إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حمل كتاب[طريقة حفظ القرآن الكريم عند الشناقطة] لإبراهيم بن أب الحسني الشنقيطي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اشتهر أهل شنقيط ولا سيما طلبة العلم بمحفوظاتهم الواسعة ، وطريقتهم التي يسيرون عليها في حفظ العلم . وأشرف محفوظاتهم التي يعنون بها عناية فائقة حفظ كتاب الله الكريم . فلهم في حفظه طريقة جديرة بالدراسة والاتباع لما فيها من الدقة ، والاحتياط . وقد صنف الأخ الكريم إبراهيم بن أب الحسني الشنقيطي وفقه الله كتاباً شرح فيه طريقة الشناقطة في حفظ القرآن الكريم . عنونه بعنوان هذه المشاركة ، وقرظه عدد من علماء شنقيط حفظهم الله .
    ويقع الكتاب في 136 صفحة من القطع العادي . وقد اشتمل الكتاب على المباحث الآتية :

    المبحث الأول : تعريفات مهمة .
    المبحث الثاني : الأدلة من الكتاب والسنة وعمل سلف الأمة على الترغيب في حفظ القرآن الكريم .
    المبحث الثالث : من فوائد حفظ القرآن الكريم .
    المبحث الرابع : أمور أساسية تعين على حفظ كتاب الله تعالى .
    - الخطوات التي تعين على الحفظ .
    - المطعومات التي تساعد على الحفظ .
    - أمور تضف الذاكرة وتعيق عملية الحفظ.
    المبحث الخامس : التعريف بالشناقطة .
    - الصلاحيات الممنوحة لشيخ المحظرة .
    - شروط العقاب .
    - العقاب عند الشناقطة .
    - سرد طريقة الشناقطة في حفظ القرآن العظيم .
    - فوائد القراءة الجهرية .
    - أهم القواعد المتبعة في المحضرة .
    - أقرب الطرق التربوية إلى طريقة الشناقطة .
    المبحث السادس: مشكلة النسيان وكيف عالجها الشناقطة .
    - التغليظ في نسيان القرآن بعد حفظه .
    المبحث السابع: بعض المآخذ على طريقة الشناقطة .
    - القول في إجازة المرأة .
    المبحث الثامن: بعض الأخطاء الشائعة في تلاوة القرآن العظيم .
    المبحث التاسع : خطة الحفظ المتقن .
    - نظام الوجبات المقترحة على طالب الحفظ .
    - الخاتمة .


    [poem=font="Traditional Arabic,6,,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4," type=1 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    آهٍ على عهد المحاضر والهوى = غضُّ الأزاهرِ ، والزمانُ شبابُ
    ولكل وادٍ ظله ومروجه = ولكل عطرٍ في نداه هبابُ
    وتلاوة القرآن تصعد للسما= وجلالها بجمالها منسابُ
    وكأنما الألواح ظمأى بالضحى = وكأنما أقلامها الأنخابُ
    والأصبحيُّ مرابط ومبجلٌ = في هالةٍ يحلو بها الترحابُ
    لا يرتجي نقداً ولا عوناً ولا = تنتابه الراحاتُ والأتعابُ
    وتثارُ ألفُ قصيدةٍ وحكايةٍ = للأصمعي وما انتقى الأعراب[/poem]ُ

    عبدالرحمن بن معاضة الشهري
    أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

  • #2
    جزاك الله خيراً
    اسأل الله أن ينفع به ..
    د. فهد بن مبارك بن عبد الله الوهبي
    جامعة طيبة ـ قسم الدراسات القرآنية

    تعليق


    • #3
      جزاك الله خيرا مشرفنا الفاضل.

      تعليق


      • #4
        شيخنا الحبيب :

        هل يمكن أن تذكر لنا الدار التي طبعت الكتاب و مكان الدار حتى يتسنى لنا الوصول إليه ، و جزاكم الله خيراً .

        تعليق


        • #5
          ليس عليه معلومات أي ناشر ، ويبدو أنه قد نشر بطريقة شخصية عن طريق المؤلف مباشرة ، وليس هناك معلومات الموزع أيضاً ، غير أنه يباع في المكتبات في الرياض كالرشد والعبيكان وغيرها ، وعليه رقم هاتف جوال للتوزيع الخيري رقمه 0569703726 ورقم آخر 0507074313 يمكن الاستفادة منهما في الحصول على الكتاب إن شاء الله . والكتاب ممتع ، وقد قرأته كاملاً قبل ليالٍ ، ولا سيما في سرده لطريقة الشناقطة في حفظ القرآن من ص 84 حتى ص 98 فجزى الله مؤلفه خيرا .
          عبدالرحمن بن معاضة الشهري
          أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

          تعليق


          • #6
            جزاك الله خيراً شيخنا الفاضل فأنا في دولة الإمارات العربية المتحدة ، ولعل الله تعالى ييسر لي الحصول عليه .

