• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • من هو مقاتل هذا ؟؟

      الحمد لله وحده والصلاة والسلام على وليّنا وقدوتنا محمد وآله وصحبه أجمعين..
      مشايخي وإخوتي الأماجد/ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      الإمام البغوي رحمنا الله وإياه نقل في تفسيره لقوله تعالى (ثمّ استوى على العرش)
      قال :
      قال الكلبي ومقاتل: استقرّ1/235
      والسؤال كالتالي:
      أيّ المقاتلين يعني البغوي بنقولاته في التفسيرابن حيان الثقة أم البلخي الضعيف خصوصا وأن في عدة مواطن يقرن بينه وبين الكلبي فتارة يقول قال الكلبي ومقاتل وأخرى يقول قال مقاتل والكلبي ؟؟

      هل ثبت في كلام العرب تفسير الاستواء بالاستقرار, فهذا التفسير موجود عند البغوي عن مقاتل والكلبي,وقال به ابن تيمية وتلميذه ابن القيم,ونص عليه ابن عثيمين رحم الله الجميع,ولكن أسال: هل هو معروف في لسان العرب أم لا؟؟

      وجزيتم أجمعين خيرَ الجزاء وأتمّه..
      د. محمـودُ بنُ كـابِر
      الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

    • #2
      هو مقاتل بن سليمان ، وانظر المشاركة رقم 8 في هذا الموضوع http://www.tafsir.org/vb/showthread.php?t=6822
      د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
      أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
      [email protected]

      تعليق


      • #3
        أحسن الله إليكم شيخنا الجليل ونفعنا بشريف علمكم..
        ولكن بقي شق السؤال الثاني وهو : تفسير الاستواء بالاستقرار , هل هو معروف عند العرب ؟؟
        علما أن أصحاب المعاجم - - فيما أعلم يطوّعون تفسير الاستواء لما يعتقدونه..؟
        د. محمـودُ بنُ كـابِر
        الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

        تعليق


        • #4
          جاء في الصحاح في مادة ( سوا ) : ( واستوى على ظهر دابته، أي علا واستقر ) .
          د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
          أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
          [email protected]

          تعليق


          • #5
            جزاكم الله خيرا
            لقد وجدت ابن القيم ناقلاً عن ابن عباس تفسير الاستواء بالاستقرار حيث قال ما نصه:
            (قول أئمة التفسير:
            قول إمامهم ترجمان القرآن عبد الله بن عباس ذكر البيهقي عنه في قوله الرحمن على العرش استوىاستقرّ)
            اجتماع
            الجيوش الإسلامية 1/157
            والسؤال:
            هل ورد هذا التفسير عن ابن عباس عند غير ابن القيم , من المفسرين ؟؟
            وهل يعني بنقل البيهقي له أنه في السنن أم ماذا ؟؟
            د. محمـودُ بنُ كـابِر
            الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

            تعليق


            • #6
              لكن هذا المعنى لا يجوز اسناده الى الله تعالى ولو كان هو المراد فلم جاء التعبير باستوى دون استقر وهناك تسامح كبير في بعض ما يكتبه ابن القيم تعالى في خصوص القضايا اللغوية المتعلقة بالتفسير
              واله الهادي
              الدكتور جمال محمود أبو حسان
              أستاذ مشارك في التفسير وعلوم القرآن
              جامعة العلوم الإسلامية العالمية/ الأردن

              تعليق


              • #7
                كفاكم يا أشاعرة اليوم جهلاً

                الحمد لله ، وبعد ..

                سبحان الله !

                والله مما يُعاب على طالب العلم ؛ أن يدخل في البحث والحوار والمناقشة ، وعنده مقررات سابقه ؛ فهذا لا يفلح إلا أن يشاء الله .

                وهكذا أغلب أشاعرة اليوم إلا من رحم الله ، وهم قليل ، ولم ألق إلى اليوم أحداً خالف ما أقوله ، وإنما استثنيت لعدم لقياي بهم ولا يمنع هذا عدم وجودهم .
                ولكن لكثرة مخالطتي بهم أراهم من اجهل الناس_ والله _ بالحديث وبسنة الرسول الله ،
                ومن اخصِّهم الضال المضل ( سعيد فودة ) بل شقي باعتقاد وكذبه ووقاحة لسانه على أهل العلم .
                وغفر لله لك يا دكتور جمال على تقديمك له في كتابه الآثم فهما في ...................... سواء .
                غفر الله لك .

