• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • الحلقة (21) تفسير القرآن بالقرآن وأهميته في أصول التفسير

      عنوان الحلقة الواحدة والعشرين : تفسير القرآن بالقرآن وأهميته في أصول التفسير .
      ضيف الحلقة :
      فضيلة الشيخ الدكتور محسن بن حامد المطيري ، الأستاذ المساعد بجامعة الملك سعود .

      يدير اللقاء د. عبدالرحمن بن معاضة الشهري ، الأستاذ المشارك بجامعة الملك سعود .
      برنامج أضواء القرآن
      أسبوعي مباشر يبث مساء كل سبت 11 - 12.30 على قناة دليل الفضائية بتوقيت مكة المكرمة
      تويتر @athwaaquraan

    • #2
      أرجو لأخي الدكتور محسن المطيري التوفيق والسداد .
      وقد سبق الإعلان عن صدور كتاب الدكتور محسن المطيري عن تفسير القرآن بالقرآن في هذا الموضوع
      عبدالرحمن بن معاضة الشهري
      أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

      تعليق


      • #3
        وفقكم الله وسددكم ..
        واعتقد أنه لن يفوتكم الحديث عن مشروع الجامعة الإسلامية( تفسير القرآن بالقرآن ، الجمع والدراسة ) ..
        مرحلة الدكتوراه قسم القرآن وعلومه جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

        تعليق


        • #4
          فضيلة الشيخ: عبدالرحمن وفقك الله
          ياحبذا لو تستضيف فضيلة الشيخ العلامة: حكمت بشير ياسين بمداخلة هاتفية. أرجو التفاعل والردّ على طلبي هذه المرة.

          تعليق


          • #5
            المشاركة الأصلية بواسطة رقية باقيس مشاهدة المشاركة
            وفقكم الله وسددكم ..
            واعتقد أنه لن يفوتكم الحديث عن مشروع الجامعة الإسلامية( تفسير القرآن بالقرآن ، الجمع والدراسة ) ..
            سأتواصل مع د. محمد العواجي وكيل كلية القرآن الكريم وأنظر في إمكانية المداخلة الهاتفية عن المشروع فهو من اقتراحه فيما أذكر ، وهي عشر رسائل علمية للماجستير قدمت هناك . شكراً لتنبيهك بارك الله فيك
            عبدالرحمن بن معاضة الشهري
            أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

            تعليق


            • #6
              المشاركة الأصلية بواسطة لافي محمد الصاعدي مشاهدة المشاركة
              فضيلة الشيخ: عبدالرحمن وفقك الله
              ياحبذا لو تستضيف فضيلة الشيخ العلامة: حكمت بشير ياسين بمداخلة هاتفية. أرجو التفاعل والردّ على طلبي هذه المرة.
              شكراً لك وفقك الله . وأرجو أن أحقق طلبك هذه المرة أو في حلقة أخرى .
              عبدالرحمن بن معاضة الشهري
              أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود

              تعليق


              • #7
                انتهت للتو الحلقة الواحدة والعشرين من برنامج أضواء القرآن

                وكانت بعنوان:
                تفسير القرآن بالقرآن وأهميته في أصول التفسير .
                وقد شرفت الحلقة بضيف كريم هو :

                فضيلة الشيخ الدكتور محسن بن حامد المطيري ، الأستاذ المساعد بجامعة الملك سعود .
                أدار اللقاء د. عبدالرحمن بن معاضة الشهري ، الأستاذ المشارك بجامعة الملك سعود

                وقد كانت حلقة ماتعة نافعة مبسطة تهم شريحة كبيرة من المشاهدين تحدثت عن تفسير القرآن بالقرآن وتعريفه ومصادره وضوابطه وأهم كتبه.

                وإليكم أبرز ما نوقش فيها باختصار:

                **علم التفسير هو: علم قائم على مباني وطرق وأساليب, ولا يمكن الوصول إليه إلا عبر هذه الطرق وإلا ضل من تركها وخرج عنها.

                **أشهر مقدمات أصول التفسير مقدمة شيخ الإسلام ابن تيمية, وقد أفاض فيها, وتناول فيها تفسير القرآن بالقرآن, فقال: إن أحسن طرق التفسير هي تفسير القرآن بالقرآن . وقد نبه على ذلك أيضا الشيخ محمد الأمين الشنقيطي في كتابه أضواء القرآن وهو أوسع ما ألف في ذلك.

                **المقصود بتفسير القرآن بالقرآن هو: بيان معان القرآن بالقرآن.
                هو أوسع أنواع التفسير وهو أوسع من تفسير القرآن بالسنة.

                ** مراتب تفسير القرآن بالقرآن:
                *المرتبة الأولى: تفسير النبي للقرآن بالقرآن ومثال ذلك:((الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم)) وقد شق على الصحابة إطلاق كلمة بظلم, فاستفهموا عن المراد بها من الرسول ففسرها لهم الرسول بأنها ليست تعني عموم الظلم وإنما تفسرها وتخصصها آية أخرى هي: ((إن الشرك لظلم عظيم))
                *المرتبة الثانية: تفسير القرآن للقرآن ومثال ذلك: ((والسماء والطارق * وما أدراك ما الطارق؟؟ * النجم الثاقب))
                *المرتبة الثالثة: تشمل كل من فسر القرآن بالقرآن بعد النبي كــ (المجمل والمقيد والعام والخاص والمطلق واالمخصص ... الخ).
                مثال (الزانية والزاني فاجلدوا كل واحد منهما مئة جلدة)) عذاب الزانية قد خصص إطلاقه في موضع آخر: (( فعليهن نصف ما على المحصنات من العذاب)).
                *المرتبة الرابعة: سياق القرآن الكريم.
                *المرتبة الخامسة: الوجوه والنظائر.
                * المرتبة السادسة: الجمع بين الآيات, مثل المتشابهات. ومثال عليها مراحل خلق الإنسان المتفرقة في آيات القرآن الكريم.
                *المرتبة السابعة: التنظير بين الآيات فيقال: هذه الآية (كـ) هذه الآية.
                *المرتبة الثامنة: التفسير الموضوعي.

                **نشأ تفسير القرآن بالقرآن مع بداية الوحي, ودليل ذلك (( لا تحرك به لسانك لتعجل به* إن علينا جمعه وقرآنه * فإذا قرآنه فاتبع قرآنه* ثم إن علينا بيانه)) فهذه الآية تعد أصلا في نشأة تفسير القرآن بالقرآن.

                **من الصحابة من كان معتينا بتفسير القرآن بالقرآن كعبدالله بن عباس , وكذلك ابن مسعود لكنه كان يعتني بتفسير القرآن بالقراءات أكثر.

                **بعض تفسير القرآن للقرآن (أي تفسير الآية بما يأتي بعدها من آيات) لا يستقيم مثال ((فلله المكر جميعا)) فلا يصح تفسيرها على ما بعدها ((يعلم ما تكسب كل نفس...)) لأنه ينفى صفة المكر عن الله.

                **هناك أثر لعلي بن أبي طالب أرسل ابن عباس وأوصاه: فقال: لا تخاصمهم بالقرآن لأنه حمال ذو وجوه ولكن خاصمهم بالسنة. وقوله هذا ينبه على حجية القرآن.

                **ابن تيمية يرى أن أحسن التفسير تفسير القرآن بالقرآن, وأتى بعده الزرقاني فقسم التفسير إلى تفسير بالمأثور وتفسير بالرأي والاجتهاد. ورأى أنه لا يجوز أن يخالف أحد التفسير بالمأثور.
                وهذه العبارة مشكلة. لأن التفسير بالمأثور غير ملزم, لأنه يدخله الرأي والاجتهاد. فلا يلزم قبوله.

                **من مصادر تفسير القرآن بالقرآن ما يكون تفسيرا إلحاديا. ككتاب: الهداية والعرفان لتفسير القرآن بالقرآن, وكذلك كتاب البيان بالقرآن لمصطفى النهدوي.
                وبعض المصادر بعيدة عن تفسير القرآن بالقرآن ككتاب: تفسير القرآن بالقرآن للخطيب.

                **ضوابط ينبغي مراعاتها عند تفسير القرآن بالقرآن, لأن منه ما يكون صحيحا ومنه ما يكون خطأ.
                *عدم مخالفة تفسير القرآن بالقرآن لأحاديث الرسول .
                *لزوم التفصيل في تفسير القرآن بالقرآن فلا يقبل مطلقا وإنما لابد من التفصيل فيه.
                *التفسير الصريح للقرآن أولى بما هو أقل منه.

                **تقديم دلالة السياق يوضح معاني الكثير من الآيات ومن ذلك: ((قالت امرأت العزيز الآن حصحص الحق أنا راودته عن نفسه وإنه لمن الصادقين* ذلك ليعلم أني لم أخنه بالغيب وأن الله لا يهدي كيدي الخائنين*وما أبرئ نفسي إن النفس لأمارة بالسوء إلا ما رحم ربي إنه هو الغفور الرحيم)) فاختلفوا فيمن قال ((وما أبرئ نفسي...)): هل هي امرأة العزيز أم يوسف ؟؟, فقال الجمهور أن هذا من كلام يوسف لأن فيه لجوء إلى الله سبحانه تعالى. وأن امرأة العزيز إنما قالت فقط ((ذلك ليعلم أني لم أخنه بالغيب وأن الله لا يهدي كيد الخائنين))
                والقول الثاني فيها: أن الأصل اتصال السياق فهذا من قول امرأة العزيز, واستدلوا على ذلك بأن يوسف لم يكن حاضرا في هذا الحوار بل كان في السجن.

                **القرائن في تفسير القرآن بالقرآن تشمل السياق والضمائر وغيرها.

                **تفسير القرآن بالقرآن منه المتواتر ومنه الشاذ.

                **أسباب الخطأ في تفسير القرآن : الغفلة عن اللغة, اتباع المتشابه وترك المحكم, الخطأ في الاعتقاد, التعصب ,الحمل على المجاز.... الخ.

                نسأل الله أن يجزي ضيفنا الكريم ومحاورَه خير الجزاء, وأن ينفعنا والمشاهدين الكرام بما سمعنا وما علمنا.
                بكالوريوس دعوة وإعلام تخصص صحافة ونشر

                تعليق


                • #8
                  بنت اسكندراني : بارك الله فيكم .
                  يدرس الدكتوراه في التفسير .

                  تعليق


                  • #9
                    المشاركة الأصلية بواسطة بنت اسكندراني مشاهدة المشاركة
                    انتهت للتو الحلقة الواحدة والعشرين من برنامج أضواء القرآن

                    وكانت بعنوان:
                    تفسير القرآن بالقرآن وأهميته في أصول التفسير .
                    وقد شرفت الحلقة بضيف كريم هو :

                    فضيلة الشيخ الدكتور محسن بن حامد المطيري ، الأستاذ المساعد بجامعة الملك سعود .
                    أدار اللقاء د. عبدالرحمن بن معاضة الشهري ، الأستاذ المشارك بجامعة الملك سعود

                    وقد كانت حلقة ماتعة نافعة مبسطة تهم شريحة كبيرة من المشاهدين تحدثت عن تفسير القرآن بالقرآن وتعريفه ومصادره وضوابطه وأهم كتبه.

                    وإليكم أبرز ما نوقش فيها باختصار:

                    **علم التفسير هو: علم قائم على مباني وطرق وأساليب, ولا يمكن الوصول إليه إلا عبر هذه الطرق وإلا ضل من تركها وخرج عنها.

                    **أشهر مقدمات أصول التفسير مقدمة شيخ الإسلام ابن تيمية, وقد أفاض فيها, وتناول فيها تفسير القرآن بالقرآن, فقال: إن أحسن طرق التفسير هي تفسير القرآن بالقرآن . وقد نبه على ذلك أيضا الشيخ محمد الأمين الشنقيطي في كتابه أضواء القرآن وهو أوسع ما ألف في ذلك.

                    **المقصود بتفسير القرآن بالقرآن هو: بيان معان القرآن بالقرآن.
                    هو أوسع أنواع التفسير وهو أوسع من تفسير القرآن بالسنة.

                    ** مراتب تفسير القرآن بالقرآن:
                    *المرتبة الأولى: تفسير النبي للقرآن بالقرآن ومثال ذلك:((الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم)) وقد شق على الصحابة إطلاق كلمة بظلم, فاستفهموا عن المراد بها من الرسول ففسرها لهم الرسول بأنها ليست تعني عموم الظلم وإنما تفسرها وتخصصها آية أخرى هي: ((إن الشرك لظلم عظيم))
                    *المرتبة الثانية: تفسير القرآن للقرآن ومثال ذلك: ((والسماء والطارق * وما أدراك ما الطارق؟؟ * النجم الثاقب))
                    *المرتبة الثالثة: تشمل كل من فسر القرآن بالقرآن بعد النبي كــ (المجمل والمقيد والعام والخاص والمطلق واالمخصص ... الخ).
                    مثال (الزانية والزاني فاجلدوا كل واحد منهما مئة جلدة)) عذاب الزانية قد خصص إطلاقه في موضع آخر: (( فعليهن نصف ما على المحصنات من العذاب)).
                    *المرتبة الرابعة: سياق القرآن الكريم.
                    *المرتبة الخامسة: الوجوه والنظائر.
                    * المرتبة السادسة: الجمع بين الآيات, مثل المتشابهات. ومثال عليها مراحل خلق الإنسان المتفرقة في آيات القرآن الكريم.
                    *المرتبة السابعة: التنظير بين الآيات فيقال: هذه الآية (كـ) هذه الآية.
                    *المرتبة الثامنة: التفسير الموضوعي.

                    **نشأ تفسير القرآن بالقرآن مع بداية الوحي, ودليل ذلك (( لا تحرك به لسانك لتعجل به* إن علينا جمعه وقرآنه * فإذا قرآنه فاتبع قرآنه* ثم إن علينا بيانه)) فهذه الآية تعد أصلا في نشأة تفسير القرآن بالقرآن.

                    **من الصحابة من كان معتينا بتفسير القرآن بالقرآن كعبدالله بن عباس , وكذلك ابن مسعود لكنه كان يعتني بتفسير القرآن بالقراءات أكثر.

