• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • #51
      [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله .

      أقوال العادين في سورة الـنــسـاء [/align]


      قال السيوطي في الإتقان [ج1/ص64] :

      سورة النساء :

      " قال أبو عبد الله الموصلي في شرح قصيدته ذات الرشد[*] :

      النساء : مائة وسبعون وخمس [ 175 ][1] ، وقيل ست [ 176 ][2]، وقيل سبع [ 177 ][3] ".

      و أقول [ بنلفقيه ] :

      قول أبي عبد الله الموصلي ، كما جاء في نص القصيدة بكتاب ذات الرشد في الخلاف بين أهل العدد للأستاذ الدكتور عبد الرحمن اليوسف ، هو :

      ثم النساء [قـ]ـوى [عـ]ـز و[ سـبـع] [حـ]ـز...*... و [ذ]اع [سَـدَّسَ] و اذكر [خمسَ] من غبرا
      ففي تـضلـوا السـبـيـل اعدد لـكـوفــة مـع ..*... شـام أليـمـا بأخـراهـا الشـآم قــرا[ـ [1] ـ 4 ]

      و معنى البيتين في تلكم القصيدة بعد فك رموزها هو [بنلفقيه ] :

      عدد آي سورة النساء = [ق = 100] + [ع = 70 ] + [ سبع = 7 ] = 177 للشامي و رمزه حرف الحاء من [ حــز ] .
      ثم أشار الناظم إلى الكوفي ، و رمزه في قصيدة ذات الرشد هو حرف الذال من [ ذاع ] هنا ، و إلى عدده بـ [ سدس ] = 176 .
      و المقصود بقوله :" و اذكر خمس من غبرا " معناه ، اعدد 175 آية للسورة لباقي أصحاب الأعداد الغير المذكورين في البيت [ الغابرين عنه ] و هم : المدنيان و المكي و البصري .

      ثم ذكر الناظم آيتي الخلاف و هي :

      1 ـ تضلوا السبيل [44] : عدها الكوفي و الشامي .
      2 ـ أليما [173] ـ الأخير ـ : عدها الشامي .
      .....................
      [*] ما بين معقوفين و الهوامش من وضعي [ بنلفقيه ] .
      [1] في المدني الأول و المدني الأخير و المكي ، أو ما يعرف بالحجازي .
      [2] في العدد الكوفي .
      [3] في الشامي و البصري .
      ــــــــــــ
      [4] : قال محقق قصيدة ذات الرشد الأستاذ الدكتور عبد الرحمن اليوسف ، بهامش صفحة 44، ما نصه :
      ( 1) ذكر الناظم سورة النساء , وهي : مائة وخمس وسبعون آية في عد المكي والمدنيين والبصري , وست في عد الكوفي , وسبع في عد الشامي , واختلافها في موضعين :
      1 ـ و تريدون أن تضلوا السبيل [44] عدها الكوفي و الشامي
      2 ـ فيعذبهم عذابا أليمـا [173] عدها الشامي وحده .
      انظر : البيان 146 , وفنون الأفنان 282 , وحسن المدد 240 ، وبصائر ذوي التمييز 1 / 169 .

      تعليق


      • #52
        [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله .

        أقوال العادين في سورة الـنــسـاء [/align]


        قول المخللاتي ـ وهو رضوان بن محمد المكنى بأبي عيد . توفي عام 1893م ـ .

        قال المخللاتي[*] : سورة النساء :

        مدنية في الأقاويل [1] ، وقيل نزلت عند الهجرة بعد سورة الممتحنة، ثم نزلت بعدها (إذا زلزلت) ولا نظير لها في عددها.

        وعدد آياتها مائة وسبعون وسبع[177] ، شامي وست كوفي [176] ، وخمس [175] للباقين كما يشير إليه قول الشاطبي:

        وَعَدُّ النِّسَا شَامٍ عَلَى قَصْدِ زُلْفَة ...*... وَسِتٌّ عَن الكُوْفِي وَكُلٍّ عَلَى طُهْرِ

        اختلافهم في موضعين:

        الأول: (أَنْ تَضِلُّوا السَّبِيلَ) [ آية 44] عده الشامي والكوفي . ولم يعده الباقون .
        الثاني: (فَيُعَذِّبُهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا) ـ الأخير ـ [ آية 173] عده الشامي . ولم يعده الباقون .

        ـــــــــ
        [*] [ بتصرف : بنلفقيه ]
        المرجع : القول الوجيز في فواصل الكتاب العزيز المشهوربــ : شرح المخللاتي .
        شرح و تحقيق : عبد الرزاق علي إبراهيم موسى و هو من العلماء المعاصرين ، و أستاذ جامعي بكلية القرآن الكريم بالمملكة السعودية
        [1] : قال محقق و شارح الكتاب : و يؤكد كونها مدنية ما أخرجه البخاري عن عائشة أنها قالت :" ما نزلت سورة البقرة و النساء إلا و أنا عنده " . و دخولها عليه إنما كان بعد الهجرة اتفاقا . [ص 57]


        [align=center]ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

        الفواصل المفق على عـدها في جميـع الأعداد [ مأخوذة عن المخللاتي ] = 175 آية هي :[/align]
        رقيبا، كبيرا، تعولوا، مريئا، معروفا، حسيبا، مفروضا، معروفا، سديدا، سعيرا،(10)
        حكيما، (ثلاثة أرباع) حليم، العظيم، مهين، سبيلا، رحيما، حكيما، أليما، (18)
        كبيرا، مبينا، غليظا، سبيلا، رحيما،(الحزب التاسع) حكيما، رحيم، حكيم، (26)
        عظيما، ضعيفا، رحيما، يسيرا، كريما، عليما، شهيدا، كبيرا، خبيرا، (35)
        (ربع) فخورا، مهينا، قرينا، عليما، عظيما، شهيدا، حديثا، غفورا، ـ44ـ ، نصيرا، (44)
        قليلا، مفعولا، عظيما، فتيلا، مبينا، سبيلا، نصيرا، نقيرا، عظيما، سعيرا، (54)
        حكيما، ظليلا،[نصف] بصيرا، تأويلا، بعيدا، صدودا، وتوفيقا[1]، (61)
        بليغا، رحيما، تسليما، تثبيتا، عظيما، مستقيما، رفيقا، عليما، (69)
        جميعا، شهيدا، عظيما، (ثلاثة أرباع) عظيما، نصيرا، ضعيفا، (75)
        فتيلا، حديثا، شهيدا، حفيظا، وكيلا، كثيرا، قليلا، تنكيلا (83)
        مقيتا، حسيبا، حديثا، (الحزب العاشر) سبيلا، نصيرا، سبيلا، مبينا (90)
        حكيما، عظيما، خبيرا، عظيما، رحيما، مصيرا، سبيلا،غفورا، (98)
        (ربع) رحيما، مبينا، مهينا، موقوتا، حكيما، خصيما، رحيما (105)
        أثيما، محيطا، وكيلا، رحيما، حكيما، مبينا، عظيما، (نصف) عظيما، (113)
        مصيرا، بعيدا، مريدا، مفروضا، مبينا، غرورا، محيصا، [قيلا] ، (121)
        نصيرا، نقيرا، خليلا، محيطا، عليما،خبيرا، رحيما،حكيما، (129)
        حميدا، وكيلا، قديرا، (ثلاثة أرباع) بصيرا، خبيرا، بعيدا، سبيلا، أليما (137)
        جميعا، جميعا، سبيلا، قليلا، سبيلا، مبينا، نصيرا، عظيما، عليما،(146)
        (الحزب الحادي عشر) عليما، قديرا، سبيلا، مهينا، رحيما،مبينا، (152)
        غليظا، قليلا، عظيما، يقينا، حكيما، شهيدا، كثيرا، أليما، عظيما، (161)
        (ربع) زبورا، تكليما، حكيما، شهيدا، بعيدا، طريقا، يسيرا، (168)
        حكيما، وكيلا، جميعا، ـ173ـ ، نصيرا، مبينا، مستقيما، عليم، (نصف)(175).

        تعليق


        • #53
          [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله .

          ميزان أ قـوال العــاديــن في آي سورة الـنـســاء
          [ إعـداد و تصميــم : لحسن بنلفقيــه ][/align]

          [img][/img]


          [align=center]ــــــــــــــــــــ

          تطبيـق المـيـزان عـلـى عـدد آي ســورة الـنـســاء
          [ إعـداد و تصميــم : لحسن بنلفقيــه ][/align]



          و لله الحمد و له الشكر على توفيقه . و له الأمر من قبل و من بعد

          تعليق


          • #54
            [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله .

            لوائح الفواصل في كتب العـدد[/align]

            تمهيد و تقديم :

            أعني بالفواصل رؤوس الآي في سور القرآن ... و أخص بالذكر من كتب العدد ، المؤلفات المعتمدة في تحريرملف الميزان في عد آي القرآن .


            [align=center]لوائــح الفواصل :[/align]

            اهتمت جميع المراجع المعتمدة في هذه الدراسة بعرض لائحة الفواصل الخلافية في كل سورة ، مرفوقة بأقوال العادين في كل فاصلة من الفواصل الخلافية و بالنسبة لكل عدد من الأعداد الستة المشهورة .

            و رأينا في ما تم بسطه في المشاركات السابقة في هذا الملف ، لوائح الفواصل الخلافية في :

            1 ـ سورة الفاتحة : و عددها 2 ، فاصلتان ... [ البسملة و " عليهم " ].
            2 ـ سورة البقرة : و عددها 11 فاصلة ...
            3 ـ سورة آل عمران : و عددها 7 فواصل ...
            4 ـ سورة النساء : و عددها 2 ، فاصلتان ...

            و هذه اللوائح خاصة بالفواصل الخلافية ...

            كما تم نشر لوائح أخرى ، انفرد بذكرها المخللاتي في شرحه المسمى بــ القول الوجيز لفواصل الكتاب العزيز ، و هي لوائح الفواصل المتفق على عدها من طرف جميع الأعداد الستة المشهورة في كل سورة من سور القرآن الكريم .

            فـذكر المخللاتي لسورة لفاتحة ست فواصل اتفق علماء العدد على عدها و هي :
            العالميـن ـ الرحيـم ـ الديـن ـ نستعـيـن ـ المستقيـم ـ الضاليـن .
            و لم يذكر فاصلتي الخلاف : الرحيـم من البسملة ، و علـيـهـم .

            و ذكر لائحة الفواصل المتفق عليها في سورة البقرة : و عددها 281 فاصلة .
            و لم يذكر فيها الفواصل الخلافية و عددها : 11 فاصلة .

            و ذكر لائحة الفواصل المتفق عليها في سورة آل عمران و عددها : 197 فاصلة .
            و لم يذكر فيها الفواصل الخلافية و عددها : 7 فواصل .

            و ذكر لائحة الفواصل المتفق عليها في سورة النساء و عددها : 175 فاصلة .
            و لم يذكر فيها الفاصلتين الخلافيتين .

            و سيأتي إن شاء الله ذكر باقي لوائح الفواصل المتفق على عدها عند المخللاتي ، في كل سورة من سور القرآن الكريم ، في المشاركات القادمة ، بعون الله و توفيقـه .

            و ذكر هذه الفواصل عند المخللاتي ميزة خاصة لشرحه هذا ، قال عنها شارح الكتاب و محققه الشيخ عبد الرزاق علي إبراهيم موسى ما نصه :

            ..." لم يتعرض الشاطبي تعالى في نظمه ، و لا من تناوله من الشراح فيـما أعلم ، لذكر المتفق عليه إلا صاحب " القول الوجيز " ، كما تعرض لذكرالحزب و الربع و نصف الحزب و ثلاثة أرباع الحزب . و نظرا لما فيه من الفائدة آثرت هذا الكتاب بالتحقيق ... " [ص 45].../ اهــ...

            [align=center]ترقيم الفــواصــل في لوائح كتاب الــبــيــان للــدانــي[/align]

            انفرد الداني في كتابه البيـان ، من بين الأئمة المعتمـديـن في هذه الدراسة ، بعرض لوائح أخرى للفواصل ، غير الفواصل الخلافية المعروضة فيه و في جميع المراجع الأخرى ... و هي لوائح الفواصل المعدودة في كل سورة من سور القرآن الكريم ، و بالعدد المدني المعتمد في المغرب الإسلامي في عصر الإمام الداني ...

            تنبه الأستاذ الدكتور غانم قدوري الحمد ، محقق كتاب البيان ، لمسألة الترقيم هذه ، و اختار ما حدده في هامش لائحة رؤوس آي سورة " الحـمـد " [ص 139] ، و بما نصه :

            ... يتبع المؤلف في ذكر رؤوس الآي مذهب أهل المدينة المعمول به في زمنه في بلاد الأندلس ، و من ثمّ أسقط البسملة ، و قد اتبعتُ في ترقيم رؤوس الآي العدد المأخوذ به في المصاحف المطبوعة في وقتنا ، و هو عدد أهل الكوفة . و إذا ذكر المؤلف كلمة لا يعدها أهل الكوفة ، و ليست رأس آية في المصحف [1] ، جعلت بعدها زهرة هكذا ( * ).

            و أقول [ بنلفقيه ] :
            و لم يحدد المحقق ما هو عدد أهل المدينة المعتمد في كتاب البيان للداني: أهو الأول أم الأخير ؟

            و بناء عليه ، جاء ترقيم فواصل لائحة سورة الفاتحة من طرف محقق الكتاب ، و باعتماد العدد الكوفي ، كما يلي :

            العالمين (2) ـ الرحيم (3) ـ الديـن (4) ـ نستعيـن (5) ـ المستقـيم (6) ـ عليـهم (*) ـ الضـاليـن (7) .