                وشتَّان والله بين علماء الأشاعرة في السابق فعندهم العلم والخلق والفضل ، وهكذا كل من دار في فلك الحديث والسنة فهو وإن خالف الحديث والسنة إلا انه تجده قريب بل ربما يصرح بالصواب ويعلنه ، والعجب انه لا يوافقه ! وما صنيع الإمام القرطبي وغفر له إلا من هذا القبيل .

                حيث يقول : ( ( وقد كان السلف الأول لا يقولون بنفي الجهة ولا ينطقون بذلك بل نطقوا هم والكافة بإثباتها لله تعالى كما نطق كتابه وأخبرت رسله ولم ينكر أحد من السلف الصالح أنه استوى على عرشه حقيقة وخص العرش بذلك لأنه أعظم مخلوقاته وإنما جهلوا كيفية الاستواء فإنه لا تعلم حقيقته قال مالك : الاستواء معلوم - يعني في اللغة - والكيف مجهول والسؤال عن هذا بدعة وكذا قالت أم سلمة وهذا القدر كاف ومن أراد زيادة عليه فليقف عليه في موضعه من كتب العلماء .
                والاستواء في كلام العرب هو العلو و الاستقرار .
                قال الجوهري : واستوى من اعوجاج واستوى على ظهر دابته أي استقر ) تفسيره 7/220
                وما قاله في شرحه للأسماء الحسنى حين ساق أربعة عشر قولاً في بيان ذلك وبين أن أولى الأقوال بالصواب قول السلف ثم عقبه بقول ( وإن كنت لا أقول به!!! ) فيا للعجب !

                ويكفي في الرد على من نفى أن من معاني الاستواء الاستقرار نقل القرطبي غفر الله له وهو من علماء الأشاعرة الذين جانبوا الصواب _ غفر الله له _ على علم !

                واظن أن اعتراف أشعريٌّ فَيْصلٌ في المسألة ، بَلْه ما نطقت به كتب اللغة .

                ( ومنها : ما ذكره الشيخ الفاضل الدكتور مساعد آنفاً حفظه الله ونفع به )

                وأعجب عدم رضاهم بالاستقرار ثم تخبطهم بقولهم بالاستيلاء واعتمادهم على بيت منسوب لرجل نصراني !!

                سبحان الله يطالبون أهل الحديث بأنهم لا يقبلون بأخبار الآحاد ة لا تثبت بالعقائد ،
                ثم ويتخبطون بالاستشهاد لرجل نصراني !!
                ( وما هذه باولى تخبُّطاتهم ، والتخطابيط كثيرة )

                إي وربي إنه الهوى وقلة العلم وفشو الجهل وعدم المنهجية في البحث العلمي .
                هذا ما رأيته وأدين الله به ن قرب ! ومن علم حجة على من لم يعلم .

                ثم إني أعلم أن هناك من ينكر بيت الأخطل ، ولكن جلَّهم ومن المتقدمين يثبتونه .
                نسأل الله السلامة والعافية .

                ووالله لو حلفت أن أشاعرة اليوم لا يفقهون مذهبهم وأنهم على اضطراب كبير بينهم لما حنثت _ إن شاء الله _
                فقاتل الله تقديم العقل لى النقل كم يفتك بالمسلمين ويضلهم عن سواء السبيل .

                وإنني أدعو الله ان يتوب على أشاعرة اليوم ويهديهم سواء الصراط ؛ فوالله إني أحب هدايتهم ، كيف ومنهم بعض من استفدت منه بعض علم أو خلق أو أدب .

                ومن حق التلمذة والله نصحهم ما حيينا والدعاء لهم بظهر الغيب وأن يكرمهم الله بالمعتقد الصالح .

