• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    هذا الموضوع مغلق.
    X
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • دعوة لعدم الاستمرار في حوار يفتقد صاحبه لأدنى أصول وآداب المناظرة العلمية

      بسم الله الرحمن الرحيم

      الإخوة الكرام مشرفي و أعضاء الملتقى
      سلام الله عليكم و رحمته و بركاته

      و بعد

      أكتب كلامي هذا بخصوص ( حوار مع باحث نصراني ) ، في موضوع مستقل _ نظرا لإغلاق المشاركات في الموضوع الأصل ، و قصره على المدعي و محاوره ؛ كيلا تتشعب المناقشة و المراجعة _ .

      * و أرى غلق الموضوع ؛ لخروج صاحبه عن أبسط أصول و آداب المناظرة العلمية ، كقوله عن نفسه إنه ( طويل اللسان ) في رده على بعض المشاركات ، و كذا تناوله للمقدسات الإسلامية بأسلوب مستهتر ؛ كقوله لندع جبريل الملاك يستريح و يشرب فنجانا من القهوة ، و غير ذلك ....

      و كما ترون فلا فائدة ترجي من المناظرة المراوغة و الفارغة مع مثله ، حتى لو صبرنا مؤقتا على ما به من سفاهات و إساءات في حق أصول ديننا و مقدساتنا .
      و حواراته الموجودة على الشبكة – النت – خير شاهد ؛ كما هنا

      فلننظف ملتقانا من مثل تلك الترهات ،
      و لنحفظ أوقاتنا من تلك التفاهات ؛ حفظا و احتراما لمكانة الملتقى ، و صونا له من اللغو و العبث .

      هذا ما آراه صوابا
      و الله الهادي إلى سواء السبيل
      اجعل لسانك رطباً دائماً بذكر الله تعالى ؛
      قال رسولُ الله صلى الله عليه وسلم : « كلمتان خفيفتان على اللسان ، ثقيلتان فى الميزان ، حبيبتان إلى الرحمن : سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم » .

    • #2
      وأنا أؤيد هذا الاقتراح وبشدة وقد طالبت بغلق ذاك الموضوع وحذف تلك العبارات الكفرية وذلك في آخر مشاركة لي هناك ، فذاك الرجل يكفر بالله وملائكته وكتبه ورسله وحتما لا يؤمن باليوم الآخر فلا جدوى من حواره فليس فيه أدنى فائدة ولن نجني من ورائه إلا عبارات بذيئة وأقوال كفرية وعبث بالمقدسات واستهتار بالمسلمات وضياع الأوقات .
      الأترجــة المصريــة
      http://quraneiat.blogspot.com/

      تعليق


      • #3
        وبعد قراءتي رده الأخير فإنني أتمنى لو أن إدارة المنتدى تستبدل خانة : (شكر الله لك) أسفل مواضيع ذاك المتسامي عن الحق بخانة : (لعنة الله عليك) ، ليتاح لنا بها التعليق باختصار على مشاركاته التي إن وصفت بسوء الأدب فإن هذا من أدبنا نحن .
        ‏(ألا لعنة الله على الكافرين) .
        الأترجــة المصريــة
        http://quraneiat.blogspot.com/

        تعليق


        • #4
          جزاكم الله الفردوس الأعلى د. أبو بكر.
          وهذا والله ا) كان يجب أن يكون.
          و (ما) تفيد شيئين:
          أولاً: أنها تفيد النفي: أي ما كان ينبغي لنا أن ننساقَ خلف هذا الكلام، وندخلَ في مناقشاتٍ وحواراتٍ لا طائل ولا نفع منها؛ وحتى لا نعطي هذا الشخص أكثر من قدره.
          ثانيًا: أنها -أعني: ما- موصولة: أي هذا الذي كان يجب علينا أن نفعله -أي عدم الاستمرار في الحوار- منذ البداية؛ طالما أنه لا يحترم شرعنا، ولا يتأدب مع كتاب ربنا --.
          إِبْرَاهِيم بن مَحْمُوُد دِيَاب
          إمام وخطيب وزارة الأوقاف المصرية
          كلية أصول الدين جامعة الأزهر
          قسم التفسير وعلوم القرآن

          تعليق


          • #5
            أخي الدكتور أبو بكر خليل

            أسمح لي بالتعليق .. وأتمنى أن تتفهم وجهة نظري ومطالبتي بإبقاء الحوار قائما مع سامي عوض... فلا يعني مطالبتي بإبقاء الحوار مفتوحا بأني أيده فيما يقول، السير عكس التيار من أكثر الأمور التي قد تجلب الإساءة للإنسان وقد نالني جزء من الإساءة وسوء الظن... ولكن وبما أني الوحيد (حسب ما أرى) ممن يطالب بإبقاء الحوار مستمرا... فإني أحتسب السخرية والإستهزاء والشتيمة عند الله..

            ودوافعي للمطالبة بإبقاء الحوار مفتوحا لما يلي:


            أولا: بأن ملتقى التفسير (حسب علمي) هو أهم تجمع والأكبر الذي يجمع المتخصصين وأصحاب الكفاءة في موضوع تفسير القران... الموضوع الذي كتب سامي عوض كتابه فيه..


            فمحاورة الكاتب من قبل رواد المنتدى (وإن خرجت عن الصورة المطلوبة، وأنا طالبت بتنظيم الحوار ولقد إستجابت الإدارة أخيرا) فمحاورة الكاتب، سوف تظهر عيوب الكتاب وتعريه، وتنقده، فيصبح المنتدى هو المرجع لأي باحث في الإنترنت عن رد على هذا الكتاب، أو حتى التعرف على موقف أهل الإختصاص، والتعرف عن قرب على أفكار سامي الذيب... وثقتي في عقول الناس بأنهم سوف يستطيعون تمييز الغث من السمين فيما يطرح.