                    **بعض تفسير القرآن للقرآن (أي تفسير الآية بما يأتي بعدها من آيات) لا يستقيم مثال ((فلله المكر جميعا)) فلا يصح تفسيرها على ما بعدها ((يعلم ما تكسب كل نفس...)) لأنه ينفى صفة المكر عن الله.

                    **هناك أثر لعلي بن أبي طالب أرسل ابن عباس وأوصاه: فقال: لا تخاصمهم بالقرآن لأنه حمال ذو وجوه ولكن خاصمهم بالسنة. وقوله هذا ينبه على حجية القرآن.

                    **ابن تيمية يرى أن أحسن التفسير تفسير القرآن بالقرآن, وأتى بعده الزرقاني فقسم التفسير إلى تفسير بالمأثور وتفسير بالرأي والاجتهاد. ورأى أنه لا يجوز أن يخالف أحد التفسير بالمأثور.
                    وهذه العبارة مشكلة. لأن التفسير بالمأثور غير ملزم, لأنه يدخله الرأي والاجتهاد. فلا يلزم قبوله.

                    **من مصادر تفسير القرآن بالقرآن ما يكون تفسيرا إلحاديا. ككتاب: الهداية والعرفان لتفسير القرآن بالقرآن, وكذلك كتاب البيان بالقرآن لمصطفى النهدوي.
                    وبعض المصادر بعيدة عن تفسير القرآن بالقرآن ككتاب: تفسير القرآن بالقرآن للخطيب.

                    **ضوابط ينبغي مراعاتها عند تفسير القرآن بالقرآن, لأن منه ما يكون صحيحا ومنه ما يكون خطأ.
                    *عدم مخالفة تفسير القرآن بالقرآن لأحاديث الرسول .
                    *لزوم التفصيل في تفسير القرآن بالقرآن فلا يقبل مطلقا وإنما لابد من التفصيل فيه.
                    *التفسير الصريح للقرآن أولى بما هو أقل منه.

                    **تقديم دلالة السياق يوضح معاني الكثير من الآيات ومن ذلك: ((قالت امرأت العزيز الآن حصحص الحق أنا راودته عن نفسه وإنه لمن الصادقين* ذلك ليعلم أني لم أخنه بالغيب وأن الله لا يهدي كيدي الخائنين*وما أبرئ نفسي إن النفس لأمارة بالسوء إلا ما رحم ربي إنه هو الغفور الرحيم)) فاختلفوا فيمن قال ((وما أبرئ نفسي...)): هل هي امرأة العزيز أم يوسف ؟؟, فقال الجمهور أن هذا من كلام يوسف لأن فيه لجوء إلى الله سبحانه تعالى. وأن امرأة العزيز إنما قالت فقط ((ذلك ليعلم أني لم أخنه بالغيب وأن الله لا يهدي كيد الخائنين))
                    والقول الثاني فيها: أن الأصل اتصال السياق فهذا من قول امرأة العزيز, واستدلوا على ذلك بأن يوسف لم يكن حاضرا في هذا الحوار بل كان في السجن.

                    **القرائن في تفسير القرآن بالقرآن تشمل السياق والضمائر وغيرها.

                    **تفسير القرآن بالقرآن منه المتواتر ومنه الشاذ.

                    **أسباب الخطأ في تفسير القرآن : الغفلة عن اللغة, اتباع المتشابه وترك المحكم, الخطأ في الاعتقاد, التعصب ,الحمل على المجاز.... الخ.

                    نسأل الله أن يجزي ضيفنا الكريم ومحاورَه خير الجزاء, وأن ينفعنا والمشاهدين الكرام بما سمعنا وما علمنا.
                    جَزى الله أختنا الفاضلة على هذا الجِهاد في اختصار الحلقة وإفادتنا بأبرز ما دار فيها رغم تأخر وقت بثها وعدم تمكن الكثير من متابعتها حين البث المباشر
                    د. محمـودُ بنُ كـابِر
                    الأستاذ المساعد بقسمِ الدِّراساتِ القُـرآنيةِ - جامعة المَلكِ سُعُـود

                    تعليق


                    • #10
                      جزاك الله خيراً أختي الكريمة حفصة على هذا المجهود الطيب جعله المولى تعالى في ميزان حسناتك يا رب.
                      كما أحيط متابعي برنامج أضواء القرآن علماً أن مواعيد عرض البرنامج مباشرة ومواعيد الإعادة قد تغيرت واصبحت بحسب جدول قناة دليل كالتالي:
                      البث المباشر: السبت الساعة 11 مساء بتوقيت مكة المكرمة
                      الإعادة:
                      إعادة أولى: الإثنين الساعة 4 عصراً
                      إعادة ثانية: الأربعاء الساعة 10.30 صباحاً
                      وقد سبق أن رأيت إعادة صباح الأحد الساعة 9 لكن لم تظهر في جدول برامج القناة.
                      سمر الأرناؤوط
                      المشرفة على موقع إسلاميات
                      (الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَـذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلا أَنْ هَدَانَا اللّهُ (43) الأعراف)

