• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • مقال" أدوات كتابة القران فى عهد النبي صلى الله عليه و سلم"


      لم يكن التعويل في حفظ القران من الضياع و التحريف في العهد النبوي على الكتابة؛ بل كان الاعتماد على حفظه و جمعه في الصدور إذ كانت تلك هي عادة العرب الحفظ؛ فلم يكونوا يكتبون إشعارهم؛ و مع ذلك فقد اتخذ للنبي صلى الله عليه و سلم كتّاب يكتبون القران؛ وكان الغرض من تلك الكتابة زيادة التوثيق والاحتياط للقرآن الكريم بتقييده وتسجيله بالنقش فوق تقييده وتسجيله بالحفظ.
      و تلك الكتابة في عهد النبي صلى الله عليه و سلم كانت تُخَطُّ على أمور متنوعة – على حسب ما تيسر لهم و سهل عليهم - فأحيانًا، تُخَطُّ على الرقاع.و أحيانا تخط على الْعُسُبِ وَاللِّخَافِ
      و قد وردت جملة من الإخبار تبين لنا أنوعا من تلك الأدوات المستعملة من ذلك:

      ما رواه الإمام البخاري في صحيحه عن البراء بن عازب أنه قال: لما نزلت:( لا يَسْتَوِي الْقاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ ) « النساء، 95.»، قال النبي : ادع لي زيدا وليجيء باللوح والدواة والكتف، أو الكتف والدواة، ثم قال: اكتب: لا يَسْتَوِي الْقاعِدُونَ، وخلف ظهر النبي عمرو ابن أم مكتوم الأعمى، فقال: يا رسول الله فما تأمرني؟ فإني رجل ضرير البصر، فنزلت مكانها: لا يَسْتَوِي الْقاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ غَيْرُ أُولِي الضَّرَرِ[1]
      وعن زَيْدِ بْنِ ثَابِتٍ قال: فَتَتَبَّعْتُ الْقُرْآنَ أَجْمَعُهُ مِنَ الرِّقَاعِ وَالأَكْتَافِ وَالْعُسُبِ.
      [2]
      وفي رواية: فَتَتَبَّعْتُ الْقُرْآنَ أَجْمَعُهُ مِنَ الْعُسُبِ وَالرِّقَاعِ وَاللِّخَافِ.[3]
      وفي رواية :ومن الأضلاع، وفي رواية: والأقتاب.[4]
      وعَن الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ قال: كُنْتُ عِنْدَ رَسُولِ اللهِ فَقال: ادْعُ لِي زَيْدًا وَلْيَجِئْ بِاللَّوْحِ وَالدَّوَاةِ وَالْكَتِفِ أَوِ الْكَتِفِ وَالدَّوَاةِ[5].

      وعَنْ يَزِيدَ بْنِ عَبْدِ اللهِ قَالَ: كُنَّا بِالْمرْبَدِ فَجَاءَ رَجُلٌ أَشْعَثُ الرَّأْسِ بِيَدِهِ قِطْعَةُ أَدِيمٍ أَحْمَرَ، فَقُلْنَا: كَأَنَّكَ مِنْ أَهْلِ الْبَادِيَةِ؟ فَقَالَ: أَجَلْ. قُلْنَا: نَاوِلْنَا هَذِهِ الْقِطْعَةَ الأَدِيمَ الَّتِي فِي يَدِكَ، فَنَاوَلَنَاهَا فَقَرَأْنَاهَا فَإِذَا فِيهَا: مِنْ مُحَمَّدٍ رَسُولِ اللهِ إِلَى بَنِي زُهَيْرِ بْنِ أُقَيْشٍ …[6]

      قال ابن الأثير: وحديث الزهري: والقرآن في الكرانيف. يعني أنَّه كان مكتوبًا عليها قبل جمعه في الصحف.[7]

      و ما أخرجه الحاكم عن زيد بن ثابت نفسه ووصفه بأنه بسند صحيح على شرط الشيخين وهو في مجال كتابة وتأليف القرآن الكريم في العهد النبوي جاء فيه : "كنا عند رسول الله نؤلف القرآن من الرقاع"

      وعن أبي هريرة :أن النبي كتبت عنده سورة النجم فلما بلغ السجدة سجد وسجدنا معه وسجدت الدواة والقلم [8]

      و يقول القلقشندي: (( وقد أجمع رأي الصحابة -- على كتابة القرآن في الرق؛ لطول بقائه، أو لأنه الموجود عندهم حينئذٍ ))[9]
      ))وقد سمي رقاً؛ لجمْعه بين الرقة والمتانة وطول البقاء)) . .

