• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • ملف تفاعلي لحادثة حرق المصحف :

      لا يخفى على الجميع ما ينوي القيام به أحد القساوسة الحاقدين ومن معه مِن حَرْق علني للمصحف في ذكرى أحداث سبتمبر، وقد كان لهذا الحدث تفاعل على عدة أصعدة محلية وإقليمية ودولية، ومن جهات مختلفة، ولا شك أنها محنة وفيها طياتها بعض المنح للمتأمل فيها بعين البصيرة.
      ولا شك أن موقف بعض عقلاء النصارى في التصدي لمثل هذا الفعل الأخرق يؤكد وجود بعض من يتعامل مع المسلمين بعقل وإنصاف، وإن كان لبعضهم حظوظ شخصية أو سياسية وهذا شيء لا يعنينا التدقيق فيه الآن، بل المهم أن النصارى ليسوا في مرتبة واحدة من عدائهم للمسلمين .
      كما أن يقيننا بدين الله وأنه سينتصر هي عقيدة راسخة في قلوب المؤمنين.

      وقد رأيت أن أجمع هنا ما ينشره الإعلام عن هذه الحادثة وتداعياتها، لتكون في مكان واحد لينظر فيها القارئ ويستلخص العبر منها.
      والآن مع هذه الأحداث :

      "تعلم.. لا تحرق" مبادرة للرد على دعوة "إحراق القرآن"

      الفاتيكان يندد.. وأوباما يعتبر حرق القرآن دعم للقاعدة

      جماعة أمريكية تعد بشراء مصحف مقابل كل نسخة تُحرق

      أوباما : حرق القرآن سيقوي القاعدة ويعرض جنودنا للخطر

      مسيحيات أمريكيات يتظاهرن بالحجاب إحتجاجاً على حرق القرآن

      مجمع الملك فهد يدين اعتزام جماعة متطرفة إحراق القرآن

      "علماء فلسطين": إحراق القرآن سيشعل فتنة عارمة


      لازهر يجدد ادانته لدعوة القس الامريكى الى حرق المصحف الشريف

      شريحة من آراء أمريكية حول حرق المصاحف

      واشنطن تحذر مواطنيها من احتجاجات وعنف اذا احرق المصحف

      تأهب أمني في السفارات الأمريكية تحسبا لقيام كنيسة بحرق المصحف

      سعودي يتعهد بطبع 100 نسخة مترجمة لمعاني القرآن مقابل كل مصحف يُحرق
      د. حاتم بن عابد القرشي
      كلية الشريعة _ جامعة الطائف
      [email protected]

    • #2
      هذا يدل على مدى الجهل والتعصب الذي يدين به بعض هؤلاء القساوسة ممن يعدون علماء في الدين المسيحي للأسف ولكن الحقيقة أنهم أجهل من الجاهلين
      بكالريوس في اللغة العربية وآدابها من جامعة قطر