                      تعليق


                      • #11
                        هذا تفريغ الحلقة 21 قامت به الأخت الفاضلة محبة الاسلام وقد تم تنقيحه وعذراً عل التأخير برفعها
                        *
                        الحلقة (21)
                        عنوان الحلقة الواحدة والعشرين: تفسير القرآن بالقرآن وأهميته في أصول التفسير .
                        ضيف الحلقة :
                        فضيلة الشيخ الدكتور محسن بن حامد المطيري، الأستاذ المساعد بجامعة الملك سعود .
                        يدير اللقاء د. عبدالرحمن بن معاضة الشهري، الأستاذ المشارك بجامعة الملك سعود.
                        *
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين. حياكم الله أيها الإخوة المشاهدون الكرام في كل مكان في برنامجكم "أضواء القرآن" وفي هذه الحلقة الجديدة التي سوف نخصصها بإذن الله تعالى للحديث عن موضوع مهم بل هو في غاية الأهمية لكم أيها الإخوة المشاهدون في فهم القرآن الكريم وفي تفسيره وفي قراءة كتب التفسير وكيفية التعامل مع تفسير القرآن بالقرآن. سوف نتحدث في هذه الحلقة مع ضيفنا الكريم عن "تفسير القرآن بالقرآن الكريم وأهميته في أصول التفسير" وقد استضفت لهذه الحلقة ولهذا الموضوع أستاذ متخصص في هذا الموضوع وقد كتب رسالته للدكتوراه في هذا الموضوع بالذات وهو أخي فضيلة الشيخ الدكتور محسن بن حامد المطيري الأستاذ المساعد بجامعة الملك سعود، حيّاكم الله يا دكتور محسن.
                        الشيخ محسن المطيري: حياك الله وحيا الله الإخوة المشاهدين.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: الله يحييك. كتابك "تفسير القرآن بالقرآن تأصيل وتقويم" هذا بين يديّ ونحن نريد أن نعطي للإخوة المشاهدين خلاصة مركزة ومبسّطة في نفس الوقت عن هذا الموضوع بإذن الله تعالى. نحن يا دكتور محسن حسب ما نعرف أن تفسير القرآن بالقرآن هو أصحّ طرق التفسير والناس يعرفون أن تفسير القرآن بالقرآن هو أفضل أنواع التفسير لكن هناك تفاصيل وهناك جزئيات تغيب عن كثير من الذين يتناولون عن هذا الموضوع أو يقرأون فيه ونحن نريد إن شاء الله في هذه الحلقة أن نسلِّط الضوء على أهم النقاط التي تتعلق بتفسير القرآن بالقرآن. دعنا نبدأ يا دكتور محسن بتعريف تفسير القرآن بالقرآن، ماذا نقصد بتفسير القرآن بالقرآن؟
                        الشيخ محسن المطيري: الحمد لله رب العالمين وأصلي وأسلم على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه وسلم تسليماً كثيراً إلى يوم الدين، أما بعد. فأسأل الله أن يرزقنا وإياكم العلم النافع والعمل الصالح وأن يرزقنا الإخلاص في القول والعمل وأن يجعل هذا اللقاء نافعاً لنا وللإخوة المشاهدين. علم التفسير كما لا يخفاك يا دكتور عبد الرحمن هو علم قائم على مباني وعلى أصول وعلى طرق وأساليب لا يمكن لطالب العلم في التفسير أو المتصدي لكتاب الله في بيانه وتفسيره إلا أن يتخذ هذه الطرق للوصول إلى تفسير كتاب الله فإذا تجاوز هذه الطرق كان مظنة للخطأ والزلل والانحراف عن الصواب ولذا نجد أن في كل علم من العلوم أن العلماء يقدمون بمقدمات فيضعون أصولاً لهذا العلم علم الفقه مثلاً تجد أن هناك أصول الفقه وكذلك علم الحديث مثلاً تجد أن هناك مصطلح الحديث أيضاً علم التفسير له مقدمات مهمة وهي التي تسمى بأصول التفسير من أشهر هذه المقدمات وهي التي ذاع صيتها وأصبح لها قبولاً عند الناس مقدمة شيخ الإسلام ابن تيمية هذه المقدمة مقدمة شيخ الإسلام ابن تيمية أفاض فيها في أصول التفسير وكان مما ذكره من الأمور التي نبه عليها شيخ الإسلام وقد سبق إليها لكنه أبرز هذه المسألة وهي مسألة "تفسير القرآن بالقرآن" شيخ الإسلام أورد سؤالاً في بداية مقدمته قال: فإن قيل ما أحسن طرق التفسير؟ ثم أجاب بنفسه وقال: إن أحسن طرق التفسير هي "تفسير القرآن بالقرآن" وذلك أن ما أجمل في مكان بيّن في مكان آخر وما اختصر في مكان بسط في مكان آخر. هذه العبارة من شيخ الإسلام ابن تيمية اتخذها شيخ الإسلام وغيره من العلماء اتخذوها أصلاً في علم التفسير ولذا فإن العلماء لم يغفلوا هذا النوع من أنواع التفسير وهو "تفسير القرآن بالقرآن" وممن نبه على ذلك الشيخ محمد الأمين الشنقيطي في كتابه الذي ألفه وقدم بمقدمة لأجل هذا الغرض فسمى كتابه "أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن" كما لا يخفى على المشاهد وعلى شريف علمكم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يبدو لي أنه من أجود ما كتب في هذا أليس كذلك؟
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم هو من أوسع ما كتب في تفسير القرآن بالقرآن هو كتاب الشنقيطي. ولذا حقيقة وأنا كنت في رسالتي اطلعت على هذا الكتاب كاملاً لأنني قلت لا بد أن أطلع على هذا الكتاب حتى أنظر في تفسير القرآن بالقرآن كيف أصوله وكيف علمه لكي لا يكون كلامنا فقط تنظيراً بعيدًأ عن الواقع وعن التطبيق. الشيخ محمد الأمين الشنقيطي أيضاً قدّم بمقدمة ونصّ في مقدمته على أنه أراد تفسير القرآن بالقرآن ثم حكى إجماع العلماء على أن أشرف أنواع علم التفسير هو "تفسير القرآن بالقرآن" ثم قال: إذ لا أحد أعلم بكتاب الله من الله . وهذا نصٌ شريف من الشيخ محمد الأمين الشنقيطي ولذا كان هذا الكتاب أصلاً لمن بعده في إيضاح القرآن بالقرآن لعلنا ننتقل إلى تعريف تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: بالضبط نعم.
                        الشيخ محسن المطيري: تفسير القرآن بالقرآن برغم كثرة تداوله عند المتقدمين وعند المتأخرين سواء من الصحابة أو من التابعين أو المتقدمين إلا أنك لا تكاد تجد أن هناك تعريفاً بهذا النوع من أنواع التفسير إلا عند بعض المتأخرين وهذا طبعاً عادة أنه لا يُذكر المصطلح أو لا يُعرّف المصطلح إلا بعد حين.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني هم يمارسونه من زمان ولكنهم لم يعرِّفوه.
                        الشيخ محسن المطيري: نعم، تفسير القرآن بالقرآن مبني على تعريف التفسير وتعريف التفسير هو بيان القرآن بمعاني كلام الله.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: بيان معاني القرآن.
                        الشيخ محسن المطيري: بيان معاني القرآن وتفسير القرآن بالقرآن مبني على علم التفسير فيكون تفسير القرآن بالقرآن معناه هو تفسير كلام الله بكلام الله أو تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: بيان معاني القرآن بالقرآن نفسه.
                        الشيخ محسن المطيري: بيان معاني القرآن بالقرآن، هذا هو تعريف التفسير.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: جميل جداً، الآن عندما نقول بيان معاني القرآن الكريم بالقرآن الكريم يأتي سؤال وهو ما هي حدود تفسير القرآن بالقرآن؟ يعني هل هو فعلاً الذي نقوله أن أصح طرق التفسير هي تفسير القرآن بالقرآن لكن متى يكون ملزماً الأخذ به ومتى لا يكون؟ متى يكون حجة متى لا؟ مثل هذه المسائل هي في حاجة إلى إيضاح لكن دعنا نسأل هل حدود تفسير القرآن بالقرآن، ما هي حدوده يا دكتور؟ وهل هو كثير في القرآن الكريم؟ هل هناك آيات كثيرة في القرآن بيّنت آيات كثيرة؟
                        الشيخ محسن المطيري: تفسير القرآن بالقرآن الذي يتبادر إلى ذهن كثير من الناس أن تفسير القرآن بالقرآن قليل بالنسبة لغيره لكن إذا علم الإنسان تعدد أنواع تفسير القرآن بالقرآن فإنه يتبين له أنه أوسع -أقول ربما أوسع من تفسير القرآن بالسنة- وذلك أن تفسير القرآن بالقرآن يشمل أولاً المعروف والمتداول بيننا وهو المجمل والمبين والمطلق والمقيد والخاص والعام وما أورد بلفظ ثم أورد بلفظ آخر. لكن يتبين لنا سعة هذا النوع من أنواع التفسير إذا عرفنا أن من أنواع تفسير القرآن بالقرآن السياق، فالسياق هو في الحقيقة تفسير للقرآن بالقرآن وذلك أن المفسر عندما ينظر في الآية القرآنية فإنه لا بد أن ينظر إلى ما قبلها وما بعدها، هذا نوع من أنواع التفسير الذي هو من أوسع أنواع التفسير. أيضاً من أنواع تفسير القرآن بالقرآن الجمع بين الآيات ولعلي أذكر على عجل أذكر أهم مراتب تفسير القرآن بالقرآن وهذا مما يوضح للمشاهد سعة علم تفسير القرآن بالقرآن. من خلال قراءتي في عدد من التفاسير التي تعلّقت بهذا النوع فإنه يتبين لنا تفسير القرآن بالقرآن على مراتب.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ما هي -قبل أن تدخل فيها يا دكتور محسن - أهم المصادر القديمة لتفسير القرآن بالقرآن التي اعتنت بهذا النوع؟
                        الشيخ محسن المطيري: المصادر القديمة التي نصّت على هذا التفسير وسيأتي علينا في المصادر من أهمها هو "تفسير ابن كثير" فقد نص في مقدمته على أنه -وهو ناقل عن شيخ الإسلام وهو تلميذه - ولا شك أن ابن كثير هو مطبق لأصول التفسير التي قدم لها شيخ الإسلام ابن تيمية ولا غرب في ذلك فهو تلميذه فقد طبقها تطبيقاً واضحاً في تفسيره.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: هذا ابن كثير.
                        الشيخ محسن المطيري: من المفسرين المشهورين الذين طبقوا تفسير القرآن بالقرآن وإن كان لم ينصوا عليه في المقدمة تفسير الطبري والذي ينظر في فهرس الشواهد القرآنية في طبعة دار الهجرة التي طبعها الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي يجد أن الشواهد القرآنية قد تجاوزت مئة صفحة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: الفهارس.
                        الشيخ محسن المطيري: مئة صفحة نعم فهارس الشواهد القرآنية. والشواهد القرآنية لا شك أنه يدخل فيها تفسير القرآن بالقرآن حيث يوردها.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: في غير مواضعها.
                        الشيخ محسن المطيري: في غير مواضعها يوردها لأجل أن يفسر آية وردت في كتاب الله . لعلنا نأتي إلى مراتب تفسير القرآن بالقرآن. مراتب تفسير القرآن بالقرآن في الحقيقة ليست مرتبة واحدة منها المقبول مطلقاً وهو في أعلى المراتب ومنها ما هو نستطيع أن نقول أنه داخل في تفسير القرآن بالقرآن إذا قلنا أنه جانب متوسع كما أطلق عليه الدكتور مساعد الطيار قال: إن هذا من الجانب المتوسع في تفسير القرآن بالقرآن. أعلى مراتب تفسير القرآن بالقرآن هو تفسير النبي للقرآن بالقرآن وعلى ذلك توجد عدة أمثلة، من الأمثلة على ذلك وهو من أشهرها قول الله ما جاء في الصحيحين عن ابن مسعود أنه لما نزل قول الله (الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُولَئِكَ لَهُمُ الْأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ (82)) الظلم هنا الظاهر من سياق الآية أو من ظاهره أنه يشمل كل ظلم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: مطلق الظلم.
                        الشيخ محسن المطيري: نعم. الصحابة شقّ عليهم ذلك فانطلقوا إلى النبي يسألونه عن هذه الآية فقال النبي : «ليس الظلم الذي تعنون - ليس على إطلاقه - ألم تسمعوا إلى قول الرجل الصالح - يعني لقمان - (إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ)» هذه الآية حقيقة تفسير القرآن بالقرآن من النبي في هذه الآية فيه عدة أنواع من أنواع تفسير القرآن بالقرآن فأوّلها أن النبي هنا حمل العام على الخاص أو المطلق على المقيّد. الثاني النبي هنا فسّر الآية بسياقها وذلك أن الآيات وردت في مناظرة إبراهيم للمشركين فجاءت هذه الآية في أواخر الآيات.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (وَكَيْفَ أَخَافُ مَا أَشْرَكْتُمْ).
                        الشيخ محسن المطيري: (وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لِأَبِيهِ آزَرَ أَتَتَّخِذُ أَصْنَامًا آلِهَةً إِنِّي أَرَاكَ وَقَوْمَكَ) إلى قوله (وَكَيْفَ أَخَافُ مَا أَشْرَكْتُمْ).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني يا دكتور الآن سياق الآيات تتحدث عن الشرك ولكن لفظها يحتمل مطلق الظلم.
                        الشيخ محسن المطيري: نعم، لكنه خصصها النبي عليه الصلاة والسلام.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني عندما تطبق القاعدة الأصولية الذين يقولون إن النكرة في سياق النفي أو النهي أو التمني أو الاستفهام تدل العموم (الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ) نكرة جاءت في سياق النفي فهي تدل على العموم وبالرغم من ذلك لم تُحمل على هذا العموم وإنما حُملت على السياق الذي يدل على أنها الشرك.
                        الشيخ محسن المطيري: وهذا أيضاً استنباط يدل على أن الصحابة كانوا يعملون بالأصول.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: بالضبط.
                        الشيخ محسن المطيري: هم حملوا الآية على عمومها.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني استشكالهم في محله فهمهم صحيح.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم. ثم جاء النبي وخصصها بآية سورة لقمان. الأمر الثاني سياقها هذا داخل في تفسير القرآن بالقرآن. أيضاً إشارة النبي في قوله: «ألم تسمعوا إلى قول الرجل الصالح» فإن هذا إحالة من القرآن على القرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: سورة لقمان.
                        الشيخ محسن المطيري: في سورة لقمان، وهذا أيضاً تفسير القرآن بالقرآن من النبي صلى الله عليه وآله وسلم هذه أنواع وردت عرضاً تفسير القرآن بالقرآن كلها من لفظ النبي صلى الله عليه وآله وسلم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: إذاً تقول أنت يا دكتور أن المرتبة الأولى من مراتب تفسير القرآن بالقرآن تفسير النبي للقرآن بالقرآن.
                        الشيخ محسن المطيري: نعم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: عندي سؤال يا دكتور ما يأتي في القرآن الكريم بيانًا من القرآن للقرآن بشكل لا يحتمل اللبس مثل (وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2) النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3)) ألا يعتبر هذا تفسيرًا للقرآن بالقرآن؟.
                        الشيخ محسن المطيري: نعم، وهذا يقودنا إلى المرتبة الثانية من مراتب تفسير القرآن بالقرآن ولعلك يا دكتور عبد الرحمن كأنك تقرأ أفكاري فالمرتبة الثانية ما تسمى بتفسير القرآن للقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: للقرآن يعني أنت تجعلها في المرتبة الثانية.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم هي المرتبة الثانية لأن تفسير النبي لا شك ولا ريب أنه مقدّم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني في نصّ منه.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم ولذلك الزمخشري لما أراد أن يحول تلك الآية (بِظُلْمٍ) إلى ما يوافق اعتقاده الاعتزالي بأن الظلم
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: مطلق الظلم.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم مطلق الظلم فإنه أبى تفسير النبي بالشرك فقط حتى يحمله على الكبائر وأن من يقع في كبائر الذنوب أنه ليس له الأمن
