• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • كتاب الخلاصة في ضبط متن تحفة الأطفال والمقدمة الجزرية

      سلسلة زاد المقرئين (5)
      الخُلاصَةُ فِي ضَبْطِ مَتْنَي
      تُحْفَةِ الأطْفَالِ
      للْعلامَةِ سُلَيْمَانَ بْنِ حُسَيْنِ الجَمْزوري
      وَالْمُقَدِّمَةِ الْجَزَرِيَّةِ
      لْلإمَامِ الحَافِظِ مُحَمَّدِ بْنِ شَمْسِ الدِّينِ بْنِ الجَزَرِي
      ملحق بالرسالة شريط صوتي
      ضَبْطُ وَتْعلِيقُ
      أَبِي عَبْدِ الرَّحْمَنِ جَمَالِ بْنِ إبرَاهِيمَ الْقِرْشِ
      قرظ له فضيلة الدكتور
      عَبْدِِ العَزِيزِ بْنِ عَبْدِ الحَفيظِ بْنِ سُليمانَ
      الحاصل على إجازة بالقراءات العشرالكبرى والصغرىعلى شيخ قراء عصره
      العلامة أحمد بن عبد العزيز الزيات
      عُرِض على أصحابِ الفضيلة
      مُحَمَّد بنُ عبدِ الحميدِ أبو روَّاش مدير إدارة النص القرآني لمراجعة مصحف المدينة النبوية
      رشادُ بنُ عبدِ التوابِ السِّيسي المدرس بكلية المعلمين بالمدينة المنورة عبد الرافع بن رضوان على الشرقاوي عضو اللجنة العلمية لمراجعة مصحف المدينة النبوية

      تقديم
      بسم الله الرحمن الرحيم
      الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجًا، قيمًا لينذر بأسًا شديدًا من لدنه ويبشر المؤمنين الذين يعملون الصالحات أن لهم أجرًا حسنًا، ماكثين فيه أبدًا، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمدٍ وعلى آله وأصحابه ومن دعا بدعوته وكان بشرعه من العاملين إلى يوم الدين . وبعد :
      فقد عرض علي أحد أبنائي النجباء : الشيخ جمال القرش - فتح الله عليه وعلى أمثاله - الذي قرأ علي ختمة كاملة برواية حفص عن عاصم من طريق الشاطبية، وأسمعني متني تحفة الأطفال والجزرية.
      وسمعت منه أيضًا نظمًا لطيفًا لفضيلة أستاذنا الراحل: الشيخ عامر السيد عثمان شيخ المقارئ المصرية سابقًا، يتناول فيه أحكام قصر المنفصل مع توسط المتصل لمن أراد أن يقرأ بقصر المنفصل، سمعت منه هذه المنظومات الثلاث .
      وأنا بدوري أُقرُّ ما سمعته وأعلن أنه صالحٌ للتداول، وأنه يؤخذ به، ويؤخذ على هذا النحو، ويعمل بما فيه .
      فأرجو الله أن ينفع به، وبأمثاله الإسلام والمسلمين، وأن يتقبل مني ومنه ومن سائر قرَّاء القرءان صالح عملهم وأن يجعل هذا في ميزان حسناتنا جميعًا يوم القيامة إن ربنا سميع قريب مجيب .
      وصلى الله على محمدٍ وعلى آله وصحبه أجمعين .
      عبد العزيز بن عبد الحفيظ بن سليمان
      المقدمة

      الحمد لله المنعم المتفضلِ الذي لم يتخذ ولدًا ولم يكنْ لَه شَريكٌ في الْمُلْكِ وخَلَقَ كُلَّ شيءٍ فقدرهُ تقديرًا، والصلاةُ والسلامُ على المبعوِث إلى الناسِ كافةً بالهُدى ودِينِ الحقِّ ليُظهرَه على الدِّين كلِّه ولو كره المشركون .
      وبعد :
      فإنَّ المتونَ هي أداةُ كلِّ فنٍّ، ولمُّ شتاتِ كلِّ عِلمٍ، ومَرجعُ العلماءِ، والدليلُ الحاضرُ الموثِّق لِمَا يُقالُ، والفاصل في الخلاف .
      ولمَّا كان تَجويدُ القرءانِ ومعرفةُ أحكامه مِنْ عُلوم القرءان أشرفَ العلوم منزلةً، فقد رَغِبت في ضبطِ مَتْنَيْ: تُحفةِ الأطفالِ والمُقدِّمةِ الجزريةِ، واللَّتينِ قد وَصَّى أهل الإقراء بحفظهما قبلَ نَيل الإجازة
      وقمتُ حَسبَ مَا يَسرَّهُ الله وأعانني من التقريبِ والتذليل لبعض الإجابات التي يَكثرُ التَساؤلُ عنها، وكانتِ البدايةُ هي الرغبةُ في تسجيل شَريطٍ يكونُ مَرجعًا، مساعد الطالب على حِفْظ هذينِ المتْنينِ بكيفية صحيحةٍ، فقمت بعرض المتن على شَيخي الدكتورِعبدِ العزيرِ بنِ عبد الحفيظِ بنِ سليمانَ(1) وفقه الله
      ثم قمتُ بإرسال شريط مسجلٍ عليه أبيات التحفة والجزرية لصاحب الفضيلة الشيخ أحمد الزيات لمراجعته لكنَّ ظروفه الصحية لم تمكنه من ذلك، فعُرِضَ عَلى أَصحابِ الفضيلةِ : الشيخِ عبدِ الرافعِ بنِ رضوان حفظه الله عُضو لجنة المصاحف بالمجمع، والشيخ رشاد بن عبد التواب السيسي المدرس السابق بكلية المعلِّمين بالمدينة المنورة، والشيخِ فتحي بنِ رمضان بن محمود مساعد مدير إدارة النص القرآني بالمجمع، وقام فضيلة الشيخ محمد عبد الحميد أبو رواش (1)مدير إدارة النص القرءاني بالمجمع بالرد علينا، فجزاهم الله عنا خير الجزاء ، وقمت بضبط المتن حسب ما اختارته اللجنة .
      كَمَا عَرضت متن الجزرية على صاحب الفضيلة الدكتور: أحمد الزعبي(2) وتلقيت عنه المقدمة الجزرية بسنده إلى الإمام ابن الجزري وفق النُّسخة التي حققها الشيخ أيمن رشدي سويد .
      وقد رأيت أن أعتبر النسخة التي راجعتها اللجنة لمتني التحفة والجزرية هي الأصل الذي أَبني عليه، ووضعت بالهامش حواشي لبعض الرسائل التي عُنيت بضبط متني التحفة والجزرية ليكون عند القارئ إلمام بالأوجه المختلفة للمتن وتبريراتها اللُّغوية، وقد رَمزت لِكلِّ رِسالة محققةٍ برمز للتسهيل .
      وهي كما يلي :
      رسالة الشيخ أيمن سويد : برمز: ( أ ) (3).
      رسالة الشيخ الضباع في منحة ذي الجلال برمز : ( ض)(4).
      رسالة الشيخ حسن سعيد السكندري برمز : (س) (5).
      رسالة الشيخ زكريا الأنصاري " شرح المقدمة " برمز: (ز)(1) .
      رسالة الشيخ ملا على القاري في كتابه المنح الفكرية (م) .
      رسالة الشيخ عبد الحكيم بن أبي رواش، برمز: ( ش) (2).
      سائلا اللهَ العَليَّ الكبيرَ أنْ يجعلَ هذا العمَلَ خالصًا لوجهه الكريمِ ونفعًا للمسلمين، وصلى الله على نبينا مُحَمَّدٍ وَعلى آلِهِ وَصحبه وسلم .
      أبو عبد الرحمن جمال القرش
      * * *

      (1) هو الشيخ الفاضل محمد بن عبد الحميد أبو رواش متخصص في علوم القرءان والقراءات، والحاصل على إجازة بالقراءات العشرة من طريق الشاطبية والدرة على فضيلة الشيخ محمود جادو عليه رحمة الله، ومن طريق الطيبة على فضيلة الشيخ أحمد الزيات .
      (2) هو الشيخ الفاضل أحمد بن الزعبي الحسني حصل على دكتورا في القراءات، وتلقى القراءات العشرة على فضيلة الشيخ عبد الفتاح السيد المرصفي .
      (3) هو الشيخ الفاضل أيمن بن سويد، من العلماء المحققين في هذا العصر، والمشهود لهم بالجهد لخدمة القرآن الكريم ، تلقى فضيلته القرآن على صاحب الفضيلة الزيات ، والشيخ عامر عثمان، والشيخ السمنودي.
      (4) مكتبة أضواء السلف تحقيق الشيخ أشرف عبد المقصود الطبعة الأولى .

