إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • .....لآلـــــئ ودرر رمضــــانية ....

    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء وسيد المرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ,أما بعد :
    إخوتي الأفاضل قد أظلنا شهر كريم ,وموسم عظيم ,قد خصّه الله بما لم يخصّ غيره من الشهور ,فيه تنييب النفوس,وتشحذ العزائم ,وويزداد الأيمان بالإقبال على الطاعات ,والأعمال الصالحات ,فهو شهر البر والخير والرحمةوالصلة والعتق من النار ,فالسعيد من اغتنم تلك النفحات,وجاد بما لديه من الأعطيات...
    لذا إخوتي لاسيما أن المؤمن يغفل وقد تشغله الدنيا ويخوض بملاهيها ,دون أن يعلم ,لذا كان المؤمن قليلاً بنفسه كثيراً بإخوانه ....
    فياحبذا لو أنّ كل واحدّ منّا بادر بأن يجود بلؤلؤة من مكنونه يهديها لإخوته قبيل سويعات من هذا الشهر الجليل ,علّها تكون سبب سعادةٍ وفلاح ٍ ونجاةٍ في أمر الدين والدنيا والاخره ...

    فجودوا لإخوتكم بما توصون به في هذا الشهر العظيم ....

    وافتتح تلك الوصايا (الآلئ )وهاآنذا استمع لأذان المغرب الذي يهل بدخول هذا الشهر الكريم :
    اللؤلؤة الأولى :
    من أعظم مايفيد المسلم من شهره وصيامه قيام عبودية المراقبة في قلبه ذلك أن الصائم يمسك عن المفطرات طيلة نهاره ,فتراه أمينا على نفسه حريصاً عليها ,متمثللاً هيبة مولاه ,واطلاعه ,فيصل بذلك إلى مرتبة الإحسان ,ولهذا خص الله الصيام من بين سائر الأعمال بأنّه له وهو يجزي به فإذا استشعر العبد هذا المعنى العظيم انبعث إلى مراقبة الله في شتى شؤونه ,وهو درس عظيم تستفيد منه الأمة عامة ,والأفراد خاصة .....

    مباركٌ عليكم الشهر وأسأل العلي القدير أن يجعله عامرا ًبذكره وطاعته ومرضاته ....

  • #2
    [align=center]قال تعالى: (يأيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم
    لعلكم تتقون)

    [glow=33FF00](التقوى)[/glow]لنجعلها غايتنا من الشهر كما أراد ربنا
    [glint]ومحل التقوى هو القلب[/glint]
    [/align]
    محمد بن حامد العبَّـادي
    ماجستير في التفسير
    [email protected]

    تعليق

    19,956
    الاعــضـــاء
    231,910
    الـمــواضـيــع
    42,561
    الــمــشـــاركـــات
    يعمل...
    X