            و قد ثبت عندي ، بعد البحث ، أن العدد المعتمد في عرض لوائح الفواصل المعدودة لكل سورة سورة ، في كتاب البيان للداني ، هو العدد المدني الأخير .

            و بما أن الداني قد قدم في كتابه لائحة الفواصل المعدودة في عدد المدني الأخير ، فإن الترقيـم الأصلي لفواصل هذه اللائحة هو :

            العالمين (1) ـ الرحيم (2) ـ الديـن (3) ـ نستعيـن (4) ـ المستقـيم (5) ـ عليـهم (6) ـ الضـاليـن (7) .

            و هو الترقيم الذي عليه المصحف المغربي إلى يومنا هذا .

            و من الحجج المدعمة لإستنتاج اعتـماد الداني لعدد المدني الأخير ، على سبيل المثال و كدليل ـ ما يلي :

            1 ـ المثال الأول :

            من الفواصل التي انفرد المدني الأول بعدها و يسقطها الباقون ، فاصلة الـنــور ، في قوله جل من قائل : الله ولي الذين ءامنوا يخرجهم من الظلمات إلى النور ... ـ في الآية 257 بالعد الكوفي ـ ، و التي قال فيها الداني في كتابه البيان [ ص 140] :

            ـ " من الظلمات إلى النور : عدها المدني الأول ، و لم يعدها الباقون " ...

            و أقول[ بنلفقيه ] :
            لا وجود لذكر الفاصلة الـنــور في اللائحة المعروضة لرؤوس آي سورة البقرة في كتاب البيان للداني بالصفة 142 ... و لو كان العدد المعتمد في الكتاب هو المدني الأول لذكرت الفاصلة الـنــور في اللائحة لأن المدني الأول يعدها رأس آية ...

            2 ـ المثال الثاني :

            من الفواصل التي يعدها المدني الأول و يسقطها كل من المدني الأخير و الكوفي ، فاصلة يـنـفـقــون ـ الثاني ـ ، في قوله جل من قائل : يسألونك ما ذا ينفقون ... ـ في الآية 219 بالعد الكوفي ـ ، و التي قال فيها الداني في كتابه البيان [ ص 140] :

            ـ " يـنـفــقــون : عدها المدني الأول و المكي و لم يعدها الباقون " ...

            و لا وجود لذكر الفاصلة ينفقـون في اللائحة المعروضة لرؤوس آي سورة البقرة في كتاب البيان للداني بالصفة 142 ... و لو كان العدد المعتمد في الكتاب هو المدني الأول لذكرت الفاصلة ينفقون في اللائحة لأن المدني الأول يعدها رأس آية ...

            3 ـ المثال الثالث :

            من الفواصل التي يسقطها المدني الأول و يعدها المدني الأخير و الكوفي ، فاصلة تـتـفـكـرون ـ الأول ـ ، في قوله جل من قائل : كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تتفكرون ـ في الآية 219 بالعد الكوفي ـ ، و التي قال فيها الداني في كتابه البيان [ ص 140] :

            ـ " لعلكم تـتـفـكـرون ـ الأول ـ : عدها المدني الأخير و الكوفي و الشامي ، و لم يعدها الباقون .

            و الثابت أن الفاصلة تتفكرون مذكورة في لائحة رؤوس آي سورة البقرة في كتاب البيان للداني[ص 142]...

            و هذا دليل على أن العدد المعتمد في الكتاب هو المدني الأخير لذكرها في اللائحة لأنه يعدها ... و لو كان المدني الأول هو المعتمد ما ذكرت الفاصلة تتفكرون ...

            و الله أعـلــم ...

            و للبـحـث بقية ـ إن شاء الله ـ ...

            ـــــــــــــــــــ

            [1] : الصحيح أنها ليست رأس آية في المصاحف المطبوعة بالعد الكوفي ، و لكنها قطعا رأس آية في المصحف المغربي المطبوع باعتماد العدد المدني الأخير .

            تعليق


            • #55
              [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله

              ترقيم الفــواصــل في لوائح :
              الــبــيــان للــدانــي و القول الوجيز للمخـللاتي [/align]
              تذكير :

              أشرت في المشاركة السابقة إلى لوائح الفواصل المتفق عليها في الأعداد الستة الشهورة و الذكورة من طرف الإمام الشاطبي في قصيدته ناظمة الزهر ، و هي الأعداد الستة المعتمدة في هذا الملف ، و العدد السادس فيها هو العدد الشامي . و بعض علماء العدد ـ مثل عبد الفتاح القاضي في قصيدته الفرائد الحسان ـ يذكرون مكان العدد الشامي ، العددين الحمصي و الدمشقي ، فيصبح مجموع الأعداد عندهم سبعة أعداد..

              [align=center]ترقــيم الآي في الكتب المحققة و الأبحاث :[/align]
              أجمع المحققون للكتب و الباحثون عامة ، على اعتماد العدد الكوفي لتحديد رقم الآيات التي يرد ذكرها في النصوص موضوع البحث أو التحقيق ، لأن العدد الكوفي هو أشهر الأعداد و أكثرها انتشارا بين قراء الكتب العربية التي تذكر فيها آيات قرآنية ... و بديهي أن يعتمد العدد الكوفي لإرشاد القراء إلى مواضع الآيات في سورها بالمصحف الشريف الأكثر انتشارا في العالم الإسلامي ، و هو مصحف المدينة المنورة و الأزهر الشريف ، برواية حفص عن عاصم الكوفي .
              و لكن تجب الإشارة إلى وجود مصاحف مطبوعة بأعداد أخرى ... و هي التي قال عنها الشيخ الأستاذ عبد الرزاق علي إبراهيم موسى ، في مقدمة شرحه و تحقيقه لكتاب القول الوجيز في فواصل الكتاب العزيز للمخللاتي ، ما نصه :
              ... ذكرت بابا سميته ( باب الإنفرادات ) ، ذكرت فيه مخالفات بعض علماء العدد للعدد الكوفي ، و أخص بالذكر تلك الأعداد التي تطبع عليها بعض المصاحف في بعض البلاد الإسلامية كمصحف ورش و قالون في البلاد المغربية ، و كمصحف الدوري عن أبي عمرو في السودان [1]، و ذكرت الفرق بين هذه المصاحف و بين مصحف حفص في عد الآي ، باعتباره أكثر المصاحف انتشارا في البلاد الإسلامية ، تسهيلا لكتاب المصاحف و المراجعين . فعند الطبع يلاحظ الخطاط أو المراجع الفرق بين المصحف المطبوع برواية حفص من الكوفيين و بين المصحف الذي يريد طبعه على رواية من هذه الروايات المذكورة... .../هــ...
              و في كلام الشيخ هنا إشارة إلى ضرورة اتباع العدد الخاص أحيانا و لغاية مخصوصة ... و ذلك كترقيم فواصل الآي في اللوائح الخاصة بها ، و بالعدد المدني الأخير خاصة ، في كتاب البيان للداني مثلا ، مع اعتماد العدد الكوفي في تحديد أرقام الآيات في باقي مواد الكتاب ...
              و هذا ما سأحاول بسطه في ما يأتي إن شاء الله .

              ترقيم لوائح الفواصل المتفق عليها في الأعداد الستة عند المخللاتي :

              اعتمد الأستاذ الشيخ عبد الرزاق حفظه الله و رعاه ، العدد الكوفي في تحديد أرقام الفواصل الخلافية الواردة في كل سورة سورة بكتاب القول الوجيز للمخللاتي ، و كذا جميع الآيات الوارد ذكرها في نص الكتاب المحقق ... باستثاء ترقيم لوائح الفواصل المتفق على عدها في جميع الأعداد ، فإنه لم يضع لكل فاصلة رقمها بالعدد الكوفي ، و لكنه وضع في آخر كل سطر رقما ترتيبيا يحدد عدد الفواصل في السطر ، مضافا إليه عدد الفواصل في السطر الي قبله و هلم جرا... فجاء العدد المذكور في آخر السطر الأخير من اللائحة يمثل عدد مجموع الفواصل باللائحة ... لأن المقصود الأول من هذه اللوائح ، هو تحديد عدد الفواصل المتفق على عدها في السورة ، و في جميع الأعداد ... و تقدم ذكر عدد الفواصل المتفق على عدها في اللوائح الخاصة بسور الفاتحة ( = 6 فواصل ) و بسورة البقرة ( = 281 فاصلة ) ، و بسورة آل عمران ( = 197 فاصلة ) و بسورة النساء ( = 175) ، في المشاركات المنشورة في هذا الملف ...

              ترقيـم لوائح الفواصل المعدودة في كتاب البيـان للداني :

              تم في المشاركة السابقة التأكيد على أن العدد المدني الأخير هو العدد المعتمد في كتاب البيان في عد آي القرآن للإمام الداني ...
              و منذ ظهور التآليف في علم العدد ، و العلماء يؤلفون كتبا خاصة بعدد أمصارهم ... و من الكتب المذكورة من طرف الأستاذ الدكتور غانم قدوري الحمد حفظه الله و رعاه ، في مقدمة تحقيقـه لكتاب البيان في عد آي القرآن للإمام الداني ، أذكر على سبيل المثال أسماء الكتب التالية [ صص 4 ـ 5 ] :
              ـ كتاب العدد ( عن أهل مكة ) : لعطاء بن يسار ( ت 103 هـ ) .
              ـ كتاب في العدد ( عن أهل الشام ) : لخالد بن معدان الحمصي ( ت 103 هـ ).
              ـ كتاب العدد ( عن أهل البصرة ) للحسن البصري (ت110 هـ ).
              ـ كتاب عدد الآي و الأجزاء ( عن أهل الكوفة ): لحمزة بن حبيب الزيات (ت 156 هـ ).
              ـ كتاب العدد ( عن أهل الشام ) ليحي بن الحارث الذماري ( ت 15 هـ ).
              ـ كتاب عدد المدني الأول ـ لنافع بن عبد الرحمن المدني ( ت169 هـ).
              ـ كتاب عدد المدني الثاني ـ لنافع بن عبد الرحمن المدني ( ت 169 هـ ).
              ـ كتاب في عدد المدني الأخير ـ لإسماعيل بن جعفر بن أبي كثير المدني ( ت 189 هـ ).
              و تجدر الإشارة هنا أن لائحة الكتب المعدة و المقدمة من طرف محقق الكتاب ، هي أغنى لائحة و أكثرها ذكرا لعدد مؤلفات علم العدد المعروفة إلى يومنا هذا ـ و حسب علمي ـ ، إذ بلغ عدد عناوينها 36 عنوانا ... ختمها الأستاذ الدكتور غانم قدوري الحمد بقوله :
              ... و لا شك في أن تتبع كتب تراجم العلماء و فهارس الكتب و فهارس المخطوطات سوف يكشف عن أسماء أخرى من مؤلفات علم العدد القرآني . و لكن ما ذكرته هنا يمثل معظم تلك المؤلفات و أشهره ... [ ص 7 ] ...

              و بناء على ما سبق ذكره و بيانه ، يمكن اعتبار كتاب " البيان " للداني ، كتابا خاصا بالعدد المدني الأخير في عصر الؤلف ( ت 444 هـ )... و عليه ، فإن لوائح الفواصل المعدودة و المذكورة في نهاية كل سورة سورة بالكتاب ، هي خاصة بالعدد المدني الأخير ، و المقصود من ذكرها هو التأكيد على عددها الخاص في كل سورة سورة .

              لذا كان من المنتظر أن يشير ترقيم رؤوس الآي الخاصة بسورة البقرة مثلا ، بالصفحتين 141 و 142 ، إلى عددها في المدني الأخير ، و هو 285 آية ... و أن يشير عدد رؤوس آي سورة آل عمران بالصفحتين 144 و 145 إلى عدد 200 آية في المدني الأخير و باقي الأعداد ، و أن يشير عدد رؤوس آي سورة النساء بالصفحتين 147 و 148 إلى عدد 175 آية ...
              و الله أعـلـم .
              و للحديث بقية ....
              ــــــــــ
              [1] : كما يذكر مصحف الشام ، بالعدد الشامي .