      تعليق


      • #3
        بارك الله فيكم يا أبا عديّ .
        لا يُستغربُ مثلُ هذا التصرف من مثل هذا القسيس الذي اختلف عن غيره بالإعلان عن الأمر والتصريح للصحافة بعزمه على إحراق المصحف، فسمع به الناس، وإلا فقد أحرق أمثالُه مِن قبلُ المصاحفَ ومزقوها في كثير من المواقف والقصص، بل وأحرقوا المؤمنين بالله، ولكنَّ الله سبحانه أراد أن يظهر كتابه، وأن يعلي شأن الدين الحق تنفيذاً لوعده:(((هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالهُدَى وَدِينِ الحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ المُشْرِكُونَ(9)))) فقام هذا القسيسُ الأحمقُ بالدعاية للقرآن ولفتِ نظرِ مَن لم يكن قد التفت له إليه، واستثارة غَيْرَة بعض من لم يكن له عناية بالقرآن ليدافع عنه، ويغضب من أجله. وفي هذا خدمة للقرآن وهو يريد إهانته والحط من شأنه ، فكانت النتيجة خلاف ذلك .
        وأسألُ الله أن يردَّ كيدَهم في نُحورِهم ، وأن ينتقمَ لكتابه ولدينه.
        وهنا فائدة والشئ بالشئ يذكرُ ..
        خطرت لي فائدة عند قراءة قوله تعالى في سورة المؤمنون:((( أفلم يدَّبروا القَوْلَ أَمْ جَاءَهُمْ مَا لَمْ يَأْتِ آَبَاءَهُمُ الأَوَّلِينَ(68) أَمْ لَمْ يَعْرِفُوا رَسُولَهُمْ فَهُمْ لَهُ مُنْكِرُونَ(69) أَمْ يَقُولُونَ بِهِ جِنَّةٌ بَلْ جَاءَهُمْ بِالحَقِّ وَأَكْثَرُهُمْ لِلْحَقِّ كَارِهُونَ(70))))
        وهي أن الجهل بالرسول صل1 وسيرته من أسباب عزوف الناس عن الدين الحق ، وأنه يجب على المسلمين التعريف بنبيهم بشكل واضح للأمم الأخرى حتى تكون هذه المعرفة دافعةً للدخول في الدين ، وأن إنشاء الهيئة العالمية للتعريف بنبي الرحمة ونصرته لها من هذه الآية مستند لعملها ورسالتها ، ولستُ أدري هل تنبهوا لهذا المعنى في هذه الآية أم لا . وكذلك القرآن الكريم فالتعريف به بشكل مبسط للأمم الأخرى سيكون باباً لدخولهم للدين بإذن الله، وهذا مشروع عالمي جدير بأن نتبناه جميعاً ونسعى لتحقيقه .
        عبدالرحمن بن معاضة الشهري
        أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

        تعليق


        • #4
          بعد ساعات من تحذيرات أوباما من "موجة عنف"

          القس جونز يتراجع عن "حرق القرآن" مقابل نقل "مسجد نيويورك"
          الوكالات - نيويورك : أعلن القس الأمريكي تيري جونز اليوم أنه تراجع عن خطته لحرق القرآن، وذلك بعد ساعات من تنديد الرئيس الامريكي بخطوته، فيما أشارت تقارير الى أن جونز توصل إلى اتفاق لنقل مشروع بناء مسجد بالقرب من مركز التجارة العالمى بنيويورك، يقضى بنقل المسجد إلى مكان آخر. وكان جونز قال ي وقت سابق أمس الخميس أنه قد يتراجع عن خطته إذا طلب البيت الأبيض هذا الأمر منه، مشيرا الى أنه تعرض لضغوط كثيرة لإلغاء خطته.
          وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما ندد باعتزم كنيسة صغيرة في فلوريدا إحراق مصاحف في ذكرى اعتداءات 11 سبتمبر ، معتبرا الفعل "مدمرا وخطيرا" وقد يثير موجة عنف .
          واضاف في مقابلة مع شبكة "اي بي سي" الأمريكية أنها مبادرة مدمرة وتتناقض بشكل كامل قيم أمريكا.
          وقال: "بصفتي قائدا أعلى للقوات المسلحة الأمريكية أرغب في القول للقس جونز إن هذه الخطة التي يتحدث عنها تعرض فعلا للخطر شباننا ونساءنا الذين يؤدون الخدمة العسكرية في العراق وأفغانستان وستؤدي إلى تجنيد أعداد كبرى لحساب شبكة القاعدة".
          وكانت كنيسة "دوف وورلد اوتريتش سنتر" في مدينة جينسفيل بولاية فلوريدا برئاسة القس تيري جونز أعلنت مؤخرا اعتزامها إحراق مئات المصاحف علنا السبت في الذكرى التاسعة لاعتداءات 11 سبتمبر، وهو الأمر الذي أثار عاصفة غضب في العالم
          المصــــدر
          http://www.sabq.org/sabq/user/news.d...ion=5&id=14326

          تعليق


          • #5
            د. حاتم بن عابد القرشي
            كلية الشريعة _ جامعة الطائف
            [email protected]

            تعليق


            • #6
              وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُوَ يُدْعَى إِلَى الإِسْلامِ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ
              يُرِيدُونَ لِيُطْفِؤُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ
              هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ
              اللهم صل على محمد

