختلاف قدر الامكان ولكل أدلته التي رجحت قوله أما قولك حول النسخ فهو غير صحيح ومبالغ فيه ولكن أتفق معك أن النسخ بحاجة إلى رسائل جامعية للبحث فيه وتصنيف آياته بشكل معمق يُزيل الالتباس والله تعالى اعلم .
                                        وإلى أعضاء الملتقى الكرام وعضواته الكريمات أنظروا لما كتب عصام :
                                        ( هذا الدكتور له تفاسير جميلة جدا وعقله يقظ ايضا )
                                        المسألة المهمة عنده العقل وليس الاتباع ، فهو على استعداد أن يتخلى عن مفاهيم القرآن والسنة الصحيحة اذا قاده عقله لفهم معين والى الله تعالى نسأل أن يهدينا ويهديه .

                                        تعليق


                                        • #20
                                          أما قولك حول النسخ فهو غير صحيح ومبالغ فيه ولكن أتفق معك أن النسخ بحاجة إلى رسائل جامعية للبحث فيه وتصنيف آياته بشكل معمق يُزيل الالتباس والله تعالى اعلم .
                                          وإلى أعضاء الملتقى الكرام وعضواته الكريمات أنظروا لما كتب عصام :
                                          ( هذا الدكتور له تفاسير جميلة جدا وعقله يقظ ايضا )
                                          المسألة المهمة عنده العقل وليس الاتباع ، فهو على استعداد أن يتخلى عن مفاهيم القرآن والسنة الصحيحة اذا قاده عقله لفهم معين والى الله تعالى نسأل أن يهدينا ويهديه .[/QUOTE]


                                          لقد تعددت دعاوى النسخ في الكتب التي تعرضت للنسخ، واختلف في عدد الايات المدعى عليها بالنسخ من كتاب لاخر وقد رتبها الدكتور عبد الله الشنقيطي (دون ذكر الاسماء) كما يلي:

                                          293 آية
                                          247
                                          218
                                          214
                                          213
                                          213
                                          210
                                          200
                                          134
                                          66
                                          22
                                          20
                                          5 آيات

                                          اما بالنسبة للعقل اليقظ:

                                          ﴿إِنَّاۤ أَنزَلۡنَـٰهُ قُرۡءَ ٰ⁠ نًا عَرَبِیࣰّا لَّعَلَّكُمۡ تَعۡقِلُونَ﴾ [يوسف ٢]


                                          ﴿یَـٰقَوۡمِ لَاۤ أَسۡـَٔلُكُمۡ عَلَیۡهِ أَجۡرًاۖ إِنۡ أَجۡرِیَ إِلَّا عَلَى ٱلَّذِی فَطَرَنِیۤۚ أَفَلَا تَعۡقِلُونَ﴾ [هود ٥١]


                                          ﴿وَفِی ٱلۡأَرۡضِ قِطَعࣱ مُّتَجَـٰوِرَ ٰ⁠تࣱ وَجَنَّـٰتࣱ مِّنۡ أَعۡنَـٰبࣲ وَزَرۡعࣱ وَنَخِیلࣱ صِنۡوَانࣱ وَغَیۡرُ صِنۡوَانࣲ یُسۡقَىٰ بِمَاۤءࣲ وَ ٰ⁠حِدࣲ وَنُفَضِّلُ بَعۡضَهَا عَلَىٰ بَعۡضࣲ فِی ٱلۡأُكُلِۚ إِنَّ فِی ذَ ٰ⁠لِكَ لَـَٔایَـٰتࣲ لِّقَوۡمࣲ یَعۡقِلُونَ﴾ [الرعد ٤]


                                          ﴿وَمَا كَانَ لِنَفۡسٍ أَن تُؤۡمِنَ إِلَّا بِإِذۡنِ ٱللَّهِۚ وَیَجۡعَلُ ٱلرِّجۡسَ عَلَى ٱلَّذِینَ لَا یَعۡقِلُونَ﴾ [يونس ١٠٠]