              تعليق


              • #56
                [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.
                عدد و ترقيـم رؤوس آي سورة البقرة بكتاب البيان ـ المطبوع ـ للداني .[/align]

                تذكير و تنبيه :

                إذا سلمنا بأن العدد المعتمد في تحديد لائحة رؤوس الآي للسور في كتاب البيان للداني هو العدد المدني الأخير ، فمن المنتظر و المتوقع أن يكون عدد رؤوس الآي المذكورة لسورة البقرة في الصفحتين 141 و 142 بالكتاب المطبوع ، هو 285 رأس آية ، أو فاصلة ... و هو عدد آي السورة بالمدني الأخير ... لكن الملاحظ و المشاهد أن عدد الفواصل المذكورة لسورة البقرة بالصفحتين المشار إليهما أعلاه هو : 286 فاصلة ... بزيادة فاصلة واحدة عن عدد فواصل سورة البقرة في المدني الأخير !! فما هو سبب الزيادة يا ترى؟

                [align=center]عـدد الفواصل المذكورة بالصفحتين 141 و 142 بكتاب البيان [/align] :

                تم تنسيق عرض فواصل سورة البقرة بالصفحتين على شكل خمسة أعمدة في كل صفحة . ـ في الصفحة الأولى [ص 141] ، نجد 27 فاصلة في كل عمود ، ليكون مجموع الفواصل فيها هو : [ 27 * 5 ] = 135 فاصلة . ـ في الصفحة الثانية [ ص 142]، نجد 31 فاصلة في العمود الأول ، و 30 فاصلة في الأربعة الباقين ، ليكون مجموع الفواصل في الصفحة هو : [31 + ( 30*4)] = 151 فاصلة . ـ و بهذا يكون مجموع الفواصل لسورة البقرة بالعدد المدني الأخير و بالصفحتين هو : 135 + 151 = 286 فاصلة !؟

                ـ النتيجة :

                وجود " لفظة " أو " مفردة " زائدة باللائحة ، قد تكون أو لا تكون فاصلة ... و بعد البحث ، تبين أن اللفظة الزائدة في اللائحة هي اللفظة الثانية بالسطر الثاني بالصفحة 142 ، و هي لفظة شـهـيـدا (*) التي وضعت لها تلكم النجمة و كأنها فاصلة عند الداني و ليس بفاصلة في المصحف الكوفي ... مع أنها ليست بفاصلة في أي عدد من الأعداد السبعة ... و سبب وجود هذه اللفظة باللائحة غبر معروف ... و قد يكون من سهو النساخ ... و الله أعـلـم ...!؟

                [align=center]ترقيم الفواصل المذكورة بالصفحتين 141 و 142 بكتاب [ البيان ] للداني[/align]

                من اصطلاح محقق كتاب البيان ، في ترقيمه للوائح رؤوس آي السور ، اعتماده العدد الكوفي بالنسبة للفواصل المرقمة في المصحف الكوفي ، و استعماله لشكل النجمة (*) بالنسبة لرؤوس الآي الموجودة باللوائح و التي لا يعدها الكوفي رأس آية ، و ليست مرقمة بالمصحف الكوفي المعتمد في التحقيق ... و بالنسبة للترقيم ، و بما أن المدني الأخير المعتمد في كتاب البيان لا يعد فاتحة البقرة الــم رأس آيـة ، فإن أول رأس آية في لائحة الصفحة 141 هي للمتـقـيـن فوضع لها المحقق رقم [2] ، و كان من المنتظر أن يوضع لها رقمها بالمدني الأخير و هو [1] ، من حيث أمرين اثنين :

                ـ الأمر الأول أنها الفاصلة الأولى في لائحة فواصل سورة البقرة في الصفحة ، و كان الرقم 1 هذا سيكون هو بداية الترقيم الترتيبي للفواصل ، و لو تم اتباع الترقيم الترتيبي لباقي الفواصل ، لتنبه المحقق إلى وجود مجموع 286 آية لسورة البقرة في كتاب يعتمد عددا مدنيا ، أولا كان أو أخيرا ...

                ـ الأمر الثاني هو اتباع العدد الخاص المعتمد في الزمان و المكان الخاصين بالكتاب و مؤلفه ... مع وجود الرقم المناسب في المكان المناسب ، و الإستغناء عن اللجوء إلى هذه العلامة الغريبة عن ترقيم الآي في كتب العدد ...

                الفرق بين عـدديْ الكوفي و المدني الأخير آية واحدة ، و هذا بيانه : 1)

                ــ أسقط المدني الأخير الــم و من خلاق في العد ، و عدهما الكوفي . و لهذا لم يجد المحقق بدا ـ طبقا لإصطلاحه ـ من إسقاط الرقم [1] الخاص بالفاصلة الـم ، ووضع الرقم [2] للفاصلة الأولى باللائحة ، و هي للمتـقـيـن ، مع الإشارة في الهامش بما نصه : (2) ق : ألـم . للمتقين ... كما أسقط الرقم [200] الخاص بالفاصلة من خـلاق ، و وضع الرقم الكوفي [201] للفاصلة الـنـار في آخر السطر 13بالصفحة 142، و ذيلها بهامش هذا نصه : (1) رقم 200 في المصحف : من خـلاق . 2)

                ـ و عـد المدني الأخير الحي القيـوم رأس آية ، و أسقطها الكوفي في العـد . و هذا ما يفسر وجود النجمة (*) بالسطر 24 [ص142]. 3)

                ـ و النتيجة هي : +2 ــ 1 = +1 في العدد الكوفي = 286 آية في الكوفي و 285 في المدني الأخير .

                الخلاصة :

                من المفيد إعادة ترقيم لوائح فواصل سور القرآن الكريم بكتاب البيان للداني ، في الطبعات اللاحقة إن شاء الله ، و باعتماد الترقيم الترتيبي التسلسلي الذي يوافق العدد المدني الأخير المعتمد في الكتاب ...

                و الله أعلم .

                و لله الحمد و له الشكر على توفيقه . و له الأمر من قبل و من بعد .

                تعليق


                • #57
                  [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله. عدد و ترقيـم رؤوس آي سورة البقرة بكتاب البيان ـ المطبوع ـ للداني .[/align] تذكير و تنبيه : إذا سلمنا بأن العدد المعتمد في تحديد لائحة رؤوس الآي للسور في كتاب البيان للداني هو العدد المدني الأخير ، فمن المنتظر و المتوقع أن يكون عدد رؤوس الآي المذكورة لسورة البقرة في الصفحتين 141 و 142 بالكتاب المطبوع ، هو 285 رأس آية ، أو فاصلة ... و هو عدد آي السورة بالمدني الأخير ... لكن الملاحظ و المشاهد أن عدد الفواصل المذكورة لسورة البقرة بالصفحتين المشار إليهما أعلاه هو : 286 فاصلة ... بزيادة فاصلة واحدة عن عدد فواصل سورة البقرة في المدني الأخير !! فما هو سبب الزيادة يا ترى؟ [align=center]عـدد الفواصل المذكورة بالصفحتين 141 و 142 بكتاب البيان [/align] : تم تنسيق عرض فواصل سورة البقرة بالصفحتين على شكل خمسة أعمدة في كل صفحة . ـ في الصفحة الأولى [ص 141] ، نجد 27 فاصلة في كل عمود ، ليكون مجموع الفواصل فيها هو : [ 27 * 5 ] = 135 فاصلة . ـ في الصفحة الثانية [ ص 142]، نجد 31 فاصلة في العمود الأول ، و 30 فاصلة في الأربعة الباقين ، ليكون مجموع الفواصل في الصفحة هو : [31 + ( 30*4)] = 151 فاصلة . ـ و بهذا يكون مجموع الفواصل لسورة البقرة بالعدد المدني الأخير و بالصفحتين هو : 135 + 151 = 286 فاصلة !؟ ـ النتيجة : وجود " لفظة " أو " مفردة " زائدة باللائحة ، قد تكون أو لا تكون فاصلة ... و بعد البحث ، تبين أن اللفظة الزائدة في اللائحة هي اللفظة الثانية بالسطر الثاني بالصفحة 142 ، و هي لفظة شـهـيـدا (*) التي وضعت لها تلكم النجمة و كأنها فاصلة عند الداني و ليس بفاصلة في المصحف الكوفي ... مع أنها ليست بفاصلة في أي عدد من الأعداد السبعة ... و سبب وجود هذه اللفظة باللائحة غبر معروف ... و قد يكون من سهو النساخ ... و الله أعـلـم ...!؟ [align=center]ترقيم الفواصل المذكورة بالصفحتين 141 و 142 بكتاب [ البيان ] للداني[/align] من اصطلاح محقق كتاب البيان ، في ترقيمه للوائح رؤوس آي السور ، اعتماده العدد الكوفي بالنسبة للفواصل المرقمة في المصحف الكوفي ، و استعماله لشكل النجمة (*) بالنسبة لرؤوس الآي الموجودة باللوائح و التي لا يعدها الكوفي رأس آية ، و ليست مرقمة بالمصحف الكوفي المعتمد في التحقيق ... و بالنسبة للترقيم ، و بما أن المدني الأخير المعتمد في كتاب البيان لا يعد فاتحة البقرة الــم رأس آيـة ، فإن أول رأس آية في لائحة الصفحة 141 هي للمتـقـيـن فوضع لها المحقق رقم [2] ، و كان من المنتظر أن يوضع لها رقمها بالمدني الأخير و هو [1] ، من حيث أمرين اثنين : ـ الأمر الأول أنها الفاصلة الأولى في لائحة فواصل سورة البقرة في الصفحة ، و كان الرقم 1 هذا سيكون هو بداية الترقيم الترتيبي للفواصل ، و لو تم اتباع الترقيم الترتيبي لباقي الفواصل ، لتنبه المحقق إلى وجود مجموع 286 آية لسورة البقرة في كتاب يعتمد عددا مدنيا ، أولا كان أو أخيرا ... ـ الأمر الثاني هو اتباع العدد الخاص المعتمد في الزمان و المكان الخاصين بالكتاب و مؤلفه ... مع وجود الرقم المناسب في المكان المناسب ، و الإستغناء عن اللجوء إلى هذه العلامة الغريبة عن ترقيم الآي في كتب العدد ... الفرق بين عـدديْ الكوفي و المدني الأخير آية واحدة ، و هذا بيانه : 1) ــ أسقط المدني الأخير الــم و من خلاق في العد ، و عدهما الكوفي . و لهذا لم يجد المحقق بدا ـ طبقا لإصطلاحه ـ من إسقاط الرقم [1] الخاص بالفاصلة الـم ، ووضع الرقم [2] للفاصلة الأولى باللائحة ، و هي للمتـقـيـن ، مع الإشارة في الهامش بما نصه : (2) ق : ألـم . للمتقين ... كما أسقط الرقم [200] الخاص بالفاصلة من خـلاق ، و وضع الرقم الكوفي [201] للفاصلة الـنـار في آخر السطر 13بالصفحة 142، و ذيلها بهامش هذا نصه : (1) رقم 200 في المصحف : من خـلاق . 2) ـ و عـد المدني الأخير الحي القيـوم رأس آية ، و أسقطها الكوفي في العـد . و هذا ما يفسر وجود النجمة (*) بالسطر 24 [ص142]. 3) ـ و النتيجة هي : +2 ــ 1 = +1 في العدد الكوفي = 286 آية في الكوفي و 285 في المدني الأخير . الخلاصة : من المفيد إعادة ترقيم لوائح فواصل سور القرآن الكريم بكتاب البيان للداني ، في الطبعات اللاحقة إن شاء الله ، و باعتماد الترقيم الترتيبي التسلسلي الذي يوافق العدد المدني الأخير المعتمد في الكتاب ... و الله أععلم . و لله الحمد و له الشكر على توفيقه . و له الأمر من قبل و من بعد .

                  تعليق


                  • #58
                    [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                    أقـوال العـاديـن في عــد آي سـورة الـمـائـدة [/align]

                    قال الإمام أبو عمرو الداني في كتابه البيان في عد آي القرآن [ص/149] :

                    سورة المائدة :

                    " مدنية , إلا آية منها نزلت بعرفة ، هي قوله تعالى : اليوم أكملت لكم دينكم إلى قوله تعالى : و رَضيتُ لكم الإسلام ديناً [3] .
                    " حدثنا عبد الرحمن بن خالد قال: أنا أحمد بن جعفر، قال: أنا عبد الله بن أحمد، قال:أنا أبي، قال: أنا جعفر بن عون، قال: أنا أبو عميس، عن قيس بن مسلم، عن طارق بن شهاب، قال: قال عمر: نزلت هذه الآية اليوم أكملت لكم دينكم على رسول الله، صلى الله عليه و سلم، عشية عرفة، في يوم جمعة".
                    " ... و هي مئة و عشرون آية ]120][*] في الكوفي ,و عشرون و آيتان [122][*] في المدنيين و المكي و الشامي , و عشرون و ثلاث [123][*] في البصري ".

                    اختلافها ثلاث آيات :

                    أوفوا بالعقود [1] لم يعده الكوفي و عده الباقون .
                    و يعفو عن كثير [15] لم يعده الكوفي و عده الباقون.
                    فإنكم غالبون [23] عدها البصري و لم يعدها الباقون .


                    ................
                    [*] ترقيم الآيات و ترتيبها و تلوينها ، و ما بين معقوفين ...من وضعي [ بنلفقيه ] .

                    تعليق


                    • #59
                      [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                      أقــوال الـعـاديـن في آي ســورة الـمـائـدة [/align]

                      قال الطبرسي في كتاب مجمع البيان في تفسير القرآن [ج3/ص194] :

                      سورة المائدة :

                      " عدد آياتها مائة و عشرون آية120[*] كوفي . ثلاث و عشرون آية 123[*] بصري . و اثنان و عشرون 122[*] في الباقين .

                      ختلافها ثلاث :

                      بالعقود [1] غير الكوفي
                      و يعفو عن كثير[15] غير الكوفي.
                      فإنكم غالبون [23] بصري ".
                      ........
                      [*] ترقيم الآيات و ترتيبها و تلوينها من وضعي [ بنلفقيه ] .

                      تعليق


                      • #60
                        [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                        أقـوال الـعـاديـن في آي سـورة الـمـائـدة [/align]

                        قال السخاوي في كتابه " أقوى العدد في معرفة العدد " بمجموعه جمال القراء و كمال الإقراء [ج1/ص438] :

                        سورة المائدة :
                        . هي في الكوفي مائة و عشرون 120[*]، و في المدني و المكي . و في الشامي تزيد اثنتين 122[*] ، و في البصري تزيد ثلاث آيات 123[*] ".

                        " اختلافها ثلاث آيات :
                        أَََوْفُوا بالعقود [1] أسقطها الكوفي وَحْدَه .
                        و يعفو عن كثير [15]. أسقطها الكوفي وَحْدَه .
                        فإنكم غالبون [23] للبصري وحدَه.
                        ................
                        [*] ترقيم الآيات و ترتيبها و تلوينها ، و ما بين معقوفين ... من وضعي [ بنلفقيه ] .