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: الأمن ولا الهداية.
                        الشيخ محسن المطيري: استنكر العلماء فعل الزمخشري وردّه لتفسير النبي برغم أن النبي قال: «ليس الذي تعنون». المرتبة الثانية هي تفسير القرآن كما تفضلت.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: للقرآن.
                        الشيخ محسن المطيري: تفسير القرآن للقرآن هكذا اصطلح عليه البعض. والفرق في ذلك أن قولنا تفسير القرآن بالقرآن الباء هنا للاستعانة والاستعانة تحتمل أن رجلاً توسّط بالقرآن لكي يفسر القرآن أما في قولنا تفسير القرآن للقرآن فإنه لا يحتمل الاستعانة ولا الواسطة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: واضح من الآية نفسها.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم (وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2) النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3))، (الْقَارِعَةُ (1) مَا الْقَارِعَةُ (2) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْقَارِعَةُ (3) يَوْمَ يَكُونُ النَّاسُ كَالْفَرَاشِ الْمَبْثُوثِ (4))، (وَبَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ (34) الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ) وهكذا.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (إِنَّ الْإِنْسَانَ خُلِقَ هَلُوعًا (19) إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًا (20) وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعًا (21)).
                        الشيخ محسن المطيري: (اللَّهُ الصَّمَدُ (2) لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3)) إلى آخره من الأمثلة. هذا النوع الثاني من تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: هذه المرتبة الثانية.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم. ننبه هنا على تفسير القرآن للقرآن أن الذي جعلني أؤخّره عن تفسير القرآن بالقرآن أن من التفسير المتصل الذي يكون عقبه أنه قد يكون منحرفاً.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: كيف يعني؟ مثل ماذا؟
                        الشيخ محسن المطيري: ننبه له ولذلك الزركشي قال في عبارته "أن يكون عقبه" فقال إن هذا مقبول مطلقاً وهذا فيه نظر ومن الأمثلة على ذلك أن أصحاب الاستواء الذين ينكرون الاستواء مثلاً في سورة يونس قال الله (إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُدَبِّرُ الْأَمْرَ) ففسّروا الاستواء على العرش بتدبير الأمر قالوا إن الله يدل على استوائه أن المراد به المُلك وأنه مجازاً عن التصرف.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: مع أنه ظاهر أن المقصود يدبر الأمر يعني حاله، جملة حالية
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم أرادوا يحملوا تلك الآية على تلك.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ليست مفسرة.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم وأصحاب الأهواء لهم طرق. أيضاً من الأمثلة على ذلك الزمخشري فإنه لما جاء عند قول الله (فَلِلَّهِ الْمَكْرُ جَمِيعًا) فسرها بما بعدها (يَعْلَمُ مَا تَكْسِبُ كُلُّ نَفْسٍ).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: حتى ينفي صفة المكر.
                        الشيخ محسن المطيري: ينفي صفة المكر وصفة المكر لا تُنسب لله على سبيل الإطلاق وإنما في مقابل أفعال المشركين كما هو معلوم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: جميل جداً هذا توضيح رائع جداً. إذاً هذه هي المرتبة الثانية.
                        الشيخ محسن المطيري: نعم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: جميل وهي تفسير القرآن للقرآن وتجعلها أنت في المرتبة الثانية بعد التفسير النبوي، المرتبة الثالثة؟
                        الشيخ محسن المطيري: المرتبة الثالثة وهي تشمل عدة أنواع المجمل والمبين والمطلق والمقيد والعام والخاص وتفسير لفظة بلفظة أخرى وتفسير قراءة بقراءة أخرى كل هذا داخل في المرتبة الثالثة هذا على سبيل الإجمال.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: جميل يعني أنت تريد يا دكتور محسن أن كل ما يفعله مثلاً الصحابة أو التابعون أو من جاء بعدهم من حمل آيات القرآن بعضها على بعض هو من النوع الثالث أو المرتبة الثالثة.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني
                        · المرتبة الأولى مرتبة التفسير النبوي للقرآن بالقرآن.
                        · المرتبة الثانية هو بيان القرآن للقرآن بشكل متصل غالباً.
                        · المرتبة الثالثة كل من فسر القرآن الكريم بالقرآن من بعد النبي والصحابة والتابعين يدخل في المرتبة الثالثة.
                        الشيخ محسن المطيري: نعم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: جميل ثم تأتي الأنواع التي لعلك تتوقف معها إن شاء الله في قضية أنواع تفسير القرآن وأظن الشنقيطي في مقدمته جاء بأنواع كثيرة جداً من أنواع بيان القرآن بالقرآن. نأتي إلى موضوع أهمية تفسير القرآن بالقرآن وأنت قدمت بشيء من هذا.
                        الشيخ محسن المطيري: نتم على عجل فقط المراتب تفسير القرآن بالقرآن: المرتبة الثالثة هي المرتبة ومن أمثلتها (فَتَلَقَّى آدَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ) جاءت مجملة ثم فسّرتها (قَالَا رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا). (الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا مِائَةَ جَلْدَةٍ) جاءت هنا عامة وجاءت في آيات أخرى (فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ فَعَلَيْهِنَّ نِصْفُ مَا عَلَى الْمُحْصَنَاتِ مِنَ الْعَذَابِ) جاءت مخصصة لتلك الآية.
                        · المرتبة الرابعة من مراتب تفسير القرآن هي ثمان مراتب حتى نتمها. المرتبة الرابعة من مراتب تفسير القرآن يدخل في هذا حتى لا نتجاوز يدخل في هذا النوع أو المرتبة إحالة القرآن على القرآن أن يأتي القرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (وَقَدْ فَصَّلَ لَكُمْ مَا حَرَّمَ عَلَيْكُمْ).
                        الشيخ محسن المطيري: (وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللَّهِ)، (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُودِ أُحِلَّتْ لَكُمْ بَهِيمَةُ الْأَنْعَامِ إِلَّا مَا يُتْلَى عَلَيْكُمْ).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: في آية أخرى.
                        الشيخ محسن المطيري: (حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ) بعد آيتين في سورة المائدة. هذا أنا أعده من التفسير في المرتبة الثالثة نأخذه من المرتبة الثالثة.
                        · المرتبة الرابعة وهي سياق القرآن وكذلك استعماله أو ما يقال عنه عاداتهم وكلياتهم في نظري أنها مرتبة واحدة وهي من المراتب أيضاً المهمة في القرآن وعلى سبيل المثال في ذلك في قول الله (وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ).
                        الشيخ محسن المطيري: (وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ) معلوم الخلاف بين المتقدمين والمتأخرين فيها فالمتأخرون كثير منهم يحملونها على دوران الأرض أن المراد بها دوران الأرض يقول (وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ) والآية سياقها كله يتكلم عن الآخرة والشاهد من هذا استعمال القرآن أن القرآن جاء كاملاً في ذكر حركة الجبال أن المراد بها يوم القيامة ولم يحملها في آية واحدة على أن المراد بها
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: الدنيا.
                        الشيخ محسن المطيري: دوران الأرض أو الدنيا. هذه المرتبة الرابعة.
                        · المرتبة الخامسة ما يسمى بالوجوه والنظائر وهذه وإن كانت لا تعد في ذاتها لكنها تقود إلى غالب استعمال القرآن.
                        · المرتبة السادسة وهي مرتبة الجمع بين الآيات وهذه توجد كثيراً في كتب متشابه القرآن ومشكله مثل "متشابه القرآن للقاضي عبد الجبار" وقبله "مشكل القرآن لابن قتيبة" فهذا أيضاً من أمثلته مراحل خلق الإنسان مثلاً فإنها جاءت بالتراب مرة وجاءت بالطين مرة وجاءت بالصلصال مرة ثم جمع بينها العلماء وبينوا هذا وهذا. أيضاً ما يحصل للبحار والجبال يوم القيامة فإنها آيات ظاهرها التعارض ثم جمعوا بينها العلماء.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وهذا يعتبر من تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ محسن المطيري: نعم هذا داخل في تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ولذلك أفرده الشنقيطي في كتاب، عندما رأى في أثناء التفسير أن هذا يستحق أن يفرد "دفع إيهام الاضطراب عن آيات الكتاب".
                        الشيخ محسن المطيري:
                        · المرتبة السابعة من مراتب تفسير القرآن هي التنظير بين الآيات. هذه الآية كقوله تعالى كذا وكذا وهذه الحقيقة من أوسع أنواع تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: كقوله تعالى مثلاً (فَاطِرُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ) قالوا كقوله تعالى (بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ).
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم وكلٌ ينظّر أهل السنة ينظّرون والمبتدعة ينظّرون.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: كيف تعرف التنظير الصحيح من؟
                        الشيخ محسن المطيري: التنظير لا يمكن أن يحمل تفسير القرآن بالقرآن لوحده لا بد أن يؤتى إلى أصول التفسير كاملة إذا جمعنا أصول التفسير كاملة مع إجماع العلماء مع الأحاديث النبوية فإنها تتضح وإلا من أراد أن يأخذ فقط بجانب ويترك جانب سيجد مستمسك لما يريد أن يثبته. من الأمثلة على ذلك في قول الله (وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالْأَرْضُ جَمِيعًا قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّمَاوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ) فاليمين هنا فيها إثبات اليد اليمين لله لكنه جاء من قال إن المراد باليمين هنا المُلك واستدل على ذلك قال هذا كقوله تعالى (وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ) وأيضاً قال بعضهم المراد بها القوة والقدرة واستدل على ذلك بقول الله تعالى في سورة الحاقة (لَأَخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ (45)) وقال هذه الآية كتلك الآية.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: نظّر بينها.
                        الشيخ محسن المطيري: المرتبة الثامنة ولا أطيل لكن هذا الحقيقة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لا، لا مهمة هذه.
                        الشيخ محسن المطيري:
                        · المرتبة الثامنة من المراتب هي التفسير الموضوعي هذه من الأشياء طبعاً التي جاءت معاصرة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ظهرت العناية بها بشكل كبير مؤخراً.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم هذا المصطلح مصطلح متأخر وهو أيضاً واسع في بيان نظرة القرآن لأمر من الأمور أو قصة من القصص مثلاً عندما تأتي قصة أصحاب السبت في موضع ثم تذكر في موضع آخر.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني تجمع الآيات التي تحدثت عن موضوع واحد وتفسرها تفسيراً كاملاً.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعتبر هذا نوع من أنواع تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ محسن المطيري: هذا النوع أو هذه المرتبة أكثر ما تجدها في "تفسير الشنقيطي"، تفسير الشنقيطي فإنها موجودة وأيضاً كتاب "مفاتح الرضوان في تفسير الذكر بالآثار والقرآن للصنعاني" لكنه ليس في الكتاب، الكتاب حقيقة له طبعتان أنا أعدّها طبعتان لكن ليست لنفس الكتاب أنا أتصور أن الكتاب مختلف هناك جزء منه مطبوع وهي التي حققته هدى القباطي.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: باحثة يمنية نعم.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم هذا التفسير حقيقة يوجد فيه بكثرة التفسير الموضوعي بينما الأجزاء المحققة الآن في الجامعة الإسلامية حققت تقريباً خمسة أجزاء أو أربعة أجزاء منها فإنه يختلف تماماً.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: عجيب! ليس نفس الكتاب.
                        الشيخ محسن المطيري: ليس نفس المنهج تماماً يختلف ولذلك بعض الباحثين يشكك في نسبة ذاك الكتاب المطبوع إلى الصنعاني وله حق في ذلك يعني ممن يشكك في ذلك الدكتور عبد الله بن سوقان الزهراني هو الذي أول من حقق هذا الكتاب، وبالفعل عندما تتأمل في المنهجية تجد
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ما وجه الخلل برأيك أنت؟ هل المخطوطة منسوبة؟
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم هذا الذي يظهر والله أعلم أن الكتاب ليس للصنعاني ربما يكون لابنه كما يذكر بعضهم أو لغيره الله أعلم لكن الكتابان مختلفان تماماً.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لكن المشكلة المطبوع هو الذي تشكّكون في نسبته.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: والذي لم يطبع هو الصحيح.
                        الشيخ محسن المطيري: والذي لم يطبع إن شاء الله يطبع.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لعل هذه دعوة للإخوة الدكتور عبد الله الزهراني أن يطبعوا الكتاب الموجود يعني انتهوا من تحقيقه من زمان طويل.
                        الشيخ محسن المطيري: وأتم التحقيق؟
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ما أدري والله لكن أتصور إنه قديم الدكتور عبد الله. نسأل سؤالاً عن موضوع نشأة التفسير القرآن بالقرآن واضح من استدلالك بقول النبي "ليس الذي تعنون" في قصة عبد الله بن مسعود أنه نشأ مع نزول القرآن ومع بدأ استشكال الصحابة لكن كيف تطور بعد ذلك؟