      * مَتْـــنُ تُحْفَــةُ الأَطْفَــــالِ *
      يَقُـولُ رَاجِـي رَحْمَةِ الْغَفُورِ دَوْمـًا سُلَيمَانُ هُوَ الْجَمْزُورِي
      الْحَمْــدُ لِلَّهِ مُصَلِّـيًا عَلَـى مُحَـمَّدٍ وَآلـِهِ وَمـَنْ تَـــلاَ
      ( وَبَعْدُ ) هَـذَا النَّظْمُ لِلْمُـرِيدِ فِي النُّونِ وَالتَّنْوِينِ وَالمُــدُودِ
      سَــمَّيتُهُ بِتُحْـفَةِ الأَطْفَالِ عَنْ شَيْخِنَا المِيهِيِّ (2)ذِي الْكَمَــالِ
      أرْجُو بِـهِ أنْ يَنْفَعَ الطُّـلاَّبَا وَالأَجْــرَوَالْقَبُــولَ وَالثَّــوَابَا

      رَاجِي " فاعل - "رَحْمَةِ " بالكسر مضاف إليه، وفي (س) : "رحمة " بالكسر والفتح، "سليمانُ " بدل من "رَاجِي " .
      (2) في (ض) : " الـمَيْهيِّ" بفتح الميم ، ورأت اللجنة الكسر.
      تنبيه: من باب الفائدة قمت بتسويد الكلمة التي لها أكثر من وجه في الضبط كما في كلمة " المِيهي" فقد جاءت الروايات لها بالضم ، وبالفتح.



      أحْكَامُ النُّونِ السَّـــاكِنَةِ وَالتَّنْوِينِ
      لِلنُّـونِ إِنْ تَسْكُنْ وَلِلتَّنْوِيـنِ أَرْبَعُ أَحْكَـامٍ فَخُـذْ تَبْيِينِـي
      فَالأَوَّلُ الإِظْهارُ قَبْلَ أَحْـرُفِ لِلْحَـلْقِ سِـتٌٍ رُتِّبَتْ فَلْتَعْرِفِ(1)
      هَمْـزٌ فَهَـاءٌ ثُـمَّ عَيْنٌ حَـاءُ مُهْمَلَتَانِ ثُمَّ غَيْـنٌ خَـــاءُ
      وَالثّانِ(2)إدْغَـامٌ بِستَّـةٍ أَتَـتْ فِي يَرْمُلُـونَ عِنْدَهُمْ قَدْ ثَبَتَتْ(3)
      لَكِنَّهَا قِسـْمَانِ قِسْمٌ يُدْغَمَـا فِيـهِ بِغُنَّـةٍ بِيَنْمُــو عُلِمَـا
      إلاَّ إِذَا كَـانَ بِكِلْمَةٍ فَـــلاَ تُدْ غَِمْ(4) كَدُنْيَـا ثُمَّ صِنْوَانٍ تَلاَ
      والثَّانِ إِدْغَامٌ بِغَيـرِ غُنَّــه فِي الـلامِ وَالـرَّا ثُمَّ كَـِّررَنَّه
      وَالثّالِثُ الإِقْـلاَبُ عِنْدَ البَـاءِ مِيمًـا بِغُنَّةٍ مَعَ الإخْـــفَاءِ
      وَالرَّابِعُ الإِخْفَاءُ عِنْدَ الفَاضِلِ مِنَ الْحُـرُوفِ وَاجِبٌ لِلفَاضِلِ
      فِي خَمْسَةٍ مِنْ بَعْدِ عَشْرٍ رَّمْزُهَا فِي كِلْمِ هَذَا البَيْتِ قَدْ ضَمَّنْتُـهَا
      صِفْ ذا ثَنَا كَمْ جَادَ شَخْصٌ قَدْ سَمَا دُمْ طَيِّبًا زِدْ فِي تُقًى ضَعْ ظَالِمَا(5)

      "ستٌّ " إما أنها خبر لمبتدأ محذوف والتقدير : هي ستٌّ، أو أنها مبتدأ مؤخر، وفي (ش) : "ستٍّ " بالجر بدل من أحرف والأصل" ستة " وحذفت التاء للضرورة .
      (2) " والثَّانِ " بخذف الياء .
      (3) في (س) : " يَرْمَلُـونَ " بفتح الميم ورأت اللجنة ضم الميم .
      (4) في (ش) : " تُدْغِـمْ " بفتح الغين وكسرها .
      (5) في (ش) : " ثنا " ، و" تقى " بالتنوين وعدمه .




      أحْكَــامُ النُّونِ وَالميِمِ المُشَدَّدَتَيْنِ

      وَغُنَّ مِيــمًا ثُمَ نُونًـا شُدِّدَا وَسَـمِّ كُـلاًّ حَـرْفَ غُنَّةٍ بَدَا

      أحْكَــامُ الميِمِ السَّـــاكِنَةِ

      وَالمِيمُ إِنْ تَسْكُنْ تَجِى قَبْلَ الهِجَـا لاَ أَلِفٍ لَّيِّنَـةٍ لِـذِي الحِجَــا
      أَحْكَـامُهَا ثـَلاَثَةٌ لِمَـنْ ضَبَطْ إِخْفَـاءُُ ادْغـَامٌ وَإِظْهَارٌ فَقَطْ(1)
      فَالأَوَّلُ الإِخْفـَاءُ عِنْـدَ البَـاءِ وَسَــمِّهِ الشَّـفْوِىَّ لِلْقُـرَّاءِ(2)
      وَالثَّـانِي إِدْغَـامٌ بِمِثْلِهَا أَتَـى وَسَـمِّ إدْغـَامًا صَغِيرًا يَافَتَى
      وَالثَّـالِثُ الإِظْهَارُ فِي البَقِيَّـهْ مِنْ أَحْـرُفٍ وَسَمِّهَا شَفْوِيَّـهْ
      وَاحْذَرْ لَدَى وَاوٍ وَفَا أَنْ تَخْتَفِي لِقُـرْبِـهَا وَلاتِّحَـادِ فَاعْـرِفِ(3)

      (1) " إِخْفَـاءُُ ادْغـَامٌ " بتحويل همزة القطع إلىوصل ثم نقل حركة الهمزة إلى الساكن قبلها ، معطوف بحرف عطف محذوف
      (2) في (ش) : " عند الباء " وفي بعض النسخ : " قَبْل " بدل من " عِنْـدَ ".
      (3) في (ض) : حرك فاء "فاعرِف" للرِّواية .





      حُـــكْمُ لامِ أَلْ وَلامِ الْفِعْـــلِ
      لِلامِ أَلْ حَالانِ قَبْلَ الأَحْــــرُفِ أُولاهُمَا إِظْهَارُهَا فَلْتَعْــرِفِ
      قَبْلَ ارْبَعٍ مَعْ عَّشْرَةٍ خُـذْ عِلْمــَهُ مِنِ اِبْغِ حَجَّكَ وَخَفْ عَقِيمَـهُ(1)
      ثَانِيهِمَـا إدْغَامُهَـا فِي أَرْبَــعِ وَعَشْرَةٍ أيْضـًا وَرَمْـزَهَا فَـعِ(2)
      طِبْ ثُمَ صِلْ رَحْمًا تَفُزْضِفْ ذَا نِعَمْ(3) دَعْ سُـوءَ ظَنٍّ زُرْ شَرِيفًا لِلْكَرَمْ(4)
      وَاللامَ الاولَـى سَـمِّهَا قَمْرِيَّـهْ وَاللامَ الاخْرَى سَمِّهَا شَمْسِيَّهْ(5)
      وَأَظْـهِرَنَّ لاَمَ فِعْــلٍ مُطْلَقَـا فِي نَحْوِ قُـلْ نَعَمْ وَقُلْنَا وَالْتَقَى


      (1) " قبل ارْبَعٍ "بوصل الهمزة، " منِ ابغ ِ" بـهمزة وصل، وفي ( ش) : "منْ إبغِ " بهمزة قطع و" معْ " بسكون العين للوزن - في (س ) : "منَ ابغ" بفتح النون مع وصل الهمزة .
      (2) أربعِ" بدون تنوين ليناسب قوله : " فَعِ" - "ورَمزَها "مفعول به للفعل "عِ" .
      (3) في نسخة : " نَعَم" بفتح النون، أي : إذا نزلت ضيفًا فأنزل على صاحب "نَعَم" وهي الإبل .
      (4) في (ض، س) : "رُحْمًا " بضم الراء على أنه مفعول لأجله .
      (5) الاولَى "، و" والاخْرَى " : بنقل حركة الهمزة - " قَمْرِيَّة " بسكون الميم للضرورة .
      (6) " فَالصَّغِـيرَ " : بالنصب مفعول به للفعل " سَمِّيَنْ " .