                واعجب تثربهم على شيخ الاسلام ابن القيم رحمهما الله وقدَّس روحهما وقد نقلا عمن سبقهم ، فلِمَ التثريب على هؤلاء وسلامة السابقين .
                الجواب فقط عند القارئ اللبيب .


                وكتب داعياً بالهداية والتوبة لأحبابه الأشاعرة
                أبو العالية
                كان الله له
                توقفتُ عن الكتابة في المنتديات
                ونسأل الله أن يُوفِّقنا لأفضل الأعمال والأقوال


                تعليق


                • #8
                  اخي الكريم
                  أصلحك الله فمع احترامي لغيرتك لم تفدنا في الموضوع شيئاً , وليس الغرض من البحث هو الإلقاء باللائمة وإيقاد فتيل الفتنة, وكان بالإمكان ان يفوتنا حكمك على أقوام كثر من المسلمين بقلة العلم والجهل وحكمك بالشقاء على سعيد فودة وحكمك على الدكتور جمال بالإثم وأن تراسله برسالة خاصة تعاتبه بينك وبينه لا على رؤوس الأشهاد..
                  وغريب تناقضك حيث قلت إن علمائهم في السابق عندهم الخلق والفضل , وهذانفي منك عن اللاحقين بهم , ثم تعترف بأنك استفدت من بعضهم خلقا وأدباً..
                  على كل حال نرجو أن تفيدنا مما أفاء به الله عليك في تخريج أثر البيهقي عن ابن عباس وتدعك من الاتهامات والخصومات , حتى لا نعدم الفائدة في موضوعنا ولك جزيل الشكر والامتنان..
                  د. محمـودُ بنُ كـابِر
                  الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

                  تعليق


                  • #9
                    يا ابا العاليه صدق والله الرسول الكريم يوم قال ما كان الرفق في شيء الا زانه وما نزع من شيء الا شانه
                    الدكتور جمال محمود أبو حسان
                    أستاذ مشارك في التفسير وعلوم القرآن
                    جامعة العلوم الإسلامية العالمية/ الأردن

                    تعليق


                    • #10
                      ّيا آيها الذين آمنوا ادخلوا في السلم كافة !!!!

                      الحمد لله ، وبعد ..

                      الأخ محمود الشنقيطي قلتَ :
                      ( تفسير الاستواء بالاستقرار , هل هو معروف عند العرب )
                      فأجبناك .
                      وإن رمت الحق فيجب عليك الانقياد له لا التثريب بأمور اخرى .
                      وإن كان ثمة سؤال آخر ، فيُسأل كما سبق منك عفا الله عنك .
                      ثم السؤال عن أثر ابن عباس أنا لم أره ، ولعلك قد كتبته إبَّان كتابتي جوابي .

                      واما التناقض ، فعلمي أن الشناقطة على مستوى عالٍ من الفهم !واخوك لم ينف الفائدة منهم ولكن قلت ( بعض ) وأظنك تعلم ما معنى بعض وما تفيد .
                      و جزاك الله خيراً

                      واما الدكتور جمال جمَّله الله بالمعتقد الصالح :

                      فمتى كان الإنكار على أهل الضلال شين ؟

                      ثم أليس هذا الغمر الضال المضل فودة عامله الله بما يستحق .
                      من أكذب خلق الله على شيخ الإسلام سيما كتابه السيء ( الكاشف ) والذي أراك قد أقحمت نفسك فيما لا تعلمه وكان ما كان منك غفر الله لك .

                      وأنت القائل لي كثيراً ( من أقحم نفسه في غير فنِّه أتى بالعجائب ) فمتى كان فنّك أيها الشيخ علم الاعتقاد !!
                      لنتق الله في نفوسنا فإننا سنقف بين يدي الله _ ويداه حقيقتان تليق به سبحانه _ ويعلم ما تكنُّ به نفوسنا وصدورنا فهو خبير جل في علوه ونحن محاسبون على ذلك كله .

