في هذه الورقة يقدم سيلفرستاين قراءة في آيات سورة الروم (2-5) في سياق بعض نصوص الشرق الأدنى، محاولًا تقديم قراءة تستكشف الدلالة الإسكاتولوجية في الآيات دون الوقوع في نتائج مبالغة حول تاريخ بدايات الإسلام كما فعل بعض الباحثين.

في هذه الورقة يقدم سيلفرستاين قراءة في آيات سورة الروم (2-5) في سياق بعض نصوص الشرق الأدنى، محاولًا تقديم قراءة تستكشف الدلالة الإسكاتولوجية في الآيات دون الوقوع في نتائج مبالغة حول تاريخ بدايات الإسلام كما فعل بعض الباحثين.

يمكنكم قراءة الترجمة كاملة عبر الرابط التالي:
tafsir.net/translation/75