                        الشيخ محسن المطيري: الحقيقة تفسير القرآن بالقرآن هو كما تفضلت نشأ مع نزول القرآن من بداية الوحي يدلّ على ذلك ما جاء في سورة القيامة لما كان جبريل ينزل على النبي فكان يقرأ خلفه القرآن فيجد مشقة فأنزل الله (لَا تُحَرِّكْ بِهِ لِسَانَكَ لِتَعْجَلَ بِهِ (16) إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْآنَهُ (17) فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ (18) ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ) فقوله هنا (ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ (19)) يحمل على ألفاظه ومعانيه هذه الآية أصل في هذه المسألة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: في نشأة التفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم وهي من بداية نزول الوحي. أيضاً ما جاء في القرآن من إحالات فإن هذا أيضاً من الإشارات الواضحة في تفسير القرآن بالقرآن (وَعَلَى الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا مَا قَصَصْنَا عَلَيْكَ مِنْ قَبْلُ) جاء في آية أخرى (وَعَلَى الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا كُلَّ ذِي ظُفُرٍ). (إِلَّا مَا يُتْلَى عَلَيْكُمْ) جاء فيها (حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ) لا نكرر الأمثلة المقصود أن هذا واضح في تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: خلال تاريخ التفسير يا دكتور محسن النبي واضح في الأمثلة التي ذكرتها أنه بدأ وشق طريق تفسير القرآن بالقرآن ثم الصحابة ، هل هناك من الصحابة من ظهرت عنايته بتفسير القرآن بالقرآن ومن التابعين؟
                        الشيخ محسن المطيري: نعم هناك حقيقة من الصحابة من كان معتنياً بأنواع من تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: مثل؟
                        الشيخ محسن المطيري: ما يسمى بتفسير القرآن بالقرآن فقط بل من أنواع تفسير القرآن بالقرآن هو أشهر من ذكر عنه أو من اطلعت على تفسير القرآن بالقرآن عنده عبد الله بن عباس هذا واضح وظاهر في تفسيره. من الصحابة أيضاً عبد الله بن مسعود لكنه كان معتنيًا بتفسير القرآن بنوع من أنواع القرآن وهو القراءات ولذلك مجاهد بن جبر قال عبارة مشهورة قال "لو أنا اطلعنا على قراءة ابن مسعود لتبين لنا
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: كثيراً ما سألنا عنه.
                        الشيخ محسن المطيري: كثيراً مما تلي فيه القرآن هذا نوع من أنواع تفسير القرآن بالقرآن قراءة بقراءة أخرى. من التابعين واشتهر هذا عنه تفسير القرآن بالقرآن عبد الرحمن بن زيد بن أسلم وهو من أتباع التابعين. من التابعين مجاهد بن جبر أيضاً واضح عنده تفسير القرآن بالقرآن والحقيقة أن هؤلاء كلهم ممن يستدعي من الباحثين أن يدرسوا مناهجهم وينظروا كيف
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: كان يفسرون؟
                        الشيخ محسن المطيري: نعم قبل قليل مررنا بمثال للنبي واستخرجنا منه ثلاثة فوائد تفسير للقرآن بالقرآن ولذلك أيضاً الصحابة والتابعون واضح عندهم تفسير القرآن بالقرآن، النبي من أمثلته المشهورة مفاتح الغيب خمس وهي ما جاء في سورة الأنعام (وَعِنْدَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ) ثم جاء في قول الله أحال على قوله في سورة لقمان (إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ) إلى آخر الآية.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وهذا من عجائب تفسير القرآن بالقرآن أنه فسّر آيتين في سورة الانعام بآيتين في سورة لقمان.
                        الشيخ محسن المطيري: وهناك أمثلة أخرى حقيقة بعض الصحابة رضوان الله عنهم كانوا يذكرون آيات تتلى كاملة إلا لفظ واحد ثم تنزل هذه اللفظة ببيان أن القرآن بالقرآن ومن أمثلته.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (مِنَ الْفَجْرِ).
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم (مِنَ الْفَجْرِ)، وأيضاً (غَيْرُ أُولِي الضَّرَرِ).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ)
                        الشيخ محسن المطيري: (مِنَ الْفَجْرِ).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ولم تكن الآية إلا بهذه الصورة صح؟
                        الشيخ محسن المطيري: نعم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ثم لما وقع عديّ بن حاتم في الإشكال نزل البيان (مِنَ الْفَجْرِ).
                        الشيخ محسن المطيري: بل كان الصحابة كما جاء في البخاري يقول كان الصحابة يربطون خيطاً أبيضًا وخيطاً أسود.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني غير عدي بن حاتم؟
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم الذي ذكره سهل بن سعد الساعدي وهو الصحابة حتى نزلت (مِنَ الْفَجْرِ) فتبين للناس هذا الأمر. وأيضاً قصة عبد الله بن أم مكتوم لما أنزل الله (لَا يَسْتَوِي الْقَاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ) ثم نزلت بعد ذلك لما جاء عبد الله بن أم مكتوم وسأل، دعا النبي أحد كُتّاب الوحي وقال اكتبها.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (غَيْرُ أُولِي الضَّرَرِ)
                        الشيخ محسن المطيري: (غَيْرُ أُولِي الضَّرَرِ) بناء على سؤال عبد الله بن أم مكتوم وأرضاه.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وأرضاه. إذاً هذه من قضية نشأة تفسير القرآن بالقرآن ثم بعد ذلك كما تفضلت ذكرت الإمام الطبري وذكرت ابن كثير بعد ذلك وذكرت الشنقيطي، ويبدو لي يا دكتور محسن أنه لم يكن هناك عناية بتفسير القرآن بالقرآن كما يستحقه كما ينبغي من المفسرين تجد بعضهم يركز عليه وهو قليل مثل ابن كثير مثلاً والشنقيطي وحتى الامرتسري الهندي لعلك اطلعت على كتابه أيضاً وإن كان لعلي أسألك عنه ما رأيك في منهجه الهندي الامرتسري؟
                        الشيخ محسن المطيري: بما أننا سبقنا الحديث عن مصادر تفسير القرآن بالقرآن لا بأس أن نتحدث عن باختصار عن هذه الكتب كلها ربما يكون تفسير ابن كثير واضحاً وظاهراً واسعاً وربما أكثر الناس قد اطلع على تفسيره لكنه ظاهر جداً أنه قد اعتنى عناية شديدة بتفسير القرآن بالقرآن لا يكاد ابن كثير يمر بآيتين ثلاث آيات إلا ولا بد أن يفسرها القرآن بالقرآن فيذكر وهذا واضح العناية بعده أضواء البيان وقد مررنا عليه قبل قليل.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ما فيه أحد بين ابن كثير والشنقيطي له عناية ظاهرة؟
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم نحن نتكلم الآن عن من وسم كتابه بهذا الاسم ممن اشترط من اسم كتابه أو ذكر هذا في مقدمته ابن كثير ذكرها في مقدمته ثم الثاني بعده جاء "مفاتح الرضوان للصنعاني" ومفاتح الرضوان الحقيقة في التفسير الذي هو محقق في الجامعة الإسلامية وليس المطبوع تجد الصنعة التفسيرية واضحة لديه ولا شك في ذلك الصنعاني هو رجل من أصحاب الآثار ومعتني بالسنة وهو سمى كتابه "مفاتح الرضوان في تفسير الذكر بالآثار والقرآن" فهو فسّره بالقرآن وبآثار السلف لكن يظهر فيه النفس التفسيري الواضح والحقيقة أنه يحتاج إلى دراسة مثل هذا الكتاب. الذي جاء بعد الصنعاني هو ثناء الله الهندي أو الامرتسري فهذا طبعاً كتابه مختصر وقد اعتنى بتفسير القرآن بالقرآن والكتاب مطبوع في دار السلام وهو مختصر طبعاً يعني لا يظهر فيه صنعة تفسيرية واضحة لكنه يظهر منه تدبره لكتاب الله ولا يمر بآية أو آيتين إلا ويقول بقوله تعالى كذا ولا يذكر آية إلا ويقول بقوله تعالى كذا ويعلل هذه طريقته في تفسير القرآن بالقرآن، من التفاسير كذلك التي اعتنت كما ذكرنا.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: الشنقيطي.
                        الشيخ محسن المطيري: أضواء البيان وهو الذي ختم هذا النوع من أنواع التفسير. هناك مصادر أخرى لم تعتمد تفسير القرآن بالقرآن كأصل أو كمقدمة لكنها واضحة في تفسيرها من هذه المصادر تفسير الطبري طبعاً كما ذكرنا أيضاً تفسير الرازي والحقيقة تفسير الرازي يعتبر أصلاً في تفسير القرآن بالقرآن سواء في السياق فهو علم من الأعلام لا شك وإن كان الرازي قد استخدم كثيراً تفسير القرآن بالقرآن لأجل مسألة إثبات الأشعرية إلى آخره. هناك أيضاً من المصادر في تفسير القرآن بالقرآن كتب علوم القرآن الأخرى والحقيقة هنا أريد أن أشير إلى رسالة الدكتور محمد قجوي في المغرب وهي رسالة دكتوراه "تفسير القرآن بالقرآن تاريخه ونظريته" أو قريب من هذا، هذا الكتاب الحقيقة كان جزءآن الجزء الأول منه يتكلم عن جميع كتب علوم القرآن وتفسير القرآن بالقرآن من خلالها فيبدأ يذكر الأنواع يذكر أولاً تفسير القرآن بالقرآن في كتب إعراب القرآن ثم يبدأ في سرد الأنواع المجمل والمبين العام والخاص المطلق والمقيد وهكذا ويبدأ في ذكر الأمثلة وتحليلها وهذا يدل حقيقة دلالة واضحة على أن تفسير القرآن بالقرآن كلٌ يستدل به.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: واسع جداً.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم كل يستدل به الذي في إعراب القرآن يريد أن يثبت منهجه وصحة دليله من خلال القرآن والذي في كتب الناسخ والمنسوخ أيضاً يذكر هذا والذي في كتب أيضاً غريب القرآن يوجد هذا بكثرة وأنا قد اطلعت بنفسي على جميع كتب علوم القرآن ووجدتها ظاهرة جداً تفسير القرآن بالقرآن. ولذلك لو دُرسِت تفسير القرآن بالقرآن من خلال نوع من الأنواع مثلاً لوجد الإنسان فيها مادة كبيرة جداً حقيقة، كتب غريب القرآن، كتب توجيه القراءات، كتب مشكل القرآن، متشابه القرآن ومشكل القرآن واضح جداً فيه تفسير القرآن بالقرآن إلى غيره من أنواع علوم القرآن نقول لا يخلو منه نوع من أنواع علوم القرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: نأتي يا دكتور إلى قضية الضوابط المتعلقة بتفسير القرآن بالقرآن يعني الآن
                        الشيخ محسن المطيري: يا دكتور عبد الرحمن عفواً نأتي على حجّية تفسير القرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: جميل وأنا سأتحدث عنها الآن أنت تحدثت عن أهميته وأنه من أهم أنواع تفسير القرآن بالقرآن وكل الناس يدركون هذا وخاصة الباحثين والمثقفين أن تفسير القرآن بالقرآن مهم لكن هل كل أحد له أن يفسر القرآن بالقرآن هل هو حجة أي واحد يحمل آية على آية ويفسرها آية بآية هل نعتبر هذا قولاً لا بد من الالتزام به في تفسير القرآن بالقرآن؟ توضح لنا الفكرة هذه
                        الشيخ محسن المطيري: هذه الحقيقة من المسائل أقول التي كثيراً منها بنيت عليها رسالتي الضوابط وأسباب الخطأ لماذا؟ حتى نميز الصواب من الخطأ حتى لا يأتينا مستدلّ ويستدل بالقرآن. أولاً هناك الحقيقة أثر نفيس حقيقة لعلي بن أبي طالب ، علي بن أبي طالب لما واجه الخوارج أرسل إليهم عبد الله بن عباس فقال له علي بن أبي طالب في وصية ثمينة قال له: لا تخاصمهم بالقرآن، قال عبد الله بن عباس: نحن أعلم بالقرآن لأنه نزل في بيوتنا، فقال: نعم قد نزل في بيوتكم القرآن وأنتم أعلم به لكنه حمّال ذو وجوه ولكن خاصمهم بالسُنن فإنها لا تبقى في أيديهم حجّة. فالقرآن حمّال ذو وجوه كما قال.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ماذا يعني يا دكتور بهذه النقطة؟
                        الشيخ محسن المطيري: حمّال ذو وجوه يريد بها علي بن أبي طالب أنه قد يستدل بها أن القرآن فيه إجمال فيه عموم وقد يستدل به مستدل هنا وهنا ولذلك العلماء يقولون إن السنة مبيّنة للقرآن وأنها موضحة لما فيه ومقيدة لمطلقه ولذلك عبارة مشهورة عن الإمام أحمد لما قال القرآن أحوج إلى السنة من السنة إلى القرآن والإمام الشافعي ذكر هذا بعضهم توقف معها لكن الحقيقة القرآن بالفعل يحتاج إلى
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: إلى بيان النبي .
                        الشيخ محسن المطيري: إلى بيان النبي وآثار السلف وإجماعاتهم إلى آخره. هذا مما ينبه فيه حجية القرآن ننطلق من هذا إلى أمر مهم وهو بُنيَ عليه خطأ كبير جداً شيخ الإسلام ابن تيمية ذكر في مقدمته ونصّ على أن أحسن طرق التفسير هي تفسير القرآن بالقرآن. ذكر القرآن بالقرآن ثم السنة ثم الصحابة ثم التابعين هكذا جاء نص شيخ الإسلام ابن تيمية . جاء بعده في عصرنا الحاضر الزرقاني ثم جاء الذهبي، الزرقاني أخذ هذه العبارة وقسّم التفسير عموماً إلى قسمين: قال تفسير بالمأثور وتفسير بالرأي والاجتهاد. ما هو التفسير بالمأثور؟ قال التفسير بالمأثور هو حمل عبارة شيخ الإسلام هي التفسير بالمأثور وهو القرآن بالقرآن والسنة والصحابة والتابعين. ما هو الرأي والاجتهاد؟ الرأي والاجتهاد هو اللغة واجتهادات العلماء. ثم قال رتّب على هذا أنه لا يجوز أن يخالف أحد في التفسير بالمأثور، لا يجوز لأحد أن يخالف قال أنه مقبول مطلقاً هكذا كانت عبارته أو قريب من هذا. جاء الذهبي بعده في التفسير والمفسرون ونص على هذا أيضاً. هذه العبارة الحقيقة فيها إشكال كبير تحمل هذه العبارة على إطلاقها يحمل هذه التفاسير تفسير الصحابة وتفسير التابعين منه ما هو تفسير بالمأثور ومنه ما هو تفسير بالرأي هذا المصطلح لا إشكال فيه نقول هذا تفسير بالمأثور وهذا تفسير بالرأي لكن ما لزم عليه هنا نتوقف.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: غير ملزم.
                        الشيخ محسن المطيري: غير ملزم، نقول هذا تفسير بالمأثور لا بأس وهذا تفسير بالرأي والاجتهاد لا بأس لكن لا يترتب عليه إلزام.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: أن يقبل مطلقاً.
                        الشيخ محسن المطيري: أن يقبل هذا التفسير مطلقاً لماذا؟ لأن تفسير القرآن بالقرآن
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يدخله الاجتهاد.
                        الشيخ محسن المطيري: يدخله الرأي والاجتهاد ومنه الصواب ومنه الخطأ. ولذلك شيخ الإسلام ابن تيمية نص بنفسه شيخ الإسلام خبير في طرق أهل الأهواء ونص في العقيدة التدمرية بنفسه قال: ومن هذا - يعني من الخطأ - أن يجعل الشيء نظيراً لما ليس بدليل كما ذكرنا قبل قليل في (بِيَمِينِهِ) لكنه ضرب مثالاً آخر أوضح في قول الله (مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ) قال بعضهم أول هذه الآية بقول الله (أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا خَلَقْنَا لَهُمْ مِمَّا عَمِلَتْ أَيْدِينَا أَنْعَامًا) فقال (أيدينا) هنا المراد بها القدرة وبعضهم يقول النعمة إلى آخره، قالوا هذه الآية موضحة لتلك الآية (بِيَدَيَّ) هنا تُحمل على (أَيْدِينَا) كما هو اعتقادهم نفي صفة من صفات الله وهي صفة اليد إغفالاً تاماً عن بقية أصول التفسير جاء شيخ الإسلام ابن تيمية وفرّق بينهما فقال هذا ليس كهذا بيدي هنا للتثنية.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: مثنى.
                        الشيخ محسن المطيري: والتثنية لا يمكن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لا تحتمل إسناد.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم لا تحتمل التعظيم مطلقاً بأيدينا تحتمل التعظيم مع أنها تتضمن إثبات اليد لله لكن (بِيَدَيَّ) هنا لا تُحمَل إلا على حقيقة العدد وقد أسندها الله لنفسه فقال (لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ) فأثبت هذا فضلاً عما جاء في السنة من إثبات اليدين لله ولذلك شيخ الإسلام نبه على هذا فقال: فضلاً عن إجماع السلف وعما جاء في الأدلة المتواترة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني يمكن أن نتنزل في أن هذا الدليل من القرآن مجمل.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لكن هناك أدلة أخرى من السنة تؤكده