            ثانيا: أن الإسلام كما أفهمه ركز على الحوار والمحاججة والجدال الحسن، وللأسف نحن نتحاور مع من نتفق معه، أما من يخالفنا فتحدث معه الإنفعالات والغضب والتوتر، في حين ان هذا قد لا يقبل من الشباب، إلا أنه لا يليق بالشيوخ وأصحاب العلم.. فنحن بالحوار نُفعّل هذه السنة الحسنة. "فإنما علينا البلاغ والله بصير بالعباد"


            ثالثا: قد يسأل سائل بأن هل هناك جدوى من الحوار وسامي يلف ويدور ويروغ؟ أقول:نعم الفائدة موجودة حتى لو لف ودار وراغ، فالقاريء يستطيع أن يرى ويميز بسهولة ويسر، كيف يحيد سامي عن الحوار العلمي الجاد المتسلسل، وهو البرفسور الجامعي، الذي يجيز رسائل دكتوراة في أوروبا عن الإسلام ويحاضر في جامعاتها، عندما يتحدث مع المتخصصين تراه يبتعد عن الحوار العلمي الذي ينادي به... وهذه لا تحتاج الى برهان فهي واضحة وضوح الشمس... فظهوره على أنه مراوغ يكفي لإظهار الطرف الأضعف أمام القراء، وليس علينا هداهم، وإنما جمهورنا هم القراء وليس فقط سامي.


            رابعا: أستاذي الكريم، إذا إستأنا من بعض عبارات سامي التي أساء فيها الأدب لمقدساتنا، وكانت تعبرياته جارحة، فهذا لا يضير الإسلام بشيء، بل بالعكس، الأصل الرد بالحسنى، والإلتزام بما هو أحسن، ولا ننجر الى خانة المهاترات والسباب... هكذا علمنا الرسول . هل تذكر كيف كان شروش يضحك ويلف ويدور عندما كان يحاوره جمال بدوي... فالتاريخ يعيد نفسه، هل إستفاد المحاور؟ ربما، ولكن الفائدة كانت لجمهور المتابعين، وكذلك كان الحال مع مناظرات أحمد ديديات . .. فمن منا لم يستمتع بتلك المناظرات!


            خامسا: منذ أن شاركت في هذا المنتدى وأنا لم أطلع على مناظرة، وإن كان هناك محاورات، ولكن فن المناظرة فن ممتع، له أسلوبه وأدواته، فالماذا لا نفتح المجال لنرى أصول التناظر على الطبيعة، فنستفيد. والذي يحاور الان هو الأخ محمود الشنقيطي (وعلى كثرة استخدامه لكلمات لا تليق بالمحاور المسلم ولكن فلنعطيه الفرصة ونستمتع بالمناظرة) أسأل الله له التوفيق.


            سادسا: أنا لا أفهم صراحة المطالبات بإغلاق الحوار! الذي لا يري أن يحاور فلا يحاور، ولا يدخل أصلا الى الموضوع، ومع ذلك تجد المطالبين بإغلاق الحوار هم أكثر المشاركين تعليقا، أظن بأن الفضول هو دافعهم الأول.


            وأختم وأقول بأن الله قال:


            "وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَىءُ بِهَا فَلاَ تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذًا مِثْلُهُمْ إِنَّ اللَّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعًا" (النّساء ـ 140


            فالذي يستهزء بايات لله ويكفر بها، طالبنا الله سبحانه فقد بعدم القعود معهم، وعندما يخوضوا في حديث غيره نقعود! ما هذه العظمة ما هذه الثقة! لم يطالبنا بالإستهزاء بهم، ولا بقلعهم من مكانهم ولا بحرق كتبهم وحرقم (طالبت إحدى المشاركات الى حرق المناظر، وهذه جريمة يعاقب عليها القانون، وتحريض على القتل، وقد تسخدم بشكل قد يسيء الى المنتدى والمسلمين) ... هذه أوامر الله الذي يريد لقيمة حرية التعبير أن تسود، وأن نتجوز عن أخطأ وحماقات المخطيء... لا أن نغلق منافذ الحوار


            فأهم قيمة من قيم الإسلام، والتي يجب الجهاد للحفاظ عليها هي قيمة الحرية، حرية التعبير


            وسوف أتحدث عن هذه القيمة لاحقا بإذن الله...
            التعديل الأخير تم بواسطة نضال الغطيس; الساعة 16/03/2012, 08:15 pm. سبب آخر: تم التعديل
            باحث

            تعليق


            • #6
              المشاركة الأصلية بواسطة نضال الغطيس مشاهدة المشاركة

              ثانيا: أن الإسلام كما أفهمه ركز على الحوار والمحاججة والجدال الحسن، وللأسف نحن نتحاور مع من نتفق معه، أما من يخالفنا فتحدث معه الإنفعالات والغضب والتوتر، في حين ان هذا قد لا يقبل من الشباب، إلا أنه لا يليق بالشيوخ وأصحاب العلم.. فنحن بالحوار نُفعّل هذه السنة الحسنة. "فإنما علينا البلاغ والله بصير بالعباد"
              يقول الله في كتابه : " وَلا تُجَادِلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ إِلاَّ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِلاَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ " . (العنكبوت/٤٦) .
              فأين الأمر بجدال أمثال هذا بالحسنى وأين هي السنة الحسنة في اعتقادك ؟؟؟




              رابعا: أستاذي الكريم، إذا إستأنا من بعض عبارات سامي التي أساء فيها الأدب لمقدساتنا، وكانت تعبرياته جارحة، فهذا لا يضير الإسلام بشيء، بل بالعكس، الأصل الرد بالحسنى، والإلتزام بما هو أحسن، ولا ننجر الى خانة المهاترات والسباب... هكذا علمنا الرسول .
              ليس هذا هو الأصل مع مثل ذاك الرجل بنص كتاب الله ، وهكذا جاءت السنة بعد التمكين للإسلام في الأرض .