                                          ﴿وَمِنۡهُم مَّن یَسۡتَمِعُونَ إِلَیۡكَۚ أَفَأَنتَ تُسۡمِعُ ٱلصُّمَّ وَلَوۡ كَانُوا۟ لَا یَعۡقِلُونَ﴾ [يونس ٤٢]


                                          ﴿قُل لَّوۡ شَاۤءَ ٱللَّهُ مَا تَلَوۡتُهُۥ عَلَیۡكُمۡ وَلَاۤ أَدۡرَىٰكُم بِهِۦۖ فَقَدۡ لَبِثۡتُ فِیكُمۡ عُمُرࣰا مِّن قَبۡلِهِۦۤۚ أَفَلَا تَعۡقِلُونَ﴾ [يونس ١٦]


                                          ﴿۞ إِنَّ شَرَّ ٱلدَّوَاۤبِّ عِندَ ٱللَّهِ ٱلصُّمُّ ٱلۡبُكۡمُ ٱلَّذِینَ لَا یَعۡقِلُونَ﴾ [الأنفال ٢٢]


                                          ﴿فَخَلَفَ مِنۢ بَعۡدِهِمۡ خَلۡفࣱ وَرِثُوا۟ ٱلۡكِتَـٰبَ یَأۡخُذُونَ عَرَضَ هَـٰذَا ٱلۡأَدۡنَىٰ وَیَقُولُونَ سَیُغۡفَرُ لَنَا وَإِن یَأۡتِهِمۡ عَرَضࣱ مِّثۡلُهُۥ یَأۡخُذُوهُۚ أَلَمۡ یُؤۡخَذۡ عَلَیۡهِم مِّیثَـٰقُ ٱلۡكِتَـٰبِ أَن لَّا یَقُولُوا۟ عَلَى ٱللَّهِ إِلَّا ٱلۡحَقَّ وَدَرَسُوا۟ مَا فِیهِۗ وَٱلدَّارُ ٱلۡـَٔاخِرَةُ خَیۡرࣱ لِّلَّذِینَ یَتَّقُونَۚ أَفَلَا تَعۡقِلُونَ﴾ [الأعراف ١٦٩]


                                          ﴿وَمَا ٱلۡحَیَوٰةُ ٱلدُّنۡیَاۤ إِلَّا لَعِبࣱ وَلَهۡوࣱۖ وَلَلدَّارُ ٱلۡـَٔاخِرَةُ خَیۡرࣱ لِّلَّذِینَ یَتَّقُونَۚ أَفَلَا تَعۡقِلُونَ﴾ [الأنعام ٣٢]


                                          ﴿۞ قُلۡ تَعَالَوۡا۟ أَتۡلُ مَا حَرَّمَ رَبُّكُمۡ عَلَیۡكُمۡۖ أَلَّا تُشۡرِكُوا۟ بِهِۦ شَیۡـࣰٔاۖ وَبِٱلۡوَ ٰ⁠لِدَیۡنِ إِحۡسَـٰنࣰاۖ وَلَا تَقۡتُلُوۤا۟ أَوۡلَـٰدَكُم مِّنۡ إِمۡلَـٰقࣲ نَّحۡنُ نَرۡزُقُكُمۡ وَإِیَّاهُمۡۖ وَلَا تَقۡرَبُوا۟ ٱلۡفَوَ ٰ⁠حِشَ مَا ظَهَرَ مِنۡهَا وَمَا بَطَنَۖ وَلَا تَقۡتُلُوا۟ ٱلنَّفۡسَ ٱلَّتِی حَرَّمَ ٱللَّهُ إِلَّا بِٱلۡحَقِّۚ ذَ ٰ⁠لِكُمۡ وَصَّىٰكُم بِهِۦ لَعَلَّكُمۡ تَعۡقِلُونَ﴾ [الأنعام ١٥١]