                        الشيخ محسن المطيري: نعم هذا الأمر إنما جاء من إغفال بقية الأدلة والنصوص الشرعية والأخذ ببعض النصوص وترك بعضها.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: هل يمكن يا دكتور محسن الآن باختصار للإخوة المشاهدين أن نذكر بعض الضوابط لتفسير القرآن بالقرآن وتذكر أمثلة عليها بحيث يتنبهون لها؟
                        الشيخ محسن المطيري: نعم لن نستطيع نشمل جميع ضوابط تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني أهم الضوابط.
                        الشيخ محسن المطيري: هنا قبل أن ندخل إلى هذه النقطة أريد فقط أن أنبه إلى نقطة مهمة أن من مصادر تفسير القرآن بالقرآن يدلنا على أن هناك مصادر لتفسير القرآن بالقرآن لكنها منحرفة مطلقاً بل تصل إلى التفسير الإلحادي كما ذكره الذهبي ليس عني أنا.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: الدكتور محمد حسين الذهبي.
                        الشيخ محسن المطيري: محمد حسين الذهبي ذكر هذا في "التفسير والمفسرون" وذكر منها "الهداية والعرفان في تفسير القرآن بالقرآن" وهذا الكتاب اجتمعت لأجله الأزهر لجنة فيها وقامت الدنيا ولم تقعد ومنع الكتاب تماماً من التداول وقالوا إن هذا الكتاب في تقريرهم لا يعدو أن يكون تفسيراً إلحادياً.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: مع أنه يستخدم القرآن.
                        الشيخ محسن المطيري: مع أنه يستخدم القرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: فتنة.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم فأصبح تفسير القرآن بالقرآن الذي هو من أجلّ التفاسير أصبح أداة لهؤلاء في إثبات إلحادهم. أيضاً رجل في ليبيا وصل إلى تفسير القرآن بالقرآن وأثبت أيضاً أراد أن يؤلف كتاباً في هذا الأمر وهو كتاب "البيان بالقرآن لمصطفى كمال المهدوي" وهذا الرجل أيضاً أنشئت له لجنة للتداول للنظر في كتابه وحكموا على كتابه بأنه لا يعدو أن يكون تفسيراً إلحادياً. أيضاً هناك بعض الكتب تسمى تفسير القرآن بالقرآن لكنها في الحقيقة بعيدة عن هذا الاسم من أمثلتها "تفسير القرآن بالقرآن لعبد الكريم الخطيب" الحقيقة الذي ينظر في الكتاب يعرف أنه بعيد عن تفسير القرآن بالقرآن وأن فيه
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: أخطاء.
                        الشيخ محسن المطيري: أخطاء فادحة وطوامّ مع ما فيه من حقيقة من فائدة لكنه في الجملة بعيد عن تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: دعنا نأخذ فاصلاً يا دكتور محسن ثم نعود وندخل في ذكر الضوابط الضابط مع ذكر أمثلة حتى تكون واضحة، فاصل قصير أيها الإخوة المشاهدون ثم نواصل حديثنا مع الدكتور محسن المطيري حول "تفسير القرآن بالقرآن".
                        *.*.*.*.*.*.*.* فاصل *.*.*.*.*.*.*.*
                        إعلان جوال تفسير
                        *.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: حياكم الله أيها الإخوة المشاهدون مرة أخرى ولا زال حديثنا متصلاً عن "تفسير القرآن الكريم بالقرآن وأهميته في أصول التفسير" ومع ضيفنا فضيلة الشيخ الدكتور محسن بن حامد المطيري أستاذ الدراسات القرآنية المساعد بجامعة الملك سعود حياكم الله دكتور محسن مرة أخرى. كان حديثنا ماتع حقيقة وأنا متأكد إن الإخوة المشاهدين استفادوا كثيراً من هذه التأصيلات المهمة في موضوع تفسير القرآن بالقرآن وأهميته وحجيته ومصادره. دعنا يا دكتور ندخل في الضوابط المتعلقة بتفسير القرآن بالقرآن ونبدأ مع الضابط الأول من الضوابط التي ينبغي مراعاتها.
                        الشيخ محسن المطيري: الحقيقة أن الضوابط كثيرة لكننا نحاول بقدر المستطاع أن نعرض أهم هذه الضوابط .تفسير القرآن بالقرآن كما ذكرنا قبل قليل يدخل منه الصواب ويدخل منه الخاطئ فلذلك لا بد من الضوابط حتى لا يأخذ الإنسان تفسير القرآن لوحده وإنما يأخذ أصول التفسير عموماً.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وهي ضوابط مأخوذة من تفسير النبي، تفسير الصحابة، التابعين.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم. من الضوابط حقيقة ما يتعلق بالأثر رجوع الأثر ومن هذه الضوابط المتعلقة بالأثر عدم مخالفة تفسير القرآن بالقرآن للحديث النبوي وإلا كان عرضة للخطأ قاصداً التفسير النبوي الصريح الواضح لأنه إذا خالفه المفسر فإننا نقول هنا قف فإن التفسير هنا مخالف، تفسيرك مخالف.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لتفسير النبي .
                        الشيخ محسن المطيري: لا يحتمل تفسير النبي إلا هذا.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: مثاله؟
                        الشيخ محسن المطيري: من أمثلة ذلك قول الله (حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ وَالصَّلَاةِ الْوُسْطَى وَقُومُوا لِلَّهِ قَانِتِينَ (238)) هنا اختلف المفسرون خلافًا طويلًا في مسألة الصلاة الوسطى ما هي؟ ما المراد بها؟ ذهب بعض السلف ومن أشهرهم من المتأخرين أشهر من تبنى هذا القول الإمام الشافعي وإنما أذكر هذا لأن أدلة ذكرها عدد من المفسرين بكثرة أن الصلاة الوسطى هنا المراد بها صلاة الفجر واستدل على ذلك تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: الذي هو الشافعي.
                        الشيخ محسن المطيري: الشافعي وغيره من السلف مسبوق بهذا القول ثم استدل على ذلك بعدة أدلة كلها داخلة في تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: مثل ماذا؟
                        الشيخ محسن المطيري: إنما أورد هذا الأدلة لأجل إثبات هذا الأمر تفسير القرآن بالقرآن غير مقبول مطلقاً. من الأدلة على ذلك مما استدله أولاً قال أنها جاءت قرينة في الآية وهي قوله (وَقُومُوا لِلَّهِ قَانِتِينَ (238)) قال القنوت وهو إطالة القيام في الصلاة لا يكون إلا في صلاة الفجر بينما صلاة العصر صلاة قصيرة السنة فيها أن لا يطيل الإنسان. أيضاً استدل بهذه القرينة بناء على مذهبه أن القنوت وهو الدعاء الذي يكون بعد الرفع من الركوع أنه يكون في صلاة الصبح قال هذا أيضاً قرينة أخرى على أن المراد بالصلاة الوسطى صلاة الفجر. أيضاً استدل بعضهم ليس الشافعي لم أقف على كلام الشافعي غيره قال أن المراد بالصلاة الوسطى هنا المراد بها الفُضلى أفضل الصلوات هي الصلاة
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: الفجر.
                        الشيخ محسن المطيري: الوسطى والصلاة الوسطى هي صلاة الفجر واستدل على ذلك أيضاً بتفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (قَالَ أَوْسَطُهُمْ).
                        الشيخ محسن المطيري: (قَالَ أَوْسَطُهُمْ)، (وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا) لكنه استدل على أن صلاة الفجر هي أفضل الصلوات بقوله (وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا (78)) استدل على ذلك أيضاً.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: الشافعي الحقيقة ذكي في الاستدلال.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم الشافعي وغيره الحقيقة ابن عاشور مثلاً بمجموع هذه الأدلة ذهب إلى أن الصلاة الوسطى هي صلاة الفجر مرة على جلالة قدره وعلى أنه متأخر وقف على النص النبوي.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وبالرغم من قوة هذه الاستدلالات إلا أنه غير مقبول.
                        الشيخ محسن المطيري: غير مقبول.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لماذا؟
                        الشيخ محسن المطيري: لأنه خالف النص النبوي.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ما هو النص النبوي يا دكتور الذي خالفه؟
                        الشيخ محسن المطيري: حديث الصحيحين أن النبي قال في يوم الأحزاب يوم الخندق لما أخّر صلاة العصر إلى غروب الشمس قال «ملأ الله أجوافهم وقبورهم نارا شغلونا عن الصلاة الوسطى صلاة العصر».
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ما عاد فيها مجال للاجتهاد فيه.
                        الشيخ محسن المطيري: ما عاد فيه مجال. من الأدلة على ذلك أيضاً مما استدل به أصحاب القول الأول استدلوا بقراءة شاذة جاءت في صحيح مسلم عن عائشة قالت كانت تُقرئ أحد التابعين حتى وصلت قول الله (حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ وَالصَّلَاةِ الْوُسْطَى) جاء في القراءة "وصلاة العصر" عطف والعطف يقتضي المغايرة قال (وَالصَّلَاةِ الْوُسْطَى) هي صلاة الفجر وصلاة العصر صلاة أخرى ثم قال (وَقُومُوا لِلَّهِ قَانِتِينَ (238)) هذه الأدلة كلها سنطرحها جانباً.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لأنها كلها قرائن ليست صريحة.
                        الشيخ محسن المطيري: ليست صريحة لكن جاءنا نص نبوي وإذا جاء النص كما قيل بطل ما دونه، هنا جاء النص النبوي واضح ثم إن علي بن أبي طالب نص على ذلك فقال: كنا نراها صلاة الصبح حتى سمعنا النبي يقول كذا وكذا.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وكلامه هذا ثابت في
                        الشيخ محسن المطيري: إذا ما وهمت أنه في صحيح مسلم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: جميل، هذا مثال رائع جداً على أن تفسير القرآن بالقرآن مهما كانت القرائن يبقى دون النص النبوي الصريح. إذاً هذا الضابط الأول: أن لا يخالف تفسير القرآن بالقرآن نصاً نبوياً صريحاً. الضابط الثاني يا شيخ؟.
                        الشيخ محسن المطيري: من الضوابط أنا قلت الضوابط كثيرة لكني سأضرب أهم الأمثلة مما فيها شيء من الوضوح والظهور للمشاهد من الضوابط أيضاً وهذا تكلمنا عنه سابقاً لزوم التفصيل في تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لزوم التفصيل.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم لا بد أن يفصل الإنسان تفسير القرآن بالقرآن لا يقبل مطلقاً ولا نقبله بحيث أنه لا يُردّ كما نص عليه عدد من العلماء وإنما لا بد من التفصيل فيها ولعلي أذكر مثالاً على ذلك يظهر به هذا المثال وهذا المثال حقيقة مثالاً واضحاً وظاهراً فيه تفسير القرآن بالقرآن في قول الله (إِلَّا تَنْصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لَا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ) إلى آخر الآية، هذه الآية الحقيقة فيها ثناء وتزكية لأبي بكر الصديق لكن هذا لم يعجب الرافضة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: إي نعم صحيح.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم فكانوا لهم تفسير القرآن بالقرآن ولووا النصوص الشرعية حتى يثبتوا أن هذه الآية ليس فيها فضيلة لأبي بكر.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وهي؟
                        الشيخ محسن المطيري: قالوا أن الصحبة هنا لا تدل على فضيلة ما هو الدليل على ذلك؟ قالوا الدليل على ذلك أنه جاء في سورة الكهف (قَالَ لَهُ صَاحِبُهُ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَكَفَرْتَ بِالَّذِي خَلَقَكَ مِنْ تُرَابٍ).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: فسماه صاحباً له على كفره.
                        الشيخ محسن المطيري: سماه صاحبه على كفره، أيضاً استدلوا على ذلك بدليل آخر (مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى (2)) قالوا أن النبي أطلق الله عليه أنه صاحباً لكفار قريش، وأيضاً استدلوا على ذلك بقوله (يَا صَاحِبَيِ السِّجْنِ) في قول يوسف مع أنهم كانوا على الكفر.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني هم يريدون أنهم ينفوا فضل وصفه بصاحبه (إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لَا تَحْزَنْ) وأن هذه ليس فيها فضيلة لأنها قد استخدمت في مواضع أخرى.
                        الشيخ محسن المطيري: استدلوا على ذلك أيضاً وهذه الحقيقة تتعجب منها العقول، هذه العقول.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: عفاريت.
                        الشيخ محسن المطيري: كيف نقبت في القرآن حتى وصلت إليه قالوا أن اختياره لأبي بكر للذهاب ليس فيه فضيلة على من تركه في الفراش هكذا نصهم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لعلي .
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم لماذا؟ قالوا لأن موسى اختار سبعين رجلاً لميقاته وترك هارون فقالوا هذا كهذا أن علي بن أبي طالب أفضل من هؤلاء كما أن هارون أفضل ممن اختارهم موسى وكانوا بعد ذلك (وَاخْتَارَ مُوسَى قَوْمَهُ سَبْعِينَ رَجُلًا لِمِيقَاتِنَا فَلَمَّا أَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ قَالَ رَبِّ لَوْ شِئْتَ أَهْلَكْتَهُمْ مِنْ قَبْلُ وَإِيَّايَ) انظر إلى استدلالهم طبعاً هذا عندما يأتي النصوص الشرعية وتنظر إلى بقية الأصول الشرعية تذهب هباءً، أدراج الرياح تعلم أنها أدلة ضعيفة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: أنت الآن تقول من الضوابط لزوم التفصيل في قبول تفسير القرآن بالقرآن ثم ذكرت هذا المثال ما وجه دلالة هذا الضابط عندك؟
                        الشيخ محسن المطيري: أنه لا بد أن يفصّل تفسير القرآن بالقرآن هؤلاء استدلوا على أدلتهم على القدح في أبي بكر من خلال هذه الآية بل إن بعضهم قال في قوله (لَا تَحْزَنْ)
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: عدم دلالتها.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم. قالوا إن قوله (لَا تَحْزَنْ) هنا دلالة على القدح في أبي بكر أنه كان ضعيف الإيمان وإلا لما أراد النبي أن يقول هذا الكلام طبعاً إذا نظرت إلى سياق الآية من أولها إلى آخرها.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لا تحمل هذا المعنى.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم إذا نظرت إلى الأدلة الشرعية (إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا) المعية هنا تقتضي التأييد والنصرة وقوله أيضاً (فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ) على قول من يقول أن المراد بها أبو بكر الصديق لكن عندنا أدلة شرعية متواترة من السنة النبوية من إجماع السلف على فضيلة أبي بكر الصديق .
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: رائع جداً، وهذا يا دكتور أيضاً يذكرني بقول الله (وَإِذَا مَا أُنْزِلَتْ سُورَةٌ فَمِنْهُمْ مَنْ يَقُولُ أَيُّكُمْ زَادَتْهُ هَذِهِ إِيمَانًا فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا فَزَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَهُمْ يَسْتَبْشِرُونَ (124) وَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَتْهُمْ رِجْسًا إِلَى رِجْسِهِمْ وَمَاتُوا وَهُمْ كَافِرُونَ (125)) فالقرآن انظر كيف يستدل به هؤلاء المخالفون وكيف يستدل به الموافقون فهو في الحقيقة فيه إشكال. الضابط الآخر يا دكتور؟