              خامسا: منذ أن شاركت في هذا المنتدى وأنا لم أطلع على مناظرة، وإن كان هناك محاورات، ولكن فن المناظرة فن ممتع، له أسلوبه وأدواته، فالماذا لا نفتح المجال لنرى أصول التناظر على الطبيعة، فنستفيد. والذي يحاور الان هو الأخ محمود الشنقيطي (وعلى كثرة استخدامه لكلمات لا تليق بالمحاور المسلم ولكن فلنعطيه الفرصة ونستمتع بالمناظرة) أسأل الله له التوفيق.
              سبحان الله : الأستاذ محمود الشنقيطي يستخدم في حواره كلمات لا تليق بالمحاور المسلم ؟؟؟؟
              من أي الفريقين انت ولحساب من تتكلم ؟؟؟
              يشهد الله أن الاستاذ محمود يحاور ذاك الرجل بكل أدب جم ولا يرد عليه الآخر إلا بسوء الأدب فلماذا لا تنتقده ؟؟؟



              سادسا: أنا لا أفهم صراحة المطالبات بإغلاق الحوار! الذي لا يري أن يحاور فلا يحاور، ولا يدخل أصلا الى الموضوع، ومع ذلك تجد المطالبين بإغلاق الحوار هم أكثر المشاركين تعليقا، أظن بأن الفضول هو دافعهم الأول.
              هل شققت عن صدورهم واطلعت على قلوبهم لتقول ما ليس لك به علم ؟؟؟ أي فضول هذا ؟؟؟
              هو غيرة وانتصار لله ورسوله ليس إلا ، وهذا أقل ما نقوم به في هذا المقام .



              وأختم وأقول بأن الله قال:

              "وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَىءُ بِهَا فَلاَ تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذًا مِثْلُهُمْ إِنَّ اللَّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعًا" (النّساء ـ 140

              فالذي يستهزء بايات لله ويكفر بها، طالبنا الله سبحانه فقد بعدم القعود معهم، وعندما يخوضوا في حديث غيره نقعود! ما هذه العظمة ما هذه الثقة! لم يطالبنا بالإستهزاء بهم، ولا بقلعهم من مكانهم ولا بحرق كتبهم وحرقم
              ولماذا لونت وصف من يقعد معهم بلون آخر ؟؟؟ وكيف فهمت الآية ؟؟؟ أليس من يقعد معهم مثلهم ؟؟؟ ونحن لا نريد أن نقعد معهم ولا نريدهم أن يقعدوا معنا امتثالا لامره سبحانه ، ولذا نطالب بغلق الموضوع ، فكفى استهزاء بالله وكتابه ورسوله .
              (طالبت إحدى المشاركات الى حرق المناظر، وهذه جريمة يعاقب عليها القانون، وتحريض على القتل، وقد تسخدم بشكل قد يسيء الى المنتدى والمسلمين)
              أنت تقصدني أنا ، وأنا لم أطالب بحرقه ، أنا قلت : لو أن الأمر بيدي لحرقت الكتاب وصاحبه في ميدان عام ، فليست هذه مطالبة بقدر ما هي نية أحتسب عليها الأجر والثواب ، لأن حدَّ من يسب رسول الله هو القتل وحسب ، وذاك الرجل وصف النبي بالكذب ، وأنت تريد منه أن يستمر في استهزائه بالله وكتابه ورسوله وملائكته وديننا وثوابتنا وعقيدتنا ووووو ....

              فأهم قيمة من قيم الإسلام، والتي يجب الجهاد للحفاظ عليها هي قيمة الحرية، حرية التعبير

              وسوف أتحدث عن هذه القيمة لاحقا بإذن الله...
              وبما أنك مؤمن بحرية التعبير فلم تعترض على حريتنا في التعبير بالمطالبة بغلق هذا الموضوع ؟؟؟
              أم أن حرية التعبير مكفولة لمن يستهزئ بالدين وممنوعة على من ينتصر لهذا الدين ؟؟؟
              حسبنا الله ونعم الوكيل .
              " من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت " : فليتك صمت ، فليس في كلامك أدنى خير .
              الأترجــة المصريــة
              http://quraneiat.blogspot.com/

              تعليق


              • #7
                جزيت خيرا أختي شذى الأترج

                وأعتذر إذا ضايقك ما قلت... فما قصدت الإساءة

                وسامحوني
                باحث

                تعليق


                • #8
                  هذا الرجل هو حر يكفر يعتقد ما يشاء
                  ولكنه ليس حرا في أن يتطاول على الله وعلى ملائكته ورسله أمام أنظارنا
                  الرجل سباب شتام وليس باحثا ولا محاورا
                  وهاهو قد انتقل من الاستهزاء بالله وجبريل ورسول الله
                  إلى شتم محاوره ...وأرجو أن لا ينتصر الأخ محمود لنفسه الآن حين وصله الشتم ويغلق الحوار ..وإن كان غلقه واجبا على أهل المنتدى بل حذفه هو الصحيح.
                  وقبل كان ولا يزال يرى الاستهزاء بالله وآياته ورسوله على صفحات الملتقى.
                  أقول هذا الرجل حاقد على الإسلام وأهله ومن يجيد الإنجليزية فليرجع إلى بحثه الذي وضع رابطه على صفحة الملتقى ويرى كيف أن هذا الرجل يحرض الأمم الأوربية على الجاليات المسلمة.