                                          ﴿وَإِذَا نَادَیۡتُمۡ إِلَى ٱلصَّلَوٰةِ ٱتَّخَذُوهَا هُزُوࣰا وَلَعِبࣰاۚ ذَ ٰ⁠لِكَ بِأَنَّهُمۡ قَوۡمࣱ لَّا یَعۡقِلُونَ﴾ [المائدة ٥٨]


                                          ﴿مَا جَعَلَ ٱللَّهُ مِنۢ بَحِیرَةࣲ وَلَا سَاۤىِٕبَةࣲ وَلَا وَصِیلَةࣲ وَلَا حَامࣲ وَلَـٰكِنَّ ٱلَّذِینَ كَفَرُوا۟ یَفۡتَرُونَ عَلَى ٱللَّهِ ٱلۡكَذِبَۖ وَأَكۡثَرُهُمۡ لَا یَعۡقِلُونَ﴾ [المائدة ١٠٣]


                                          ﴿یَـٰۤأَهۡلَ ٱلۡكِتَـٰبِ لِمَ تُحَاۤجُّونَ فِیۤ إِبۡرَ ٰ⁠هِیمَ وَمَاۤ أُنزِلَتِ ٱلتَّوۡرَىٰةُ وَٱلۡإِنجِیلُ إِلَّا مِنۢ بَعۡدِهِۦۤۚ أَفَلَا تَعۡقِلُونَ﴾ [آل عمران ٦٥]


                                          ﴿كَذَ ٰ⁠لِكَ یُبَیِّنُ ٱللَّهُ لَكُمۡ ءَایَـٰتِهِۦ لَعَلَّكُمۡ تَعۡقِلُونَ﴾ [البقرة ٢٤٢]


                                          ﴿وَمَثَلُ ٱلَّذِینَ كَفَرُوا۟ كَمَثَلِ ٱلَّذِی یَنۡعِقُ بِمَا لَا یَسۡمَعُ إِلَّا دُعَاۤءࣰ وَنِدَاۤءࣰۚ صُمُّۢ بُكۡمٌ عُمۡیࣱ فَهُمۡ لَا یَعۡقِلُونَ﴾ [البقرة ١٧١]


                                          ﴿وَإِذَا لَقُوا۟ ٱلَّذِینَ ءَامَنُوا۟ قَالُوۤا۟ ءَامَنَّا وَإِذَا خَلَا بَعۡضُهُمۡ إِلَىٰ بَعۡضࣲ قَالُوۤا۟ أَتُحَدِّثُونَهُم بِمَا فَتَحَ ٱللَّهُ عَلَیۡكُمۡ لِیُحَاۤجُّوكُم بِهِۦ عِندَ رَبِّكُمۡۚ أَفَلَا تَعۡقِلُونَ﴾ [البقرة ٧٦]