                        تعليق


                        • #61
                          [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                          أقوال الـعـاديـن في آي سـورة الـمـائـدة [/align]


                          قال الشاطبي في قصيدته ناظمة الزهر[1] :

                          98- وَ عَدَّ العقودَ الكوفِ [كـ]يف [قـ]ـفا و بالـ...*...ـعقـودِ فـدعْ معْ عـن كـثيرٍ له يـثـــــري
                          99- و بـصْرٍ ثلاثٍ غالبون له ولم...*..يعُدَّ لهم كلا نذير على نذ رِ
                          ................

                          و أقول أنا لحسن بنلفقيه :

                          معنى الأبيات :

                          عدد آيها في الكوفي : [ ك + ق] = [ 20 + 100 ] = [120[*]] . و في ا لبصري [ثلاث] = [ 123][*]. و الباقون يعدون [122][*] لأن البصري يزيدهم بواحدة .


                          اختلافها ثلاث آيات :

                          بالعقود أسقطها الكوفي .
                          عن كثير أسقطها الكوفي.
                          غالبون يعـدها البصري.
                          ............
                          [*] ترقيم الآيات و ترتيبها و تلوينها ، و ما بين معقوفين ... من وضعي [ بنلفقيه ] .
                          [1] قصيدة ناظمة الزهر في عدد الآي للإمام أبي القاسم بن فيره بن خلف بن أحمد الرعيني الشاطبي ، نسبة إلى شاطبة ـ قرية بالأندلس ـ .

                          تعليق


                          • #62
                            [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                            أقــوال الـعـاديــن في آي ســورة الـمـائــدة [/align]


                            قول المخللاتي ـ وهو رضوان بن محمد المكنى بأبي عيد . توفي عام 1893م ـ .

                            قال المخللاتي :[*]

                            سورة المائدة [1]

                            مدنية في أكثر الأقاويل ، وقيل: إلا قوله تعالى (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ) فإنها نزلت بعرفات [2] في حجة الوداع . ونزلت بعد سورة الأحزاب ونزلت بعدها سورة التوبة ونظيرتها في المدني الأول والشامي سورة هود ولا نظير لها في غيرهما...
                            وعدد آياتها مائة وعشرون [120][*] كوفي واثنتان وعشرون [122][*] مدني ومكي وشامي وثلاث وعشرون[ 123 ][*] بصري ...

                            (اختلافهم)في ثلاثة مواضع :

                            الأول: (بِالْعُقُودِ) [ آية 1 ] عده غير الكوفي .
                            الثاني: (وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ) [ آية 15 ] عده غير الكوفي .
                            الثالث: (فَإِنَّكُمْ غَالِبُونَ) [آية 23 ] عده البصري ، ولم يعده الباقون .
                            .................
                            [*] [ بتصرف : لحسن بنلفقيه ـ من المغرب ـ ]

                            المرجع : القول الوجيز في فواصل الكتاب العزيز المشهوربــ : شرح المخللاتي .

                            شرح و تحقيق : عبد الرزاق علي إبراهيم موسى و هو من العلماء المعاصرين ، و أستاذ جامعي بكلية القرآن الكريم بالمملكة السعودية .
                            .......
                            [*] ترقيم الآيات و ترتيبها و تلوينها ، و ما بين معقوفين ... من وضعي [ بنلفقيه ] .
                            [1] قال محقق شرح المخللاتي :" وتسمى سورة العقود وسورة المنقذة لأنها تنقذ صاحبها من ملائكة العذاب ذكره السيوطي في الإتقان ج1 ص 155".
                            [2] قال محقق شرح المخللاتي :" قال صاحب غيث النفع صفحة 198: إنها مدنية اتفاقاً وهذه الآية مكية إن اعتبرنا موضع النزول وقد تقدم أن الصحيح خلافه ".

                            تعليق


                            • #63
                              [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                              الفواصل المتفق على عدها في سورة [ المائدة ] و بالأعداد الستة[/align]

                              الفواصل المتفق على عدها في سورة المائدة بالأعداد الستة نقـلا عن الـمـخـلـلاتــي هــي :


                              ـ[1]ـ ، ما يريد، العقاب، رحيم، الحساب، الخاسرين، تشكرون، الصدور، (7)


                              تعملون، عظيم، الجحيم، المؤمنون، (ثلاثة أرباع) السبيل، المحسنين، (13)


                              يصنعون، ـ15ـ ، مبين، مستقيم، قدير، المصير، قدير، العالمين، خاسرين، (21)


                              داخلون، ـ23ـ ، مؤمنين، قاعدون، الفاسقين، الفاسقين، (الحزب الثاني عشر)، (26)


                              المتقين، العالمين، الظالمين، الخاسرين، النادمين، لمسرفون، عظيم،(33)


                              رحيم، تفلحون، أليم، مقيم، حكيم، رحيم، قدير، (ربع) عظيم، (41)


                              المقسطين، بالمؤمنين، الكافرون، الظالمون، للمتقين، الفاسقون، (47)


                              تختلفون، لفاسقون، يوقنون، (نصف) الظالمين، نادمين، خاسرين، (53)


                              عليم، راكعون، الغالبون، مؤمنين، يعقلون، فاسقون، السبيل، (60)


                              يكتمون، يعملون، يصنعون، المفسدين، النعيم، يعملون، (ثلاثة أرباع) (66)


                              الكافرين، الكافرين، يحزنون، يقتلون، يعملون، أنصار، أليم، رحيم، (74)

                              يؤفكون، العليم، السبيل، يعتدون، يفعلون، خالدون، فاسقون، (81)


                              (الحزب الثالث عشر) لا يستكبرون،الشاهدين، الصالحين، المحسنين، (85)


                              الجحيم، المعتدين، مؤمنون، تشكرون، تفلحون، منتهون، المبين، (92)


                              المحسنين، أليم، انتقام، تحشرون، (ربع) عليم، رحيم، تكتمون، تفلحون، (100)


                              حليم، كافرين، لا يعقلون، يهتدون، تعملون، الآثمين، الظالمين، (107)


                              الفاسقين، (نصف) الغيوب، مبين، مسلمون، مؤمنين، الشاهدين، (113)


                              الرازقين، العالمين، الغيوب، شهيد، الحكيم، العظيم، قدير (120).

                              ........

                              هامش من إعداد : لحسن بنلفقيه .
                              [*]الأرقام الموضوعة ما بين معقوفين داخل المتن ، مثل ، ـ[1]ـ ، هي أرقام رؤوس الآي الخلافية بين الأعداد ، لمعرفة أرقام آياتها في مصحف المدينة المنورة ، على ساكنها أفضل الصلاة و أزكى السلام .
                              ملاحظاتي :
                              ـ[1]ـ ، : بالعقود في عدها خلاف.
                              ـ15ـ ، : و يعفو عن كثير في عدها خلاف .
                              ـ23ـ ، :فإنكم غالبون في عدها خلاف .

                              تعليق


                              • #64
                                بسـم الله و الـحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله .

                                ميزان أقوال العادين في آي سورة الـمـائـدة

                                إعداد و تصميم : لحسن بنلفقيه.

                                [img][/img]

                                هذا تطبيق للميزان :


                                [img][/img]


                                و لله الحمد و له الشكر على توفيقه . و له الأمر من قبل و من بعد.

                                تعليق


                                • #65
                                  [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                  أقـوال الـعـاديـن في آي ســورة الأنـعــام .[/align]


                                  قال الداني في كتابه " البيان في عد آي القرآن " [ص/151][*] :

                                  " مكية إلا ثلاث آيات نزلت بالمدينة ، من قوله تعالى : قل تعلوا أتل إلى قوله تعالى : لعلكم تتقون [153] ، هذا قول ابن عباس و مجاهد و عطاء بن يسار و الكلبي.
                                  و أخبرنا أحمد بن فارس المكي، قال: أنا محمد بن إبراهيم، قال: أنا سعيد بن عبد الرحمن، قال: أنا سفيان، عن الكلبي، قال: نزلت سورة الأنعام بمكة إلا آيتين نزلتا بالمدينة في رجل من اليهود، و هو الذي قال : ما أنزل الله على بشر من شيء [91] ، قال: الذي قاله فنحاص اليهودي، أم مالك بن الصيف".
                                  " و لا نظير لها في عددها .

                                  " و هي مئة و خمس و ستون آية [165][*] في الكوفي ، وست [166][*] في البصري و الشامي ، و سبع [167][*] في المدنيين و المكي ".

                                  " اختلافها أربع آيات :

                                  و جعل الظلماتِ و النورَ [1] عدها المدنيان و المكي و لم يعدها الباقون .
                                  قل لستُ عليكم بوكيل [66] عدها الكوفي ولم يعدها الباقون .
                                  كن فيكون [73] لم يعدها الكوفي .
                                  إلى صراط مستقيم ـ الثاني ـ [161] بعده دينا قِيَمًا لم يعدها الكوفي و عدها الباقون .
                                  و كلهم عد إلى صراط مستقيم الأول [87] ".

                                  تعليق


                                  • #66
                                    [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                    أقـوال العـادين في آي سـورة الأنـعــام :[/align]


                                    قال الطبرسي في كتاب مجمع البيان في تفسير القرآن [ج4/ص2 ][*] :
                                    عدد آياتها مائة و خمس و ستون آية 165[*] كوفي ،و ست 166[*] بصري شامي ، و سبع167[*] حجازي.
                                    خِلافها أربع آيات :
                                    و جعل الظلمات و النور حجازي [1] .
                                    لست عليكم بوكيل عده الكوفي .
                                    كن فيكون عده غير الكوفي .
                                    إلى صراط مستقيم عده غير الكوفي "[2].
                                    .................
                                    [*] الأعداد في ما بين معقوفين من وضعي [ بنلفقيه ].
                                    [1] بمعنى عده المدنيان و المكي
                                    [2] بمعنى لم يعده الكوفي ، و عده الخمسة الباقون وهم : المدني الأول و المدني الأخير و المكي و البصري و الشامي .

                                    تعليق


                                    • #67
                                      [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                      أقـوال العاديـن في آي سـورة الأنـعــام [/align]

                                      قال السخاوي في كتابه " أقوى العـُدَدِ في مَعْرفةِ العـَدَدِ " بمجموعه :" جمال القراء و كمال الإقراء " [ج1/ص 439].[*] :
                                      هي مائة و ستون وخمس آيات 165[*] للكوفي ، وست آيات 166[*] للبصري و الشامي ، وسبع آيات 167[*] للمدَنِيَيْن و المكي".
                                      اختلافها أربع آيات و هي :
                                      وجعل الظلمات و النور[1] للمدنيَيْن و المكي .
                                      لستُ عليكم بوكيل [66] للكوفي .
                                      و يوم يقول كن فيكون [73] أسقطها الكوفي وحده .
                                      إلى صراط مستقيم [161] أسقطها الكوفي وحده.
                                      ...................

                                      [*] الأعداد في ما بين معقوفين من وضعي [ بنلفقيه ].

                                      تعليق


                                      • #68
                                        [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                        أقــوال الـعـاديـن في آي ســورة الأنـعــام [/align]

                                        قال الشاطبي في قصيدته ناظمة الزهر[1] :

                                        102- و الانعام في الكوفي [سـ]ـنا [هـ]ـدي [قـ]ـصده...*... و[صدر] [ز]كا و النـور فاعدد عن [الصدر]
                                        103- وكيل لكوفٍ أوَّلاً فيكون مـسـ... *...ـتقيمٍ أخيراً دعهما عنه في الحشـرِ
                                        .....................
                                        و أقول أنا بنلفقيه :
                                        معنى الأبيات :
                                        عدد آيها في الكوفي : [س + هـ + ق ] = [ 60 + 5 + 100 ] = [ 165] . و في الصدر[= المدنيان و المكي] , [ز = 7 ] = [ 167] . و في الباقين و هما البصري و الشامي ، العدد بين العددين المذكورين و هو [166] .

                                        اختلافها أربع آيات :
                                        و النور يعدها الصدر و هم المدنيان و المكي ، [ أو الحجازي كما يقول الطبرسي ].
                                        وكيل يعدها الكوفي .
                                        فيكـون يسقطها الكوفي .
                                        مستقيـم يسقطهما الكوفي .
                                        ................

                                        [1] المرجع : [ إتحاف البررة بالمتون العشرة في القراءات و الرسم و الآي و التجويد ] : جمع و ترتيب و تصحيح الشيخ علي محمد الضباع ، مراجع المصاحف بمشيخة المقارئ المصرية . مطبعة مصطفى البابي الحلبي و أولاده بمصر . 1354هـ ـ 1935م .

                                        تعليق


                                        • #69
                                          [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                          أقوال الـعـاديـن في آي سـورة الأنـعـام [/align]

                                          قول المخللاتي ـ وهو رضوان بن محمد المكنى بأبي عيد . توفي عام 1893م ـ .

                                          المرجع : القول الوجيز في فواصل الكتاب العزيز المشهوربــ : شرح المخللاتي .
                                          شرح و تحقيق : عبد الرزاق علي إبراهيم موسى و هو من العلماء المعاصرين ، و أستاذ جامعي بكلية القرآن الكريم بالمملكة السعودية .