              تعليق


              • #7
                يشترك الاذكياء والعلماء مع الاغبياء والجهلاء في تحقيق نبوءات القرآن من الوعد بانتشار الاسلام في "مابلغ الليل والنهار"
                العلماء والاتقياء بدعوة خالصة لله
                والاغبياء والجهلاء بلفت النظر الى ماحجبته كثافة الشهوات والابعاد المنظم عن الله.وان كانت طريقتهم غليظة لكنها مشيرة ، وان كانت حيلتهم منفرة لكنها ملفتة لمصدر محجوب وغائب في عالم مسطول ومعيب وعائب!
                ولولا المقاومة - المعيقة ظاهريا ، والمؤخرة للحركة افقيا ورأسيا!-!-التي واجهت اصحاب النبي لما انتشر الاسلام بالسرعة الفائفة المدهشة والانتشار المذهل الفائق الذي حدث به في التاريخ وادهش جميع كتاب العالم من اي ملة او دهرية كانوا!!
                فالمقاومة صنعت صلابة وعراقة ويقين في الايمان ، وجهل قريش-ومنه رمي النبي بالجنون والكهانة والشعر والافتراء وغير ذلك- فتح العقول على أصالة النبي في قريش وماكان من ثقتهم به وأمانته عندهم وخلقه فيهم واصلاحه بينهم وخدمته للفقراء وغيرهم ، فنفر الناس والى الابد لما علموه من خبرة لبث النبي فيهم
                ولايعدم عصرنا من صورة مما كان!، فالتنبيه يدفع للتحفيز ويؤدي الى معرفة الحقيقة ولو انها احيانا تكون محاطة باكاذيب في عالم يخلط بين الحقيقة والحداثة! لكن العصر افقه واسع والمعرفة فتحت الاذهان واستخلاص الحقيقة سهلة على من سهل الله عليه.
                ولكن الاغبياء يدخلون جهنم وهم يدفعون الناس الى الاسلام-والجنة!- برميه بالهمجية والفتنة!، فينتبه الناس بتهييج الاغبياء إلى نور الاسلام وتنويره وحقه وحقيقته وتحقيقه وعلمه وتعليمه ووصفه وتوصيفه وقيمته وتقييمه ومدنيته وحضارته وتفسيره ، وتأويله وهيمنته وتسديده.
                فلله الحمد والمنة
                اللهم اجعلنا من أهل القرآن وخاصته.

                تعليق


                • #8
                  د. حاتم بن عابد القرشي
                  كلية الشريعة _ جامعة الطائف
                  [email protected]

                  تعليق


                  • #9
                    المشاركة الأصلية بواسطة طارق منينة مشاهدة المشاركة
                    .. مع الأغبياء والجهلاء
                    ..
                    والأغبياء والجهلاء ..
                    ..
                    ..

                    ولكن الأغبياء ..
                    ..
                    .. بتهييج الأغبياء
                    ما شاء الله ، تبارك الله !

                    اللهم حرّق من يعادي كتابك

                    تعليق


                    • #10
                      ابو تيماء تقبل الله منا ومنكم
                      هل انت موافق على الفاظي هنا
                      وانا في الحقيقة لم اكتبها غلظة وانما حقيقة كما ان الرسول تكلم باللفظ عن"أغبياء" بني آدم!
                      واظن ان هذا القسيس اثبت بتفوق انه منهم!
                      وقد سمعته الآن في قناة الجزيرة يقول انه لم يقرأ القرآن!
                      فكيف تبغض شيء انت لم تعرف عنه-هو- اي شيء!
                      يالله على الغباء-ابتسامة
                      وطبعا جهلهم بشع اخي الكريم
                      اما الحديث الذي ورد فيه" الا أغبياء بني آدم" فقد قرأته قديما من صحيح الجامع للألباني والجامع للسيوطي.