                                          ارسل من SM-J730F using ملتقى أهل التفسير

                                          تعليق


                                          • #21
                                            المشاركة الأصلية بواسطة البهيجي مشاهدة المشاركة
                                            بسم الله الرحمن الرحيم
                                            الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الانبياء والمرسلين وعلى آله
                                            جزاكم الله تعالى خيرا الاستاذ خالد النجار لقد كتبت:
                                            (
                                            والسؤال هنا: بتفسير من تقتنع اذا وجد الإختلاف بين المفسرين بمسألة معينة أو تفسير آية محددة؟؟؟؟
                                            تأخذ برأي من في موضوع الناسخ والمنسوخ؟؟؟ ولم يتفق اثنان من علمائنا الأكارم في الآيات المنسوخة) )
                                            في مسألة الاختلاف بين المفسرين أسس أهل العلم ضمن علم أصول التفسير قواعد يتعامل طالب العلم معها لغرض الخروج من الاختلاف قدر الامكان ولكل أدلته التي رجحت قوله أما قولك حول النسخ فهو غير صحيح ومبالغ فيه ولكن أتفق معك أن النسخ بحاجة إلى رسائل جامعية للبحث فيه وتصنيف آياته بشكل معمق يُزيل الالتباس والله تعالى اعلم .
                                            وإلى أعضاء الملتقى الكرام وعضواته الكريمات أنظروا لما كتب عصام :
                                            ( هذا الدكتور له تفاسير جميلة جدا وعقله يقظ ايضا )
                                            المسألة المهمة عنده العقل وليس الاتباع ، فهو على استعداد أن يتخلى عن مفاهيم القرآن والسنة الصحيحة اذا قاده عقله لفهم معين والى الله تعالى نسأل أن يهدينا ويهديه .
                                            __
                                            عدم اعمال العقل يعني اتباع اعمى
                                            انا استغرب بصراحة من اعتراضك على محمد سلامة المصري في موضوعه
                                            https://vb.tafsir.net/tafsir57197/
                                            حتى انك قد ظننته مستشرق
                                            اذا اردت الاتباع الاعمى في النصوص فإن كل ما يقوله سلامة صحيح مئة بالمئة

                                            ارجع لاقوال العلماء وستجد:

                                            الاسلام بنظرهم يبيح الزواج من الاطفال قبل سن البلوغ ويقولون بجواز الجماع معها اذا كانت تطيق حتى لو لم تبلغ

                                            الاسلام بنظرهم يجيز اخذ الاماء في الحروب والاعتداء عليهن

                                            الاسلام بنظرهم يأمرك ان تتزوج ٤ نساء لكن يسمح لك ان يكون لك مئة امة تجامعهن متى تريد وتشتريهن وتبيعهن

                                            الاسلام بنظرهم يأمر بقتل المرتد ولا يعطي حرية اختيار الدين بالنسبة لمن ولدوا مسلمين

                                            الاسلام بنظرهم يأمر بش الحروب على كل الكفار حتى يخضعوا للاسلام غصبا وراجح اسحاق الحويني في هذا الكلام

                                            الاسلام بنظرهم يامر بخلوة المطلقة ثلاثا مع زوجها لمدة ٣ اشهر
                                            ويامر بخلوة المطلقة الحامل مع زوجها السابق والذي اصبح محرما عليها مدة ٩ اشهر

                                            الاسلام بنظرهم يأمر برجم الزاني المحصن بالحجارة حتى يموت

                                            الاسلام بنظرهم يقول لك أن هناك في القرآن آيات لا فائدة منها، فهي منسوخة، ووجودها في القرآن لا قيمة له، فحين قال الله (ليدبروا آياته) ليس كلهم فقط المحكم أما المنسوخ فلا فائدة من تدبرك

                                            الاسلام بنظرهم ينهى عن تعلم الرسم، والفن، وينهى عن نعم علم الأصوات في الموسيقا، وينهى عن بناء الأصنام، ويحرم استخدام الرجال الآليين لأنها أصنام متحركة

                                            الاسلام بنظرهم يقول ان البشرية قد تناسلت عن طريق زواج المحارم، وان النبي ادم قد زوج الاخوة من بعضهم
                                            والادهى والأمر من ذلك، يقولون ان الله أمره بذلك

                                            واذا اردت ان اكمل، أملأ لك صفحات
                                            ناهيك عن التخريص والظنون والاسرائيليات والأحاديث الموضوعة التي ملأت كتب التفسير
                                            فأصبح القرآن في واد، والناس في واد آخر
                                            وصدق رسول الله حين قال:
                                            " خُذُوا الْعِلْمَ قَبْلَ أَنْ يَذْهَبَ "، قَالُوا: وَكَيْفَ يَذْهَبُ الْعِلْمُ يَا نَبِيَّ اللَّهِ، وَفِينَا كِتَابُ اللَّهِ ؟، قَالَ: فَغَضِبَ، ثُمَّ قَالَ: " ثَكِلَتْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ، أَوَلَمْ تَكُنِ التَّوْرَاةُ وَالْإِنْجِيلُ فِي بَنِي إِسْرَائِيلَ، فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمْ شَيْئًا؟ إِنَّ ذَهَابَ الْعِلْمِ أَنْ يَذْهَبَ حَمَلَتُهُ، إِنَّ ذَهَابَ الْعِلْمِ أَنْ يَذْهَبَ حَمَلَتُهُ "
                                            رواه الدارمي