      وقال الحارث المحاسبي في كتاب (فهم السنن): كتابة القرآن ليست بمحدثة، فإنه كان يأمر بكتابته، ولكنه كان مفرقا في الرقاع، والأكتاف، والعسب، والقرطاس[10]

      إذن فتبين من مجموع هذه النصوص أن الأدوات المستعلمة في كتابة القران في ذلك العهد هي كما يلى:
      الرِّقَاع، وَالأَكْتَافِ، وَالْعُسُبِ، واللخاف، والأضلاع، والأقتاب، والأَلواحِ، وقطع الأديم،والكرانيف.القرطاس ؛الدواة ؛القلم؛ المداد ؛ الحبر

      شرح تلك الأدوات

      الرقاع: جمع رُقْعة، وهي التي يكتب فيها، وتكون من جلد أو كاغد.[11]
      الأكتاف: جمع كَتِف، وهو عظم عريض يكون في أصل كتف الحيوان من الناس والدوابِّ، كانوا يكتبون فيه لقلة القراطيس عندهم.[12]
      العسب :جمع عسيب ، وهو جريد النخل ، كانوا يكشطون الخوص، ويكتبون في الطرف العريض، وقيل العسيب طرف الجريدة العريض الذي لم ينبت عليه الخوص، والذي ينبت عليه الخوص هو السعف.[13]
      اللخاف :جمع لَخْفة، وهي صفائح الحجارة البيض الرقاق، فيها عرض ودقة، وقيل هي الخزف يصنع من الطين الْمشوي.وقد فسرها بعض الرواة بالحجارة[14]. و بعضهموبعضهم بالخزف[15]
      الأضلاع :هي عظام الجنبين، جمع ضِلَعٍ، وهو محنيَّة الجنب.[16]
      الأقتاب :جمع قَتَب بفتحتين، وهو الخشب الذي يوضع ظهر البعير ليركب عليه. [17]
      الألواح: جمع لَوْح، وهو كل صفيحة عريضة من صفائح الخشب، والكتف إذا كتب عليها سميت لوحًا[18].
      الأديم :هو الجلد ما كان، وقيل الأحمر منه، وقيل هو الْمدبوغ.[19]
      الكرانيف: جمع كُرْنافة ، وهي أصل السَّعَفة الغليظة[20].
      القرطاس: الِقُرْطَاسُ بكسر القاف وشمها الذي يكتب فيه[21] و قال صاحب اللسان القِرْطاس معروف يُتَّخذ من بَرْدِيّ يكون بمصر [22]
      الدَّوَاةُ :بالفتح المحبرة والجمع دَوَّى مثل نواة ونوى و دَوِيُّ[23]
      المداد و الحبر: سائل يكتب به[24] وسمى المداد؛ لأنه يمدُّ القلم، أيْ يعينه، وكل شيء مددت به شيئا فهو مداد ؛وسُمي الزيت مداداً؛ لأن السراج يُمدّ به[25]

      و بهذا يتبن أن الأدوات كان جد بسيطة وبدائية و مع ذلك لم تحط من عزيمة الصحابة في كتب القران و حفظه من الضياع و التحريف.
      الحمد لله الذي قيض أولئك الأخيار لجمع كتابه