                      ينبغي علينا أن ننظر في ما كتبناه بجوارحنا من الهمز واللهمز بأهل العلم .
                      ومن الضروري جداً أن من يكتب شيئاً فهو يستعرض عقله ، وليصبر على هذا الذي كتبه ونشره إن خيراً فخير وإن ........
                      وفهمك كاف أيها الشيخ الحبيب .
                      ولا تنس أن محبة الحق أحب إلينا من محبة الخلق .
                      توقفتُ عن الكتابة في المنتديات
                      ونسأل الله أن يُوفِّقنا لأفضل الأعمال والأقوال


                      تعليق


                      • #11
                        إلى أخي الكريم أبي العالية وفقه الله : إن الخلاف بين سلف الأمة وبين الأشاعرة في صفات الله معروفٌ قد سودت به الكتب , ولا شك أن الخير كل الخير في اتباع من سلف , وكان الأولى بك كما ذكر أخي الشيخ محمود مناقشة الدكتور الفاضل جمال فيما ذكره في هذه المسألة فقط خاصة ونحن نحسب ونظن أن الذي جعل الشيخ لايجيز إثبات هذا المعنى ودعاه إلى نفيه هو تنزيه الله تعالى , ومن كان هذا مراده فوالله ثم والله لو تبين له أن إثبات هذا المعنى لا ينافي تنزيه الله تعالى لأثبته لإنه باحث عن الحق فيما نحسب .
                        أخي الكريم : شكر الله لك غيرتك لكننا لا نرغب بجعل صفحات الملتقى مكاناً لإلقاء التهم , وإنما هي مكاناً للنقاش والحوار الهادف بغية الوصول إلى الحق , والله الهادي إلى سواء الصراط .
                        الدكتور أحمد بن محمد البريدي
                        الأستاذ المشارك بجامعة القصيم

                        تعليق


                        • #12
                          الحمد لله ، وبعد ..

                          جزاك الله خيراً ونفع بك .

                          اجدت وأفدت .
                          توقفتُ عن الكتابة في المنتديات
                          ونسأل الله أن يُوفِّقنا لأفضل الأعمال والأقوال


                          تعليق


                          • #13
                            هوّن عليك يا أبا العالية
                            فأظنك خلطت بيني وبين غيري في قولك (وأنت القائل لي كثيراً: من أقحم نفسه فيغير فنه أتىبالعجائب)
                            لأني لم أدخل معا نقاشا قط فيما أعلم..

                            كوني أفهم أو لا أفهم كما تلوح به لا ينفي تناقضك فارجع إلى كلامك بروية لتعلم من الأحق منا بنفي الفهم عنه؟؟

                            جزاك الله خيرا على قولك أن الحق يجب الانقياد إليه..

                            وأي همز ولمز لأهل العلم تعنيه؟؟
                            فانا لا أهمز المطربين والبغايا فضلا عن أن أهمز وألمز الأئمة والعلماء فبين لي ما رميتني به وسأكون لك شاكراً

                            والسلام عليكم ورحمة الله
                            د. محمـودُ بنُ كـابِر
                            الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