      فِي الْمِثْلَيْنِ وَالْمُتَقَارِبَيْنِ وَالْمُتَجَانِسَيْنِ
      إِنْ فِي الصِّفَاتِ وَالْمَخَارِجِ اتَّفَقْ حَـرْفَانِ فَالْمِثْلاَنِ فِيهِمَا أَحَـقْ
      وَإِنْ يَكُونَا مَخْرَجًا تَقَارَبَـــا وَفِي الصِّـفَاتِ اخْتَلَفَـا يُلَقَّبَـا
      مُتَقَارِبَيْـنِ أَوْ يَكُونَــا اتَّفَقَـا فِـي مَخْـرَجٍ دُونَ الصِّفَاتِ حُقِّقَا
      بِالْمُتَجَانِسَـيْنِ ثُمَّ إِنْ سَــكَنْ أَوَّلُ كُــلٍّ فَالصَّغِـيرَ سَمِّيَنْ(6)
      أَوْ حُـرِّكَ الْحَرْفَانِ فِي كُلٍّ فَقُلْ كُـلٌ كَبِيـرٌ وَافْهَمَنْـهُ بِالْمُثُــلْ
      أقْســَــامُ المَـــــدِّ
      وَالمَــدُّ أَصْــلِيٌّ وَفَرْعِيٌّ لَهُ وَسَـمِّ أَوَّلاً طَبِيعِيّـًا وَهُـــوْ
      مَا لاَ تَوَقُّـفٌ لَّهُ عَلَى سَــبَبْ وَلاَ بِدُونِهِ الحُـرُوفُ تُجْتَلَـبْ
      بَلْ أَىُّ حَرْفٍ غَيْرِ هَمْزٍأَوْ سُكُونْ جـا بَعـْدَ مَدٍّ فَالطَّبِيعِيُّ يَكُونْ(1)
      وَالآخَرُ الْفَرْعِـيُّ مَوْقُوفٌ عَلَى سَبـَبْ كَهَمْزٍ أَوْ سُكُونٍ مُسْجَلاَ
      حُــرُوفُـهُ ثَـلاَثَـةٌ فَعِيـهَا مِنْ لَفْظِ وَايٍ وَهْيَ فِي نُوحِيهَا(2)
      وَالْكَسْرُقَبْلَ الْيَا وَقَبْلَ الْوَاوِضَـمْ شَــرْطٌ وَفَتْحٌ قَبْلَ أَلِفٍ يُلْتَزَمْ(3)
      وَالِّلينُ مِنْهَا الْيَا وَوَاوٌ سَــكَنَا إِنِ انْفِتَـاحٌ قَبْـلَ كُــلٍ أُعْلِنَـا(4)

      (1) في (م، ش ) : "غيرِ" بالجر نعتًا لـ"حَرْفٍ " وبالرفع نعتًا لـ" أَىُّ " - في (س) : بالرفع - في(س) : " فَالطَّبِيعِيَّ " خبر " يَكُونْ " مقدم منصوب بالفتحة .
      (2) " ثَـلاَثَـةٌ فَعِيـهَا " إثْبات الياءِ بعدها للوزن .
      (3) قَبْلَ الْيَا " بالقصر شَرْطُ للوزن – وفي (ض) " أَلْفٍ" بسكون اللام .
      (4) فتح اللام وكسرها في كلمة "واللِّينُ " لغتان، في (ش) و" واللَّينُ" بفتح اللام .




      أَحكَامُ المَــــــدِّ
      لِلْمَــدِ أَحْكَامٌ ثَلاثَـةٌ تَــدُومُ وَهْيَ الْوُجُوبُ وَالْجَوَازُ وَاللُّزُومُ
      فَوَاجِـبٌ إَنْ جَاءَ هَمْزٌ بَعْدَ مدّ فِـي كِلْمَةٍ وَذَا بِمُتَّصِلْ يُعَــدّ
      وَجَائِزٌ مَدٌّ وَقَصْـرٌ إِنْ فُصـِلْ كُــلٌّ بِكِلْمَةٍ وَهَـذَا المُنْفَصِلْ
      وَمِثـْلُ ذَا إِنْ عَرَضَ السُّكـُونُ وَقْـفًا كَتَعْلَمُــونَ نَسْــتَعِينُ
      أَوْ قُـدِّمَ الهَمْزُ عَلَى المَـدِّ وَذَا بَـدَلْ كَآَمَنُوا وَإِيمَـانًا خُــذَا
      وَلازِمٌ إِنِ السُّـكُونُ أُصِّــلاَ وَصْـلاً وَوَقْـفًا بَعْـدَ مَدٍّ طُـوِّلاَ


      1) في (ش) : " وسَطَه " بفتح السين .

      * أقسَــــامُ المـَــدِّ اللازِمِ *
      أقْسَـــامُ لازِمٍ لَدَيْهِـمْ أَرْبَعَهْ وَتِلْكَ كِلْمـِيٌّ وَحَـرْفِيٌّ مَعَــه
      كِـلاهُمَا مُخَـفَّـفٌ مُثَــقَّلُ فَهَــذِهِ أَرْبَعَـــةٌ تُفَصَّــلُ
      فَإِنْ بِكِلْمَةٍ سُــكُونٌ اجْتَمَـعْ مَـعْ حَرْفِ مَـدٍّ فَهْوَ كِلْمِيٌّ وَقَعْ
      أَوْ فِي ثُـلاَثِيِّ الْحُـرُوفِ وُجِدَا وَالمَــدُّ وَسْــطُهُ فَحَرْفِيٌّ بَـدَا(1)
      كِــلاهُمَا مُثَقَّـلٌ إِنْ أُدْغِمَـــا مُخَـفَّفٌ كُــلٌ إِذَا لَمْ يُدْغَمَـا
      وَاللازِمُ الْحَرْفِيُّ أَوَّلَ السُّــوَرْ وُجُـودُهُ وَفِي ثَمَــانٍ انْحَصَرْ
      يَجْمَعُهَا حُرُوفُ كَمْ عَسَلْ نَقَصْ وَعَيْنُ ذُو وَجْهَيْنِ وَالطُّولُ أَخَـصّ
      وَمَا سِوَى الحَرْفِ الثُّلاَثِيْ لا أَلِفْ فَمَــدُّهُ مَــدَّا طَبِيعِيًّا أُلِـفْ
      وَذَاكَ أَيْضًـا فِي فَوَاتِحِ السُّــوَرْ فِي لَفْظِ حَـيٍّ طَاهـِرٍقَدِ انْحَصَـرْ
      وَيَجْمَعُ الفَوَاتِحَ الأَرْبَـعْ عَشَــرْ صِلْهُ سُحَيْرًا مَنْ قَطَعْكَ ذَا اشْتَـهَرْ(1)
      وَتـمَّ ذَا النَّظْـمُ بِحَمْــدِ اللهِ عَـلَى تَمَامِـهِ بِــلا تَنـَاهِي
      أَبْيَاتُهُ نَــدٌّ بَـدَا لِـذِي النُّــهَى تَارِيخُهَا بُشْــرَى لِمَنْ يُتْقِنُهَــا(2)
      ثُمَّ الصَّـلاةُ وَالسَّـلاَمُ أَبَــدَا عَلَى خِتَــامِ الأَنْبِيَاءِ أَحْمَـدَا
      وَالآلِ وَالصَّـحْبِ وَكُــلِّ تَابِـعِ وَكُــلِّ قَارِئٍ وَكـُلِّ سَـامِعِ
      أَبْيَاته نَدٌّ بَدَا لذِي النُّهَــــــى تَارِيخُــــهَا بُشْرَى لِمَن يُتْقِنُهَا(3)

      (1) " الأَرْبَـعْ عَشَــرْ" بإدغام العين في العين ، و" قَطَعْكَ " بإسكان العين ضرورة للنظم .
      (2) في (ض) : وفي نسخة " تاريخُه " .
      (3) أبياته " ند بدا" أي عدد أبيات " متن التحفة" 61، ورمز لهذا العدد بـ " ند بدا"، لأن النون بـ" 50" والدال بـ" 4" والباء بـ"2" والدال الثانية بـ" 4" والألف بـ "1" فالمجموع "61"، وكذلك قوله: " تاريخه "بشرى" أي أُلف هذا المتن في تاريخ : "503"، ورُمز لهذا العدد بـ " بُشرى" لأن الباء بـ" 2" والشين بـ " 300" الراء بـ" 200" والألف بـ" 1" فالمجموع " 503".