                                            اذا كنت لا تريد ان تعمل عقلك وفطرتك في فهم النصوص ولا تريد مخالفة الاباء، فأهلا بك في داعش، واصبحت ممن ينطبق عليهم قول الله
                                            وَإِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً قَالُواْ وَجَدْنَا عَلَيْهَا آبَاءنَا وَاللّهُ أَمَرَنَا بِهَا قُلْ إِنَّ اللّهَ لاَ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء أَتَقُولُونَ عَلَى اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ الأعراف28

                                            صدقني لا ترتكب فاحشة الا باسم الدين (والله امرنا بها)

                                            وكل ماذكرته لك استطيع ان آتيك بمصادر العلماء، السابقين والمعاصرين فلا اتكلم من فراغ

                                            إلى الذين يعترضون على ما أنشره دون دليل، أقول لكم إذا كان فكركم الاتباع وعدم اعمال العقل والفطرة في فهم النصوص
                                            فارجو منكم جميعا ان تقدموا رسالة اعتذار لمحمد سلامة وانضموا معه في افكاره
                                            على الأقل كان هو أكثر إنصافا منكم، عرف أن هذه النصوص في الإسلام فجهر بها ولم يتهرب منها مثلكم، ثم إذا جئتكم بالحق انقلبتم علي

                                            استمع لهذه الحلقة لهذا المرتد
                                            فهو لم يقل معلومة واحدة خطأ في مراجع النصوص التي تريد ان تتبعها دون اعمال عقل

                                            تعليق


                                            • #22


                                              إخوانى احذروا ليس فى عقب الاستخفاف إلا الطاعة.

                                              تعليق


                                              • #23
                                                اقتباسات ..
                                                = إطلاق العنان للعقل في فهم الكتاب والسنة من دون رجوع إلى فهم السلف لنصوصهما وتقديم المصلحة المتوهمة على النص ، يؤدى إلى تقريرات وفهوم غاية في الغرابة ، واختيارات غاية في الشذوذ .
                                                = ابن تيمية -تعالى- بقوله: "العقل أصل في العلم بالنقل، وليس أصلاً في ثبوته، لأن النقل ثابت قبل وجود العقل, والشرائع قد وجدت وكتبت قبل خلق العقل فكيف يتحكم العقل فيه".

                                                تعليق


                                                • #24
                                                  المشاركة الأصلية بواسطة أحمد عبد العزيز أبو عبيدة مشاهدة المشاركة
                                                  اقتباسات ..
                                                  = إطلاق العنان للعقل في فهم الكتاب والسنة من دون رجوع إلى فهم السلف لنصوصهما وتقديم المصلحة المتوهمة على النص ، يؤدى إلى تقريرات وفهوم غاية في الغرابة ، واختيارات غاية في الشذوذ .
                                                  = ابن تيمية -تعالى- بقوله: "العقل أصل في العلم بالنقل، وليس أصلاً في ثبوته، لأن النقل ثابت قبل وجود العقل, والشرائع قد وجدت وكتبت قبل خلق العقل فكيف يتحكم العقل فيه".


