• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • ضيف الحلقة 40 من التفسير المباشر يوم الجمعة 21 ذو الحجة 1429هـ

      التفسير المباشر - الرياض .
      سوف يكون ضيف البرنامج في حلقته (40) يوم الجمعة 21 ذو الحجة 1429هـ هو فضيلة الشيخ الدكتور حسن بن علي بن منيع الشهراني أستاذ الدراسات القرآنية المساعد بقسم القرآن وعلومه بكلية الشريعة وأصول الدين بجامعة الملك خالد بأبها .
      وموضوع الحلقة هو : اليُسْرُ في القرآن الكريم .

      نسأل الله التوفيق والسداد .
      برنامج التفسير المباشر
      برنامج مباشر يومياً على قناة دليل الفضائية خلال شهر رمضان من الساعة 4 - 5 عصراً ، الإعادة 8 صباحاً
      للتواصل مع البرنامج عبر معرف مقدم البرنامج د. عبدالرحمن الشهري [email protected]

    • #2
      د. حسن بن علي الشهراني وفقه الله زميل عزيز في الكلية في أبها منذ سنوات ، وقد حصل مؤخراً على الدكتوراه بتحقيقه لشطر من كتاب المقبلي (الإتحاف لطلبة الكشاف) وقد سبقت الإشارة لذلك هنا .

      وقد كانت رسالته للماجستير بعنوان (اليسر في القرآن الكريم : دراسة موضوعية) . نرجو أن يوفق لعرض أبرز ما في رسالته هذه في هذه الحلقة التلفزيوينة .
      عبدالرحمن بن معاضة الشهري
      أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

      تعليق


      • #3
        نتمنى للدكتور التوفيق وموضوع مهم وكبير
        د. فهد بن مبارك بن عبد الله الوهبي
        جامعة طيبة ـ قسم الدراسات القرآنية

        تعليق


        • #4
          سأل سائل الدكتور وكان اسم السائل أبو لوط عن قول الناس لمن يفعل الفاحشة النكراء لوطي ورآه إساءة لنبي الله لوط ؟؟ ......

          أن نبي الله لوط من بني إسرائيل ولغتهم ليست عربية ويسمون فاحشة اللواط باسمه الذي في لغتهم ونبي الله لوط اسمه هذا ( لوط ) جاء كما في لغتهم ولاشك ان له معنى عندهم .

          ولما جاءت نبوة محمد ولغته العربية ونزل القرآن بها فاتفق أن اسم هذه الفاحشة قريب في اللفظ من اسم النبي الذي أرسل لمحاربتها وهو ( لوط ) فلما نقل الله هذه القصة للنبي وسمعها العرب فأطلقوا عليها الاسم العربي الذي يصح اطلاقه عليها وتداولوه وصار علما على هذه الفاحشة وهو موافق في نفس الوقت لاسم نبيهم ولاعلاقة له بذلك إلا التوافق في لغة العرب ، فتبادر لذهن البعض إطلاق أن اسم لوط مشتق منها ولاعلاقة له بالاشتقاق العربي .

          وممن روي عنهم استخدام هذا الاسم :
          1ـ ما أخرجه النسائي في الصغرى 3483- عن أبي نضرة ، عن ابن عباس ، أنه قال : في حد اللوطي ينظر أعلى بناء في القرية ، فيرمى به منكسا ، ثم يتبع الحجارة .

          2ـ ما أخرجه البيهقي في الشعب
          5222 - عن أبي جمرة قال : « اللواط في قوم لوط في النساء قبل أن يكون في الرجال بأربعين سنة ».

          وجرت تراجم العلماء على ذلك بهذا الاسم بلا نكير عندهم أي باستخدام هذا الاسم .

          والمتامل ان هذا الاسم لم برد في القرآن ولا في السنة لكنه يصح لغة وعلى استخدامه عمل السلف ولعله لم يستقر اطلاق هذاالاسم (لواط ) مثل الزنى إلا بعد عهد النبوة وربما الخلافة الراشدة لأنه لم يكن معروفا عندهم

          ولذا لم نجد له اسما يدل عليه مباشرة من كلمة واحدة في القرآن والسنة لعدم اشتهاره ويوضحه قول الوليد بن عبدالملك : ما كنت أحسب أن الرجل ينزو على الرجل إلا لما قص الله علينا من خبر قوم لوط .
          فلهذا لم يكن لدى العرب في صدر الإسلام وبعد النبوة اسم مخصص ثم اصطلحوا على هذا الاسم .

          منقول للفائدة

          تعليق


          • #5
            مشاركة الأخ أبو لوط لا علاقة لها بالحلقة من قريب أو بعيد، وكان يفترض من مستقبل الاتصالات الهاتفية سؤاله عن مداخلته قبل ظهوره على الهواء، ولو فتح المجال كل مرة لمثل هذه الاتصالات فسيضيع وقت الحلقة...