      تَمَتْ تُحْفَةُ الأطْفَـــالِ بِحَمْدِ اللهِ ذِي الْـجـَــلالِ








      مَتْـــنُ الْجَـــزَرِيَّةِ

      يَقُولُ رَاجِي عَفْوِ(1) رَبٍّ سَامِعِ مُحَمَّـدُ بنُ الْجَزَرِيِّ الشَّـافِعِي
      الْحَمْــدُ لِلَّـهِ وَصَـلَّى اللهُ عَلـَى نَبِيـِّـهِ وَمُصْــطَفَاهُ
      مُحَمَّـدٍ وَآلِــهِ وَصَحْبِـهِ وَمُقْـرِئِ القُرْآنِ مَعْ مُحِبِّـهِ(2)
      وَبَعْـدُ إِنَّ هَــذِهِ مُقَـدِّمَـهْ فِيـمَا عَلَـى قـَارِئِهِ أَنْ يَعْلَمَهْ(3)
      إِذْ وَاجِــبٌ عَلَيهِمُ مُحَتَّــمُ قَبـْلَ الشُـرُوعِ أَوَلاً أَنْ يَعْلَمُوا
      مَخَارِجَ الحُـرُوفِ وَالصِّفَاتِ لِيَلْفِظُـوا(4) بِأَفْصَـحِ اللُّغَــاتِ
      مُحَـرِّرِي التَّجْوِيـدِ وَالمَوَاقِفِ وَمَا الَّذِي رُسِـمَ فِي المَصَاحِفِ(5)
      مِنْ كُلِّ مَقْطُوعٍ وَمَوصُولٍ بِهَا وَتَاءِ أُنْثَى لَمْ تَكُـنْ تُكْتَبْ بِهَـا

      (1) عَفْوِ : بالكسر مضاف إليه - وفي (س) : " عفْوَ" بالنصب، قال الْمُلا : لا يجوز تنوينُ "راج" ونصبُ " عفوَ" ، فلايصح رواية، ولا دراية.
      (2) في (م) : " مُحَمَّـدٍ " يجر على أنه بدل، أو عطف بيان من "نبيهِ" .
      (3) في (أ) : " مقدَِّمة "، وقال : هكذا في الأصل بفتح الدال وكسرها .
      (4) في (م) : وفي نسخة صحيحة : " لِيَنْطِّقُوا " بأفصح اللغات .
      (5) وفي نسخة : " رُسِّم " بتشديد السين .



      ** بَـابُ مَخَارِجِ الحُرُوفِ **
      مَخَارِجُ الْحُرُوفِ سَبْعَةَ عَشَـرْ عَلَى الَّذِي يَخْتَارُهُ مَنِ اخْتَـبَرْ
      فَأَلِفُ الْجَوْفِ وَأُخْتَـاهَا وَهِـي حُـرُوفُ مَـدٍّ لِلْهَوَاءِ تَنْتَـهِي(1)
      ثُمَّ لأَقْصَى الحَلْقِِ هَمْزٌ هَـاءُ ثُمَّ لِوَسْـطِهِ فَعَيْـنٌ حَــاءُ(2)
      أَدْنَـاهُ غَيـنٌ خَاؤُهَا وَالقَـافُ أَقْصَـى اللِّسَانِ فَوْقُ(3)ثُمَّ الْكَافُ
      أَسْـفَلُ وَالْوَسْطُ فَجِيمُ الشِّينُ يَا(4) وَالضَّـادُ مِنْ حَافَتِـهِ إِذْ وَلِيَـا
      الاضْرَاسَ مِنْ أَيْسَرَ أَو يُمْنَاهَا وَاللامُ أَدْنَــاهَا لِمُنْتَـهَاهَــا
      وَالنُّونُ مِنْ طَرَفِهِ تَحْتُ اجْعَلـُوا(5) وَالـرَّا يُدَانِيهِ لِظَـهْرٍ أَدْخَـلُ(6)
      وَالطَّاءُ وَالدَّالُ وَتَا مِنْهُ وَمِـنْ عُلْيَا الثَّنَايَـا وَالصَّفِيرُ مُسْتَكِنْ
      مِنْهُ وَمِنْ فَوْقِ الثَّنَـايَا السُّفْلَى وَالظَّاءُ وَالذَّالُ وَثَـا لِلْعُلْــيَا
      مِنْ طَرَفَيْهِمَا وَمِنْ بَطْنِ الشَّفَهْ فَالْفَا مَعَ اطْرَافِ الثَّنَايَاالمُشْرِفَهْ
      لِلشَّـفَتَيْنِ الـوَاوُ بَـاءٌ مِيـمُ وَغُنَّةٌ مَخْـرَجُـهَا الخَيْشُـومُ


      (1) في (أ) : " للجوف ألف وأختاها وهي " – في (م) : وهو غير متزن .
      (2) في (أ) : " ومن وسَطه " بتحريك السين - في (م) : وفي نسخة"وما لوَسْطِهِ فَعَين حَاءُ".
      (3) في (م) : " فَوْقُ" ظرف مبني على الضم، أي فوق الكاف وكذلك "أَسْفَلُ" أي من القاف .
      (4) في (م) : وفي نسخة : " الجيمُ الشينُ ياء " لاستقامة الوزن .
      (5) في (م) : "والنونُ"بالرفع مبتدأ وبالنصب أي واجعلوا النون و" تحتُ" ظرف مبني على الضم
      (6) في (م) : وفي نسخة : " أدخَلوا " بإثبات الواو بصيغة الجمع وهو يحتمل الأمر والمضي .



      ** بَـابُ الصِّـــفَاتِ **
      صِفَاتُهَا جَهْرٌوَرِخْـوٌ مُسْتَفِــلْ مُنْفَتِـحٌ مُصْمَتَةٌ وَالضِّـدَّ قُلْ
      مَهْمُوسُهَا فَحَثَّهُ شَخْصٌ سَكَتْ شَدِيدُهَا لَفْظُ أَجِـدْ قَـطٍ بَكَتْ
      وَبَيْنَ رِخْوٍ وَالشَّدِيدِ لِنْ عُمَرْ وَسَبْعُ عُلْوٍخُصَّ ضَغْطٍ قِظْ حَصَرْ(1)
      وَصَادُ ضَادٌ طَاءُ ظَاءٌ(2)مُطْبَقَـهْ(3) وَفِرَّ مِنْ لُّبِّ الْحُرُوفُ الْمُذْلَقَةْ(4)
      صَفِيرُهَا صَـادٌ وَزَاىٌ سِينُ قَلْقَلَةٌ قُطْــبُ جَــدٍ وَاللِّينُ
      وَاوٌ وَيَـاءٌ سَــكَنَا وَانْفَتَـحَا(5) قَبْلَهُمَا وَالانْحِــرَافُ صُحِّحَا
      فِي الَّلامِ وَالرَّا وَبِتَكْرِيرٍجُعِـلْ وَلِلتَّفَشِّي الشِّينُ ضَـادًااسْتَطِلْ

      (1) في (م) : "وسبعُِ " بضم العين وكسرها .
      (2) في (م) : يتزن البيت بتنوين الثاني والرابع ، وحذف التنوين الأول والثالث .
      (3) في (م) وفي (ز، ش) : " مطبقة " بفتح الباء ويجوز كسرُها .
      (4) في ( أ، س) : "وفرَّ من لب" بفتح الفاء - في المنح : و" لبِّ" بحذف التنوين للوزن –
      " الحروف" مبتدأ، واللُّبُ : العقل، أي أن معنى "فَرَّ مِن لُبِّ" : فَرَّ الجاهلُ من العاقلِ .
      (5) في (أ) : "سُكِّنا" .