                        الشيخ محسن المطيري: من الضوابط أيضاً التفسير الصريح وهو التفسير الصريح للقرآن بالقرآن أولى من غير الصريح أحياناً يأتينا كلٌ يفسر بالقرآن هذا قد أشار إليه الشيخ محمد الأمين الشنقيطي في أضوائه قال أنه قد يأتينا رجل ويفسر القرآن بالقرآن فهنا ننظر إلى بقية الأدلة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ولا أخفيك أني رأيت مثل هذا يا دكتور في كتاب ثناء الله الامرتسري فيه نوع من التكلف في بيان القرآن بالقرآن في بعض المواضع وبالمناسبة قد زرت الشيخ عبد الوكيل الهاشمي فاطلعني على تفسير لوالده عبد الحق فإذا به يكاد يكون نسخة من تفسير ثناء الله الامرتسري لما قرأته فقلت له يا شيخ هذا فيه كتاب لواحد اسمه ثناء الله الامرتسري هندي نفس هذا قال هو شيخ والدي فقلت أخاف الوالد نقل نسخة من كتاب شيخه وأنت تظن أنه تأليف جديد له لأنه لم يطبع ما زال عند الشيخ، فالشاهد أن التكلف أحياناً في تفسير القرآن بالقرآن قد يخرج بك عن الطريق الصحيح.
                        الشيخ محسن المطيري: الحقيقة أنت ذكرتني لما ذكرت الهنود ذكرتني بالدكتور الشيخ العلامة عبد الحميد الفراهي، أنا ما أدري كيف اجتزته.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: الذي هو كتاب نظام الفرقان. (عنوان الكتاب كاملاً "تفسير نظام القرآن وتأويل الفرقان بالفرقان")
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم حصلت على الكتاب وقرأته كتاب عبد الحميد الفراهي نصّ فيه عدة نصوص طبعاً تفسيره نظام القرآن بالقرآن أو تفسير القرآن بالقرآن أو نظام الفرقان فهو نص في مقدمته على تفسير القرآن بالقرآن وهو واضح والحقيقة منهجه منهج.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وهو ذكي الحقيقة في انتزاع الدلالات.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم ولعل لك دراسات أنت يا دكتور عبد الرحمن على الدكتور عبد الحميد الفراهي وكأن لك اهتمام به.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: جداً هو رجل عالم جليل حقيقة ولكن أيضاً يخرج عليه شطحات أحياناً. دعنا نواصل في الضوابط هل هناك ضوابط أخرى يا دكتور؟
                        الشيخ محسن المطيري: نعم من الضوابط أيضاً كما ذكرنا تفسير الصريح للقرآن بالقرآن أولى من غير الصريح.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: كأنك تقصد بالصريح مثل تفسير القرآن للقرآن الذي ذكرته.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: التفسير النبوي.
                        الشيخ محسن المطيري: على سبيل المثال، أيضاً لا بد من النظر إلى بقية النصوص الشرعية الأصول فيكون هذا مقوياً لهذا الدليل على هذا الدليل ويستظهر الدليل على الآخر أو هذا القول على الآخر من الأدلة أو من الأمثلة على ذلك ما جاء في الآية المشهورة في خلق السماء والأرض هل كان خلق السماء قبل الأرض ؟أو خلق الأرض قبل السماء؟ الآيات حقيقة اللي ينظر إليها يجد أن بعضها تقول أن السماء خلقت قبل الأرض وذهب إلى هذا بعض المفسرين ومنهم ابن عاشور ومنهم الرازي كلهم قالوا أن السماء خلقت قبل الأرض واستدلوا على ذلك بتفسير القرآن بالقرآن استدلوا على ذلك بقول الله (وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا (30)) في المقابل جاءت آية سورة البقرة (هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ) و"ثم" تدل على التراخي.
                        الشيخ محسن المطيري: ثم تدل على التراخي نعم فابن عاشور مثلاً قال أن قوله (وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا (30)) أظهر في أن خلق السماء كان قبل الأرض استظهر هذا القول وكذلك الرازي، القرطبي قد توقف في هذه الآية.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: أو في هذه المسألة.
                        الشيخ محسن المطيري: في هذه المسألة هل خلق السماء قبل أو الأرض؟ في المقابل ابن كثير حكى الإجماع إجماع السلف على أن الأرض خلقت أولاً ثم السماء، فخلقت أولاً الأرض في يومين ثم استوى إلى السماء فخلقها في يومين ثم بعد ذلك دحا الأرض في يومين وعلى ذلك أجاب ابن عباس كما هو في الأثر المشهور. فهذه الآية هي مثال للتنازع في تفسير القرآن بالقرآن فهذا ذكر دليلاً وهذا ذكر دليلاً كلاهما من تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: القرآن بالقرآن.
                        الشيخ محسن المطيري: لكنها كانت في صفّ أصحاب الجمهور كانت أقوى في الاستدلال من أصحاب القول الأول.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: جميل ولذلك هذا يدل على تفسير القرآن بالقرآن فيه تفاصيل وفيه دقائق ليس من حق أيّ واحد أن يمارسها إلا بالعلم وعلى بينة.
                        الشيخ محسن المطيري: نعم أحسنت وعلى هذا أشار الذهبي محمد حسين الذهبي في التفسير والمفسرون صرّح بهذا قال إن تفسير القرآن ليس عملاً اعتباطياً هذه عبارته.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ليس سهلاً.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم وإنما يأتي بعد تدبر وبعد تأمل وأني وقفت على كلام للشيخ محمد الأمين الشنقيطي يقول وقد مكثت يقول هكذا في بعض الآيات وقد مكثت في هذه الآية أزمنة طويلة حتى وجدت جوابها في تفسير القرآن بالقرآن هكذا يقول بل إنك تقف مع بعض عباراته في الإعجاز الفلكي ووقفاته في استظهار معنى على معنى آخر تتعجب من كيف وقفاته مع تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يبدو لي أن السياق يا دكتور يعني له ظهور واضح في تفسير القرآن بالقرآن ودلالة السياق وتقديم دلالة السياق على غيرها ألم يظهر لك هذا في أثناء تطبيقك للبحث.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم لا شك في هذا أن السياق أنه يحكم أو يبين معنى الآية يوضح كثيراً من معاني الآيات.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: قد تتنازع أحياناً السياق يتنازع سياقين آية واحدة أو معنى.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: هل هناك أمثلة له؟
                        الشيخ محسن المطيري: نعم لعلنا بداية نبدأ في السياق بذاته لا بد في تفسير القرآن بالقرآن أن
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يراعى السياق.
                        الشيخ محسن المطيري: يراعى سياق الآية وإلا كان عرضة للخطأ من الأمثلة المشهورة في ذلك ما جاء في قصة يوسف مع امرأة العزيز فإنه جاء في قول الله لما ذكر امرأة العزيز واستدعاء الملك لامرأة العزيز من الذي فعل؟ من الذي قال له الملك قالت امرأة العزيز (أَنَا رَاوَدْتُهُ عَنْ نَفْسِهِ وَإِنَّهُ لَمِنَ الصَّادِقِينَ (51)) إلى أن قال بعدها (ذَلِكَ لِيَعْلَمَ أَنِّي لَمْ أَخُنْهُ بِالْغَيْبِ وَأَنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي كَيْدَ الْخَائِنِينَ (52) وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّي إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَحِيمٌ (53)) هذه الآية وهذه العبارة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي).
                        الشيخ محسن المطيري: قبل (ذَلِكَ لِيَعْلَمَ أَنِّي لَمْ أَخُنْهُ بِالْغَيْبِ وَأَنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي كَيْدَ الْخَائِنِينَ (52)) ثم قول (وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ) هذه الآية فيها خلاف بين المفسرين هل هي من كلام امرأة العزيز أم من كلام يوسف ؟ ذهب الجمهور جمهور العلماء من السلف ومن المفسرين إلى أن هذا الكلام من كلام يوسف قالوا أنه لا يليق بامرأة العزيز أن تقول هذا الكلام لأن الكلام فيه لجوء إلى الله (وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّي) كيف تقول امرأة العزيز (ذَلِكَ لِيَعْلَمَ أَنِّي لَمْ أَخُنْهُ بِالْغَيْبِ) وقد خانته؟! وكيف تقول هذا الكلام؟! فقالوا أن هذا من الموصول لفظاً المفصول معنى واستدلوا على ذلك على هذا الأصل وهو الموصول لفظاً المفصول معنى بعدة آيات أخرى تفسير القرآن بالقرآن استدلوا على ذلك بقول ملكة سبأ (إِنَّ الْمُلُوكَ إِذَا دَخَلُوا قَرْيَةً أَفْسَدُوهَا وَجَعَلُوا أَعِزَّةَ أَهْلِهَا أَذِلَّةً) قال الله (وَكَذَلِكَ يَفْعَلُونَ (34)) فكان هذا أيضاً من الموصول لفظاً المفصول معنى. واستدلوا على ذلك أيضاً بهذا الأمر بقول فرعون لما قال للملأ (قَالَ لِلْمَلَإِ حَوْلَهُ إِنَّ هَذَا لَسَاحِرٌ عَلِيمٌ (34)) إلى أن قال (فَمَاذَا تَأْمُرُونَ (35)) فالملأ هم الذي قالوا هذا الكلام (قَالَ الْمَلَأُ مِنْ قَوْمِ فِرْعَوْنَ إِنَّ هَذَا لَسَاحِرٌ عَلِيمٌ (109) يُرِيدُ أَنْ يُخْرِجَكُمْ مِنْ أَرْضِكُمْ) قال فرعون (فَمَاذَا تَأْمُرُونَ (110)) فقوله (فَمَاذَا تَأْمُرُونَ) من قول فرعون والأول من قول الملأ هذا أيضاً من الموصول لفظاً المفصول معنى.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني هذا استدلال بهذا الأسلوب أنه موجود في القرآن الكريم في مواضع أخرى فأيضاً هذا الموضع في سورة يوسف مثلها.
                        الشيخ محسن المطيري: نعم وأنت الحقيقة نبهت على أمر مهم وهو أن تفسير القرآن بالقرآن أحياناً يكون للفظ وأحياناً يكون لأسلوب يقال أسلوب القرآن هو كذا وكذا أو لفظ القرآن هو كذا وكذا فيكون معناه وهذا واضح جداً في تفسير ابن عاشور فيما اطلعت أنه كثيراً ما يقول أسلوب القرآن هو كذا وكذا.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وهو أيضاً أنت ذكرت قبل قليل بأنواعه وهو تنظير الآيات بعضها مع بعض فيقال هذا الأسلوب موجود وهو موصول من حيث اللفظ لكنه من حيث المعنى مفصول وهذا موجود في القرآن في الموضع الفلاني، والفلاني، والفلاني فلذلك نحمله عليه وهذا تجده في كتب التفسير كثيراً حتى في تنظيرهم لأساليب العرب في الشعر فيقولون وهذا الأسلوب معروف عند العرب ومنه قول الشاعر كذا وقال كذا وكذا وهذا الأسلوب معروف فيحمل عليه.
                        الشيخ محسن المطيري: القول الثاني وهو الذي ذهب إليه بعض العلماء ومن أشهرهم ابن تيمية وابن القيم قالوا أن هذا الكلام من قول امرأة العزيز وليس من قول يوسف واستدلوا على ذلك بما ذكرناه في القاعدة وهو سياق الآيات قالوا أن الأصل هو اتصال الآية.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: الآية باعتبار أنها هي التي تتحدث عن نفسها فيكون الحديث إكمالاً لذلك.
                        الشيخ محسن المطيري: وقالوا أيضاً أن يوسف لم يكن موجوداً في ذلك الوقت لم يستدعيه الملك بعد وأنه ما زال في السجن ولذلك لما أرسل إليه الملك قال
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (ارْجِعْ إِلَى رَبِّكَ).
                        الشيخ محسن المطيري: (ارْجِعْ إِلَى رَبِّكَ فَاسْأَلْهُ مَا بَالُ النِّسْوَةِ اللَّاتِي قَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ إِنَّ رَبِّي بِكَيْدِهِنَّ عَلِيمٌ (50)) ثم كان اللقاء بين امرأة العزيز والنسوة والملك ولم يكن يوسف حاضراً ولذلك جزم ابن القيم بهذا القول.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: بأنه من كلام امرأة العزيز.
                        الشيخ محسن المطيري: أنه من كلام امرأة العزيز وقال حتى وإن قيل أن قوله (وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي)، (ذَلِكَ لِيَعْلَمَ أَنِّي لَمْ أَخُنْهُ بِالْغَيْبِ) أن هؤلاء وإن كانوا قوماً مشركين إلا أن الملك بنفسه قال في أول الآيات (وَاسْتَغْفِرِي لِذَنْبِكِ إِنَّكِ كُنْتِ مِنَ الْخَاطِئِينَ (29)) وقوله (ذَلِكَ لِيَعْلَمَ أَنِّي لَمْ أَخُنْهُ بِالْغَيْبِ) فإن امرأة العزيز أرادت بذلك يوسف لم تخنه بالغيب.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني وهو غائب عني الآن أنني سأقول الحقيقة.
                        الشيخ محسن المطيري: سأقول الحقيقة (أَنَا رَاوَدْتُهُ عَنْ نَفْسِهِ وَإِنَّهُ لَمِنَ الصَّادِقِينَ (51)) ثم قال (ذَلِكَ لِيَعْلَمَ أَنِّي لَمْ أَخُنْهُ بِالْغَيْبِ وَأَنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي كَيْدَ الْخَائِنِينَ (52)) فهذه الآية أو هذا السياق يدل على القول الثاني.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: القرائن في موضوع تفسير القرآن بالقرآن القرائن هل إذا تنازعت القرائن أحياناً في بعض الأمثلة كيف نرجح بين هذه القرائن في تفسير القرآن بالقرآن؟ كيف نختار؟ وما قيمة القرائن في تفسير القرآن بالقرآن؟ هل هي ظاهرة يا دكتور من خلال بحثك؟
                        الشيخ محسن المطيري: طبعاً كلمة القرائن عندما يقال القرائن تشمل أنواع كثيرة يعني السياق يدخل في القرائن عود الضمير تدخل في القرائن يعني عبارة القرائن.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: واسعة.
                        الشيخ محسن المطيري: واسعة إي نعم ولذلك جعلناها في ضابط مستقل لأنها تشمل السياق وغيره، كلمة القرائن ما ذكرت واسعة وهذا حقيقة أنا أريد أن أنبه على أمر.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: هل تذكر لنا مثال يوضح لنا الفكرة هذه.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم لكن أريد فقط أن أنبه إلى أن هذا يدل على مدى تدبر القرآن عند المفسرين وأنه لا يجوز لكل إنسان أن يتصدى لتفسير كلام الله أحياناً بعض الكُتّاب وبعض كذا تخفى عليه مثل هذه الأصول وبعض العوام تخفى عليه الأصول فينطلق مباشرة مفسر معين وتخفى عليه هذه المقدمات الذي لا يعرف هذه المقدمات ربما
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يقع في أخطاء كثيرة. ونحن نريد أن نتوقف مع أسباب الخطأ أو أبرز أسباب الخطأ إن شاء الله لكن لعل الوقت لا يدركنا، لكن لو تذكر لنا مثال في القرائن يا دكتور لو سمحت.
                        الشيخ محسن المطيري: الأمثلة على تنازع القرائن في قول الله (وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ (55) الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ لِلَّهِ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ) هنا في قوله (أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ) قولان للمفسرين كلاهما استدل بقرائن، القول الأول استدلوا بقرائن، والقول الثاني استدلوا، قال بعضهم إن المراد باليوم العقيم هو يوم بدر وقالوا أن الآية سبقتها (تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ) فقوله (أَوْ) هنا إذا جاءت للعطف بنفس العبارة فإنه لا فائدة من ذكر العبارة مرة أخرى ولذلك يذكرون القاعدة المشهورة أن التأسيس أولى من
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: التأكيد.
                        الشيخ محسن المطيري: التأكيد.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: تبدأ من جديد أولى من أنك تؤكد معنى قديماً.
                        الشيخ محسن المطيري: تؤكد معنى آخر فالمراد باليوم العقيم هو يوم بدر وأن المشركين حصل لهم ما حصل من ابتلاء.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: من قتل.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم قبل وجود الساعة فهذا وعيد وهذا وعيد آخر، هذا من القرائن. هذا أيضاً من القرائن التي تنازعها سياقان سياق ما قبلها وسياق ما بعدها السياق الذي قبلها يدل على أن اليوم العقيم هو يوم بدر.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: والذي بعده.