                  تعليق


                  • #9
                    نعم أستاذ سعيد ، وقد شكره نضال الغطيس على المشاركة التي أساء فيها الأدب مع الأستاذ محمود الشنقيطي ، وقد ادعى من قبل أن الأستاذ محمود لا يناقشه بأدب ، فأنكر على الأستاذ محمود أدبه الجم ، وقال لمن أساء الأدب معه ومن قبل مع الله وكتبه وملائكته ورسله : شكر الله لك .
                    إنا لله وإنا إليه راجعون .
                    الأترجــة المصريــة
                    http://quraneiat.blogspot.com/

                    تعليق


                    • #10
                      المشاركة الأصلية بواسطة سعيد بن علي الغامدي مشاهدة المشاركة
                      هذا الرجل هو حر يكفر يعتقد ما يشاء
                      ولكنه ليس حرا في أن يتطاول على الله وعلى ملائكته ورسله أمام أنظارنا
                      الرجل سباب شتام وليس باحثا ولا محاورا
                      وهاهو قد انتقل من الاستهزاء بالله وجبريل ورسول الله
                      إلى شتم محاوره ...وأرجو أن لا ينتصر الأخ محمود لنفسه الآن حين وصله الشتم ويغلق الحوار ..وإن كان غلقه واجبا على أهل المنتدى بل حذفه هو الصحيح.
                      وقبل كان ولا يزال يرى الاستهزاء بالله وآياته ورسوله على صفحات الملتقى.
                      أقول هذا الرجل حاقد على الإسلام وأهله ومن يجيد الإنجليزية فليرجع إلى بحثه الذي وضع رابطه على صفحة الملتقى ويرى كيف أن هذا الرجل يحرض الأمم الأوربية على الجاليات المسلمة.
                      الأخوة الكرام في هذا المنتدى الكريم :
                      لماذا يتشدق أمثال هؤلاء بحرية التعبير عندما - فقط - يتعلق الأمر بالتعدي على الله ، وعلى كتابه القرآن الكريم ؟
                      ألأنه ليس هناك قوة أو دولة تحمي حمى الإسلام وتدافع عن حرمات الله ؟
                      أم لأن المسلمين أذلاء مهانين ، كالأيتام على موائد اللئام ؟
                      وكما قال جيل الأمة الأول و : نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فإن ابتغينا العزة بغيره أذلنا الله .

                      هذه مقالة أحببت أن تقرأوها ، وقد حذفت بعض الفقرات منها خشية الإطالة :

                      حرية التعبير في الغرب بين الواقع والمتخيَّل[1]

                      أصبحت حضارة الغرب تمس كافة وظائف ثقافتنا المحلية الحيوية، وأصبحت تنتشر على حسابها.. ونحن نرى في مشهدنا الثقافي مدى الفصل والقطيعة التي أخذت تعلنها لفائف من أبناء جيلنا، الذي أصبح يعتقد أن ثقافتنا الإسلامية جامدة وخاوية ولا حياة فيها، ومفتقدة للقيم الإنسانية الحيّة والعقلية والإبداعية، وأصبح يتطلع لقيم غربية اعتقد أنها غايته المنشودة.. مثل: الديمقراطية، المجتمع المدني، حرية التعبير.
                      *
                      فجرت محاكمة المفكر الفرنسي "روجيه جارودي" في فرنسا بسبب كتابه "الأساطير المؤسسة للسياسة الإسرائيلية" والحكم عليه بدفع مبلغ 20 آلف دولار غرامة طبقاً لقانون (فابيوس – جيسو) موجة من الغضب في أوساط المثقفين في العالم العربي والإسلامي.. وقد امتزج هذا الغضب بقدر كبير من الدهشة والاستغراب، إذ كيف يحاكم هذا المفكر الذي يعتبر من أعمدة الثقافة في بلاده في قضية ثقافية وفي بلد الثورة من أجل الحرية!
                      لقد أدت هذه المحاكمة إلى إثارة الكثير من الأسئلة حول مصداقية حرية الرأي والتعبير في الغرب، إذ كيف يحاكم ويسجن ويغرب مفكر بسبب رأيه فقط؟
                      هل كانت هذه الحادثة طلقة الرحمة أو العذاب التي دكت رأس خرافة الحرية المطلقة في الغرب؟
                      ولعل أفضل من يجسد حقيقة حرية الرأي في الغرب هو الكاتب البريطاني الكبير (جورج أورويل) الذي قال:
                      "الآراء التي ليس لها شعبية والحقائق التي لا يروق للبعض سماعها يتم إسكاتها دون حاجة إلى أي قرار رسمي يحظر التعبير عنها، في كل عصر وحين توجد مجموعة من الآراء التي يُفترض أن أصحاب العقول السليمة سيقبلونها بلا نقاش، وأي إنسان يحاول أن يتحدى هذه الآراء المقبولة سيجد نفسه مُخرساً بكفاءة تدعو للدهشة".
                      والحقيقة التي يجب أن نقولها هي: إن الحرية في الغرب تتمتع بمساحة ما، لكنها ناقصة ومشوهة ودون مستوى الشعارات البراقة التي ترفعها كثير من الدساتير الغربية وتنادي بها مواثيق حقوق الإنسان.
                      يقول الفيلسوف الفرنسي (ألكسيس دوتوكفيل) واصفاً المجتمع الأمريكي:
                      (لا أعرف مكاناً فيه استقلال العقل وحرية النقاش أقل من أمريكا)!!