      ** بـَــابُ التَّجْوِيـــدِ **

      وَالأَخْذُ بِالتَّجْـوِيدِ حَــتْمٌ لازِمُ مَنْ لَمْ يُجَـوِّدِ الْقُـرْءَانَ آثِمُ(1)
      لأَنَّـهُ بِهِ الإِلَـــهُ أَنْــزَلا وَهَكَذَا مِنْـهُ إِلَيْنـَـا وَصَـَلا
      وَهُوَ أَيْضـًـا حِلْيِةُ التِّــلاوَهْ وَزِينَـةُ الأَداءِ وَالْقِـــرَاءهْ(2)
      وَهُوَ إِعْطَــاءُ الْحُرُوفِ حَقَّهَا مِنْ صِفَــةٍ لَهَـا وَمُسْــتَحَقَّهَا(3)
      وَرَدُّ كُلِّ وَاحِـــدٍ لأَصْــلِهِ وَاللَّفْـظُ فِـي نَظِيـرِهِ كَمِثْلِهِ
      مُكَمَّلاً مـِنْ غَيْــرِ مَا تَكَلُّفِ بِاللُّطْفِ فِي النُّطْقِ بِلا تَعَسُّــفِ(4)
      وَلَيْسَ بَيْنَــهُ وَبَيْنَ تَـــرْكِهِ إِلا رِيَاضَــةُ امْـرِئٍ بِفَــكِّهِ

      (1) في (م) وفي (أ، ز) : " من لم يصححِ القرءانَ آثمُ " .
      (2) في (أ) : "التلاوةِ، والقراءةِ " بالكسر .
      (3) في ( أ ) : " مِن كلِّ صِفَةٍ ومُستحقَّها " .
      (4) وفي (م) وفي ( أ، ش) : " مكملا " بفتح الميم وكسرها، وفي (م): بفتح الميم أي حال كونِ الملفوظِ مكمّل الأداء، وبكسر الميم أي : حال كون اللافظ مكمل الصفات حقها ومستحقها، وفي ( ز)، وفي نسخة " باللفظ " وفي (م): لا وجه لصحتها .




      ** بـَـابُ الترقيقِ وبعضِ التنبيهاتِ **
      فَرَقِّقَنْ مُسْــتَفِلاً مِنْ أَحْـرُفِ وَحَــاذِرَنْ(1)تَفْخِـيمَ لَفْظِ الأَلِفِ
      كَهَمزِ ألْحَمْــدِ أَعُـوذُ إِهْدِنَا الـَّلهِ ثُـمَّ لامِ لِلَّـــهِ لَـــنَا(2)
      وِلْيَتَلَطَّفْ وَعَلَى اللهِ وَلا الَـضْ وَالْمِيمِ مِنْ مَخْمَصَةٍ وَمِنْ مَرَضْ
      وَبَـاءِ بَـرْقٍ بـَاطِلٍ بِهِمْ بِذِي واحْرِصْ عَلىَالشِّدَّةِ وَالْجَهْرِالَّـذِي(3)
      فِيهَا وَفِي الْجِيمِ كَحُــبِّ الصَّـبْرِ رَبْوَةٍ اجتُثَّتْ وَحَــجُّ الْفَجْـرِ(4)
      وَبَيِّنَنْ مُقَلْقَــلاً(5)إِنْ سَــكَنَا وَإِنْ يَكُـنْ فِي الَوَقْفِ كَانَ أَبْيَنَا
      وَحَاءَ حَصْحَصَ أَحَطتُ الْحَـقُّ(6) وَسِينَ مُسْتَقِيمَ يَسْـطُو يَسْـقُـوا(7)

      (1) في (م) : "وَحَاذِرَنْ"بالنون المخففة المؤكدة، وفي نسخة : "وحاذرا" بالتنوين أي:كن حذرًا .
      (2) في ( أ ) وهَمزَ ألْحَمْــدُ أَعُـوذُ إِهْدِنَا .. الـَّلهُ ثُـمَّ لامَ لِلْـــهِ لَــنَا،
      وكذلك" والميمَ " و "باءَ " -وفي (ش) كذلك إلا في لفظ "اللهِ" بالكسر وفي (س، ز)، في (م) : وفي نسخة : وهمزَ، اللهَ، لامَ، والميمَ، وباءَ " على تقدير ورققن همز "الْحَمد" .
      (3) في ( أ، س، ز) وفي المنح في نسخة : "واحرِصْ"، ولم يقل : الذين لوزن المبنى .
      (4) في (م): ويجوز ضم تنوين "رَبْوَة" وكسرها، وفي (س) : "ربوةَ" بالنصب وبالجر - في ( أ، س) : "وحجِّ "بالكسر على تقدير : وكباء ربوة، في المنح : بالكسر على تقدير : وكباء ربوة، ولا يصح جر"حَجّ"على الحكاية: إذ لم يعرف لفظ "حَجّ" منكرًا مجرورًا في القرآن .
      (5) في ( أ، ش) : "مُقَلْقَِلا" هكذا في الأصل بفتح القاف وكسرها، وفي (م): والأظهر فتحُها .
      (6) " الحق" : مرفوع على الحكاية: مع أنه وما بعده معطوفان على حصحص بحذف العاطف .
      (7) في ( أ، س) : "مُستقيمِ"، في المنح : وهي بدون تنوين للضرورة، ويجوز كسر وفتح الميم إعرابا وحكاية، و"يَسْـطُو يَسْـقُـوا " بحذف العاطف



      ** بَـابُ الــــرَّاءاتِ **
      وَرَقِقِ الـرَّاءَ إِذَا مَا كُسِـرَتْ كَذَاكَ بَعْدَ الْكَسْرِ حَيْثُ سَـكَنَتْ
      إِنْ لَمْ تَكُنْ مِنْ قَبْلِ حَرْفِ اسْتِعْلاَ أَوْ كَانَتِ الْكَسْرَةُ لَيْسَتْ أَصْـلا
      وَالخُلْفُ فِي فِرْقٍ لِكَسْـرٍ يُوجَدُ وَأَخْـفِ تَكْرِيـرًا إِذَا تُشَــدَّدُ

      ** بـَـابُ اللاَّمـَـاتِ **
      وفَخِّـمِ الـَّلامَ مِـنْ اسْـمِ الله عَنْ فَتْـحٍ اوْ ضَـمٍ كَعَبْـدُ اللـهِ(1)
      وَحَرْفَ الاسْتِعْلاَءِ فَخِّمْ وَاخْصُصَـا(2) الاطْبَاقَ(3)أَقْوَى نَحْوَ(4)قَالَ وَالْعَصَـا
      وَبَيِّنِ الإطْبَاقَ مِنْ أَحَطْـتُ مَعْ بَسَطْتَ وَالْخُلْفُ بِنَخْلُقكُمْ وَقَـعْ
      وَاحْرِصْ عَلَىالسُّكُونِ فِىجَعَلْنَا أَنْعَـمْتَ وَالمَغْضُوبِ مَعْ ضَلَلْنَا
      وَخَلِّصِ انْفِـتَاحَ مَحْذُورًا عَسَى خَوْفَ اشْتِبَاهِهِ بِمَحْظُورًا عَصَى
      وَرَاعِ شِــدَّةً بِكَـافٍ وَبِتـَـا كَشِـرْكِكُمْ وَتَتَـوَفَّى فِتْنَتـَـا
      أو ضم " : بنقل الهمزة ، في (م) وفي (ش) " كعبد الله " بفتح الدال وضمها ليصح مثالاً على وفق العمل القرءاني .
      (2) "وحرف" : بنصب حرف على أنه مفعول به مقدم لـ"فخم" ويجوز رفعه على تقدير فخمه .
      (3) الاطْبَاقَ" : بنقل الحركة والاكتفاء بها عن همزة الوصل ونصب على أنه مفعول لما قبله.
      (4) في (أ) : "نحْوُ" بضم الواو .
      في (م) : "وَأَوَّلَيْ " : مفعول به منصوب .




