• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • طرق نقل النصوص الدينية من السياق الكاثوليكي الى تاريخ المصحف

      سأختصر في حلقات قصيرة جدا كيف تطورت الحركة "النقدية"التي اهتمت بالتوراة والأناجيل في البيئة الغربية،لتنقل اهتمامها من هذا التراث الديني الغربي كما وصلها الى محاولة اخضاع المصحف لنفس "الأدوات النقدية" بذريعة كونه أيضا "تراثا" دينيا...

      الحلقة الأولى:
      خلال القرن السابع عشر الميلادي اتجهت الدراسات في مجال التحقيق الى التركيز على التراث الديني الغربي،وأول مجال اشتغلت عليه هو "طرق نقل الكتاب المقدس"وكان باكورة ذلك كتابان لـ Richard Simon تـ1712م بالفرنسية هما:
      "التاريخ النقدي للعهد القديم histoire critique du vieux testament"صدر 1687م
      "التاريخ النقدي لنص العهد الجديد histoire critique du texte du nouveau testament"صدر 1689م

      ومن الناحية المبدئية قد يكون لعمل ريتشارد سيمون فيما كتبه وجاهة باعتبار أن نصوص التوراة والأناجيل موضوع هذا التاريخ النقدي نقلت معانيها الى اللغة الفرنسية مترجمة،فضلا عن ذلك فحتى أقدم الوثائق المكتوبة لهذه النصوص وصلت الى هؤلاء "النقاد" بأكثر من "لسان"كالعبرية والأكادية ... الشيء الذي يقطع علاقتها مع زمن موسى وعيسى ومن أخذ عنهما...لانعدام وجود نص واحد لها يمكن اعتماده لترجمتها.

    • #2
      دكتور عبدالرزاق هرماس،
      جزاك الله خيرا،
      الموضوع مشوق، في انتظار بقية الحلقات ، وفقك الله وسدد خطاك.

      تعليق

      20,084
      الاعــضـــاء
      238,464
      الـمــواضـيــع
      42,934
      الــمــشـــاركـــات
      يعمل...
      X