      *

      [1]صحيح البخاري، كتاب فضائل القرآن، باب كتاب النبي ، حديث رقم (4704): 4/ 1909
      [2] رواه البخاري في كتاب تفسير القرآن باب * لقد جاءكم رسول من أنفسكم… * (8/194-195) ح 4679
      [3]
      رواه البخاري في صحيحه كتاب الأحكام باب يستحب للكاتب أن يكون أمينًا (13/195) ح 7191.
      [4] رواهما ابن أبي داود في كتاب الْمصاحف ص 164-167
      [5] رواه البخاري في صحيحه كتاب فضائل القرآن بَاب كَاتِبِ النَّبِيِّ (8/637-638) ح 4990.
      [6]رواه أبو داود في كتاب الخراج والإمارة والفيء بَاب مَا جَاءَ فِي سَهْمِ الصَّفِيِّ (3/153) ح 2999.
      7 النهاية في غريب الحديث (4/168).
      [8]صحيح التغريب و الترهيب رقم 1443؛قال الالبانى :حديث حسن رواه البزار بإسناد جيد.
      [9]صبح الأعشى في صناعة الإنشا – القلقشندي ج2 /515
      [10]ينظر: البرهان: 1/ 238؛ والإتقان: 1/ 129.

      [11] السان العرب مادة (رقع) (3/1705).
      [12]النهاية في غريب الحديث (4/150).
      [13]النهاية في غريب الحديث (3/234)، ولسان العرب مادة (عسب) (4/2936).

      [14] انظر كتاب الْمصاحف لابن أبي داود ص تحقيق محب الدين عبد السبحان واعظ 164

      [15] انظر فتح الباري (13/195) ح 7191.

      [16]لسان العرب مادة (ضلع) (4/2598).
      [17]فتح الباري (8/630).

      [18]لسان العرب مادة (لوح) (5/4095).

      [19]لسان العرب مادة (أدم) (1/45).

      [20]النهاية في غريب الحديث (4/168).

      [21]مختار الصحاح مادة (قرطس )

      [22]لسان العرب مادة ( قرطس )

      [23]مختار الصحاح مادة (دوى )

      [24]المعجم الوسيط مادة ( مد )

      [25]ينظر : صبح الأعشى (2/ 500) ؛ تاج العروس من جواهر القاموس مادة ( مدد )



      الرقم الأكاديمي: 12122

      بارك الله فيكم و سدد الله خطاكم

    • #2
      اختي ام الفضل
      جزاك الله خيرا...اعتقد ان من كتب هذه الكلمات لديه اطلاع واسع...و أمامه -بإذن الله- مستقبل مشرق...وفقك الله و سدد خطاك.

      تعليق


      • #3
        بارك الله فيك وأحسن إليك،
        ولعل متطوعا يتطوع بدراسة هذا الحديث:
        المشاركة الأصلية بواسطة ام الفضل مشاهدة المشاركة
        وعن أبي هريرة :أن النبي كتبت عنده سورة النجم فلما بلغ السجدة سجد وسجدنا معه وسجدت الدواة والقلم [8][8]صحيح الترغيب و الترهيب رقم 1443؛قال الألبانى :حديث حسن رواه البزار بإسناد جيد.
        فقد قال الشيخ الألباني في الصحيحة (3035):
        "واعلم أنه قد روي سجود الدواة والقلم في رؤيا رآها أبو سعيد الخدري حين قرأ فيها سورة (ص) في حديث رواه أحمد وغيره، وهو مخرج في "الصحيحة" (2710) و"صحيح أبي داود" تحت الحديث (1271) ، فقد يقال: لعل ذكر سجود الدواة والقلم في حديث الترجمة وهم من بعض رواته؛ دخل عليه حديث في حديث. والله أعلم".
        محمد ايت عمران

        تعليق


        • #4
          المشاركة الأصلية بواسطة زمزم بيان مشاهدة المشاركة
          .....اعتقد ان من كتب هذه الكلمات لديه اطلاع واسع...