      ** بَـابُ الإدْغَـامِ وَالإظْهَـارِ **
      وَأَوَّلَيْ مِثْلٍ وَ جِنْـسٍ إِنْ سَكَنْ(1) أَدْغِـمْ كَقُـل رَّبِّ وَبَل لاَّ وَأَبِـنْ
      فِي يَوْمِ مَعْ قَالُوا وَهُمْ وَقُلْ نَعَمْ(2) سَبِّـحْهُ لاتُـزِغْ قُلُـوبَ فَالْتَقَمْ
      ** بَـابُ الضَّـادِ وَالظَّـاءِ **
      وَالضَّـادَ بِاسْـتِطَالَةٍ وَمَخْـرَجِ مَيِّــزْ مِنَ الظَّاءِ وَكُلُّهَا تَجِي(3)
      فِي الظَّعْنِ ظِلُّ الظُّهْرِعُظْمِ الحِفْـظِ أَيْقِظْ وَأَنْظِرْ عَظْمَ ظَـهْرِ اللَّفْـظِ(4)
      ظَـاهِرْ لَـظَى شُوَاظُ كَظْمِ ظَلَمَا(5) أُغْلُـظْ ظَلاَمِ ظُـفْرِ(6) انْتَظِرْ ظَمَا(7)
      أَظْفَرَ ظَنًّا كَيْفَ جَا وَعْظٍ سِوَى(8) عِضِينَ ظَلَّ النَّحْلِ زُخْرُفٍ سَـوَا
      وَظَلْـتَ ظَلْـتُمْ وَبِـرُومٍ ظَلُّوا كَالْحِـجْرِ ظَلَّـتْ شُـعَرَا نَظَلُّ
      يَظْلَلْنَ مَحْظُورًا مَـعَ الْمُحْتَظِرِ وَكُنْتَ فَظًّـا وَجَمِيـعِ النَّظَـرِ(9)
      إِلاَّ بِوَيْلٌ هَـلْ وَأُولَـى نَاضِـرَهْ(1) وَالْغَيْظِ لا الرَّعْدِ وَهُودٍ قَاصِرَةْ(2)
      وَالحـظُّ لاَ الْحَضِّ عَلَى الطَّعـَامِ(3) وَفِي ظَنِـينٍ الْخِـلاَفُ سَـامِـي(4)
      وَ إِنْ تَـلاَقَــيَا الْبَيَـانُ لاَزِمُ أَنْقَـضَ ظَـهْرَكَ يَعَضُّ الظَّالِمُ
      وَاضْطُرَ مَعْ وَعَظْتَ مَعْ أَفَضْتُـمُ وَصَفِّ هَا جِبَــاهُـهُمْ عَلَيْهِـمُ(5)

      في (م) : "وَأَوَّلَيْ " : مفعول به منصوب بالياء للفعل " أَدْغِم " وحذفت النون للإضافة.
      (2) في (م) : " فِي يَوْمِ " : بدون تنوين ضرورة .
      (3) " تَجِي" : بحذف الهمزة على قاعدة حمزة وليس للضرورة .
      (4) في (س) : أيقظَ وانظُر عظمَ " .
      (5) في (ز) : " شُوَاظُ " بضم الشين وكسرها، وفي (س) : " كَظْمٍ " بالتنوين .
      (6) في (أ) : " ظفرٍ" بتنوين الراء بالكسر .
      (7) في (ز) : " ظُـفْرٍ" بإسكان الفاء مخففًا أشهر من ضمها، وفي ( أ ) : "ظَلامَ " بالفتح .
      (8) في (س) "وعْظٍ" بسكون العين وفي (أ) بكسرها وفي (م) : و" أَظْفَرَ ظَنًّا " بالنصب حكاية، و"جَا " بالقصر ضرورة، "سَوا " بفتح السين : العدل، "سِوى"بكسر السين وضمها استثناء .




      ** بَـابُ الْمِيمِ وَالنُّونِ الْمُشَدَّدَتَيْنِ وَالْمِيمِ السَّاكِنَةِ **
      وَأَظْهِـرِ الغُنَّـةَ مِنْ نُونٍ وَمِنْ مِيــمٍ إِذَا مَا شُـدِّدَا وَأَخْفِيَنْ
      الْمِيـمَ إِنْ تَسْـكُنْ بِغُنَّـةٍ لـَدَى(6) بَاءٍ عَلَى الْمُخْتَارِ مِنْ أَهْلِ الأَدَا
      وَأَظْهِرَنْهَا عِنْـدَ بَاقِي الأَحْرُفِ وَاحْذَرْ لَدَى وَاوٍ وَفــَا أَنْ تَخْتَفِي


      (9) في ( أ ) : "وجميعَ " بالنصب، في المنح : ويجوز في "جميع " أنواع الأعاريب والجر أظهر.
      (1) في ( أ، س، ش) : " إلا بويلٍ هَلْ " .
      (2) في ( أ ) " والغيظُ لا الرعدُ وهودٌ قاصِرَة " .
      (3) في ( أ، ش ) "والحظُّ لا الحضُّ " بالرفع، وفي المنح و(س) بالجر فيهما ، وفي (م) : ويجوز الرفع خصوصًا في ثانيهما .
      (4) في (س) (ضَنِينٍ) بالضاد .
      (5) في (م) : "هَا "بالقصر ضرورة "جِبَاههُمْ "بالضم حكاية.
      (6) في (م) : " المِيمَ " منصوب على أنه مفعول لقوله السابق " أَخْفِيَنْ" .


      ** بَـابُ حُكْمِ النُّونِ السَّاكِنَةِ وَالتَّنْوِينِ **
      وَحُكْـمُ تَنْـوِينٍ وَنُـونٍ يُلْفَــى(1) إِظْهَــارٌ ادْغَـامٌ وَقَلْـبٌ اخْفَا(2)
      فَعِنْدَ حَرْفِ الْحَلْقِ أَظْهِرْ وَادَّغِمْ فِي الـَّلامِ وَالـرَّا لا بِغُنَةٍ لَزِمْ
      وَأَدْغِمَــنْ بِغُنَّـةٍ فِـي يُومـِنُ(3) إِلاَّ بِكِلْمَـةٍ كَدُنْيـَـا عَنْــوَنُوا(4)
      وَالْقَلْـبُ عِنْدَ الْبَـا بِغُنَّـةٍ كَذَا لاِخْفَا لَدَى بَاقِي الْحُروفِ أُخِذَا



      (1) في (م) : " يُلْفَى" : بصيغة المجهول من الإلفاء أي يوجد .
      (2) تنقل الهمزة من " ادغام، اخفا " وفي ( أ، س) :" وَقَلْبٌ إخْفَا " بهمزة قطع - وفي المنح : " إظهار ادغام وقلب اخفا" أخبار معدودة لقوله : "وَحُكْمُ" - و"يلفى" صفة للنونين .
      (3) في (م) : يقرأ "يُومِنُ" بإشباع النون ولا يكتب بالواو في آخره ولايهمز "يُومِنُ"بل بالإبدال .
      (4) في (م) : وفي نسخة : "صَنْوَنُوا"، وهو أولى لأصل وُرُودِها في التنـزيل





      ** بـَـابُ الْمَــدِّ وَالْقَصْــرِ **
      وَالْمَـــدُّ لازِمٌ وَوَاجِـبٌ أَتَى وَجـَـائِزٌ وَهْوَ وَقَصْـرٌ ثَبَتَــا
      فَلازِمٌ إِنْ جَاءَ بَعْـدَ حَـرْفِ مـَدّ سَاكِـنُ حَالَيْنِ وَبِالطُّـولِ يُمَـدّ
      وَوَاجِبٌ إِنْ جَـاءَ قَبْـلَ هَمْزَةِ مُتَّصـِـلاً إِنْ جُمِعَـا بِكِلْمَـةِ
      وَجَــائِزٌ إِذَا أَتَــى مُنْفَصِلاَ أَوْ عَرَضَ السُّكُونُ وَقْفًا مُسْجَلاَ

      1) في (أ) : " يَجِبْ" .
      (2) في (ز) وفي (م) : وفي نسخة : " وله الوقف ".
      (3) في ( أ، ز، م ) : " وقف يجب" و"مِن" زائدة مؤكدة للمبالغة في النفي .
      (4) في ( أ، ز، م ) : "حرامٌ" بالرفع عطف على محل وقف لأنه اسم ليس وجره عطفًا على لفظه .
      (5) في " (أ) : " غيرُ" بضم الراء .