                      ومن الراوابط المفيدة هذه المحاضرة في موقع الشيخ سفر الحوالي

                      تعليق


                      • #11
                        هم يا أخوان يقومون بهذه الأفعال لإغاضة المسلمين وقهرهم وإلا فهم يعلمون أنه هو الحق كما ذكر ذلك الله في كتابه وكما هو مذكور في كتبهم المقدسة .
                        والله بإذنه جل في علاه متم نوره وناصر كتابه
                        لكن يبقى الدور علينا نحن
                        .
                        .
                        ماذا نستطيع أن نفعل اتجاه هذا الفعل المشين ؟
                        لدينا الكثير والكثير من الوسائل مثل التقنية في هذا الوقت ووسائل الإتصالات والواجب علينا أن نعكس صورة مشرفة عن ديننا العظيم وسيرة حبيبنا محمد وتعليم الناس وان دين الإسلام لا يرتبط بفلان أو علان ولكن هو دين جميع الأنبياء والرسل

                        اللهم منزل الكتاب .... ومجري السحاب ...... وهازم الأحزاب......
                        اهزمهم يا رب
                        "النعم ثلاث: نعمة حاصلة يعلم بها العبد ... ونعمة منتظرة يرجوها .... ونعمة هو فيها لا يشعر بها"
                        ابن القيم الجوزية

                        تعليق


                        • #12
                          مرحباً بأخي في الله: طارق

                          عيدكم مبارك ..

                          وأحيّي فيك الروح الشفافة

                          وهذا الذي نسعى إليه ..

                          وفقك الله لكل خير

                          تعليق


                          • #13
                            الحمد لله كثيرًا أرادوا حرق القرآن فحرقهم الله ، ويمكرون ويمكرُ الله والله خير الماكرين ..
                            " إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون "
                            "إن حقّ الله أثقل من أن تقوم به العباد ، وإن نعم الله أكثرمن أن تحصيَهاالعباد ،ولكن أصبِحوا تَوّابين وأمسوا توابين"طلق بن حبيب...

                            تعليق


                            • #14
                              بارك الله في الجميع وخاصة الأخ حاتم صاحب هذه الفكرة التفاعلية الرائعة
                              الأخ عبد الرحمن الشهري والأخ طارق أحسنتما وأجدتما
                              سبحان الله نرى القرآن والاسلام يتصدران الاخبار والصحف ليصلا الى كل بيت بعز عزيز او بذل ذليل
                              ثم من شاء فليؤمن، ومن شاء فليكفر فلن يضر الله شيئا وهو في الآخرة من الخاسرين
                              حاولوا ويحاولون محاربة الاسلام بطرق كثيرة حرية، حقوق، تمدن، حضارة، القرن العشرين .. وأخيرا اخترعوا الارهاب ، ورأوا الاسلام ينمو ويكبر ويزداد عظمة وبهاء فتجرؤا وأعلنوها صراحة حرب على الاسلام لا فرق بين معتدل وغيره. الحمد لله الذي فضحهم ودلل على ضعف ما يملكون من حجج وعقيدة بل لا يملكون الا الباطل والزور والبهتان الذي لا يصمد في وجه الحق ولا يقوى على مواجهة البراهين. وأصبح ظاهرا أن سبب عداوتهم للاسلام هي بغض الحق والاستكبار في الارض. عجيب أمر كثير من الناس في الغرب لو قال له مليون مسلم إن الاسلام لا يأمر بالقتل لما صدقه ولو قال له مسلم واحد ذلك لصدق وأخذ فكرته عن الاسلام من هذا الواحد. لقد رضي أكثرهم بأن يكونوا أغبياء مع أنهم يتظاهرون بأنهم أهل المعرفة والعلم. أي منهج هذا الذي يتعاملون معه مع الاسلام خاصة ولماذا؟؟
                              هكذا هو الصراع بين الحق والباطل مستمر ودائم، وهذا حتى لا يركد ويسكن الحق فالناس بحاجة اليه والى تجديد بيعته، والعاقبة للمتقين.