                                          قال المخللاتي :

                                          سورة الأنعام
                                          مكية في قول ابن عباس وعطاء غير ثلاث آيات (قُلْ تَعَالَوْا) [1] إلى آخر الثلاث، وعن الحسن أنها مكية إلا ثلاث آيات نزلن بالمدينة فأمر الله نبيه أن يضعهن في سورة الأنعام، الأولى: (ثُمَّ لَمْ تَكُنْ فِتْنَتُهُمْ) [2] ، والثانية: (وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ) حيث نزلت في عبد الله بن الصيف وكعب ابن الأشرف والثالثة: (وَهُوَ الَّذِي أَنْشَأَ جَنَّاتٍ مَعْرُوشَاتٍ) حيث نزلت في ثابت بن قيس بن شماس، وعن أبي بن كعب أنها نزلت بمكة جملة واحدة ومعها سبعون ألف ملك زجل بالتسبيح والتحميد وقال في الإتقان: مكية إلا ثلاث آيات الأولى: (وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ قَالَ أُوحِيَ) ، والثانية: (الَّذِينَ آتَيْنَاهُمْ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ) ، والثالثة: (وَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمْ الْكِتَابَ يَعْلَمُونَ أَنَّهُ مُنَزَّلٌ مِنْ رَبِّكَ) ونزلت بعد سورة الحجر ونولت بعدها سورة الصافات ولا نظير لها في عدد آياتها ...



                                          وعدد آياتها مائة وستون وخمس [165] كوفي وست [166] بصري وشامي وسبع [167] مدني ومكي .

                                          اختلافهم في أربعة مواضع :

                                          الأول: (وَجَعَلَ الظُّلُمَاتِ وَالنُّورَ) [1] عده المدنيان والمكي ... ولم يعده الباقون .
                                          الثاني: (قُلْ لَسْتُ عَلَيْكُمْ بِوَكِيلٍ) [66] في الموضع الأول عده الكوفي ... ولم يعده الباقون .
                                          الثالث: (كُنْ فَيَكُونُ) [73] عده غير الكوفي ...
                                          الرابع: (هَدَانِي رَبِّي إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ) [161] عده غير الكوفي ...

                                          .................
                                          [*] [ بتصرف : لحسن بنلفقيه ـ من المغرب ـ ]

                                          المرجع : القول الوجيز في فواصل الكتاب العزيز المشهوربــ : شرح المخللاتي .
                                          شرح و تحقيق : عبد الرزاق علي إبراهيم موسى و هو من العلماء المعاصرين ، و أستاذ جامعي بكلية القرآن الكريم بالمملكة السعودية .
                                          و هذا رابط لتحميل نسخة من كتاب شرح المخللاتي لمن يريد مراجعة هوامش التحقيق ، و لمن يرغب في أجر و ثواب مراجعة الفواصل و تصحيح ما قد يقع لي فيها من خطأ أو سهو :

                                          http://www.tafsir.org/tafsir/index.p...on=view&id=123

                                          تعليق


                                          • #70
                                            [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                            أقوال العادين في آي سـورة الأنـعــام

                                            ـــــــــــــــــــ

                                            الآيات المتفق على عدها في الأعداد الستة المشهورة.

                                            المرجع : القول الوجيز في فواصل الكتاب العزيز المشهوربــ : شرح المخللاتي .
                                            شرح و تحقيق : عبد الرزاق علي إبراهيم موسى و هو من العلماء المعاصرين ، و أستاذ جامعي بكلية القرآن الكريم بالمملكة السعودية .[/align]


                                            ـ[1]ـ ، يعدلون، تمترون، تكسبون، معرضين، يستهزؤون، آخرين، مبين، ينظرون، (8)

                                            يلبسون، يستهزؤون، المكذبين، لا يؤمنون، (ثلاثة أرباع) العليم، المشركين، عظيم، (15)

                                            المبين، قدير، الخبير، تشركون، لا يؤمنون، الظالمون، تزعمون، مشركين، يفترون (24)

                                            الأولين، يشعرون، المؤمنين، لكاذبون، بمبعوثين، تكفرون، ما يزرون[1]، تعقلون،(32)

                                            يجحدون، المرسلين، الجاهلين، (الحزب الرابع عشر) يُرجعون، يعلمون، (37)

                                            يحشرون، مستقيم، صادقين، تشركون، يتضرعون، يعملون، (43)

                                            مبلسون[2]، العالمين، يصدفون، الظالمون[3]، يحزنون، يفسقون، تتفكرون، يتقون، (51)

                                            الظالمين، بالشاكرين، رحيم، المجرمين، المهتدين، الفاصلين، بالظالمين، (58)

                                            (ربع) مبين، تعملون، يفرطون، الحاسبين، الشاكرين، تشركون، يفقهون، (65)

                                            ـ[66]ـ ، تعلمون[4]، الظالمين، يتقون، يكفرون، العالمين، تحشرون، ـ[73]ـ ، الخبير، (نصف) (72)

                                            مبين، الموقنين[5]، الآفلين، الضالين، تشركون، المشركين، تتذكرون، تعلمون، (80)

                                            مهتدون، عليم، المحسنين، الصالحين، العالمين، مستقيم، يعملون، بكافرين، (88)

                                            للعالمين، يلعبون، يحافظون، تستكبرون، تزعمون، (ثلاثة أرباع) تؤفكون، (94)

                                            العليم، يعلمون، يفقهون، يؤمنون، يصفون، عليم، وكيل، الخبير، بحفيظ، (103)

                                            يعلمون، المشركين، بوكيل، يعملون، لا يؤمنون، يعمهون، (الحزب الخامس عشر)(109)

                                            يجهلون، يفترون، مقترفون، الممترين، العليم، يخرصون، بالمهتدين، مؤمنين، (117)

                                            بالمعتدين، يقترفون، لمشركون، يعملون، يشعرون، يمكرون، يؤمنون، يذكرون، (125)

                                            (ربع) يعملون، عليم، يكسبون، كافرين، غافلون، يعملون، آخرين، (132)

                                            بمعجزين، الظالمون، يحكمون، يفترون، [يفترون]، عليم، مهتدين، (139)

                                            (نصف) المسرفين، مبين، صادقين، الظالمين، رحيم، لصادقون، (145)

                                            المجرمين، تخرصون، أجمعين، يعدلون، (ثلاثة أرباع) تعقلون، تذكرون، (151)

                                            تتقون، يؤمنون، ترحمون، لغافلين، يصدفون[6]، [منتظرون]، يفعلون، (158)

                                            يظلمون، ـ[161]ـ ، المشركين، العالمين، المسلمين، تختلفون، رحيم (164).

                                            ـــــــــ
                                            [*] تنبيه : الفواصل المكتوبة ما بين معقوفين مثل [يفترون] فهي من تصحيح محقق شرح المخللاتي الأستاذ الشيخ الجليل عبد الرزاق علي إبراهيم موسى ، و لهذه التصويبات هوامش في الأصل يمكن الرجوع إليها بالرابط أدناه، و لقد راجعتها جميعها و تأكدت من صحتها ، كما راجعت الفواصل الأخرى ، و سجلت ملاحظاتي عنها أسفله . و أ ما الأرقام الموضوعة ما بين معقوفين داخل المتن ، مثل ، ـ[1]ـ ، فهي أرقام رؤوس الآي الخلافية بين الأعداد ، لمعرفة أرقام آياتها بالعد الكوفي في مصحف المدينة المنورة ، على ساكنها أفضل الصلاة و أزكى السلام .
                                            ملاحظاتي :
                                            ـ[1]ـ : في عدها اختلاف بين الأعداد.
                                            [1] : كتبت خطأ في " شرح المخللاتي" [ ما يزورون ] بواو بعد الزاي . و التصحيح بحذفه ، من المصحف الحسني [ آية 31 ].
                                            [2] : كتبت خطأ [ ملبسون ] باللام قبل الباء ، و التصحيح بالباء قبل اللام ، من المصحف الحسني [ آية 44 ] .
                                            [3] : كتبت خطأ [ الظالمين ] بالياء . و التصحيح بالواو ، من المصحف الحسني [ آية 47 ] .
                                            ـ[66]ـ : بوكيل في عدها خلاف بين الأعداد .
                                            ـ[73ـ : في عدها اختلاف بين الأعداد .
                                            [4] : كتبت خطأ [ تعملون] بالميم قبل اللام . و التصحيح باللام قبل الميم ، من المصحف الحسني[ آية 67 ] .
                                            [5] : كتبت خطأ بدون تعريف [ موقنين ] و التصحيح بالتعريف ، من المصحف الحسني [ آية 75 ].
                                            [6] : كتبت خطأ بالقاف [ يصدقون ] ، و التصحيح بالفاء من المصحف الحسني [ آية 157 ] .
                                            ـ[161]ـ : في عدها اختلاف بين الأعداد .
                                            تنبيه :
                                            و هذا رابط لتحميل نسخة من كتاب شرح المخللاتي لمن يرغب في أجر و ثواب مراجعة الفواصل و تصحيح ما قد يقع لي فيها من خطأ أو سهو :

                                            http://www.tafsir.org/tafsir/index.p...on=view&id=123

                                            تعليق


                                            • #71
                                              بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.


                                              [img][/img]

                                              [ + ] : تعد في العدد و ترقم في مصحفه .
                                              [ ـ ] : لآ تعد في العدد و لا ترقم في مصحفه .

                                              [align=center]ــــــــــــــــــــ[/align]

                                              و هذا تطبيق الميزان على آي سورة الأنعـام :

                                              [img][/img]

                                              و لله الحمد و له الشكر على توفيقه. و له الأمر من قبل و من بعد.

                                              تعليق


                                              • #72
                                                الأخ الحبيب : لحسن بنلفقيه

                                                جزاك الله خيراً على هذه الجهود المتواصلة في خدمة هذا التراث القرآني العظيم .......... وأسأله تعالى أن ينفع بك الإسلام والمسلمين .

                                                تعليق


                                                • #73
                                                  [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                  الأستاذ الجليل الفاضل و الأخ الكريم : أحمد تيسير.
                                                  لك مني كل الشكر و التقدير لتشجيعك و اهتمامك .
                                                  بارك الله فيك و نفع بك و بعلمك ...
                                                  و الله أسأل أن يعيننا جميعا و يوفقنا إلى ما فيه منفعة للعباد و مرضاة لله.
                                                  و لله الحمد و له الشكر على توفيقه ... و له الأمر من قبل و من بعد
                                                  .[/align]

                                                  تعليق


                                                  • #74
                                                    [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                    أقـوال الـعـاديـن في آي ســورة الأعــراف [/align]


                                                    قال الداني في كتابه " البيان في عد آي القرآن " [ص/ 155 ][*] :

                                                    سورة الأعراف :

                                                    " مكية ، قال قتادة : إلا قوله تعالى : و اسألهم عن القرية [163] الآية فإنها نزلت بالمدينة .
                                                    " و لا نظير لها في عددها .
                                                    " و هي مئتان و خمس أيات [205][*] في البصري و الشامي , و ست [206][*] في المدنيين و المكي و الكوفي.

                                                    " اختلافها خمس آيات :

                                                    1 ـ الـمـص [1] عدها الكوفي ولم يعدها الباقون .
                                                    2 ـ مخلصين له الدين [29] عدها البصري و الشامي و لم يعدها الباقون .
                                                    3 ـ كما بدأكم تعودون [29] عدها الكوفي ولم يعدها الباقون .
                                                    4 ـ ضِعْـفـاً من النار [38] عدها المدنيان و المكي و لم يعدها الباقون .
                                                    5 ـ الحسنى على بني إسرائيـل [137] ـ الثالث ـ عدها المدنيان و المكي أيضا و لم يعدها الباقون .

                                                    و كلهم عَدّ بني إسرائيل ـ الأول ـ [105] ـ و الثاني ـ [134] و لم يعدَّ بني إسرائيل [138] ومن الجن و الإنس في النار [38] ".
                                                    ..............
                                                    [*] الأعداد في ما بين معقوفين و ترتيب المادة من وضعي [ بنلفقيه ].

                                                    تعليق


                                                    • #75
                                                      [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                      أقـوال الـعـاديـن في عدد آي سـورة الأعــراف [/align]

                                                      قال الطبرسي في كتاب مجمع البيان في تفسير القرآن [ج1/ص 165][*] :

                                                      سورة الأعراف :

                                                      عدد آيِها مائتان و ست آيات206[*] حجازي كوفي و خمس 205[*] بصري شامي .

                                                      اختلافها خمس آيات :

                                                      1 ـ ألمــص [1][*] كوفي .
                                                      2 ـ مخلصين له الدين [29] بصري ، شامي .
                                                      3 ـ بدأكم تعودون [29] كوفي.
                                                      4 ـ ضعفا من النار[38] حجازي [2].
                                                      5 ـ الحسنى على بني إسرائيل [137] حجازي.
                                                      .........
                                                      [*] الأعداد في ما بين معقوفين ، و ترقيم الآيات ، و ترتيب المادة ، من وضعي [ بنلفقيه ].
                                                      [2] الحجازي في اصطلاح الطبرسي = الصدر عند الشاطبي = المدنيان و المكي .

                                                      تعليق


                                                      • #76
                                                        مجهود طيب بارك الله فيكم اخي حسن ووفقت لك خير
                                                        جليس القوم

                                                        تعليق


                                                        • #77
                                                          [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                          شكرا لك أخي أيمن على تشجيعك و اهتمامك ...

                                                          و الله أسأل أن يتيسر لأعضاء هذا الملتقى المبارك و زواره الكرام الإستفادة أكثر من خبرتك و نشاطك و حماسك ، بل و مشاريعك التي تابعنا أخبارها و نشأتها ... ومازلنا ننتظر ظهورها أو خبر عنها .[/align]..