      ** بـَـابُ مَعْرِفَةِ الْوَقْـفِ **

      وَبَعْــدَ تَجْوِيدِكَ لِلْحُــرُوفِ لابُـدَّ مِـنْ مَعْرِفَــةِ الْوُقُوفِ
      وَالابْتِــدَا وَهِيَ تُقْسَــمُ إِذَنْ ثَلاثَـةٌ(1)تَـامٌ وَكَــافٍ وَحَسـَنْ
      وَهْيَ لِمَــا تَمَّ فِإِنْ لَمْ يُوجَـدِ تَعَلُّـقٌ أَوْ كَانَ مَعْنـًى فَابْتَدِي
      فَالتَّـامُ فَالْكَافِي وَلَفْظًا فَامْنَعَنْ إِلاَّ رُؤُوسَ الآيِ جَوِّزْ فَالْحَسَنْ
      وَغَيـْـرُ مَـا تَـمَّ قَبِيـحٌ وَلَهُ يُوقَـفُ(2) مُضْطَـرًّا وَيُبْـدَا قَبْلـَهُ
      وَلَيْسَ فِي الْقُرْآنِ مِنْ وَقْفٍ وَجَبْ(3) وَلا حَرَامٍ (4)غَيْـرَ(5) مَالَـهُ سَـبَـبْ

      (1) في (أ) : "في المصحفِ" بإضافة "ال" التعريف .
      (2) في (م) : " مَلْجَأٍ " جر على الإعراب أو للضرورة، ويجوز بالفتح على الحكاية، وفي نسخة : " ملجأ أن لا إله إلا " وهي أولى .
      (3) في (م) : " ثاني هود " : سكنت الياء، وحذف حرف العطف ضرورة، وكان حقه أن ينصب ثاني أي : واقطع ثاني هود .
      (4) في (م): "يدخُلَن" خففت نونها، وقطعت عما بعدها من ضميرها المتصل بها رسمًا لضرورة الوزن
      (5) في (م) : " والمفتوحَ صِلْ " بنصب "الْمَفْتُوحَ" على أنه مفعول به لفعل الأمر " صِلْ" .
      (6) في (م) : "وأنْ لَمِ المفتوحَ "بنصب "الْمَفْتُوحَ" نعت للمفعول تقديره : اقطعوا ألم المفتوح .
      (7) في (س) : " الانْعَامِ " بالكسر,.
      (8) في (س) : "وُخُلْفُ الانْفَالِ " بالنقل .




      ** بَابُ مَعْرِفَةِ الْمَقْطُوعِ وَالْمَوْصُولِ **

      واعْرِفْ لِمَقْطُوعٍ وَمَوْصُولٍ وَتَــا فِي مُصْـحَفِ(1)الإِمَامِ فيمَا قَـدْ أَتَى
      فَاقْطَــعْ بِعَشْـرِ كَلِمَـاتٍ أَن لاَّ مَـعْ مَلْجـَــأٍ وَلاَ إِلَـــهَ إِلاَّ(2)
      وَتَعْبُــدُوا يَاسينَ ثَانـِي هُودَ لاَ(3) يُشْرِكْنَ تُشْرِكْ يَدْخُلَنْ تَعْلُـوا عَلَى(4)
      أن لاَّيَقُولـُـوا لاَأَقـُولَ إِن مّـَا بِالرَّعْدِ وَالْمَفْتُوحَ صِـلْ وعن مَّا(5)
      نُهُوا اقْطَعُوا مِن مَّا بِرُومٍ وَالنِّسَا خُلـْفُ الْمُنَافِقِـينَ أَم مَّنْ أَسَّسَـا
      فُصِّلَتِ النِّسَـا وَذِبْحٍ حَيْـثُ مـَا وَأَن لَّمِ الْمَفْتُوحَ كَسْــرُ إِنَّ ما(6)
      الانْعَامَ(7) وَالْمَفْتُوحَ يَدْعُـــونَ مَعَا وَخُلْفُ الانْفَالِ (8) وَنَحـْـــلٍ وَقَعَا
      وَكُـلِّ مَا سَأَلْتُمُوهُ وَاخْتُلِـفْ(1) رُدُّوا كَذَا قُلْ بِئْسَمَا وَالْوَصْلَ صِفْ
      خَلَفْتُمُونِي وَاشْـتَرَوْا فِي مَا اقْطَـعَا أُوُحِي أَفَضْـتُمْ اشْتَهَتْ يَبْلُوا مَعَـا
      ثَانِـي فَعَـلْنَ وَقَعَـتْ رُومٍ كِـلاَ تَنْزِيلِ شُعَرَا وَغَيْرَ (2)ذِي صِـــلاَ
      فَأَيْنَمَا كَالنَّحْلِ صِــلْ وَمُخْتَلِفْ(3) فِي الظُّلَّةِ الأَحْزَابِ وَالنِّسَا وُصِفْ(4)
      وَصِـلْ فَإِلَّـمْ هُودَ أَلَّـنْ نَجْعَـلاَ نَجْمَعَ كَيْلا تَحْزَنُوا تَأْسَـوْ عَلَى
      حَــجٌ عَلَيْـكَ حَـرَجٌ وَقَطْعُهُـمْ عَن مَّنْ يَشَاءُ مَنْ تَوَلَّى يَوْمَ هُمْ
      وَمَالِ هَــذَا وَالَّذِيــــنَ هَؤُلا تَ حِينَ(5) فِي الإِمَامِ صِـلْ وَوَهِّلا(6)
      وَ وَزَنُــوهُمُ وَكَالُوهُمْ صِـــِل كَذَا مِنَ الْ وَهَا(7) وَيَا لا تَفْصِلِ(8)


      ) في (م) : "وكلِّ مَا" بكسر لفظ " كل" على الحكاية، وإلا فهو منصوب على المفعولية بتقدير: اقطعوا
      (2) في (س) : " تنزيلُ " بالضم، و"غَيرَها صِلا" .
      (3) في (ز) : " ومختلَف" بفتح اللام .
      (4) في ( أ، س) في " الشُّعَرا الأَحزاب "، وفي المنح "وُصِفْ " في نسخة :"تَصِفْ " .
      (5) في (أ) : "تحَين" .
      (6) في (أ) "وَوُهِّلا" بضم الواو، وفي (ز، م ): وقيل لا " ومعنى " ووهلا " أي غلط قائله .
      (7) في (أ) : " كَذَا مِنْ الْ وَيَا وَهَا " .
      (8) في (س) : " وَوَزنُوهم وكالوهمُ صِلِ " .


      ** بـَـابُ التـَّـــاءَ اتِ **

      وَرَحْمَـتُ الزُّخْرُفِ بِالتَّـا زَبــَرَهْ الاعْرَافِ رُومٍ هُـودَ كَافِ الْبَقَرَةْ(1)
      نِعْمَتُـهَا ثَـلاثُ نَحْــلٍ ابـْرَهَمْ(2) مَعًا أَخِيـرَاتٍ عُقُـودُ الثَّانِ هَـمْ(3)
      لقمـانُ ثُـمَّ فَاطــِرٍ كالطُّــور عِمْرَانُ (4)لَعْنــَتَ بِهَا وَالنُّــورِ
      وَامْرَأَتُ يُوسُفَ عِمْرَانَ القَصَـصْ تَحْرِيمُ (5)مَعْصِيَتْ بِقَدْ سَمِـعْ يُخَصْ
      شَـجَرَتَ الدُّخَـانِ سُـنَّتْ فَاطِـرِ كـُلاًّ وَالانْفَـالِ وَحَـرْفِ غَافِرِ(6)
      قُرَّتُ عَيـنٍ جَنَّـتٌ فِي وَقَعَـــتْ فِطْـرَتْ بَقِيَّـتْ وَابْنَـتٌ وَكَلِمَتْ(7)
      أَوْسَطَ الاعْـرَافِ وَكُلُّ(8) مَا اخْتُلِـفْ جَمْــعًا وَفَـرْدًا فِيه بِالتَّاءِ عُرِفْ

      1) في (س) : "ورحمتَ " وفي المنح : برفع "رحمت" ونصبها، ومعنى قوله : " بِالتَّا زَبَرَهْ" أي كتب أهل الرسم، وضبط "هود" و" كاف " بالفتح لأنهما اسما سورتين .
      (2) في (م) : "إبرهم"بفتح الرا والها بلا ألف لغة و"ثلاث" بالرفع عطف على"نعمتها " بحذف العاطف .
      (3) في ( ز، م ) "عقود الثاني ثمَ" بفتح الثاء أي : هنا ، " أخيرات" نعت لـ"ثلاث" .
      (4) في (أ) "لقمان ثم فاطرُ" بالضم وفي (ز، س) : بالتنوين وفي (أ) : "عمرانَ" بالفتح .
      (5) في (س) : " تحريمَ " بالنصب .
      (6) في ( أ، ز، س) : " كلا والانفالَ وأخرى " وفي (ش) "وحرفَ" بالنصب .
      (7) في (س) : "جنتُ " بالضم بدون تنوين، وفي (ز) " جنتَ، وابنتَ" بفتح التاء .
      (8) في (ز) : "وكلَّ" بالفتح .