                      استعراض موجز لبعض وقائع ((حرية التعبير)) في الغرب:
                      * ألمانيا:
                      - في عام 1991م قام (جنتر ديكيرت) زعيم الحزب الوطني الديمقراطي الألماني بعقد محاضرة استضاف فيها محاضرا أمريكيا ذكر خلال كلمته أن قتل اليهود بالغاز لم يحدث مطلقا، وترتب على ذلك أن قدم ديكيرت للمحاكمة وعوقب طبقا للقانون!!
                      وفي شهر مارس 1994م حوكم "ديكيرت" مرة أخرى وحكم عليه بالسجن لمدة عام واحد مع وقف التنفيذ، بالإضافة إلى غرامة مالية ليست كبيرة، مما أدى إلى تعرض القضاة الذين حاكموا ديكيرت لموجة من الغضب والنقد من القضاة الآخرين بسبب ضآلة العقوبة التي حكموا بها، وقد أدت هذه الانتقادات التي تعرض لها القضاة إلى تدخل المحكمة الفيدرالية التي أبطلت الحكم وأمرت بإعادة المحاكمة مرة أخرى!!
                      وفي شهر أبريل عام 1994م أعلنت المحكمة الدستورية الألمانية أن أي محاولة لإنكار حدوث الهولوكوست لا تتمتع بحماية حق حرية التعبير التي يمنحها الدستور الألماني، مما دفع البرلمان الألماني أن يضع قانوناً يجرم أي محاولة لإنكار وقوع الهولوكوست، ويوقع بمرتكب هذه الجريمة عقوبة قدرها السجن خمس سنوات، بصرف النظر عما إذا كان المتحدث يؤمن بما ينكره أم لا.

                      * النمسا:
                      - يعاقب الإنسان بالسجن إذا أنكر وجود غرف الغاز التي أقامها النازيون أثناء الحرب العالمية الثانية، وفي عام 1992 قامت الحكومة النمساوية بتعديل القانون بصورة تجرم أي محاولة لإنكار أو التخفيف من شأن أو مدح أو تبرير أي من جرائم النازية، سواء بالكلمة المكتوبة أو المذاعة.

                      * اليابان:
                      - نشرت مجلة " ماركوبولو " في عددها الصادر في شهر فبراير 1995م مقالاً يدّعي عرض الحقيقة التاريخية الجديدة، ويوضح أن غرف الغاز التي أقيمت في الحرب العالمية الثانية ليس لها أساس تاريخيّ موثق.. وقد أدّى المقال إلى ردود فعل عنيفة وسريعة، حيث قامت المؤسسات الصناعية الكبرى مثل "فولكس واجن" و"ميتسوبيشي" بإلغاء عقود الدعاية مع المجلة احتجاجاً على المقال، مما أدى بناشر المجلة إلى سحب كل أعداد المجلة من الأسواق وفصل كل أعضاء تحرير المجلة، بل وأغلق المجلة نفسها نهائيا.

                      * بريطانيا:
                      - لا يزال يعمل بالقانون الذي يمنع سب المقدسات BIASPHEMY LAW في إنجلترا.. من أجل ذلك حينما أعلن مخرج دنمركي اعتزامه إخراج فيلم في إنجلترا عن "الحياة الجنسية" للمسيح، أدى ذلك إلى موجة غضب عارمة في المؤسسات الدينية الأوربية وعلى رأسها الفاتيكان وأسقفية كانتربرى، وقام رئيس الوزراء البريطاني في ذلك الوقت (جيمس كالاهان) بالتحذير من أن أي محاولة لإخراج مثل ذلك الفيلم في إنجلترا سوف تكون عرضة للمحاكمة تحت طائلة قانون سب المقدسات، مما أثنى المخرج فلم يتم إنتاج الفيلم.

                      - وقعت عدة محاولات لإنهاء العمل بقانون سب المقدسات من خلال مجلس العموم البريطاني، إلا أن جميع تلك المحاولات باءت بالفشل، حيث لم يقبل مجلس العموم ولا مجلس اللوردات أي مساس بذلك القانون، بالرغم من الانتقادات الكثيرة التي وجهت له من قبل بعض النواب، من أنه يحمي الديانة المسيحية فقط من السب ويهمل باقي الديانات الموجودة داخل بريطانيا، وأنه يعاقب على المساس بالمقدسات المسيحية دونما نظر أو مراعاة لقصد أو نية الشخص المتهم بسب المقدسات.. بعد ذلك تمت محاولات أخرى لتوسيع دائرة العمل بالقانون كي يعاقب على سب مقدسات الديانات الأخرى في إنجلترا ولكن كل تلك المحاولات باءت أيضا بالفشل.
                      - في عام 1988 بعد نشر كتاب "آيات شيطانية"، حاول المسلمون في بريطانيا استخدام قانون حظر سب المقدسات ضد المؤلف (سلمان رشدي) ولكنهم فشلوا في ذلك، لأن القانون يعاقب على سب المقدسات المسيحية فقط، وبالتالي فإن (سلمان رشدي) لم يكن خارجا عن أية قوانين بريطانية حين أهان المقدسات الإسلامية!!!
                      الطريف في الأمر أن بريطانيا التي سمحت بنشر وتداول الكتاب بدعوى حرية التعبير، قامت بعد ذلك بمنع دخول فيلم باكستاني يسخر من سلمان رشدي وكتابه!!
                      - عام 1989 قامت هيئة الرقابة على المصنفات الفنية البريطانية برفض عرض فيلم وثائقي عن الراهبة ( تيريزا ) ـ التي عاشت في بريطانيا في القرن السادس عشر ـ على شاشات التلفزيون البريطاني، بسبب محتوى الفيلم الذي يمكن تأويله على أنه إهانة للدين المسيحي.