                                                          تعليق


                                                          • #78
                                                            [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                            أقـوال الـعـاديـن في عـدد آي سـورة الأعـراف [/align]

                                                            قال السخاوي في كتابه " أقوى العدد في معرفة العدد " بمجموعه :" جمال القراء و كمال الإقراء " [ج1 ـ ص 440 ] .

                                                            سورة الأعـراف[*] :

                                                            هي في الكوفي و المدنيين و المكي مائتان و ست آيات 206[*] ، في البصري و الشامي تنقص آية 205[*] ".

                                                            اختلافها خمس آيات :

                                                            1 ـ المـص [1] للكوفي .
                                                            2 ـ مُخلصين له الدين [29] للبصري و الشامي .
                                                            3 ـ كما بدأكم تعودون [29] للكوفي .
                                                            4 ـ ضِعْفاً من النار[38] للمدنيَيْن و المكي .
                                                            5 ـ الحسنى على بني إسرائيل [137] للمدنيين و مكي .
                                                            ............
                                                            [*] الأعداد في ما بين معقوفين و ترقيم الآيات و ترتيب المادة من وضعي [ بنلفقيه ].

                                                            تعليق


                                                            • #79
                                                              [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                              أقـوال الـعـاديـن في عدد آي سـورة الأعـراف [/align]
                                                              قال الشاطبي في قصيدته ناظمة الزهر[1]:

                                                              106- والاعرافُ عن كوفٍ و [صدر] [و]فى [ر]ضى...*... تعـودون لـْْْْْلكوفي له الـدين للبصري
                                                              107- و شام و قـل ضـعـفا من الـنار عــده ...*... و ثالث إسرائيل [صدر] وعى صدرِ
                                                              .........

                                                              و أقول [ بنلفقيه ] :

                                                              عدد آيها في الكوفي و الصدر [ = المدنيان و المكي ] : [ و + ر ] = [ 6 + 200[*]] = [206][*] .
                                                              و [205][*] للباقيين وهما البصري و الشامي ، لقول الناظم:

                                                              و لما قبل أخرى الذكر و بعده لمن ...*... تركتُ اسمَهُ في البضع فابْضَعْ بما يُبْري

                                                              اختلافها خمس آيات :

                                                              1 ـ المص [1] عدها الكوفي وحده ، لقول الشاطبي :
                                                              و ما بدءه حرف التهجي فآية * لكوف سوى ذي را و طس و الوتر
                                                              2 ـ له الدين [29] للبصري و الشامي .
                                                              3 ـ تعودون [29] للكوفي وحده .
                                                              4 ـ ضعفا من النار [38] للصدر و هم المدنيان و المكي ، و هم الحجازي عند الطبرسي .
                                                              5 ـ بني إسرائيل [137] للصدر و هم المدنيان و المكي ، و هم الحجازي عند الطبرسي .
                                                              ..............
                                                              [*] الأعداد في ما بين معقوفين و ترقيم الآيات و ترتيب المادة من وضعي [ بنلفقيه ].
                                                              [1] المرجع : [ إتحاف البررة بالمتون العشرة في القراءات و الرسم و الآي و التجويد ] : جمع و ترتيب و تصحيح الشيخ علي محمد الضباع ، مراجع المصاحف بمشيخة المقارئ المصرية . مطبعة مصطفى البابي الحلبي و أولاده بمصر . 1354هـ ـ 1935م .

                                                              تعليق


                                                              • #80
                                                                [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                أقـوال العاديـن في عـدد آي سـورة الأعــراف [/align]

                                                                قول المخللاتي ـ وهو رضوان بن محمد المكنى بأبي عيد . توفي عام 1893م ـ .

                                                                المرجع : القول الوجيز في فواصل الكتاب العزيز المشهوربــ : شرح المخـلـلاتـي .
                                                                شرح و تحقيق : عبد الرزاق علي إبراهيم موسى و هو من العلماء المعاصرين ، و أستاذ جامعي بكلية القرآن الكريم بالمملكة السعودية .
                                                                .....................
                                                                قال المخللاتي :

                                                                سورة الأعراف :

                                                                مكية في قول أكثرهم، وعن ابن عباس وقتادة أنها مكية إلا خمس آيات منها نزلت بالمدينة (وَاسْأَلْهُمْ عَنْ الْقَرْيَةِ) إلى آخر الآيات الخمس، وقيل: إلى قوله تعالى: (وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ) ونزلت بعد سورة (ص وَالْقُرْآنِ)، ونزلت بعدها سورة الجن، ولا نظير بها في عدد آياتها.
                                                                وعدد آياتها مائتان وخمس [205][*] بصري وشامي. وست [206][*] مدني ومكي وكوفي.
                                                                اختلافهم في خمسة مواضع:
                                                                الأول: (آلمص)[1] عده الكوفي ولم يعده الباقون
                                                                الثاني: (لَهُ الدِّين)[29] عده الشامي والبصري
                                                                الثالث: (كَمَا بَدَأَكُمْ تَعُودُونَ) [29] ، عده الكوفي
                                                                الرابع: (ضِعْفًا مِنْ النَّارِ) [38] ، عده المدنيان والمكي
                                                                الخامس: (الْحُسْنَى عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ) [137] عده المدنيان والمكي .

                                                                ........................
                                                                [*] الأعداد في ما بين معقوفين و ترقيم الآيات و ترتيب المادة من وضعي [ بنلفقيه ].

                                                                تعليق


                                                                • #81
                                                                  [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                  أقـوال العـادين في عدد آي سـورة الأعــراف

                                                                  الفواصل المتفق على عدها في سورة الأعراف و في الأعداد الستة [/align]
                                                                  قال المخللاتي :

                                                                  الفواصل المتفق على عدها في سورة الأعراف و في الأعداد الستة هي :

                                                                  ـ[1]ـ ، للمؤمنين، (الحزب السادس عشر)* ، تذكرون، قائلون، ظالمين[1]، المرسلين(5)

                                                                  غائبين، المفلحون، يظلمون، تشكرون، الساجدين، من طين، (11)

                                                                  الصاغرين، يبعثون، المنظرين، المستقيم، شاكرين، أجمعين، الظالمين، (18)

                                                                  الخالدين، الناصحين، مبين، الخاسرين، حين، تخرجون، يذكرون، (25)

                                                                  لا يؤمنون، تعلمون، ـ[29]ـ، مهتدون، (ربع) المسرفين، يعلمون، تعلمون، (31)

                                                                  يستقدمون، يحزنون، خالدون، كافرين، ـ 38 ـ ، تعلمون، تكسبون، المجرمين، (38)

                                                                  الظالمين، خالدون، تعـملون[2]، الظالمين، كافرون، يطمعون، (نصف) (44)

                                                                  الظالمين، تستكبرون، تحزنون، الكافرين، يجحدون، يؤمنون، يفترون، (51)

                                                                  العالمين، المعتدين، المحسنين، تذكرون، يشكرون عظيم، مبين، (58)

                                                                  العالمين، تعلمون، [ترحمون(6)]، عمين، (ثلاثة أرباع) تتقون، الكاذبين، (64)

                                                                  العالمين، آمين، تفلحون، الصادقين، المنتظرين، مؤمنين، أليم، (71)

                                                                  مفسدين، مؤمنون، كافرون، المرسلين، جاثمين، الناصحين، (77)

                                                                  العالمين، مسرفون، يتطهرون، الغابرين، المجرمين، مؤمنين، المفسدين، الحاكمين، (85)

                                                                  (الحزب السابع عشر) كارهين، الفاتحين، [ لخاسرون ][3] ، جاثمين، الخاسرين (90)

                                                                  كافرين، يضرعون، لا يشعرون، يكسبون، نائمون، يلعبون، الخاسرون[4]، (97)

                                                                  لا يسمعون، الكافرين، [ الفاسقين ] ، المفسدين، العالمين، إسرائيل، (103)

                                                                  الصادقين، مبين، للناظرين، عليم، تأمرون، حاشرين، عليم، الغالبين، (111)

                                                                  المقربين، الملقين، عظيم (ربع) يأفكون، يعـملون[5]، صاغرين، ساجدين، (118)

                                                                  العالمين، وهارون، تعلمون، أجمعين، منقلبون، مسلمين، قاهرون، (125)

                                                                  للمتقين، تعملون، يذكرون، يعلمون، بمؤمنين، مجرمين، إسرائيل، (132)

                                                                  ينكثون، غافلين، ـ137ـ ، يعرشون، تجهلون، يعملون، العالمين، عظيم، (139)

                                                                  (نصف) المفسدين، المؤمنين، الشاكرين، الفاسقين، غافلين، يعملون، (145)

                                                                  ظالمين، الخاسرين، الظالمين، الراحمين، المفترين، رحيم، يرهبون، (152)

                                                                  الغافرين، (ثلاثة أرباع) يؤمنون، المفلحون، تهتدون، يعدلون، (157)

                                                                  يظلمون، المحسنين، يظلمون، يفسقون، يتقون ، يفسقون، خاسئين، (164)

                                                                  رحيم، يرجعون، تعقلون، المصلحين، (الحزب الثامن عشر) [ تتقون ] (169)

                                                                  غافلين، المبطلون، يرجعون، الغاوين، يتفكرون، يظلمون، الخاسرون، (176)

                                                                  الغافلون [6]، يعملون، يعدلون، يعـلـمون[7]، متين، مبين، يؤمنون، يعمهون، يعلمون، (185)

                                                                  يؤمنون، (ربع) الشاكرين، يشركون، يخلـقون، ينصرون، صامتون، (191)

                                                                  صادقين، تنظرون، الصالحين، ينصرون، لا يبصرون، الجاهلين، عليم، (198)

                                                                  مبصرون، لا يقصرون، يؤمنون، ترحمون، الغافلين، يسجدون، [8] ، (نصف) (204)

                                                                  ــــــــــ
                                                                  [*] تنبيه : الفواصل المكتوبة ما بين معقوفين مثل [ترحمـون] فهي من تصحيح محقق شرح المخللاتي الأستاذ الشيخ الجليل عبد الرزاق علي إبراهيم موسى ، و لهذه التصويبات هوامش في الأصل يمكن الرجوع إليها بالرابط أدناه، و لقد راجعتها جميعها و تأكدت من صحتها ، كما راجعت الفواصل الأخرى ، و سجلت ملاحظاتي عنها أسفله . و أ ما الأرقام الموضوعة ما بين معقوفين داخل المتن ، مثل ، ـ[1]ـ، ، فهي أرقام رؤوس الآي الخلافية بين الأعداد ، لمعرفة أرقام آياتها بالعد الكوفي في مصحف المدينة المنورة ، على ساكنها أفضل الصلاة و أزكى السلام .
                                                                  ـــــــــ

                                                                  و هذه ملاحظاتي ، أقدمها هنا كأمثلة ... و كل الفواصل المنشورة في هذا الملف مصححة ، سواء ذكرت التصحيح أم لم أذكره[ بنلفقيه] :
                                                                  [*]: كتب (الحزب السادس عشر) في كتاب شرح المخللاتي ، بعد الفاصلة الأولى :" للمومنيـن " و هي الآية الثالثة بالعد الكوفي ، و تكون بداية الحزب السادس عشر هنا هي اتبِـعوا ما أنزل إليكم من ربكم ... و هي الآية الثالثة بالعد الكوفي.
                                                                  و بداية هذا الحزب عينه في المصحف الحسني ، و في المصحف الجزائري ، و في مصحف التجويد السوري ـ وجميعها بالعد الكوفي و برواية ورش ـ فهي : فما كان دعواهم إذ جاءهم بأسنا إلا أن قالوا إنا كنا ظالمين و هي الآية 5 بالعد الكوفي .
                                                                  و أما بداية الحزب بالمصحف الأميري فهي الآية الأولى بالعد الكوفي : الـمـص .

                                                                  [1] كُـتِـبَـت خطأ في شرح المخللاتي [ ظالمـون ] و التصحيح ظالمين [ آية 5] من المصحف الحسني [ آية 5] .
                                                                  [2] كُـتِـبَـت خطأ في شرح المخللاتي [ تعلمون ] بتقديم اللام عن الميم . و التصحيح تعملون[ آية 43 ] بالميم قبل اللام من المصحف الحسني [ آية 43] .
                                                                  [3] كُـتِـبَـت خطأ في شرح المخللاتي [ ا لخاسرون ] بالألف و اللام ، و التصحيح لخاسرون [ آية 90 ] بدون ألف ، من المصحف الحسني .
                                                                  [4] كُـتِـبَـت خطأ في شرح المخللاتي [ ا لخاسرين ] بالياء . و التصحيح ا لخاسرون [ آية 99 ] بالواو ، من المصحف الحسني .
                                                                  [5] كُـتِـبَـت خطأ في شرح المخللاتي [ يعلمون ] باللام قبل الميم . و التصحيح يعـملون [ آية 118 ] بالميم قبل اللام ، من المصحف الحسني .
                                                                  [6] كُـتِـبَـت خطأ في شرح المخللاتي [الغافلين ] بالياء . والتصحيح الغافلون [آية 179] بالواو ، من المصحف الحسني .
                                                                  [7] كُـتِـبَـت خطأ في شرح المخللاتي [ يعملون ] بالميم قبل اللام . و التصحيح يعـلـمون [آية 182] ، باللام قبل الميم ، من المصحف الحسني .
                                                                  [8] سجدة بالمصحف الحسني .