                            تعليق


                            • #14
                              أخي محمود ذكر البيهقي هذا في كتابه ( الأسماء والصفات ) ، وهذه الرواية عنده :
                              فأما ما أخبرنا أبو عبد الرحمن محمد بن عبد الرحمن بن محمد بن محبور الدهان ، أنا الحسين بن محمد بن هارون ، أنا أحمد بن محمد بن محمد بن نصر اللباد ، ثنا يوسف بن بلال ، عن محمد بن مروان عن الكلبي ، عن أبي صالح ، عن ابن عباس ، في قوله : ( ثم استوى على العرش ) يقول : استقر على العرش ، ويقال امتلأ به ، ويقال : قائم على العرش ، وهو السرير .
                              وبهذا الإسناد في موضع آخر عن ابن عباس في قوله ( ثم استوى على العرش )يقول : استوى عنده الخلائق ، القريب والبعيد ، وصاروا عنده سواء « ويقال : استوى استقر على السرير . ويقال : امتلأ به . فهذه الرواية منكرة ، وإنما أضاف في الموضع الثاني القول الأول إلى ابن عباس دون ما بعده ، وفيه أيضا ركاكة ، ومثله لا يليق بقول ابن عباس ، إذا كان الاستواء بمعنى استواء الخلائق عنده ، فإيش المعنى في قوله : ( على العرش ) ؟ وكأنه مع سائر الأقاويل فيها من جهة من دونه ، وقد قال في موضع آخر بهذا الإسناد استوى على العرش يقول : استقر أمره على السرير ، ورد الاستقرار إلى الأمر ، وأبو صالح هذا والكلبي ومحمد بن مروان كلهم متروك عند أهل العلم بالحديث ، لا يحتجون بشيء من رواياتهم لكثرة المناكير فيها ، وظهور الكذب منهم في رواياتهم . أ.ه كلام البيهقي .
                              ،،،،،،،،،،،،،،،،
                              والذي يظهر ـ والله أعلم ـ : أن تفسير لفظ الاستواء بالاستقرار ـ من جهة اللغة ـ لا يعدو أمرين :
                              الأول : أن يكون تفسير لفظيًّا ؛ أي : إن هذا معنى من معاني الاستواء عند العرب ، وذلك ظاهر من النقل عن الجوهري ، ومن المنقول عن مقاتل ، وهو في طبقة اتباع التابعين ، ولا يعدو أن يكون ناقلَ لغةٍ ، فإن لم تقبله تفسيرًا للاستواء فلا يمنع أن تقبله لغة ، ووتحمله عندك على قاعدة : ليس كل ما ثبت لغة صحَّ تفسيرًا .
                              الثاني : أن يكون الاستقرار من لوازم الاستواء اللفظية والعقلية ، فإذا قيل : استوى على الدابة ، لزم منه أن يكون مستقرًا عليها ، ومن اطلع على تفسير السلف ظهر له أنهم يعمدون إلى هذا الأسلوب ، وهو التفسير بلازم اللفظ والمعنى .
                              هذا من جانب البحث اللغوي البحت .
                              أما من جانب تفسير صفة الاستواء في حق الله تعالى ، فلا يخفى على علمكم أن الكلام في الصفات فرع عن الكلام في الذات ، وأنه لا يجوز وصف الله بما لا يستحقه من المعاني ، وقد تنازع الناس في معنى الاستواء تنازعًا معروفًا لكل من اطلع على كتب العقائد ، ولا شكَّ أن اتباع المأثور عن السلف في مثل هذا أولى من الأخذ بقول المتأخرين عنهم ، فهم أعلم بالله وبكتاب الله وبسنة رسول الله ممن جاء بعدهم ، ولا نحتاج في مثل هذا الملتقى إلى أن نفتح مثل هذه الموضوعات التي قد تخرج بالملتقى إلى نزاعات كلامية لا تفيد الأعضاء ، ومن أحب النظر في هذه الأمور فعليه بالرجوع إلى كتب العقائد المسندة عن السلف ، ثم النظر في كتب المتأخرين ، وأنصح في هذا المقام بأمرين :
                              الأول : أنه من المعلوم عند كل مسلم أن الأصل الذي نرجع إليه جميعًا هما الكتاب والسنة ، وباعتمادهما يتبين القريب منهما من البعيد عنهما في الاستدلال ؛ سواءٌ في ذلك العقائد والأحكام والسلوك .
                              الثاني : أنه لا يخالف مسلم أن الصحابة والتابعين قد فهموا هذين الأصلين فهمًا صحيحًا ، ولا يكاد يشذ عنهم من معانيهما شيء ، فهم نَقَلَةُ هذه الشريعة المباركة ، فاعتماد ما جاء عنهم أولى من تركه والأخذ بغيره .
                              وكثيرٌ من تحريرات المتأخرين لا تخرج عن أن تكون راجعة إلى أقوال السلف ، أو تكون استنباطات في العلم ، وهي على قسمين :
                              استنباطات صحيحة ؛ لأنها توافق الشريعة ، أو لأنها لا تخالف الشريعة .
                              استنباطات فاسدة باطلة ؛ لأنها في ذاتها باطلة فهي تخالف الشريعة ولا توافقها .
                              والأمر في هذا يطول ، ولا أحب أن ندخل في نقاشات وجدليات ، وعفى الله عما سلف مني ومن إخواني في هذه المشاركات وغيرها .
                              وأسأل الله لي ولإخواني أن يرينا الحق حقًا ويرزقنا اتباعه ، وأن يرينا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابه ، وأدعوكم ونفسي أن نتجرد لطلب الحق ، وأن لا تكون ردة فعلنا من تصرفات بعض الأشخاص في ما ضينا سببًا في عدم قبول قول عالم ؛ لأنه قوله فحسب ، فتلك بلية لا ينجي منها إلى العودة للإخلاص لله تعالى .
                              وأتمنى أن نعود لنقاش أصل المسألة ، وترك مثل هذه الأمور ، والله الموفق والهادي للصواب.
                              د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
                              أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
                              [email protected]