                      * فرنسا:
                      - عام 1990 أقر مجلس الشعب الفرنسي قانون "فابيوس ـ جيسو" الذي يحظر مجرد مناقشة حقيقة وقوع الهولوكوست في الحرب العالمية الثانية.
                      - في يونيو 1995 تم تغريم "برنارد لويس" الأستاذ بجامعة برنستون الأمريكية مبلغا قدرة 10 آاف فرنك فرنسي (أي ما يقارب 2062 دولارا أمريكيا)، لأنة أنكر أن ألأرمن تعرضوا لإبادة جماعيّة على يد الدولة العثمانية في بداية هذا القرن، فهو يؤكد أن كثيرا من الأرمن قد لقوا حتفهم بسبب "المرض أو الجوع أو الإرهاق أو البرد".. ولهذا السبب حين سألته صحيفة "لوموند" في نوفمبر عام 1993: "لماذا ترفض تركيا الاعتراف بأنها أبادت الأرمن؟"، قال: "أنت تقصد لماذا ترفض تركيا الاعتراف بوجهة النظر الأرمنية لما حدث".
                      وقد أدت تصريحات لويس هذه إلى عاصفة احتجاج من قبل الجالية الأرمنية في باريس، فقد قام 30 أستاذ جامعيا بكتابة خطاب مفتوح يتهمون فية لويس "بخيانة الحقيقة وإهانة ضحايا الوحشية التركية".. وقد حاولت الجالية الأرمينية في البداية تقديم لويس لمحكمة الجنايات طبقا لقانون جيسو الصادر 1990، ولكنها علمت فيما بعد أن هذا القانون خاص فقط بإنكار الهولوكوست الذي حدث لليهود، ولا يمكن تطبيقه بخصوص أي جماعية أخرى!!
                      الجدير بالذكر أن برنارد لويس مؤرخ بارز، وتخصصه الدقيق هو تاريخ الدولة العثمانية، ويعد واحدا من أعلم المؤرخين بهذا التخصص.
                      - في يناير 1998، تمت محاكمة (روجيه جارودي) بسبب كتاب "الأساطير المؤسسة للسياسة الإسرائيلية" وتغريمه 20 ألف دولار.. ولكن الأمر لم يقتصر على هذا، فقد تلقى جارودى عدة مكالمات هاتفية تهدّده بالقتل، وتم الاعتداء على المكتبات التي تبيع كتبه حتى امتنعت عن ذلك.. كما اعتدي على ناشر الكتاب ونهبت مكتبته وألقيت قنابل مولوتوف على المكتبة التي يمتلكها بأثينا.. وتم الاعتداء على مجموعة من الصحفيين العرب والإيرانيين على عتبة المكتبة ثم طوردوا حتى مترو الأنفاق، حيث أصيبوا إصابات استلزمت نقلهم إلى المستشفى.. الأسوأ من ذلك كله أن الصحافة الفرنسية التي هاجمت جارودى وكتابه ومحاميه بكل قسوة، لم تنشر أي مقال أو خطاب فيه تأييد لجاروي.. حتى الخطاب الذي أرسله الأب بيير (الذي يحظى بشعبية هائلة في الشارع الفرنسي لدرجة اعتباره أكثر الأشخاص شعبية في فرنسا كلها) لجريدة لوموند تأييدا لجارودي لم ينشر.. وهكذا أعطت الصحافة الفرنسية انطباعا لدى الرأي العام أن جارودي لايؤيده أحد في العالم!!

                      * سويسرا:
                      - مقاطعة دي تور السويسرية منعت كتاب "الأساطير المؤسسة للسياسة الإسرائيلية" من التداول, وحكمت محكمة على ناشر عرَضَ الكتاب بالسجن أربعة أشهر.


                      * الولايات المتحدة:
                      - تم منع عرض مجموعة من الأفلام الوثائقية التي قام بإعدادها الصحفي البريطاني البارز د. (روبرت فيسك)، لأنها أثارت غضب اللوبي الصهيوني في الولايات المتحدة، والذي هدد شبكة التلفزيون بسحب الإعلانات منها.. والسبب وراء هذا الغضب الصهيونيّ، هو أن مجموعة الأفلام التي أعدها (روبرت فيسك) ـ والتي كان عنوانها "جذور غضب المسلمين" ـ اتهمت إسرائيل بأنها السبب الرئيسيّ وراء نقمة المسلمين على الغرب.. والجدير بالذكر هنا أن ننوّه إلى أن روبرت فيسك قد حصل على جائزة الصحافة البريطانية لعام 1995 كأحسن صحفي بريطانيّ قادر على عرض وتحليل الأخبار السياسية الدولية.
                      - الممثلة البريطانية الشهيرة (فانيسا ريد جريف) لم يسمح لها بأداء دورها في مسرحية كوميدية بريطانية أثناء عرضها في الولايات المتحدة، بسبب تصريحاتها المعادية للتدخل الأمريكي ضد العراق في حرب الخليج.. ومن الجدير بالذكر أن أعمالها الفنية كثيرا ما تتعرض للمقاطعة أو الإلغاء من العرض في الولايات المتحدة، بسبب آرائها المعادية للصهيونية وسياسات إسرائيل[2].

                      وبعد . . هل يستطيع الباحث الدكتور سامي عوض أن يحاول المساس بالمقدسات المسيحية ، أو أن يحاول إنكار " خرافة " الهولوكوست على الملأ ، وفي الصحف الأوروبية حيث يقيم في بلاد الحرية ؟ أتحداه أن يفعل ذلك .
                      _
                      [1] بقلم (صخرة الخلاص) الكاتب في الساحة العربية.
                      [2] لمزيد من تفاصيل تدخل اليهود في أمريكا ضد الحرّيّة، اقرإ المقال المعنون بـ "التغلغلُ اليهوديُّ في (أمريكا)، المقطع: "حرب بدون طلقات".
                      جواد العدرة
                      [email protected]