                                                  ممتاز وهذا ما نقوله، نعمل عقلنا في العلم بالنقل
                                                  ولا نقدم عقلنا على النقل فنلغيه

                                                  تعليق


                                                  • #25
                                                    = نصحتك قبل ذلك بالامتناع حاليا عن متابعة شبهات الملاحدة والنصارى لأنه من الواضح أنها قد أضرت بك .. أنت تحتاج لاصلاح علمي ومنهجي أولا ..
                                                    ولكنك تواصل كتابة مواضيع جديدة كلها شبهات وشكوك .. ولا حول ولا قوة إلا بالله ..
                                                    = اقتباس
                                                    ما فتئ علماء الأمة قديماً وحديثاً يحذرون من خطورة تقديم العقل على النقل لما يترتب على ذلك من هدم الشرائع والمساس بمقدسات الدِّين وهدم أدلته القطعية والظنية, وجعلها عرضة للعقل الضيق الضعيف يتكلم فيها ويعبر عن مراد الله العظيم الحكيم…

                                                    تعليق


                                                    • #26
                                                      = قلت لك قبل ذلك أنه واضح أن عندك شبهات عقلية كثيرة ..
                                                      وجميعها قديم ليس بجديد ..
                                                      وقد فندها علماء السنة بحمد الله تعالى وأجابوا عنها بما يشفي ويكفي لمن كان قلبه سليما وأراد الحق ..
                                                      والوصول اليها ميسور ان اردت ..
                                                      = عندك مثلا الرد على شبهة قتل المرتد ..
                                                      https://www.alukah.net/sharia/0/126824/

                                                      https://islamqa.info/ar/answers/2774...81%D9%82%D8%B7
                                                      = لدرء الشبهات العقلية التي ذكرتها أنت مثل السبي والردة وزواج الصغيرات ورجم الزاني ويبدو أن عندك الكثير منها .. راجع ردود علماء السنة في هذا .. يمكنك الاستعانة بموسوعة بيان الاسلام مع الحذر من عقيدة الاشاعرة أو الصوفية ..
                                                      بيان الإسلام للرد علي الإفتراءات والشبهات
                                                      ويمكنك كذلك الاستعانة بالمواقع السلفية الشهيرة مثل الألوكة والدرر السنية وملتقى أهل الحديث وطريق الاسلام والاسلام سؤال وجواب ..
                                                      = واضح انك مصرّ على نشر الشبهات والشكوك لا معالجتها .. ماذا تنتظر .. تريدنا أن ندعوا عليك بدلا من ان ندعوا لك ؟..

                                                      تعليق


                                                      • #27
                                                        المشاركة الأصلية بواسطة أحمد عبد العزيز أبو عبيدة مشاهدة المشاركة
                                                        = قلت لك قبل ذلك أنه واضح أن عندك شبهات عقلية كثيرة ..
                                                        وجميعها قديم ليس بجديد ..
                                                        وقد فندها علماء السنة بحمد الله تعالى وأجابوا عنها بما يشفي ويكفي لمن كان قلبه سليما وأراد الحق ..
                                                        والوصول اليها ميسور ان اردت ..
                                                        = عندك مثلا الرد على شبهة قتل المرتد ..
                                                        https://www.alukah.net/sharia/0/126824/

                                                        https://islamqa.info/ar/answers/2774...81%D9%82%D8%B7
                                                        = لدرء الشبهات العقلية التي ذكرتها أنت مثل السبي والردة وزواج الصغيرات ورجم الزاني ويبدو أن عندك الكثير منها .. راجع ردود علماء السنة في هذا .. يمكنك الاستعانة بموسوعة بيان الاسلام مع الحذر من عقيدة الاشاعرة أو الصوفية ..
                                                        بيان الإسلام للرد علي الإفتراءات والشبهات
                                                        ويمكنك كذلك الاستعانة بالمواقع السلفية الشهيرة مثل الألوكة والدرر السنية وملتقى أهل الحديث وطريق الاسلام والاسلام سؤال وجواب ..
                                                        = واضح انك مصرّ على نشر الشبهات والشكوك لا معالجتها .. ماذا تنتظر .. تريدنا أن ندعوا عليك بدلا من ان ندعوا لك ؟..
                                                        اعطيتني موقعا يقول ان قتل المرتد في دين الاسلام؟؟
                                                        انت لم تأتي في جديد انا قلت لك ان كل ما ذكرته يقوله العلماء
                                                        انت إما لم تقرأ ما كتبت
                                                        أو لم يتضح لك معنى ما كتبت
                                                        هل تسمي كلامهم ردا