                        الشيخ محسن المطيري: والسياق الذي بعده يدل على أن المراد به يوم القيامة لأنه قال (الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ لِلَّهِ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ) وهذا هو القول الثاني أن المراد به هو يوم القيامة قالوا أن هذه الآية أوضحتها الآية التي بعدها (الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ لِلَّهِ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ). ما المراد كيف نقول على هذا القول الثاني؟ كيف نؤسس أو نؤصل لمعنى آخر؟ قالوا أن المراد بـ(تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ) يعني الموت أو مقدمات الساعة ثم العذاب العقيم هو دخولهم إلى النار.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يأتي سؤال يا دكتور محسن موضوع القراءات المتواترة القراءات الشاذة مع بعضها البعض قيمة ذلك في تفسير القرآن بالقرآن؟ باختصار لأنه ما بقي إلا عشر دقائق نريد أننا نتحدث عن أسباب الخطأ في تفسير القرآن بالقرآن.
                        الشيخ محسن المطيري: تفسير القرآن بالقراءات هذا ظاهر الحقيقة ولذلك ذكرنا الأثر قبل قليل عن مجاهد قال وكنت اطلعت على قراءة ابن مسعود لعرفت كثير من معانيه.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: ويقاس عليها بقراءات أخرى.
                        الشيخ محسن المطيري: ويقاس عليها. تفسير القراءات حتى نختصر فيه تفسير القراءات منه المتواتر ومنه الشاذ كما هو معلوم فالقراءة توضح القراءة الأخرى عندما جاء في قول الله (وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ) جاءت بالتخفيف فاحتملت الاغتسال وعدم الاغتسال هل يجوز للرجل أن يأتي امرأته قبل الاغتسال أو لا بد من الاغتسال، هذه الآية أوضحتها القراءة الأخرى بالتشديد (حَتَّى يَطَّهَّرْنَ).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لا بد من الاغتسال.
                        الشيخ محسن المطيري: لا بد من الاغتسال فأوضحت هذه القراءة القراءة الأخرى. (لَا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِنْ يُؤَاخِذُكُمْ بِمَا كَسَبَتْ قُلُوبُكُمْ) حتى قال (وَلَكِنْ يُؤَاخِذُكُمْ بِمَا عَقَّدْتُمُ الْأَيْمَانَ) عقدتم جاءت بالتشديد فقال بعض المفسرين المراد بها أن يكرِّر اليمين قالوا جاءتنا قراءة أخرى أوضحت هذا المعنى أنه لا يجب أن يكرّر اليمين.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (عَقَدْتُّمُ).
                        الشيخ محسن المطيري: (عَقَدْتُّمُ).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: بدون تشديد.
                        الشيخ محسن المطيري: بدون تشديد فأوضحت هذا. تفسير القراءات بالقراءة الشاذة هذا أوسع بكثير بالقراءة الشاذة وهو حقيقة أصلٌ عند المفسرين. من الأمثلة على ذلك وهو فيه الصحيح ومنه المنحرف يتعجب الشخص كيف يوجد أيضاً تفسير القراءات بالقراءات أن منها المنحرف، ابن جنّي طبعاً يعتبر أصلٌ في هذا الباب وابن جني طبعاً عقيدته الاعتزال معتزلي.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: في كتابه المحتسِب.
                        الشيخ محسن المطيري: في كتابه المحتسِب فمن الأمثلة على تفسير القراءة المتواترة بالشاذة ما جاء في قول الله (فَاقْطَعُوا أَيْدِيَهُمَا) جاء في قراءة ابن مسعود "فاقطعوا أيمانهما" جاء في قول الله (فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ) تحتمل السعي والجري وهذا معنى غير محمود.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لأنه منهي، "إذا أتيتم إلى الصلاة فأتوها وعليكم السكينة".
                        الشيخ محسن المطيري: فجاءت قراءة عمر بن الخطاب "فامضوا إلى ذكر الله" فأوضحت هذا المعنى. تفسير القراءات المتواترة بالقراءة الشاذة على طريقة المعتزلة أو طريقة المنحرفة في قول الله من أمثلته (وَكَلَّمَ اللَّهُ مُوسَى تَكْلِيمًا).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وهي أصلاً "وَكَلَّمَ اللَّهَ" (وَكَلَّمَ اللَّهُ مُوسَى تَكْلِيمًا).
                        الشيخ محسن المطيري: (وَكَلَّمَ اللَّهُ مُوسَى تَكْلِيمًا) بالرفع على القراءة المتواترة ثم جاءت قراءة ذكرها ابن الجني في المحتسب بنسبة الكلام لموسى فجعلت الله بالنصب "وَكَلَّمَ اللَّهَ موسى تكليما" فنسبت الكلام إلى موسى حتى لعلي أذكر لك فقط النص بسرعة لأنه الحقيقة نص عزيز.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: عزيز يعني نادر.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم. قال جرى فيها حوار قديم بين أبي عمرو - عزيز على قلبي - بين أبي عمرو لعله مشهور عند أمثالكم. قد جرى حوار قديم بين أبي عمرو بن العلاء أحد أئمة القراء وعمرو بن عبيد المعتزلي حيث قال عمرو بن عبيد لأبي عمرو أحد القراء السبعة" أريد أن تقرأ "وَكَلَّمَ اللَّهَ موسى" حتى يثبت الكلام لموسى وينفي الكلام عن الله بنصب اسم الله ليكون موسى هو المتكلم لا الله فقال أبو عمرو - أبو عمرو إمام من أئمة اللغة والقراء - قال: هب أني قرأت هذه الآية كذا فكيف تصنع بقوله تعالى (وَلَمَّا جَاءَ مُوسَى لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ) جاء المفعول مقدّماً على الفاعل قال فبُهِت المعتزلي فهذه من الأمثلة أيضاً أمثلة أخرى كثيرة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: جميل جداً. دعنا ندخل يا دكتور في أسباب الخطأ في تفسير القرآن بالقرآن، ما هي أسبابه؟ يعني اذكر لنا منها سبب ثلاثة أربعة حسب ما يتيسر من وقت الآن مع أمثلة لها.
                        الشيخ محسن المطيري: أسباب الخطأ في تفسير القرآن بالقرآن أيضاً لها مقدمات بعضها سببه الغفلة عن اللغة وبعضه سببها الهوى والتعصّب وسببه بعضه الاعتقاد اعتقاد الإنسان وسببه بعضه الحمل على المجاز إلى آخر من الأسباب لكن نذكر أمثلة. من الأسباب الخطأ في تفسير القرآن بالقرآن كما ذكرنا التوهم في التنظير بين الآيات يتوهم معنى في تنظير بين آيتين.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يظن أن هذه الآية تشبه هذه الآية.
                        الشيخ محسن المطيري: يحملها على هذه الآية. من الأمثلة على ذلك في قول الله في سورة الأنعام (وَهُوَ الْقَاهِرُ فَوْقَ عِبَادِهِ وَيُرْسِلُ عَلَيْكُمْ حَفَظَةً) هذه الآية فيها إثبات الفوقية لله ، العلو لله وهذا منهج أهل السنة والجماعة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (وَهُوَ الْقَاهِرُ فَوْقَ عِبَادِهِ).
                        الشيخ محسن المطيري: جاء بعض أهل الأهواء وقالوا إن المراد بالفوقية هنا ليس الفوقية الحقيقة وإنما المراد بالفوقية هنا المُلك والتصرف والتدبير والخلق والقدرة على التصرف في الخلق واستدلوا على ذلك بآية في القرآن في قول الله على لسان فرعون (وَإِنَّا فَوْقَهُمْ قَاهِرُونَ (127)) قالوا هذه الآية دليل.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: على الغَلَبة.
                        الشيخ محسن المطيري: على أن المراد بالقهر هنا الغلبة وكذا إلى آخره. إذا نظرنا إلى بقية الأدلة النصوص الشرعية (يَخَافُونَ رَبَّهُمْ مِنْ فَوْقِهِمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ (50)) إلى آخره من الأخذ بالظاهر وترك التأويل، إجماع السلف على فوقية الله إلى آخره من الأدلة فإن
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: تزول هذه الشبهة.
                        الشيخ محسن المطيري: تزول هذه الشبهة، وأنا لم أذكر إلا أهم دليل لهم وإلا لهم أدلة أخرى كثيرة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: جميل جداً هذا من أسباب الخطأ أنك تتوهم أن هذه الآية نظيرة لآية أخرى وهي ليست كذلك. أيضاً سبب آخر يا دكتور.
                        الشيخ محسن المطيري: من الأسباب أيضاً اتباع المتشابه وترك المحكم وهذا أصل حقيقة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: من أصول أهل الأهواء.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم ذكره الله في أول سورة آل عمران التي فيها مناظرة بين المسلمين والنصارى.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: (فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ).
                        الشيخ محسن المطيري: (فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ) إلى آخر الآيات. من الأمثلة على ذلك.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: بقي معنا دقيقتان يا شيخ فقط.
                        الشيخ محسن المطيري: إثبات اليد لله لعلنا نختم بهذا المثال لكثرة تداوله (بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ). العلماء المخالفون لأهل السنة والجماعة ذكروا أقوالاً في اليدين قال بعضهم المراد باليدين هنا هو الملك واستدلوا على ذلك بقول الله (الَّذِي بِيَدِهِ عُقْدَةُ النِّكَاحِ) قالوا الذي بيده عقدة النكاح يعني ملكه فقالوا المراد بيديه يعني مجازاً عن التصرف.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وكل هذا لكي ينفوا صفة اليد.
                        الشيخ محسن المطيري: لنفي صفة اليد وحملها على المجاز. أيضاً بعضهم قال المراد بها القدرة والقوة واستدلوا على ذلك بقول الله لما ذكر الأنبياء قال (أُولِي الْأَيْدِي وَالْأَبْصَارِ (45)).
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: يعني أولي القوة.
                        الشيخ محسن المطيري: أولي القوة والبصيرة. وأيضاً من أدلّتهم على ذلك في قول الله على داود (وَاذْكُرْ عَبْدَنَا دَاوُودَ ذَا الْأَيْدِ) ذا صاحب القوة. بعضهم حملها على التمثيل قال المراد بها فقط التمثيل ومجاز عن القدرة إلى آخره مع أنها جاءت مثنّاة والتثنية لا تحمل إلا الحقيقة واستدلوا على ذلك بقول الله (وَلَا تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَى عُنُقِكَ وَلَا تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ) قالوا هذا مجازاً عن البخل.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: عن الإنفاق والشُحّ.
                        الشيخ محسن المطيري: والشح والإنفاق نعم فقالوا أن هذه الآية كتلك الآية (بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ) يعني بالعطاء والبذل.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: وتلاحظ سبحان الله أهل البدع كيف يتدسسون في الآيات لكي يستنبطوا منها معاني توافق أصولهم الفاسدة وقد ينخدع بهذه الاستدلالات بعضهم أنا رأيت بعض الصوفية الذين يحبون الرقص استدلوا بقوله تعالى (إِذْ قَامُوا فَقَالُوا رَبُّنَا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ)، (إِذْ قَامُوا) قالوا قاموا يعني وهذا يعني القيام والرقص وأيضاً استدلوا بقوله (ارْكُضْ بِرِجْلِكَ هَذَا مُغْتَسَلٌ بَارِدٌ) قالوا هذا أصل في الرقص، انظر يعني مع أنه بعيد!.
                        الشيخ محسن المطيري: يريدون الرقص.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: بالضبط. هل تختم يا دكتور بسبب رئيسي من أسباب الخطأ في تفسير القرآن بالقرآن؟.
                        الشيخ محسن المطيري: هناك حقيقة مسألة أنت ذكرتني بها أثناء الكلام جزاك الله خيراً وهي قول محمد بن كعب القرظي القدرية هؤلاء لهم أسلوب حقيقة الذي يطّلع على كتاب "متشابه القرآن" وهو أصل في هذه المسألة.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: للقاضي عبد الجبار.
                        الشيخ محسن المطيري: للقاضي عبد الجبار.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: معتزلي هو.
                        الشيخ محسن المطيري: فحل من الفحول حقيقة هذا الرجل تتعجب من عقليته وتدبره للقرآن لكن على طريقته.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: على غير سنع.
                        الشيخ محسن المطيري: إي نعم فيضرب أول الآية بآخرها، وأتذكر أثراً عظيماً لمحمد بن كعب القرظي قال لا تجالسوا القدرية فوالله ما جالسهم أحد إلا أمرضوه.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: لا حول ولا قوة إلا بالله!.
                        الشيخ محسن المطيري: فإنهم يأخذون أول الآية فيضربون بها آخرها ويأخذون آخرها ويضربون بها أولها فإذا جاءت آية فيها إثبات المشيئة والتصرّف لله يضربونها بآخر الآية التي فيها إثبات المشيئة للمخلوق حتى ينفوا القدر عن الله . والمقصود من هذا حتى نختم المقصود من هذا أن الإنسان لا بد أن يتعلم أصول التفسير ويعلم أن التصدي لتفسير كلام الله من أعوص المضائق وأنه لا يجوز للإنسان أن يتصدّى له إلا وقد امتلك علوماً للآلة وامتلك مقدمات لا يعرفها إلا الراسخون في.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: العلم.
                        الشيخ محسن المطيري: العلم، نعم.
                        الشيخ عبد الرحمن الشهري: أحسنت جزاك الله خيراً يا دكتور محسن وأنا أؤكد على ما ذكره الدكتور محسن فعلاً أن أصول تفسير القرآن الكريم أصول لا بد من معرفتها لمن يتصدى للتفسير. وكما لاحظتم الآن نحن أخذنا أصلاً واحداً من أصول التفسير وهو تفسير القرآن بالقرآن وسمعتم ما ذكر الدكتور محسن من ضوابط ومن أسباب للخطأ في تفسير القرآن بالقرآن ومن أمثلة تدلّ على دقة هذا المسلك وضرورة الحذر الشديد عند ممارسة تفسير القرآن بالقرآن أنه ليس لكل أحد أن يحمل معنى آية على معنى آية أخرى. باسمكم جميعاً أيها الإخوة المشاهدون أشكر أخي فضيلة الشيخ الدكتور محسن بن حامد المطيري أستاذ الدراسات القرآنية المساعد بجامعة الملك سعود على ما تفضل به، وأعتذر للإخوة الذين كنا ننوي الاتصال بهم لكن يبدو أن هناك خللاً في الاتصالات لدينا هنا فنعتذر إليكم ونشكركم على متابعتكم جميعاً ونراكم إن شاء الله في الأسبوع القادم وسوف نتحدث عن "تفسير القرآن بالسُنّة" بإذن الله تعالى، حتى ذلك الحين ألقاكم على خير وأراكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
                        سمر الأرناؤوط
                        المشرفة على موقع إسلاميات
                        (الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَـذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلا أَنْ هَدَانَا اللّهُ (43) الأعراف)

                        تعليق

                        20,125
                        الاعــضـــاء
                        230,538
                        الـمــواضـيــع
                        42,250
                        الــمــشـــاركـــات
                        يعمل...
                        X