                      تعليق


                      • #11
                        المشاركة الأصلية بواسطة جواد عيسى العدرة مشاهدة المشاركة
                        وبعد . . هل يستطيع الباحث الدكتور سامي عوض أن يحاول المساس بالمقدسات المسيحية .
                        .
                        ما دام ان السؤال موجه الي، علي ألإجابة ان سمحتوا لي ولم تحذفوا تدخلي
                        إن قرأتم مداخلاتي في الموضوع الذي تريدون اقفاله ولو رجعتم الى مقدمة كتابي لوجدتم اني اعتبر كل من التوراة والانجيل والقرآن كتب مكدسة وليست مقدسة، أعتز بها كجزء من ثقافتي الشرقية والانسانية ولكن ليست عندي وحيا، بل هي من صنع البشر.
                        وللعلم أنا اعرِّف الوحي بأنه ليس كلام الله للبشر، بل كلام البشر عن الله، وهذا ينطبق على كل الكتب المكدسة دون استثاء
                        وأنا شخصيا لا افرق بين التوراة والإنجيل والقرآن والف ليلة وليلة والكوميديا الإلهية والإلياذة وغيرها من كتب التراث الإنساني التي اعتز بها كل الاعتزاز ولكن لا اقدسها بأي شكل من الأشكال
                        آمل اني اجبت على اعتراضكم
                        وشكرا على ابقاء تدخلي في موضوعكم مع اعتذاري ان ازعجتكم.

                        تعليق


                        • #12
                          تلبيس رديء . . ومحاولة بائسة

                          المشاركة الأصلية بواسطة جواد عيسى العدرة مشاهدة المشاركة

                          وبعد . . هل يستطيع الباحث الدكتور سامي عوض أن يحاول المساس بالمقدسات المسيحية ، أو أن يحاول إنكار " خرافة " الهولوكوست على الملأ ، وفي الصحف الأوروبية حيث يقيم في بلاد الحرية ؟ أتحداه أن يفعل ذلك .
                          .
                          أنت يا باحث يا دكتور سامي لا تُجيد إلا محاولة التلبيس ، ولكنك لا تتقنه . . فكل محاولاتك بالتلبيس مكشوفة و تبوء بالفشل . .

                          هل تستطيع إنكار الهولوكوست على إحدى الصحف الأوروبية ؟ افعلها إن استطعت
                          التعديل الأخير تم بواسطة جواد عيسى العدرة; الساعة 17/03/2012, 09:59 am. سبب آخر: عفواً ، ضغط على ، زر اعتماد المشاركة ، بالخطأ
                          جواد العدرة
                          [email protected]

                          تعليق


                          • #13
                            المشاركة الأصلية بواسطة جواد عيسى العدرة مشاهدة المشاركة
                            أنت يا باحث يا دكتور سامي لا تُجيد إلا محاولة التلبيس ، ولكنك لا تتقنه . . فكل محاولاتك بالتلبيس مكشوفة و تبوء بالفشل . .

                            هل تستطيع إنكار الهولوكوست على إحدى الصحف الأوروبية ؟ افعلها إن استطعت
                            اعتبر الهولوكوست أمر تاريخي اوروبي على رجال التاريخ الأوروبين وغيرهم بحثه للبت فيه اما نفيا أو تأييدا. أما أنا فلا ااكده ولا انفيه لأنه ليس من تخصصي... مثله مثل نظرية النسبية عند اينشتاين وغيرها من مجالات المعرفة. هذا هو ردي على كل من يسألني في هذا الخصوص. شيء وحيد مؤكد عندي اني لم اشترك في هذا الأمر، فمن طبخ الطبخة يغرف منها.

                            تعليق


                            • #14
                              المشاركة الأصلية بواسطة سامي عوض مشاهدة المشاركة
                              اعتبر الهولوكوست أمر تاريخي اوروبي . .
                              بل إن الأمر يعنيك في الصميم . . ألم يتخذ اليهود هذه الخرافة كمبرر أساسي لإحتلال وطنك وبلدك فلسطين ، وتشريد أهلك وأبناء وطنك ، وذبحهم وقتلهم ؟
                              على الأقل أنكر هذا الأمر عليهم ؟ أم أنك توافقهم على ما قاموا به من قتل وتشريد واحتلال ؟ أم لا تجرؤ على ذلك خوفاً على نفسك ومصالحك في سويسرا ؟ وأن يحصل معك كما حصل مع " الفيلسوف روجيه جارودي " - وليس المؤرخ - في فرنسا ، وقد منعوا نشر كتابه "الأساطير المؤسسة للسياسة الإسرائيلية" عندكم في سويسرا ؟
                              جواد العدرة
                              [email protected]

                              تعليق


                              • #15
                                المشاركة الأصلية بواسطة جواد عيسى العدرة مشاهدة المشاركة
                                بل إن الأمر يعنيك في الصميم . . ألم يتخذ اليهود هذه الخرافة كمبرر أساسي لإحتلال وطنك وبلدك فلسطين ، وتشريد أهلك وأبناء وطنك ، وذبحهم وقتلهم ؟
                                على الأقل أنكر هذا الأمر عليهم ؟ أم أنك توافقهم على ما قاموا به من قتل وتشريد واحتلال ؟ أم لا تجرؤ على ذلك خوفاً على نفسك ومصالحك في سويسرا ؟ وأن يحصل معك كما حصل مع " الفيلسوف روجيه جارودي " - وليس المؤرخ - في فرنسا ، وقد منعوا نشر كتابه "الأساطير المؤسسة للسياسة الإسرائيلية" عندكم في سويسرا ؟
                                اعرف اني لا اخاف لومة لائم فيما اكتب. وقد كتبت كثيرا وتهجمت على ختان الذكور والاناث الذي اعتبره جريمة بحق الأطفال واتهمني اليهود بأني معاد للسامية بسبب كتاباتي في هذا المجال لأن الختان من صميم الديانة اليهودية. كما اني كتبت كتابا حول العنصرية اليهودية في اسرائيل ونشرت فيه اسماء القرى التي هدمتها اسرائيل مما ااثار غضب اليهود. انا اكتب عن ما اعرفه، وليس عن ما لا اعرفه. ولا اتفق مع من يريد كبت الحرية الفكرية ... وللتذكير انتم تريدون غلق الموضوع.... هو كده والا ايه؟