                              تعليق


                              • #15
                                بعد الحمدلله ..خطرت لي فكرة لو تطبق قد تفيد مع هذا الجاهل الحاقد وهي
                                موضوع د.الشهري (خذ عشرة آلاف وأقرأ القرآن ولو مرة)
                                http://vb.tafsir.net/showthread.php?t=21908

                                لوأغري الرجل بقراءة القرآن ولو مرة فمما لاشك فيه أن الحقد سينجلي مع انجلاء الجهل بكتاب الله
                                المدير العلمي لمركز السعد لخدمة الحديث النبوي الشريف/الكويت
                                بكالريوس أصول الدين /كلية الشريعة الكويت

                                تعليق


                                • #16
                                  جزاكم الله خيرا جميعا
                                  واضيف
                                  فلو حرقوا المصحف لتحقق رغم ذلك :
                                  قوله " وليتم نوره" وقوله " والله غالب على أمره" وقوله "ليظهره على الدين كله"وقوله" ليقضي الله أمرا كان مفعولا" وقوله" ليحق الحق ويبطل الباطل" " ويحق الله الحق بكلماته"" وعند الله مكرهم" وقوله "يريد الله أن يحق الحق بكلماته" وقوله"حتى جاء الحق وظهر أمر الله" وقوله"بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه" وقوله " يفتح بيننا بالحق وهو الفتاح العليم"وقوله" قل ان ربي يقذف بالحق علام الغيوب" وقوله " والله يقضي بالحق" وقوله " ليظهره على الدين كله"
                                  ذلك :
                                  حكم الله ، قال تعالى "ولو كره الكافرون" " ولو كره المجرمون"" ولو كره المشركون" " وهم كارهون"
                                  وقوله" فأنى تصرفون" " وقوله" وزهق الباطل" وقوله"فجلناهم غثاء فبعدا للقوم الظالمين" وقوله"فاذا هو زاهق" وقوله" ومايبديء الباطل ومايعيد" وقوله"فهم في أمر مريج" وقوله " وان الظن لايغني من الحق شيئا"

                                  تعليق


                                  • #17
                                    إن مما يحرق القلب اسر اخواتنا في ارض الكنانة نبينا يقول فكوا العاني
                                    والله إن اسر اختنا في بلد يعتبر اكبر بلد اسلامي عربي في الشرق الاسلامي أكبر من حرق المصحف ! ماذا تنتظر من عدو حذنا الله منه؟
                                    اقول إن مرت قضية كامليا شحاته زاخر على ما هي عليه فقل في اقرب وقت دولة مصر العربية النصرانية!!!

                                    تعليق


                                    • #18
                                      المشاركة الأصلية بواسطة نوال عبداللطيف الخياط مشاهدة المشاركة
                                      لوأغري الرجل بقراءة القرآن ولو مرة فمما لاشك فيه أن الحقد سينجلي مع انجلاء الجهل بكتاب الله
                                      فكرة جميلة من الأخت نوال، ولعل الله أن يهيئ مَنْ يعرضها على هذا الرجل الجاهل الذي اعترف بلسانه أن لم يقرأ القرآن ولا يعرف ما فيه ومع ذلك يريد حرقه ! يا للغباء وعدم التوفيق .
                                      اسأل الله أن يهديه وأن يشرح صدره للإسلام .
                                      د. حاتم بن عابد القرشي
                                      كلية الشريعة _ جامعة الطائف
                                      [email protected]

                                      تعليق


                                      • #19
                                        الأخ الكريم البهوتي :
                                        جزاك الله خيراً على غيرتك على حرمات المسلمين، ودعواتنا الصادقة لكل المستضعفين في الأرض بأن يلطف الله بهم، وأن يفرج هم المهمومين وأن ينفس كرب المكروبين .
                                        وأما نشر موضوع حرق القرآن وعدم نشر موضوع كامليا شحاته فلعلاقة هذا الموضوع بملتقى الانتصار للقرآن، ولو أنك نشرتَ موضوعاً تفاعلياً في الملتقى المفتوح عن كامليا شحاته فهذا حسن.
                                        ولكن بودي أن أشير إلى الهدوء في معالجة الأمور كلها والاتباع للحكمة التي أمرنا الله بها في كتابه وسنة رسوله صل1، وذلك كعدم إطلاق الأحكام على دولة مسلمة بالدولة النصرانية، فإن ذلك خروج عن السنن القويم وفيه تأجيج لا تُحْمَد عقباه. والله الموفق .
                                        د. حاتم بن عابد القرشي
                                        كلية الشريعة _ جامعة الطائف
                                        [email protected]