            تعليق


            • #7
              بسم الله الرحمن الرحيم
              جميل جداً من فضيلة الدكتور عبد الرحمن الشهري،واعضاء الملتقى، أن يقرأوا في طريقة حفظ الشناقطة في أي بلد وفي الزمن السابق وحتى اليوم،والجميل أن يوصي بقراءة الكتاب المذكور أعلاه،وإن كنت لم أقرأه أنا أيضا.
              وأحسب أن الذين حفظوا علم القرآن خاصة، كانت طريقتهم أكثر مرونة وسلاسة،من تلك التي تقوم على حفظ العلوم اللغوية خاصة فهؤلاء طريقتهم تمتاز بتعقيد أكثر، ,اثمّ إنّ الأعظم من هذين حفظ جميع علوم الشريعة في وقت العالم.
              وبخصوص قضية الاستيعاب بعد الحفظ:
              فإن الشرح وحفظ الشرح وطريقة استيعابه من الشيخ من أعظم المسائل في الحفظ،
              وقد سمعت من الوالد حفظه الله أن من أكثر الأساليب المرغب فيها هي التكرار للمشروح بعد الدرس مباشرة، وملاصقة عالم متمكن من العلم المراد حفظه،ومؤاخاة طالب علم نجيب،
              أخيراً أحسب بالإضافة لما سبق أن طريقة مراجعة هذه العلوم اصعب مما سبق فهل من مرجع يفيد منه الإخوة، كما أفادوا من طريقة الحفظ،وفقني الله وأعضاء الملتقى لحفظ كتابه وعدم نسيانه،وحفظ علوم الشريعة المباركة وفق فهم شرعي صحيح.
              أمين محمد أحمد الشنقيطي
              أستاذ مشارك بقسم القراءات الجامعة الإسلامية المدينة المنورة

              تعليق


              • #8
                بارك الله فيكم ونفع بكم
                (اللَّهمَّ ربَّنا آتِنا في الدُّنيا حَسَنةً، وفي الآخِرَةِ حَسَنةً، وقِنا عذابَ النَّارِ)

                تعليق


                • #9
                  يذكَّر في هذا السياق بكتاب (حياة الكُتَّاب وأدبيات المحضرة) وهو من أوسع وأشمل ما كتب حول المحاضر أو الكتاتيب المغربية وطرقها.
                  وقد سبق التعريف بالكتاب هنا .
                  محمد بن حامد العبَّـادي
                  ماجستير في التفسير
                  [email protected]

                  تعليق


                  • #10
                    يومين إن شاء الله وأرفع كتاب : طريقة حفظ القرآن الكريم عند الشناقطة

                    هنا في هذه الصفحة
                    (اللَّهمَّ ربَّنا آتِنا في الدُّنيا حَسَنةً، وفي الآخِرَةِ حَسَنةً، وقِنا عذابَ النَّارِ)

                    تعليق


                    • #11
                      بسم الله الرحمن الرحيم
                      حفظك الله أبا زارع وجعلك من زراع الخير والعلم عند المدنيين وغيرهم من المسلمين.
                      ونحن ننتظر الكتاب بكل شغف
                      د . يوسف محمد مازي
                      عضو المجلس العلمي ببني ملال - المغرب -
                      بريد إلكتروني : [email protected]
                      الهاتف : 00212661797911

                      تعليق


                      • #12
                        المشاركة الأصلية بواسطة أبو زارع المدني مشاهدة المشاركة
                        يومين إن شاء الله وأرفع كتاب : طريقة حفظ القرآن الكريم عند الشناقطة

                        هنا في هذه الصفحة
                        [align=center]
                        شكر الله لكم ..!

                        لكن .. أليس له حقوق نشر .؟
                        [/align]

                        تعليق


                        • #13
                          المشاركة الأصلية بواسطة هتاف الضمير مشاهدة المشاركة
                          [align=center]
                          شكر الله لكم ..!

                          لكن .. أليس له حقوق نشر .؟
                          [/align]
                          اتصلت على الشيخ وأخذت الإذن منه فقبل جزاه الله خيرا
                          ولك أن تتأكد وتتصل عليه من خلال الأرقام التي وضعها الشيخ عبدالرحمن

                          بارك الله فيك
                          (اللَّهمَّ ربَّنا آتِنا في الدُّنيا حَسَنةً، وفي الآخِرَةِ حَسَنةً، وقِنا عذابَ النَّارِ)

                          تعليق


                          • #14
                            جزاكم الله خيرا
                            ولا نستغني عن هذا الفضل الكريم
                            وأحتاج منه عدة نسخ لدينا في إدارة حلقات التميز بأبها عسير فهل من الممكن ذلك..؟
                            وأسأل الله أن ينفع بكل من ساهم وشارك في هذا العمل الطيب
                            ضياء الرحمن بن صغير أحمد
                            معلم تحفيظ القرآن الكريم
                            بالحرم النبوي - المدينة المنورة
                            للتواصل : 0566234664

                            تعليق


                            • #15
                              أولا أعتذر على التأخير الذي حصل مني وكم يخجلني هذا وذلك بسبب مركز التصوير أصلحهم الله

                              ,, لذا أعتذر منكم جدًا ,,



                              والشكر موصول للأخ أبو يحيى الشامي فمن لا يشكر الناس لا يشكر الله وهو الذي دلني على طريقة الرفع


                              ونرجو من الشيخ عبدالرحمن أن يغير عنوان الموضوع إن أمكن إلى :

                              حمل كتاب : [طريقة حفظ القرآن الكريم عند الشناقطة] لإبراهيم بن أب الحسني الشنقيطي
                              (اللَّهمَّ ربَّنا آتِنا في الدُّنيا حَسَنةً، وفي الآخِرَةِ حَسَنةً، وقِنا عذابَ النَّارِ)

                              تعليق

                              19,961
                              الاعــضـــاء
                              231,880
                              الـمــواضـيــع
                              42,542
                              الــمــشـــاركـــات
                              يعمل...
                              X