                                                        وقالوا ربنا إنا أطعنا سادتنا وكبراءنا فأضلونا السبيل

                                                        تعليق


                                                        • #28
                                                          لا أتكلم عن أحد بعينه، لكن بعض المسائل مثل مسألة قتل المرتد ورجم الزاني المحصن لم تطرح إلا لأنها تسبب حرجاً لبعض المسلمين أو أولئك الذي ورطوا أنفسهم و لا يعرفون كيف يردون على الملاحدة والنصارى. والنصرانية عُرفت بتشرب أي ثقافة مهيمنة من حولها ، فليس لديها عنصر المقاومة كما يوجد في الإسلام. وإلا فقتل المرتد يوجد في أدبيات اليهود والنصارى ولم يكن ذلك إشكال حقيقي عندهم إلا في يومنا هذا عندما طغت العالمانية التي تؤله الإنسان.

                                                          وقع بعض المسلمين في هذا الحرج لعدة أسباب ليس هنا مجال لسردها، وأغلب من ذهب لإنكارها ذهب بقوله أن القرآن لا يوجد فيه مثل هذه الحدود. وبغض النظر عن المنهجية التي تبناها هؤلاء ، نقول لهم ماذا تفعلون بحد السرقة وجلد الزاني وهما مثبتان في القرآن قراءةً وحكما ؟
                                                          العالمانية وثقافة الأنسنة لديها إشكال كبير مع حد السرقة مثله مثل حد المرتد، فماذا أنتم قائلون؟
                                                          * من عامة المسلمين *

                                                          تعليق


                                                          • #29
                                                            المشاركة الأصلية بواسطة عبدالله الأحمد مشاهدة المشاركة
                                                            لا أتكلم عن أحد بعينه، لكن بعض المسائل مثل مسألة قتل المرتد ورجم الزاني المحصن لم تطرح إلا لأنها تسبب حرجاً لبعض المسلمين أو أولئك الذي ورطوا أنفسهم و لا يعرفون كيف يردون على الملاحدة والنصارى. والنصرانية عُرفت بتشرب أي ثقافة مهيمنة من حولها ، فليس لديها عنصر المقاومة كما يوجد في الإسلام. وإلا فقتل المرتد يوجد في أدبيات اليهود والنصارى ولم يكن ذلك إشكال حقيقي عندهم إلا في يومنا هذا عندما طغت العالمانية التي تؤله الإنسان.

                                                            وقع بعض المسلمين في هذا الحرج لعدة أسباب ليس هنا مجال لسردها، وأغلب من ذهب لإنكارها ذهب بقوله أن القرآن لا يوجد فيه مثل هذه الحدود. وبغض النظر عن المنهجية التي تبناها هؤلاء ، نقول لهم ماذا تفعلون بحد السرقة وجلد الزاني وهما مثبتان في القرآن قراءةً وحكما ؟
                                                            العالمانية وثقافة الأنسنة لديها إشكال كبير مع حد السرقة مثله مثل حد المرتد، فماذا أنتم قائلون؟
                                                            -------------------