      ** بَابُ هَمْزَةِ الْوَصـْـلِ **

      وَابْدَأْ بِهَمْزِ الْوَصْلِ مِنْ فِعْلٍ بِضَمْ إِنْ كَـانَ ثَالِثٌ مِنَ الْفِعْلِ يُضَـمْ
      وَاكْسِرْهُ حَالَ الْكَسْرِ وَالْفَتْحِ وَفِي الاسْمَاءِ غَيْـرَ(1) اللامِ كَسْرُهَا وَفِـي
      ابْـنٍ مَـعَ ابْنـَتِ امْرِئٍ (2)وَاثْنَيْـنِ وَامْــرَأَةٍ وَاسْــمٍ مَعَ اثْنَتَـيْنِ
      وَحَـاذِرِ الْوَقْـفَ بِكُـلِّ الْحَرَكَـهْ إِلاَّ إِذَا رُمـْـتَ فَبَـعْضُ حَـرَكَهْ
      إِلاَّ بِفَتـْحٍ أَوْ بِنَصْـبٍ وَأَشـِــمْ إِشَــارَةً بِالضَّمِ فِي رَفْعٍ وَضَـمْ
      وَقَـدْ تَقَضَّـى نَظْمِـيَ الْمُقَدِّمَهْ مِنـِّي لِقَارِئِ الْقُـرْءانِ تَقْدِمَــهْ
      (1) في (أ) : " الاسماء غيرَِ " بنصب الراء وجرها .
      (2) في (س) : " ابن" بالكسر بدون تنوين وفي ( أ ): "امرئُ " بالضم .
      (3) في (س) : " وآله وصحبه ذوي الهدى " .
      (4) في ( أ ) وفي ( س) وفي ( ش) : " من يُحسنِ التجويد " .

      * * * *
      وَالْحَمْـــدُ للهِ لَهَـا خِتَـــامُ ثُـمَّ الصَّـلاَةُ بَعْدُ وَالسَّــلاَمُ
      عَلَــى النَّـبِيِّ الْمُصْطَفَى وَآَلِـهِ وَصَــحْبِهِ وَتَابِعِـي مِنْوَالِــهِ(3)
      أَبْيَاتُهَا قَــافٌ وَ زَايٌ فِي الْعَـدَدْ مَنْ يُتْقِنِ(4) التَّجْـوِيدَ يَظْفَرْ بِالرَّشَـدْ
      تَمَّتِ الجَزَريةُ بِحَمْدِ الله ذِي الجَلالِ

      نظم أحكامُ القراءةِ بقصرِ المنفصلِ مع توسطِ المتصلِ نَظْمُ شَيخِ مَشايخِ القُرْاءِ في عصرهِ فضيلةِ الشيخِ " عامرِ السيدِ بنِ عثمانَ "
      حَمِدتُ إِلهي مَعْ صَلاتي مُسَلِّمًـــا عَلى المُصْطَفَىوَالآلِ والصَّحْبِ والْوِلا
      وَبَعْدُ فَخُذْ مَا جَاءَ عَنْ حَفصِ عَاصمِ لَدَى رَوْضةٍ لابْنِ المُعـدَّلِ تُجتَـــلا
      فَقَصْرٌ لِمَفْصُولٍ كَـ"عَـينٍ" وَوَسِّطَنْ لمُتَّصـلٍ أَبْدِلْ كَـ" ءَالانَ " تُقْبـَـلا
      وَيَلْهَثْ"بإدغامٍ كَبـ"اركبْ "وأدْغِمَـن بِنَخْلُقكُّمُ" بالُمُرْسَلاتِ تَنَــــــزَّلا
      و"نونَ "بإظهَارٍ كَـ" ياسينَ " قَدْ رُوي ودَعْ غُنَّةً في اللامِ والرَّاءِ تُقْبَـــلا
      وَلا سَكْتَ قَبْلَ الْهَمْزِ كَالأربعِ اعْلمَنْ وَأشْمِمْ بِتَأْمَنَّا بِيُوسُفَ أَنَـــــزَلا
      وبَسْطةَ أعرافٍ كـ"يَبْسُطْ" " مُسَيْطـرو نَ " سِينٌ كذَا قُلْ في الثَّلاثَةِ تُقْــبَلا
      وفي " هَلْ أَتَاكَ " الصَّادُ في "بِمصَيطرٍ " ودَعْ وجْـهَ تَكبيٍر وكُن مُتأمِّــــلا
      و"فِرْقٍ" بتفخيمٍ و"آتانِ " فاحْذِفـــنْ بِنَمْلٍ لَـدَى وَقْفٍ كَذاك"سَـلاسِـــلا
      وَبِالفتحِ في ضَعفٍ وَضَعفًا بِرُومِهــا وذا مِن طَـريقِ الفِيلِ عَنـهُ تَنقَّــلا
      وضُمَّ لدى ذَرْعانِ في الرُّومِ يافَتَــى وَ"نُونَ "بإِدغـامٍ كـ"ياسين " تُجْــَتلى
      وَبَسْطَةَ أَعْرَافٍ وَيبْسُطْ بِصَـــادِهِ وفي الطُّـور سِينٌ مَـعْ مُصَيطرِ أُنـزِلا
      وَفِيمَا عَدا هَذا الَّذي قَـد ذَكرتُـــه فَكا الْحرزِ في كُلِّ الأمُورِ رَوَى الْمَـلا
      وأُهْدِي صَلاتي مَـعْ سَلامِي تحَيــةً إلى الْمُصْطَفَى الْمُهْدَى إلى النَّاس مُرْسـلا
      وَآلٍ وَصَحْـبٍ مَعْ كِـرامٍ أَئِمَـــةِ صَـلاةً تُبَاَرِي الرِّيـحَ مِسْكاً ومَنـْدلا

      الفهرس

      الموضوع الصفحة
      تقريظ الدكتور عبد العزيز بن عبد الحفيظ 3
      المقدمة 4
      متن تحفة الأطفال 7
      متن المقدمة الجزرية 15
      نظم أحكام القراءة مع قصر المنفصل 30
      الفهرس 31



      كتاب الخلاصة في متن التحفة والجزرية لـ جمال القرش ، دار ابن الجوزي بالسعودية ، ودار العالمية بمصر
      المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
      للاستفسار واتس /
      00201127407676

    • #2
      حمل الخلاصة في ضبط التحفة والمقمة الجزرية
      http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?p=2112257
      المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
      للاستفسار واتس /
      00201127407676

      تعليق


      • #3
        حمل الكتاب
        مركز تفسير لمشاركة الملفات
        المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
        للاستفسار واتس /
        00201127407676

        تعليق


        • #4
          حمل شرح التحفة والجزرية ومتفرقات آخرى
          http://www.ahlalloghah.com/showthread.php?t=13277
          المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
          للاستفسار واتس /
          00201127407676

          تعليق


          • #5
            قوائم التشغيل للمرئيات
            https://www.youtube.com/channel/UC5k...w=1&shelf_id=0
            للاستفسار عن الدورات والإجازات
            00966506430457
            00201127407676
            00201004410490
            المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
            للاستفسار واتس /
            00201127407676

            تعليق


            • #6
              حمل شرح التحفة والجزرية
              http://www.alkersh.com/vb/showthread.php?p=431#post431
              أو هذا الرابط
              https://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=338748
              المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
              للاستفسار واتس /
              00201127407676

              تعليق


              • #7

                ضبط المتن
                https://www.youtube.com/playlist?lis...BlaiKDDAjykjeu
                شرح تحفة الأطفال
                https://www.youtube.com/playlist?lis...N4ge5Faj__sIMc
                الجزرية
                https://www.youtube.com/playlist?lis...p-qEmoZ8LpqMnC
                المخارج والصفات
                https://www.youtube.com/playlist?lis..._LClhql1fen8IA


                المشرف العام على أكاديمية تأهل المجازين
                للاستفسار واتس /
                00201127407676

                تعليق

                20,335
                الاعــضـــاء
                233,291
                الـمــواضـيــع
                43,019
                الــمــشـــاركـــات
                يعمل...
                X