                                        تعليق


                                        • #20
                                          الموضوع واضح وضوح الشمس انه ليس عداء للقران ولا تمكنا منه حرقا أو تمزيقا قد يكون اختبار من الله لنا بمدى غرتنا على حرماته و ماذا أكثر من كلام الله نغار عليه
                                          أخاف أن تكون ابتلاء من الله لنا ماذا نفعل واذا نظرنا الى الوقت الذي تحدث فيه نجد اشارة لذلك
                                          انه الوقت الذي تعلقت به قلوب أكثر المسلمين بالقران كل تعلق و ارتقى بهم أعلى ارتقاء ممكن لنا على قدر ايماننا نهاية شهر رمضان و ختمة القران
                                          انهم لم ولن ينالوا من القران أبدا فانه في لوح محفوظ و لن يطفؤا نور الله هذا من المسلمات و لكن فعلوا فعلة قبيحة و تعدوا حدودهم و كأنهم يختبرون مشاعرنا تدريجيا فان قلوبنا بين صفحات المصحف و حتى من يقول انه مجرد صفحات فهذه صفحات كلمات الله يامسلمين
                                          ولاأييد أبدا أبدا فكرة اغراءهم بقرأة القران لأني أشعر أن سيكون فيها هوان من ناحيتنا وضعف أن ندفع أموالنا مقابل قراءة قراننا و كأننا نفتديه؟؟؟ كل كبيرة و صغيرة في الحياة والتعاملات مكتوبة في القران ولسنا أحوج من تعاليمه للتعامل مع الموقف أكثر من الان ولم أشهد ايه تقر أن من أساليب الدعوة أن نغريهم بالأموال و الا فارشدوني علني لم انتبه لها؟
                                          لو أراد الله أن يهيديهم لبدأوا باحترام القران كلام الله من ذات أنفسهم ولكنهم تعدوا الحدود
                                          انه وقت غضب ويجب أن نغضبط
                                          ماذا ان مزق أحدهم صك ملكك لبيتك أو مزق شهاداتك أو حتى أموالك أو مزق ابنك امامك استتركه عل الله يهديه ووالله مامزق كان أعظم أعظم أعظم...........انه سر الحياة "خلق الانسان علمه البيان" فلولا فرقان الله ماعرفنا أن نحيا فكيف نرضى أن يمزق منه حرف في هذا الاحتفال العالمي خاصة ممن يدسون السم في العسل و يقولون نحن نرفض فعل القسيس لأننا بلد حر ودستورنا الحرية ألا ان دستورهم محاربة الله و رسوله و التجبر في الأرض بطرق ملتوية
                                          كل انسان عاقل يعلم أن حريتك تنتهي عند خصوصيات و حريات الغير فهل فعلا لا يستطعون قمع الطغاة لأنهم بلد حر أم لأن هذا من أسعد الأمور الى قلوبهم
                                          انها فتنة فلندعوا الله أن يهدينا للحل و حسبي الله و نعم الوكيل

                                          تعليق


                                          • #21
                                            القس تيري جونز: لن نحرق القرآن "لا اليوم ولا بعدين"
                                            خاب وخسر ولن يعدو قدره مَن عادى القرآن وهو لم يقرأه ولم يهتد بنوره !
                                            د. حاتم بن عابد القرشي
                                            كلية الشريعة _ جامعة الطائف
                                            [email protected]

                                            تعليق


                                            • #22
                                              د. السلمي يقترح جامعة للقرآن الكريم رداً على القس الأمريكي

                                              دعا الأستاذ الجامعي ومدير مركز التأصيل الفكري بجدة الدكتور عبدالرحيم السلمي إلى إنشاء جامعة متخصصة للقرآن الكريم رداً على حملة إحراق نسخ من المصحف الشريف التي أثارها القس الأمريكي المتطرف في فلوريدا .