            د. عبدالرحمن

            لم يجب على السؤال الثاني البارحة الذي سأله الأخ " ناجي " ( وجه مبتسم ) وهو:

            ذكر بعض أهل العلم أن العسر في القرآن لا يذكر إلا ويذكر معه اليسر إما تصريحاً أو تلميحاً... وقد وجدت بعض الآيات يذكر فيها العسر دون الإشارة إلى العسر ، فهل تتبع الضيف هذا ؟

            وشكراً للأخ ناجي ( وجه مبتسم )

            تعليق


            • #6
              المشاركة الأصلية بواسطة الغزالي مشاهدة المشاركة
              مشاركة الأخ أبو لوط لا علاقة لها بالحلقة من قريب أو بعيد، وكان يفترض من مستقبل الاتصالات الهاتفية سؤاله عن مداخلته قبل ظهوره على الهواء، ولو فتح المجال كل مرة لمثل هذه الاتصالات فسيضيع وقت الحلقة...
              صحيح ، غير أننا نقدر لمثل هذا الأخ الكريم مبادرته للاتصال ، وكأني به كان يتنقل بين قنوات التنصير كما يقول وغيرها من قنوات الدعوة للرفض فلما رأى هذه القناة وسمع هذا الحديث عن معاني القرآن ، أحب أن يسلم ويشكر ، ويدعو أن يجمعنا الله إخوة متحابين فيه . وقد لاحظت من نبرة حديثه هذا الشعور ، فلم يكن من المناسب أن نقطعه ونفقده وهو مقبل محب ، والتمسوا العذر له ولي رعاكم الله ، فرسالتنا ليست علميةً صرفةً ، وإنما هي علمية أخلاقية دعوية .

              المشاركة الأصلية بواسطة الغزالي مشاهدة المشاركة
              لم يجب على السؤال الثاني البارحة الذي سأله الأخ " ناجي " ( وجه مبتسم ) وهو:
              ذكر بعض أهل العلم أن العسر في القرآن لا يذكر إلا ويذكر معه اليسر إما تصريحاً أو تلميحاً... وقد وجدت بعض الآيات يذكر فيها العسر دون الإشارة إلى العسر ، فهل تتبع الضيف هذا ؟
              أولاً سامحني فأنا أقول ما أسمعه من المخرج ، وسمعته يقول (ناجي) ، غير أني لما سمعتُ صوتك عرفتُ مباشرة أنه (نايف) وليس ناجي ، وكلا المعنيين جميل أسال الله لك النجاة في الدنيا والآخرة ، وأن تكون دوماً نايفاً . والذي أعرفه من معنى اسم نايف أنه العالي على غيره والمرتفع والزائد ، ومنه أناف بالمكان إذا علا عليه وارتفع وأنت أدرى بذلك .

              وأما جواب سؤالك فقد أجاب لكنه لم يفصل ربما لشيق الوقت ، وقال إنه في بحثه قد تعرض لها بنوع من الشرح والبيان ، وطلبت منه كتابة ذلك فوعدني وسأتابعه من أجل ذلك إن شاء الله تقديراً لكم ، ولمتابعتكم وحرصكم أخي الكريم.
              عبدالرحمن بن معاضة الشهري
              أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

              تعليق


              • #7
                بارك الله فيكم شيخنا عبدالرحمن ؛ ولست ضد استقبال مثل هذه المداخلات فمداخلتهم مكسب للبرنامج بيدَ أني أفضل أن يتم اختصار المداخلة وإنهاءها بشكل ودي مع توجيه نصيحة للأخ وسائر الناس بالبعد عن قنوات التنصير فليست المرة الأولى التي تحدث مع تشجيعهم على مشاهدة البرنامج وسائر برامج القناة والاستفادة منها...

                تعليق


                • #8
                  المشاركة الأصلية بواسطة عبدالرحمن الشهري مشاهدة المشاركة
                  ، فرسالتنا ليست علميةً صرفةً ، وإنما هي علمية أخلاقية دعوية .
                  .

                  شكر الله لك ياشيخ عبد الرحمن هذه النظرة العميقة المتكاملة في تقديم رسالة العالم للأمة.

                  تعليق


                  • #9
                    بارك الله بكم على هذه الحلقة النافعة كالعادة وهذا عهدنا بكم في برنامج التفسير المباشر مقدماً وضيوفاً.

                    بالنسبة للأخ أبو لوط الذي شارك في الحلقة فاسمحوا لي أن أقول أنه يتصل بكل البرامج التلفزيونية ويطرح طروحات غريبة نوعاً ما وقد سمعت مداخلاته في بعض البرامج ومنها لمسات بيانية والكلمة وأخواتها إضافة إلى غيرها من البرامج وفي معظم الأحيان لا أفهم ما الذي يقصده بالضبط من مشاركته وإنما هي أسئلة غريبة أولاً لا علاقة لها بالبرنامج التي يتصل به وثانياً أنها تطرح مواضيع غريبة ومشككة في بعض المسائل القرآنية، هذا والله أعلم لكني أحببت أن أنبه لهذا الأمر.
                    سمر الأرناؤوط
                    المشرفة على موقع إسلاميات
                    (الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَـذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلا أَنْ هَدَانَا اللّهُ (43) الأعراف)

                    تعليق

                    20,092
                    الاعــضـــاء
                    238,571
                    الـمــواضـيــع
                    42,946
                    الــمــشـــاركـــات
                    يعمل...
                    X