                                                                  ........ الفواصل الخلافية في سورة الأعراف :
                                                                  ـ[1]ـ، : الـمـص [ آية 1 ] ، في عدها خلاف بين الأعداد . عدها الكوفي وحده .
                                                                  ـ[29]ـ له الدين [ آية29] في عدها خلاف ، عدها البصري و الشامي و لم يعدها الباقون .
                                                                  ـ[29]ـ تعودون [ آية 29 ] في عدها خلاف ، عدها الكوفي وحده.
                                                                  ـ[38]ـ النار [آية38] في عدها خلاف، عدها المدنيان و المكي.
                                                                  ـ[137]ـ إسرائيل [آية 137] في عدها خلاف، عدها المدنيان و المكي.

                                                                  تنبيه و تذكير و رجاء :
                                                                  هذا رابط لتحميل نسخة من كتاب شرح المخللاتي لمن يريد قراءة هوامش التحقيق ، و لمن يرغب في أجر و ثواب مراجعة الفواصل و تصحيح ما قد يقع لي فيها من خطأ أو سهو :
                                                                  http://www.tafsir.org/tafsir/index.p...on=view&id=123

                                                                  تعليق


                                                                  • #82
                                                                    بسم الله و الحمد لله والصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                    [img][/img]

                                                                    و الله أعلم.
                                                                    و لله الحمد و له الشكر على توفيقه. و له الأمر من قبل و من بعد.

                                                                    تعليق


                                                                    • #83
                                                                      [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله[/align]

                                                                      [img][/img]

                                                                      و الله أعلم.
                                                                      و لله الحمد و له الشكر على توفيقه. و له الأمر من قبل و من بعد.

                                                                      تعليق


                                                                      • #84
                                                                        [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                        أقـوال العاديـن في عدد آي سـورة الأنـفـال [/align]

                                                                        قال الداني في كتابه " البيان في عد آي القرآن " [ص/158][*] :

                                                                        " مدنية ، و نظيرتها [ في عدد الآي ] في المدنيين الحج ، و في الكوفي الزمر ، و في الشامي الفرقان ، و لا نظير لها في المكي و البصري ".[1]

                                                                        " و هي سبعون و خمس آيات [75][*] في الكوفي ، و ست [76][*] في المدنيين و المكي و البصري ، و سبع [77][*] في الشامي".

                                                                        "اختلافها ثلاث آيات :

                                                                        1 ـ ثم يُغلـَبـُون [36] عدها البصري و الشامي و لم يعدها الباقون .
                                                                        2 ـ ليقضيَ الله أمراً كان مفعولاً [42] لم يعدها الكوفي و عدها الباقون .
                                                                        3 ـ بنصره و بالمومنين [62] لم يعدها البصري و عدها الباقون ".
                                                                        ..............
                                                                        [*] الأعداد في ما بين معقوفين و ترقيم الآيات و ترتيب المادة من وضعي [ بنلفقيه ].
                                                                        [1]: [ ينظر جدول عدد آي السور الذي سيلحق بالدراسة] .

                                                                        تعليق


                                                                        • #85
                                                                          [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                          أقوال العادين في عدد آي سورة الأنـفـال [/align]

                                                                          قال الطبرسي في كتاب مجمع البيان في تفسير القرآن [ج4/ص326][*] :

                                                                          :" عدد آيها سبعون و سبع آيات 77[*] شامي و ست 76[*]حجازي [1] بصري, و خمس75[*] كوفي .

                                                                          اختلافها ثلاث آيات:

                                                                          1 ـ ثم يغلبون[36] بصري شامي .
                                                                          2 ـ ليقضيَ الله أمراً كان مفعولاً[42] الأول غير الكوفي .
                                                                          3 ـ بنصره و بالمؤمنين[62] غير البصري ".
                                                                          ..................
                                                                          [*] الأعداد في ما بين معقوفين و ترقيم الآيات و ترتيب المادة من وضعي [ بنلفقيه ]

                                                                          [1]: الحجازي في اصطلاح الطبرسي= المدنيان و المكي.

                                                                          تعليق


                                                                          • #86
                                                                            أكرر شكري وامتناني لك أخي لحسن بنلفقيه على هذا الترتيب اللائق....... وعلى جهودك المتواصلة في عرض هذه المادة العلمية القرآنية ، وأسأله تعالى أن يوفقك لما فيه الخير .

                                                                            تعليق


                                                                            • #87
                                                                              [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                              شكرا لك أستاذي الفاضل أحمد تيسير على اهتمامك و تشجيعك ...
                                                                              أبذل الجهد ... و التوفيق من الله.
                                                                              [/align]

                                                                              تعليق


                                                                              • #88
                                                                                ما شاء الله ..

                                                                                بارك الله بكم شيخنا الكريم / لحسن بنلفقيه ..

                                                                                لا تزالون تثرون الملتقى بهذي المشاركات المنهجية الجامعة النافعة - بإذن الله - ..

                                                                                لا أخفيكم أني لخصت لنفسي منه في بعض الأوراق ليكون سهل المحمل .. ولا زلنا معكم متابعين .. كنت أتابع بصمت ولم أشأ قطع تسلسل الموضوع فاعذرونا .

                                                                                وفقكم الله وأتم لنا ولكم هذا الموضوع ونفعنا به وإياكم .. اللهم آمين

                                                                                تعليق


                                                                                • #89
                                                                                  بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                                  الأستاذ الهمام : حسين همام.

                                                                                  مرحبا بك و بمشاركاتك النبيهة القيمة ... و على الرأس و العين كما يقول المغاربة ...

                                                                                  لا تنس أن لك عندي ـ يعلم الله ـ منزلة خاصة .

                                                                                  أنت أول مرحب بي و معين لي على فهم تقنيات الإتصال بهذا الملتقى المبارك.

                                                                                  بارك الله فيك و نفع بك و بعلمك.

                                                                                  تعليق


                                                                                  • #90
                                                                                    [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                                    أقوال العـاديـن في عدد آي سـورة الأنـفـال [/align]

                                                                                    قال السخاوي في كتابه " أقوى العدد في معرفة العدد " بمجموعه :" جمال القراء و كمال الإقراء " [ج1 ـ ص 440] .

                                                                                    سورة الأنفال[*] :
                                                                                    . وهي في الكوفي سبعون و خمس آيات 75[*] ، و قال الشامي و سبع آيات 77[*] و قال الباقون و ست آيات 76[*] [1]".

                                                                                    اختلافها ثلاث آيات:

                                                                                    1 ـ ثم يغلبون [36] للبصري و الشامي
                                                                                    2 ـ ليقضيَ اللهُ أمراً كان مفعولاً [42] للجميع إلا الكوفي .
                                                                                    3 ـ بنصره و بالمؤمنين [62] للجميع إلا البصري .
                                                                                    ...................
                                                                                    [*] الأعداد في ما بين معقوفين و ترقيم الآيات و ترتيب المادة من وضعي [ بنلفقيه ].

                                                                                    [1]الباقون هم المدنيان و المكي و البصري.

                                                                                    تعليق


                                                                                    • #91
                                                                                      بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                                      أقوال الـعـاديـن في عـدد آي سـورة الأنـفـال

                                                                                      قال الشاطبي في قصيدته ناظمة الزهر[1] :

                                                                                      110- و الأنفال شامٍ [عـ]ـم [ز]هـراً و خَمْسُها * تـُعـَدّ لـكـوفٍ يُـغْـلـَبـُون [و] لا [دَ] رِّ
                                                                                      111- و أول مـفـعـولاً فـأسـقـطـهُ [هـ]ـاديــــا * و بالـمـؤمنيــن اسـقِـطْ [وَ]فِيًّاً وَ رَا نصـرِ
                                                                                      ......................

                                                                                      و أقول [ بنلفقيه] :

                                                                                      معنى البيتين :
                                                                                      عدد آيها في الشامي [ ع + ز ] = [ 70 + 7 ] = [ 77 ][*] . و خمس [ 75 ][*] للكوفي . و ما بين العددين[ 76 ][*] على شرط الشاطبي [2]، للباقين و هم المدنيان و المكي و البصري .

                                                                                      اختلافها ثلاث آيات :

                                                                                      1 ـ ثم يُغلـَبـُون [36] يعده البصري [و] ، و الشامي [د] .
                                                                                      2 ـ ليقضيَ الله أمراً كان مفعولاً [42] ـ الأول ـ ، يسقطه الكوفي [هـ].
                                                                                      3 ـ بنصره و بالمومنين [62] يسقطه البصري [و] .

                                                                                      .........................
                                                                                      [*] الأعداد في ما بين معقوفين و ترقيم الآيات و ترتيب المادة من وضعي [ بنلفقيه ].
                                                                                      [1] المرجع : [ إتحاف البررة بالمتون العشرة في القراءات و الرسم و الآي و التجويد ] : جمع و ترتيب و تصحيح الشيخ علي محمد الضباع ، مراجع المصاحف بمشيخة المقارئ المصرية . مطبعة مصطفى البابي الحلبي و أولاده بمصر . 1354هـ ـ 1935م
                                                                                      [2] : و هو قول الشاطبي : و لما قبل أخرى الذكر و بعده لمن ...*... تركتُ اسمَهُ في البضع فابْضَعْ بما يُبْري

                                                                                      تعليق


                                                                                      • #92
                                                                                        [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله

                                                                                        أقوال العاديـن غي عـدد آي سـورة الأنـفـال [/align]
                                                                                        قال السيوطي في الإتقان [ج1/ص64] :

                                                                                        " قال أبو عبد الله الموصلي في شرح قصيدته ذات الرشد في العدد[*] :

                                                                                        الأنفال: سبعون وخمس [ 75 ][*][1] ، وقيل ست [ 76 ][*]] [2] ، وقيل سبع [ 77 ][*][3].

                                                                                        [ إنتهى ما نقل عن السيوطي ]...

                                                                                        و أقول [ بنلفقيه] :

                                                                                        قال أبو عبد الله الموصلي [4] :

                                                                                        (1) وَعَدُّ الاَنْفَالِ [عَـ]نْ [وَ][جْـ]هٍ وَكُوفَةُ [هَـ]لْ...*...وَالشَّامِ[زُ]رْ يُغْلَبُونَ اعْدُدْ [حِـ]ـماً [دَ]ثَـرَا[*]
                                                                                        (2) وَقَبْـلَ ألَّـفَ تَـرْكُ المُؤْمِـنِينَ [دَ]نَـا...*...وَ كَانَ مَفْعُولاً الأُولى اتْرُكُوا [ذِ]كَـرَا
                                                                                        ....
                                                                                        و قال محقق قصيدة ذات الرشد [4] ، الدكتور عبد الرحمن بن ناصر اليوسف :
                                                                                        سورة الأنفال : خمس و سبعون آية في عد الكوفي ، و ست في عد المكي و المدني و البصري .[5]
                                                                                        و اختلافها في ثلاثة مواضع :
                                                                                        1 ـ ثم يغلبون [36] : عده البصري و الشامي .
                                                                                        2 ـ ليقضي الله أمرا كان مفعولا [42] : عده غير الكوفي .
                                                                                        3 ـ هو الذي أيدك بنصره و بالمومنين [62] : عده غير البصري .
                                                                                        أنظر : البيان : 158. و حسن المدد 256. و التبيان 224.

                                                                                        ـــ

                                                                                        و أقول [ بنلفقيه]:

                                                                                        كنت تمنيت في مشاركة سابقة اعتماد قصيدة ذات الرشد لأبي عبد الله الموصلي ، لتفصيل ما ينقله عنه الإمام السيوطي ، في كتاب الإتقان ، في النوع التاسع عشر في عدد سور القرآن و آياته ، إلا أن الفراغ لا يسمح بتحقيق كل ما يتمناه المرء ...

                                                                                        و أكتفي هنا بهذا المثال لأبين كيفية عرض مسائل هذا العلم في قصيدة ذات الرشد ، أرجو أن أوفق في كشف رموز هذين البيتين الخاصين بعدد آي سورة الأنـفـال :

                                                                                        يقول الناظم :

                                                                                        [ و عد الأنفال ] : بمعنى و عدد آي سورة الأنفال هـو الآتي ...
                                                                                        [عَـنْ وَجْــهٍ ] : [ ع = 70 + و = 6 ] = 76 للحجازيين [ هم المدنيان و المكي ] و رمزهم في القصيدة هو الجيم .
                                                                                        ملاحظة: عدد آي سورة الأنفال في العدد البصري هو 76 أيضا ، و رمزه في ذات الرشد هو الدال ؟
                                                                                        هل الصواب [ عن وجــد ] ؟ ـ الله أعلم ـ
                                                                                        [وَكُوفَةُ هَـلْ] : معناه و للكوفي [ + هـ = + 5 ] = 75 .
                                                                                        [وَالشَّامِ زُرْ ] : معناه و للشامي [ + ز = + 7 ] = 77 .
                                                                                        [يُغْلَبُونَ اعْدُدْ حِـماً دَثَـرَا] : معنا يغلبون يعده الشامي و رمزه [ح] و البصري و رمزه [د].
                                                                                        [تَـرْكُ المُؤْمِـنِينَ دَنَا ]: معناه : المؤمنين لا يعده البصري و رمزه [د].
                                                                                        [كَانَ مَفْعُولاً الأُولى اتْرُكُوا ذِكَـرَا ] : معناه كان مفعولا ـ الأولى ـ لا يعدها الكوفي و رمزه [ذ]

                                                                                        .......................................
                                                                                        [*] الأعداد و رموز القصيدة في ما بين معقوفين من وضعي [ بنلفقيه ].