          عَنْ أَسْمَاءَ أَنَّ امْرَأَةً قَالَتْ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، إِنَّ لِي ضَرَّةً فَهَلْ عَلَيَّ جُنَاحٌ إِنْ تَشَبَّعْتُ مِنْ زَوْجِي غَيْرَ الَّذِي يُعْطِينِي؟! فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ : « الْمُتَشَبِّعُ بِمَا لَمْ يُعْطَ كَلَابِسِ ثَوْبَيْ زُورٍ [1]»
          قد يظن ان هذا المقال من جهدى الخاص كله ؛ لا لا اختى ؛؛... صحيح أنى اجتهدت فيه و جمعت مادته وأن جزء منه من جهدي الخاص ...... لكن يجب رد الفضل إلى أهله ؛ و الفضل للأولين فى ذلك ...انا فقط جمعته و رتبته و قد فاتنى وضع المصادر .. لم انتبه


          المصادر

          **جَمْعُ القرْآن في مراحله التاريخية من العصر النبوي إلى العصر الحديث
          بحث تكميلي للحصول على درجة الماجستير في التفسير وعلوم القرآن.
          وكانت مناقشته في كلية الشريعة بجامعة الكويت في شهر شوال من سنة 1419 هـ.
          تأليف محمد شرعي أبو زيد

          **كتابة القرآن الكريم في العهد المكي
          تأليف : عبد الرحمن عمر محمد اسبينداري
          نشر : المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة

          **كتاب الْمصاحف لابن أبي داود ص تحقيق محب الدين عبد السبحان واعظ
          دار البشائر الاسلامية

          **جمع القرآن: دراسة تحليلية لمروياته
          للدكتور أكرم عبد خليفة الدليمي( نسخة الشاملة )

          **مقال أدوات الكتابة على النت لمجمع ملك فهد

          **تاج العروس من جواهر القاموس (نسخة الشاملة )
          ** [ صبح الأعشى في صناعة الإنشا - القلقشندي ] نسخة الشاملة
          **صحيح الترغيب و الترهيب (نسخة الشاملة )
          **المعجم الوسيط (نسخة الشاملة )
          **مختار الصحاح (نسخة الشاملة )
          **لسان العرب (نسخة الشاملة )

          [1]متفق عليه رواه البخاري (451 ح5219) ورواه مسلم (1058 ح2130) .

          تعليق


          • #5
            أحسن الله إليك أختى أم الفضل
            ما أجمل فكرة هذه المقالات أعتقد المشرفين على الأكاديمية تعرفوا على شخصية كل طالب وطالبة من خلال مقاله ، نفع الله بك أختى
            ليسانس دراسات إسلامية - جامعة الأزهر
            شكوت نفسي والإله يسمعني *** رجوت عفوا ومن غير ربي يرحمني

            تعليق


            • #6
              ام الفضل...الله يسعدك و يرضيك و يفتح لك ابواب الخير.

              تعليق


              • #7
                بارك الله فيك اختى زمزم ....... و بارك الله فيك اختى عزة
                و لكما مثل ما عدوتما

                نحمد الله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه مباركا عليه كما يحب ربنا ويرضاه
                على هذه نعمة......منة و نعمة حلت علينا بهذه الاكادمية

                نسأل الله ان يطيل فى عمرها
                نسال الله ان يجزى عنا شيوخنا و القائمين عليها خير الجزاء

                اللهم آمين

                تعليق


                • #8
                  نسأل الله ان يطيل فى عمرها
                  اللهم آمين
                  ليسانس دراسات إسلامية - جامعة الأزهر
                  شكوت نفسي والإله يسمعني *** رجوت عفوا ومن غير ربي يرحمني

                  تعليق


                  • #9
                    جزاكم الله خيرا

                    تعليق


                    • #10
                      جزاكم الله خيرا. لا زالت الاستفادة منه جارية.

                      تعليق


                      • #11
                        يعاد رفعه بعد قهقرته بالاشهارات التجارية الدخيلة في هذا الملتقى

                        تعليق


                        • #12
                          يعاد رفعه
                          بعد قهقرته بالاشهارات التجارية الدخيلة في هذا الملتقى

                          تعليق

                          20,032
                          الاعــضـــاء
                          238,070
                          الـمــواضـيــع
                          42,809
                          الــمــشـــاركـــات
                          يعمل...
                          X