                                تعليق


                                • #16
                                  المشاركة الأصلية بواسطة سامي عوض مشاهدة المشاركة
                                  اعرف اني لا اخاف لومة لائم فيما اكتب. وقد كتبت كثيرا وتهجمت على ختان الذكور والاناث الذي اعتبره جريمة بحق الأطفال واتهمني اليهود بأني معاد للسامية بسبب كتاباتي في هذا المجال لأن الختان من صميم الديانة اليهودية. كما اني كتبت كتابا حول العنصرية اليهودية في اسرائيل ونشرت فيه اسماء القرى التي هدمتها اسرائيل مما ااثار غضب اليهود. انا اكتب عن ما اعرفه، وليس عن ما لا اعرفه. ولا اتفق مع من يريد كبت الحرية الفكرية ... وللتذكير انتم تريدون غلق الموضوع.... هو كده والا ايه؟
                                  عار علينا أن يبقى أمثالك من المرتزقة على صفحات مثل هذا الملتقى
                                  ولا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل

                                  تعليق


                                  • #17
                                    المشاركة الأصلية بواسطة سامي عوض مشاهدة المشاركة
                                    اعرف اني لا اخاف لومة لائم فيما اكتب. وقد كتبت كثيرا وتهجمت على الذي اعتبره جريمة بحق الأطفال واتهمني اليهود بأني معاد للسامية بسبب كتاباتي في هذا المجال لأن الختان من صميم الديانة اليهودية. كما اني كتبت كتابا حول العنصرية اليهودية في اسرائيل ونشرت فيه اسماء القرى التي هدمتها اسرائيل مما ااثار غضب اليهود. انا اكتب عن ما اعرفه، وليس عن ما لا اعرفه. ولا اتفق مع من يريد كبت الحرية الفكرية ... وللتذكير انتم تريدون غلق الموضوع.... هو كده والا ايه؟
                                    أنت مراوغ وحسب ولا مصداقية عندك ، ولم يدعك أحد للمشاركة في هذه الصفحة ، فأنت شخص غير مرغوب فيه ، ارجع لصفحتك وأجب بصدق على أسئلة الأستاذ الشنقيطي التي تتهرب منها بكل خبث ومكر : خبث الجبان ، ومكر العيي .‏
                                    وأوجه ندائي لإدارة الملتقى لحذف روابط كتبه بعد أن اتخذ ملتقى التفسير بوابة مجانية واسعة الانتشار للإعلان عن كتبه والترويج لنشرها ليزداد عن طريق مشاركاته في الملتقى عدد مرات التحميل ، فلا تكاد تخلو مشاركة من مشاركاته من رابط لكتاب من وحي شيطانه .
                                    ليت الأعضاء يشاركوني هذا الطلب حتى لا نكون عونا على الإثم والعدوان .‏‎
                                    التعديل الأخير تم بواسطة شذى الأترج; الساعة 17/03/2012, 11:10 am. سبب آخر: حذف رابط الكتاب
                                    الأترجــة المصريــة
                                    http://quraneiat.blogspot.com/

                                    تعليق


                                    • #18
                                      المشاركة الأصلية بواسطة سعيد بن علي الغامدي مشاهدة المشاركة
                                      عار علينا أن يبقى أمثالك من المرتزقة على صفحات مثل هذا الملتقى
                                      ولا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل
                                      يظهر ان كلمة الختان وجعتك. موش هيك؟ موش مشكلة، ابتكبر وابتنسى. لك ولغيرك اهدي كتابي عن الختان، وهو اهم كتاب صدر في هذا المجال، وقد قدمت له الدكتورة نوال السعداوي. كما اهدي كتابي القرآن الكريم بالتسلسل التاريخي وفقا للأزهر. شوف كرم الاخلاق، وانا موش جايني منك الا الشتائم.

                                      تعليق


                                      • #19
                                        المشاركة الأصلية بواسطة سامي عوض مشاهدة المشاركة
                                        اعرف اني لا اخاف لومة لائم فيما اكتب. وقد كتبت كثيرا . .
                                        لا أريد منك أن تكتب كثيراً ، بل أريد أن تفتح باباً للحوار - في أحد الصحف المحلية عندك - حول الهلوكوست وكيف يتخذها اليهود وإسرائيل كمبرر لإبتزاز العالم عاطفياً ومادياً ، ومبرراً لذبح بني وطنك وأهلك في فلسطين .
                                        فهذه قضيتك وهم أهلك . . وأنت خبير قانوني ، ومحامي ، ومترجم لعدة لغات ، ومتخصص في علوم القرآن . . أم عند اليهود فقط تختبيء وراء عدم التخصص ؟ أرنا شجاعتك وعدم خوفك . . آه . . لقد نسيت أنك خبير قانوني وبتعرف كيف تلعبها صح ؟
                                        جواد العدرة
                                        [email protected]

                                        تعليق


                                        • #20
                                          المشاركة الأصلية بواسطة سعيد بن علي الغامدي مشاهدة المشاركة
                                          عار علينا أن يبقى أمثالك من المرتزقة على صفحات مثل هذا الملتقى
                                          ولا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل
                                          عدل مشاركتك أستاذ سعيد قبل فوات وقت التعديل واحذف رابط كتابه من الاقتباس ، لن نتعاون معه أبدا في نشر سمومه والترويج لها .‏‎
                                          الأترجــة المصريــة
                                          http://quraneiat.blogspot.com/

                                          تعليق

                                          20,173
                                          الاعــضـــاء
                                          231,658
                                          الـمــواضـيــع
                                          42,623
                                          الــمــشـــاركـــات
                                          يعمل...
                                          X