                                                                                        [1] إشارة إلى العدد الكوفي
                                                                                        [2] إشارة إلى أعداد المدنيين و المكي و البصري .
                                                                                        [3] إشارة إلى عدد الشامي .
                                                                                        [4] : كتاب :ذات الرشد في الخلاف بين أهل العدد .تأليف : شمس الدين محمد بن أحمد الموصلي الحنبلي المعروف بشعلة .
                                                                                        دراسة و تحقيق : د. عبد الرحمن بن ناصر اليوسف .[ص 45].
                                                                                        [5] : لم يذكر المحقق عدد الشامي ، و هو 77 .
                                                                                        و يشهد الله أنني لم أتعمد اختيار هذه السورة ، و لم أنتبه لهذا السهو من طرف المحقق إلا بعد تحرير هذا الموضوع بأكمله.
                                                                                        ـــــــــــــــــــــــــــــ

                                                                                        تعليق


                                                                                        • #93
                                                                                          أشكر فضيلتكم على هذه المنبهة , بيد أني أرسلت لكم التحقيق ذاكرا أن ثمت تعديلات بقيت , وقد انتهيت منها ,وبإذن الله أرسلها لكم قريبا .
                                                                                          أما تعليقكم المبارك , فأشارككم فيه , وأنبه إلى أن شعلة الموصلي - - بدأ بذكر عدد آيات سورة الأنفال رامزا لها ب(ع,و) أي 76وأن الكوفي يعدها 75 ورمزه(هـ) , والشامي 77 ورمزه (ز) وأن الباقين وهم الحجازيون والبصري ,يعدونها كما تقدم 76 آية. وعليه فتفكيكم -حفظطم الله - لبعض الرموز في غير محله , من جعل الجيم من (وجه)إشارة للحجازيين , أوإلصاق الدال بالبصري عند قولكم : ...هل الصواب [ عن وجــد ] ؟ ـ الله أعلم ـ
                                                                                          أسأل الله عزوجل أن يبارك في علمكم , ويمد في عمركم على طاعته .

                                                                                          تعليق


                                                                                          • #94
                                                                                            [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.[/align]
                                                                                            أستاذي عبد الرحمن بن ناصر اليوسف.
                                                                                            تقبل سلامي و تحيتي و تقديري .
                                                                                            وشكرا لك سيدي على تنبيهك لي و تصحيحك لأخطائي...
                                                                                            و بشهد الله أنني اعتبرت تفكيكي لرموز البيتين كتمرين ... و تمنيت في قرارة نفسي لو يطلع عليه قارئ من أهل هذا العلم لقبول التمرين أو تصحيحه ... لأني لم يسبق لي أن طالعت قصيدة " ذات الرشد " كما ينبغي ، و لم أشاهدها قط قبل تفضلكم بإرسال تحقيقكم لها لي .
                                                                                            و سؤالي عن قصيدة ذات الرشد و البحث عنها هو السبب في تعرفي على ملتقى أهل التفسير هذا ...
                                                                                            و أحمد الله أنكم نظرتم و صححتم ...
                                                                                            و سؤالي سيدي هو : كيف يُـعْـرَف أصحاب العدد المشار إليه في قول الناطم : [عَـنْ وَجْــهٍ ] ، و هو العدد 76 ، و أصحابه هم الحجازيون ، و رمزهم في القصيدة هو حرف الجيم ، و البصري و رمزه حرف الدال ... و قد يُـرمَـز للحجازي و البصري بحرف " الظاد" ـ المعجمة ، و لم تـُذكر في البـيـت ؟

                                                                                            و في انتظار ردكم ، أغتنم هذه المناسبة الكريمة ـ و الشيء بالشيء يذكر ـ لأخبر أستاذي الدكتور عبد الرحمن اليوسف ـ و كل أستاذ مهتم ـ حفظكم الله و رعاكم ، بأن فضيلة الدكتور أحمد شكري ، مشرف هذا المنتدى ، أشار علي أن أطلب من أستاذ في هذا العلم مراجعة ما أكتب فيه ، ليطمئن القارئ و لتصحيح ما قد يقع في كتاباتي من سهو أو خطأ ... و بما أن البحث في علوم القرآن مسؤولية مشتركة بين الكاتب و القارئ العارف ، فحبذا أستاذي لو تتفضلوا بقبول دعوتي و رجائي أن تنظروا في مادة هذا الملف ، حسبما يسمح لكم به الفراغ ، و تنبيهي عند الحاجة قصد التصحيح ...
                                                                                            و أجركم على الله.

                                                                                            تعليق


                                                                                            • #95
                                                                                              شيخنا الفاضل : لما صدَر الناظم عدَ آي السورة بــ( 76 ) لمن لم يذكرهم بعد , وأخبر أن الكوفي يعدها( 75) ورمزه : هـ , والشامي (77)ورمزه : ز, دلَ على أن غير الكوفي والشامي , يعدها بما ذكر أولا في تصديره (76) آية , وهم الحجازيون والبصري .
                                                                                              هذا جواب سؤالكم رعاكم الله ,وسدد خطاكم .
                                                                                              شيخنا الفاضل : ماطلبته تشريف لي ,عسى أن أكون عند حسن ظنكم بي . وسؤلكم,بل
                                                                                              أمركم , ممتثل .
                                                                                              رفع الله قدركم , وأجزل مثوبتكم .

                                                                                              تعليق


                                                                                              • #96
                                                                                                [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.[/align]
                                                                                                [align=center]
                                                                                                أستاذي الفاضل الدكتور عبد الرحمن اليوسف .
                                                                                                شكرا لكم على تفضلكم بقبولكم مراجعة و تتبع مواد هذا الملف ، و أنتم و الله أهل لذلك ...
                                                                                                أما عن جوابكم في اصطلاح الناظم عن الإستغناء عن ذكر الرقم ما بين الرقمين المذكورين ،
                                                                                                فهذا شبيه باصطلاح الشاطبي في قوله في ناظمته:
                                                                                                [ و لما قبل أخرى الذكر و بعده لمن ...*... تركتُ اسمَهُ في البضع فابْضَعْ بما يُبْري ]
                                                                                                و تقبل سلامي و تقديري ... و تقبل الله منا جميعا
                                                                                                ...[/align]

                                                                                                تعليق


                                                                                                • #97
                                                                                                  [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                                                  تابعت تمريني الخاص بفك رموز عدد آي سورة الأنفال في قصيدة ذات الرشد للموصلي ، فتبين لي خطأ تساؤلي : هل الصواب [ عن وجــد ] ؟ ، حيث استبدلت الهاء الأصلية في [ عن وجــه ] بالدال التي هي رمز البصري ...
                                                                                                  تبين لي ذلك بعد أن اطلعت على اصطلاح الناظم في وضع الرموز في أول الكلمة لا في وسطها أو آخرها ، في قوله :

                                                                                                  و كل سـورة أحْـلـُـلْ رمـزَ جُمْـلـتِـها ...*... بِـجُـمَّـل و اعْـتـَمِـدْ من برقه المـطـرا
                                                                                                  و الرّمْـزُ في أوّلِ كِـلْـمٍ دون سائـرها...*...مَـحَـلـّهُ فلـتـرُدْ من روْضِـها خَـضِـرا

                                                                                                  ولله الحمد و له الشكر على هدايته ، و له الأمر من قبل و من بعد[/align].

                                                                                                  تعليق


                                                                                                  • #98
                                                                                                    [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله
                                                                                                    أقوال العادين في عدد آي سورة الأنـفـال [/align]

                                                                                                    قول المخللاتي ـ وهو رضوان بن محمد المكنى بأبي عيد . توفي عام 1893م [1].

                                                                                                    قال المخللاتي :

                                                                                                    سورة الأنفال : عدد آياتها سبعون وخمس[75] كوفي وست[76] مدني ومكي وبصري وسبع[ 77]شامي .

                                                                                                    اختلافهم في ثلاثة مواضع :

                                                                                                    الأول: (ثُمَّ يُغْلَبُونَ)[ آية 36] ، عده الشامي والبصري ... ولم يعده الباقون .
                                                                                                    الثاني: (وَلَكِنْ لِيَقْضِيَ اللَّهُ أَمْرًا كَانَ مَفْعُولًا) [آية 42] ، عده غير الكوفي .
                                                                                                    الثالث: (بِنَصْرِهِ وَبِالْمُؤْمِنِينَ) [62] عده غير البصري .

                                                                                                    .........................
                                                                                                    [1]:المرجع : شرح المخللاتي .
                                                                                                    شرح و تحقيق : عبد الرزاق علي إبراهيم موسى و هو من العلماء المعاصرين ، و أستاذ جامعي بكلية القرآن الكريم بالمملكة السعودية .

                                                                                                    هذا رابط لتحميل نسخة من كتاب شرح المخللاتي لمن يريد مراجعة هوامش التحقيق ، و لمن يرغب في أجر و ثواب مراجعة الفواصل و تصحيح ما قد يقع لي فيها من خطأ أو سهو :
                                                                                                    http://www.tafsir.org/tafsir/index.p...on=view&id=123

                                                                                                    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

                                                                                                    تعليق


                                                                                                    • #99
                                                                                                      [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                                                      الفواصل المتفق على عدها في سورة الأنفال بالأعداد الستة[/align]

                                                                                                      قال المخللاتي :

                                                                                                      الفواصل المتفق على عدها في سورة الأنفال بالأعداد الستة هي :

                                                                                                      مؤمنين، يتوكلون، كريم، لكارهون، ينظرون، (6)

                                                                                                      الكافرين، المجرمون، مردفين، حكيم، الأقدام، بنان، العقاب، النار، (14)


                                                                                                      الأدبار، المصير، عليم، الكافرين، المؤمنين، تسمعون ، لا يسمعون، (21)

                                                                                                      (ثلاثة أرباع) لا يعقلون، معرضون، تحشرون، العقاب، تشكرون، تعلمون، (27)

                                                                                                      عظيم، العظيم، الماكرين، الأولين، أليم، يستغفرون، لا يعلمون، تكفرون، (35)

                                                                                                      ـ[36]ـ ، يحشرون، الخاسرون[1]، الأولين، بصير، النصير، (الجزء التاسع عشر) (40)

                                                                                                      قدير، ـ[42]ـ ، عليم، الصدور، الأمور، تفلحون، الصابرين، محيط، العقاب (48)

                                                                                                      حكيم، الحريق، للعبيد، العقاب، عليم، ظالمين، لا يؤمنون، لا يتـقون، (56)

                                                                                                      يذكرون، الخائنين، يعجزون، لا تظلمون، (ربع) العليم، ـ[62]ـ ، حكيم، المؤمنين، (63)


                                                                                                      لا يفقهون، الصابرين، حكيم، عظيم، رحيم، رحيم، حكيم، بصير، (71)

                                                                                                      كبير، كريم، عليم. (74)

                                                                                                      [align=center]ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ[/align]
                                                                                                      انتهى ما نقل عن المخللاتي .

                                                                                                      ومجموع عدد الفواصل المتفق على عدها في سورة الأنفال و في الأعداد الستة ، هو : 74 آية ...


                                                                                                      و هذه ملاحظاتي عن محتوى اللائحة :

                                                                                                      .................................

                                                                                                      ملاحظاتي [ بنلفقيه ]:
                                                                                                      [*] تنبيه : الفواصل المكتوبة ما بين معقوفين مثل [...........] فهي من تصحيح محقق شرح المخللاتي الأستاذ الشيخ الجليل عبد الرزاق علي إبراهيم موسى ، و لهذه التصويبات هوامش في الأصل يمكن الرجوع إليها بالرابط أدناه، و لقد راجعتها جميعها و تأكدت من صحتها ، كما راجعت الفواصل الأخرى ، و سجلت ملاحظاتي عنها أسفله . و أ ما الأرقام الموضوعة ما بين معقوفين داخل المتن ، مثل ، ـ[42]ـ ، فهي أرقام رؤوس الآي الخلافية بين الأعداد ، لمعرفة أرقام آياتها بالعد الكوفي في مصحف المدينة المنورة ، على ساكنها أفضل الصلاة و أزكى السلام .


                                                                                                      [1] طُـبِـعِـتْ خطأ في " شرح المخللاتي " بالياء [ الخاسريـن ] . و التصحيح الخاسرون [ آية 37 ] بالواو ، من المصحف الحسني .

                                                                                                      ........ الفواصل الخلافية في سورة الأعراف :
                                                                                                      ـ[36]ـ ، ثم يغلبون [ آية 36] : عدها الشامي و البصري و لم يعدها الباقون .
                                                                                                      ـ[42]ـ ، كان مفعولا [ آية 42] : أسقطها الكوفيو عدها الباقون .
                                                                                                      ـ[62]ـ ، و بالمومنين [ آية 62 ] : أسقطها البصري و عدها الباقون .

                                                                                                      تنبيه و تذكير و رجاء :
                                                                                                      هذا رابط لتحميل نسخة من كتاب شرح المخللاتي لمن يريد مراجعة هوامش التحقيق ، و لمن يرغب في أجر و ثواب مراجعة الفواصل و تصحيح ما قد يقع لي فيها من خطأ أو سهو :
                                                                                                      http://www.tafsir.org/tafsir/index.p...on=view&id=123

                                                                                                      تعليق


                                                                                                      • [align=center]بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.

                                                                                                        أقـوال العـادين في عـدد آي سـورة الأنـفـال [/align]

                                                                                                        [img][/img]

                                                                                                        و لله الحمد و له الشكر على توفيقه. و له الأمر من قبل و من بعد.

                                                                                                        تعليق

                                                                                                        20,125
                                                                                                        الاعــضـــاء
                                                                                                        230,461
                                                                                                        الـمــواضـيــع
                                                                                                        42,210
                                                                                                        الــمــشـــاركـــات
                                                                                                        يعمل...
                                                                                                        X