                                              واقترح الدكتور عبدالرحيم السلمي أن يجمع لجامعة القرآن الكريم النابهون من الشباب والفتيات من أرجاء العالم الإسلامي، معتبراً ذلك هو الرد المؤثر للمطالبة بحرق القرآن من المعتوه الأمريكي، وهذا النوع من الرد سيحرق قلوب الحاقدين على القرآن الكريم، وسينير للأمة دروب الهداية بعد أن وصلت إلى ظلمات التيه .


                                              ويهاجم الدكتور السلمي المسؤولين ورجال الأعمال بقوله: " لم تأكل الكلبة لأمهم عجيناً".


                                              وانتقد السلمي ردة الفعل بعد أزمة حرق نسخ من المصحف الشريف قائلاً: "اللعبة مكشوفة فهي ابتزاز نفعي لكسب الأموال والأضواء وإثارة العداوات، والواجب أن نوظف المشكلة بطريقة عقلانية إيجابية فالصراخ لم يعد له قيمة وإذا كانت التجارب لا تعلمنا فمن هو الذي سيعلمنا، واستثمار الفرص خصوصاً في أوقات الضغوط العالمية هو مهارة الأذكياء الذين يفكرون بعقولهم ومهمومون بنصرة دينهم.. يا ليت قومي من أصحاب القرار ينتبهون".


                                              من جانبه وصف الدكتور رشدان الطويرقي دعوة السلمي بأنه انفراد بتحويل المشاعر إلى مشاريع علمية وكون القرآن الكريم مما يقدره ويقدسه جميع المسلمين .

                                              المصدر
                                              د. حاتم بن عابد القرشي
                                              كلية الشريعة _ جامعة الطائف
                                              [email protected]

                                              تعليق


                                              • #23
                                                د. حاتم بن عابد القرشي
                                                كلية الشريعة _ جامعة الطائف
                                                [email protected]

                                                تعليق


                                                • #24
                                                  وزيرة الداخلية الأمريكية: القس جونز "من صنع الإعلام"

                                                  أعلنت وزيرة الداخلية الأمريكية، جانيت نابوليتانو، أن القس الأمريكي تيري جونز، الذي دعا إلى حرق نسخ من القرآن بمناسبة الذكرى التاسعة لهجمات 11 سبتمبر، هو "من صنع الإعلام".

                                                  وقالت لشبكة "سي إن إن" الإخبارية: إن "لدى هذا القس كنيسة صغيرة، وهذا جزء من صنع الإعلام، غير أنه ينشر عبر الإنترنت ويصل إلى العالم كله بسرعة".

                                                  وأضافت: "لا يدرك المتظاهرون في الخارج أننا بلد يتمتع بحرية التعبير وحرية الدين، وهذا قس صغير نختلف معه جميعنا على الأسس والقيم".

                                                  وشددت نابوليتانو على رفضها الحد من حرية التعبير لأسباب أمنية، مؤكدة في الوقت نفسه أن الأمن القومي للولايات المتحدة "لن يكون في مأمن تام مطلقاً" من التهديدات الإرهابية.

                                                  كذلك تحدثت نابوليتانو عن تحول شريحة بسيطة من المواطنين الأمريكيين نحو "التطرف العنيف"، لكنها أكدت أن الحالة "ليست فريدة من نوعها، ولا تقتصر على الولايات المتحدة دون غيرها، أو أنه أمر لم يتوقع حدوثه".

                                                  وأيد وزير الأمن الداخلي السابق، مايكل شيرتوف، تصريحات نابوليتانو، وقال: إن "الإعلام والإنترنت ساهما في القضية"، موضحاً أنه "يجب محاربة الخطاب السيئ بالخطاب الجيد من دون الحد من حرية التعبير"، مشيراً إلى أنه يتعين على وسائل الإعلام ألا تعطي مساحة أوسع للأشخاص الذين يقولون أموراً متطرفة، وتتجاهل الأشخاص الذين يقولون أموراً متزنة".

