إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الدكتور عبد الرحمن الشهري ضيفا علي برنامج ربيع القوافي


    ==============

    الحلقة الرابعة عشر

    الدكتور : عبد الرحمن بن معاضة الشهري







    رابط جودة عالية

    http://ia600605.us.archive.org/17/it...e250302011.AVI
    رابط جودة متوسطة

    http://ia600605.us.archive.org/17/it...250302011.rmvb

    رابط صوت

    http://ia600605.us.archive.org/17/it...e250302011.mp3

    الروابط علي موقع القناة علي اليوتيوب
    http://www.youtube.com/watch?v=c5lXr8Rd3Tg






    حلقات برنامج التفسير المباشر

    http://www.way2allah.com/khotab-series-2081.htm

  • #2
    جزاك الله خيرا يا أختي على جهدك الواضح في رفع هذه اللقاءات وغيرها من الدروس والمحاضرات.
    وأشكر الشيخ عبد الرحمن على هذه الأمسية الأدبية التي استروحت بها النفوس، ومن جميل ما أمتعنا به قصيدة أمير الشعراء أحمد شوقي، والتي يقول من ضمنها،وكأنه يخاطب أهل سوريا الآن:

    سلام من صبا ( بَرَدَى ) أرق ... ودمعٌ لا يكفكف يا دمشقُ
    ومعذرةُ اليراعة والقوافي ... جلال الرزء عن وصف يدق
    وذكرى عن خواطرها ،لقلبي ... إليك تَلَفُّتٌ أبدًا وخفقُ


    لحاها الله أنباءً توالت ... على سمع الولي بما يَشُقُّ
    يفصِّلها إلى الدنيا بريدٌ ... ويُجملها إلى الآفاق برْقُ
    ألستِ دمشق للإسلام ظئرًا ... ومرضعةُ الأبوَّة لا تُعقُ
    صلاح الدين تاجك لم يُجمَّلْ ... ولم يُوسَم بأزين منه فرْقُ
    وكل حضارة في الأرض طالت ... لها من سرحك العلويِّ عرق
    سماؤك من حلى الماضي كتابٌ ... وأرضكِ من حلى التاريخ رَقٌّ
    بنيتِ الدُّولة الكبرى وملكًا ... غبارُ حضارتيه لا يُشقُّ
    له بالشام أعلامٌ وعرسٌ ... بشائرهُ بأندلس تدق

    بني سورية أطَّرحوا الأماني ... وألقوا عنكم الأحلام ألقوا
    فمن خِدَعِ السياسة أن تغروا ... بألقاب الإمارة وهي رقٌّ
    وكم صَيَدٍ بَدَا لك من ذليل ... كما مالت من المصلوب عنقُ
    وقفتم بين مَوْتٍ أو حياةٍ ... فإن رُمْتمْ نَعيم الدَّهرِ فاشقوا
    وللأوطان في دم كل حرٍّ ... يدٌ سَلَفَتْ ودَينٌ مستحقٌ
    ومن يَسفي ويشربُ بالمنايا ... إذا الأحرار لمْ يُسقَوْا وَيسقوا ؟
    ولا يَبني الممالكَ كالضحايا ... ولا يُدني الحقوقَ ولا يحقُّ
    ففي القتلى لأجيال حياة ... وفي الأسرى فدى لهمُ وعتق
    وللحرية الحمراء بابٌ ... بكل يد مضرجة يُدَقُّ

    تعليق


    • #3
      بارك الله فيك اختي ام الحارث وشكر الله لك

      تعليق


      • #4
        مشكورة اختى الكريمة علي هذه المادة
        وهذه الحلقة من أجمل الحلقات ،،،،،،،،
        وأدعوا الاخوة لمتابعتها لأن فيها روائع من الادب والبيان للدكتور عبد الرحمن الشهري
        علاء الدين جار النبى موسى البدري
        مركز تفسير للدراسات القرآنية
        ala@tafsir.net

        تعليق

        19,937
        الاعــضـــاء
        231,682
        الـمــواضـيــع
        42,451
        الــمــشـــاركـــات
        يعمل...
        X