                                                            الجواب لا علاقة له بما أذكره أو بمواضيعي

                                                            تعليق


                                                            • #30
                                                              "مدرسة إسلام بحيري "
                                                              ــ نفس الشُبَه
                                                              ــ نفس الاسلوب في التشكيك
                                                              والتشتيت الفكري عند الناس
                                                              ــ نفس الجرأة على كتاب الله تعالى دون مؤهلات علمية ودون إتقان لعلوم الآله التي يفهم بها كتاب الله وسنة نبيه .
                                                              يتخذون من داعش سلماً ليرتقوا الى ضلالاتهم وهم في الحقيقة الى سفول.
                                                              سل أي عامي كيف مات فرعون؟
                                                              بلا تردد سيجيبك إجابة قاصفٍ لجبهتك (مات غريقاً يا ولدي)
                                                              سله ايضاً هل كلم سليمان النمل والهدد؟
                                                              سيبهرك بإجابته أن نعم
                                                              ثم سله من أين أتيت بجوابك هذا ؟
                                                              سيقول (من القرآن يا ولدي الذي لم تحسن أنت فهمه)!!
                                                              فإذا كانت عقيدة العوام أصفى من عقيدتك ، وفهمهم للقرآن أصوب من فهمك ، فما الذي سوَّغ لك الكلام في كتاب الله بجهل مدقع ، ناهيك عن إفلاسك في الحديث وفهمه وأنه مبين للقرآن ، وناهيك أيضاً عن إفلاسك في اللغة وركاكة أسلوبك تشهد على ذلك ، وما مدى تضلعك في علم أصول الفقه حتى تستنبط هذه الشذوذات من كتاب الله ، وتحتج بأن التفسير فيه الموضوع والاسرائيلي ، لتقوم به أفكارك الموضوعة والاسرائيلية ،يا هذا لا أراك إلا أفاكاً أثيماً تهرف بما لا تعرف ، ذَنَب لأدعياء الفكر الجديد وفِيٌ لهم ناقل جيد عنهم ، لكن اعلم أن الذي تولَّى حفظ كتابه إنما هو الله رب العالمين.

                                                              تعليق


                                                              • #31
                                                                المشاركة الأصلية بواسطة محمد عصام مشاهدة المشاركة
                                                                ممتاز وهذا ما نقوله، نعمل عقلنا في العلم بالنقل
                                                                ولا نقدم عقلنا على النقل فنلغيه
                                                                كفاك كذبا، ارجع إلى منشوراتك لتعلم كم وكم ألغيت من النقل بسبب عقلك العليل.

                                                                تعليق


                                                                • #32
                                                                  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته قال الله تعالى "إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ" وقال النبي : "إنَّ اللَّهَ لا يَقْبِضُ العِلْمَ انْتِزَاعًا يَنْتَزِعُهُ مِنَ العِبَادِ، ولَكِنْ يَقْبِضُ العِلْمَ بقَبْضِ العُلَمَاءِ، حتَّى إذَا لَمْ يُبْقِ عَالِمًا اتَّخَذَ النَّاسُ رُؤُوسًا جُهَّالًا، فَسُئِلُوا فأفْتَوْا بغيرِ عِلْمٍ، فَضَلُّوا وأَضَلُّوا."

                                                                  د. مصطفى بورواض

                                                                  تعليق


                                                                  • #33
                                                                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                                                                    قال الله تعالى "إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ"

                                                                    وقال النبي :
                                                                    "إنَّ اللَّهَ لا يَقْبِضُ العِلْمَ انْتِزَاعًا يَنْتَزِعُهُ مِنَ العِبَادِ، ولَكِنْ يَقْبِضُ العِلْمَ بقَبْضِ العُلَمَاءِ، حتَّى إذَا لَمْ يُبْقِ عَالِمًا اتَّخَذَ النَّاسُ رُؤُوسًا جُهَّالًا، فَسُئِلُوا فأفْتَوْا بغيرِ عِلْمٍ، فَضَلُّوا وأَضَلُّوا."
                                                                    د. مصطفى بورواض

                                                                    تعليق

                                                                    20,125
                                                                    الاعــضـــاء
                                                                    230,507
                                                                    الـمــواضـيــع
                                                                    42,242
                                                                    الــمــشـــاركـــات
                                                                    يعمل...
                                                                    X