                              تعليق


                              • #15
                                عودًا على سؤال أخي محمود : ( هل ثبت في كلام العرب تفسير الاستواء بالاستقرار ) ؟
                                قال أبو حيان في آية الاستواء من سورة الأعراف : ( واستوى أيضاً يستعمل بمعنى استقرّ وبمعنى علا وبمعنى قصد وبمعنى ساوى وبمعنى تساوى وقيل بمعنى استولى وأنشدوا :
                                هما استويا بفضلهما جميعاً ... على عرش الملوك بغير زور
                                وقال ابن الأعرابي لا نعرف استوى بمعنى استولى ) .
                                وقال الطاهر بن عاشور في آية طه : ( وجملة على العرش استوى حال من الرحمن . أو خبر ثان عن المبتدأ المحذوف .
                                والاستواء : الاستقرار ، قال تعالى : فإذا استويت أنت ومن معك على الفلك [ المؤمنون : 28 ] الآية . وقال : واستوت على الجوديّ [ هود : 44 ] ) .
                                وفي المصباح المنير في غريب الشرح الكبير : ( وَاسْتَوَى عَلَى الْفَرَسِ اسْتَقَرَّ ) .
                                وفي لسان العرب وتاج العروس : ( واستَوى على ظهر دابته أَي استَقَرَّ )
                                د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
                                أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
                                [email protected]

                                تعليق


                                • #16
                                  شيخنا المفضال:
                                  أسأل الله ألا يحرمك الأجرَ على حسن بيانكم وتفصيلكم,وسمعاً وطاعةً لما وجهتم به..
                                  ولكن بقي عندي تساؤل حول أثر ابن عباس عند البيهقي , هل يمكن القول بصحته أو ثبوته, أو هل تصح نسبته إليه وهو بهذا السند:محمد الكلبي عن أبي صالح عن ابن عباس ؟؟
                                  د. محمـودُ بنُ كـابِر
                                  الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

                                  تعليق


                                  • #17
                                    أخي الكريم محمود
                                    لقد نقلت لك قول البيهقي كاملاً ، وفيه نقد الرواية المعروفة ( الكلبي عن أبي صالح عن ابن عباس ) ، ومثل هذه الرواية معروفة عند العلماء يالضعف والنكارة .
                                    د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
                                    أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
                                    [email protected]

                                    تعليق


                                    • #18
                                      أبا محمد
                                      قولكم ـ حفظكم الله ـ : ( وهناك تسامح كبير في بعض ما يكتبه ابن القيم تعالى في خصوص القضايا اللغوية المتعلقة بالتفسير ) دعوى تحتاج إلى تمثيل ، ومثل مقامكم العلمي يأبى مثل هذه الدعاوى دون تمثيل ، فليتك ضربت مثالاً لذلك ، وفي النقاش العلمي الجاد سعة وفسحة .
                                      ولأخينا المفضال أبي مجاهد مناقشات ماتعة ـ في رسالة الدكتوراه ـ مع ابن القيم في التفسير ، وهو يطرح منها شيئًا في هذا الملتقى .
                                      د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
                                      أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
                                      [email protected]

                                      تعليق

                                      20,125
                                      الاعــضـــاء
                                      230,511
                                      الـمــواضـيــع
                                      42,241
                                      الــمــشـــاركـــات
                                      يعمل...
                                      X