                                                  المصدر
                                                  د. حاتم بن عابد القرشي
                                                  كلية الشريعة _ جامعة الطائف
                                                  [email protected]

                                                  تعليق


                                                  • #25
                                                    لن يتوقف أعداء الله عن محاربة هذا الدين بالتصريح أو التلميح ، بالمواجهة المباشرة أو غير المباشرة .
                                                    وهذه حقيقة لا يشك فيها من يقرأ كتاب الله بعناية ( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم ) .
                                                    وإذا كانت هذه حقيقة ، فإننا نتألم بشدَّة لأننا نعايش هذا الخبر ، ولو كنا نقرأ هذا الخبر في كتب التراجم فإن الألم سيكون أقلَّ .
                                                    ولكن الأمر الذي يجب أن لا يغيب عنا جميعًا هو كيفية الاستفادة الإيجابية من هذا الحدث ، ومن ذلك ما رأيته من أخبار سارَّة من بعض المحسنين والمؤسسات من إصرار على نشر المصحف وتوزيعه في أكبر نطاق ممكن .
                                                    وهذا عمل إيجابي مهم جدًا ، وياليتنا نفكِّر دائمًا بمثل هذا التفكير الإيجابي ، ولا نقف مكتوفي الأيدي ونحوقل ، ونقف عند ذلك .
                                                    ثم إن من الأمور المهمة جدًّا أن يكون هناك مؤتمرات ولقاءات علمية حول هذه الموضوعات التي تخرج لنا بين الفينة والأخرى ، لتتبلور لنا رؤية جماعية نستطيع أن نعمل من خلالها .
                                                    فمثلاً: أقترح لو كان هناك مؤتمر يدرس مشكلة ( الكاركاتورات ـ وما تبعها ـ في حق نبينا ) ، ويخرج لنا برؤية فيما وقع من الخطأ في تعاملنا في هذا الحدث ، وفيما وقع من تعامل إيجابي صحيح في هذا الحدث ، ويكون هذا بعد كل أزمة تمرُّ بنا .
                                                    وأخيرًا ، فإن في بطن كل مصيبة نعمة ، وإن الإسلام يحيى بضراوة عداوته ، وما خبر رسولنا في مكة ببعيد .
                                                    وإذا كان ذلك كذلك ، فانظر أيها المسلم أين مكانك في هذه الأزمات ، وهل أنت صفر عن يمين الأرقام أم أنت عن يسارها ؟!
                                                    وأسأل الله أن يوفقنا لنكون من خدم كتابه ودينه ونبيه .
                                                    التعديل الأخير تم بواسطة مساعد الطيار; الساعة 15/09/2010 - 15/09/2010, 03:29 pm.
                                                    د. مساعد بن سليمان بن ناصر الطيار
                                                    أستاذ مشارك بجامعة الملك سعود
                                                    [email protected]

                                                    تعليق


                                                    • #26
                                                      ارفع هذا الموضوع لما تضمنه من فوائد وأفكار عملية رائعة من مجموعة متنوعة من رواد وأعضاء الملتقى ..
                                                      د. حاتم بن عابد القرشي
                                                      كلية الشريعة _ جامعة الطائف
                                                      [email protected]

                                                      تعليق


                                                      • #27
                                                        هذا تيري جونز الذي يطالب بحرق القرآن تيري جونز المستشرق الذي يطالب بحرق القرآن
                                                        عبد الرحمن أبو المجد

                                                        تعليق


                                                        • #28
                                                          كيفية نشر احترام النبي محمد في الغرب
                                                          عبد الرحمن أبو المجد

                                                          تعليق


                                                          • #29
                                                            بتصفح ملتقى الانتصار وجدت موضوعاً شبيهاً بهذا الموضوع كُتب قبل 10 سنوات

                                                            لقدجاء الامريكان شيئا إِِدَا (ملف تفاعلي عن حوادث تدنيس الجنود الأمريكيين للمصحف)
                                                            د. حاتم بن عابد القرشي
                                                            كلية الشريعة _ جامعة الطائف
                                                            [email protected]

                                                            تعليق

                                                            19,987
                                                            الاعــضـــاء
                                                            237,742
                                                            الـمــواضـيــع
                                                            42,693
                                                            الــمــشـــاركـــات
                                                            يعمل...
                                                            X