• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • مناسبات السور: المؤمنون والمعارج.

      مناسبات السور
      سور المؤمنون والمعارج:
      الرسالة الجامعة هي أن الصلاة معراج المؤمنين إلى الملأ الأعلى.
      في سورة المؤمنون بدأ أوصاف فلاح المؤمنين بالخشوع في الصلاة: "الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاتِهِمْ خَاشِعُونَ"، وختمها بالمحافظة عليها: "وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ".
      وبدأ أوصاف المصلين في المعارج بالمداومة عليها: "الَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلاتِهِمْ دَائِمُونَ"، وختمها بالمحافظة عليها: "وَالَّذِينَ هُمْ عَلى صَلاتِهِمْ يُحافِظُونَ".
      جاء بصيغة الاسم: خاشعون ودائمون؛ للدلالة على الثبات والدوام، وختم بصيغة الفعل المضارع: يحافظون؛ للتجديد والاستمرار.
      وعقّب هنا وهناك بدخول الجنة: "أُولئِكَ فِي جَنَّاتٍ مُكْرَمُونَ"، بسورة المعارج، وأنها الفردوس منها: "الَّذِينَ يَرِثُونَ الْفِرْدَوْسَ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ"، بسورة المؤمنون.
      أرأيتم منزلة أعظم من منزلة الصلاة في الإسلام!
      نعم؛ لا حظّ في الإسلام لمن ترك الصلاة.
      والله أعلم.

    • #2
      جزاك الله خيرا

      تعليق

      20,125
      الاعــضـــاء
      230,572
      الـمــواضـيــع
      42,263
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X