إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • وبعد غياب ... تصحيح نسبة كتاب إلى الحافظ أبي عمرو الداني

    يقول المغفور له الدكتور/ رمضان عبد التواب في كتابه مناهج تحقيق التراث بين القدامى والمحدثين صـ 75 : (( وفي بعض الأحيان ينسب الكتاب إلى غير مؤلفه في شيء من المخطوطات التي وصلت إلينا ، والمحقق الفطن هو الذي يستطيع بالبحث والتدقيق اكتشاف الخطأ في هذه النسبة )).
    والكتاب الذي نحن بصدده هو أحد الكتب التي نسبت خطأ لأبي عمرو الداني ، سماه الدكتور/ عبد المهيمن طحان في كتابه الإمام أبو عمرو الداني وكتابه جامع البيان في القراءات السبع صـ 26 : " كتاب البحث المعروف في مخارج الحروف " ، ونسبه لأبي عمرو الداني.
    وسماه الدكتور/ محمد شفاعت رباني في مقدمة تحقيقه لكتاب الموضح في الفتح والإمالة وبين اللفظين صـ 96 : " البحث المعروف بمعرفة الوقوف " ، وأحالا على كتاب الترقيم وعلاماته لأحمد زكي صـ 8 ، وذكرا وجوده مخطوطاً في مكتبة باريس الأهلية.

    ولم أقف على كلامهما.

    يقول الدكتور/ عبد الهادي حميتو في معجم مؤلفات الحافظ أبي عمرو الداني إمام القراء بالأندلس والمغرب وبيان الموجود منها والمفقود صـ 24 :
    (( 56- كتاب البحث المعروف في مخارج الحروف.
    لا ذكر له في الفهرست بهذا العنوان ، ولم أقف له على ذكر ، إلا أن بعض الباحثين ذكره منسوباً إلى الداني ، وذكر وجوده مخطوطاً في مكتبة باريس الأهلية.
    وسيأتي كتاب في مخارج الحروف يحتمل أن يكون هو المراد ، وأن يكون كتاباً آخر له )).
    ثم أشار في الهامش إلى ما ذكره الدكتور/ عبد المهيمن الطحان ، والدكتور/ محمد شفاعت رباني.

    قلت : وما ذكره أساتذتنا الثلاثة وهم ، سببه : ما أورده شيخ العروبة أحمد زكي باشا بن إبراهيم بن عبد الله النجاري العكي ثم الإسكندراني القاهري ( 1284 – 1353 هـ ) ، عن المستشرق الفرنسي أنطوان إيزاك سلفستر دي ساسي (1172 - 1253 ه = 1758 - 1838 م) – كما ذكر - ؛ حيث قال في كتاب الترقيم وعلاماته في اللغة العربية صـ 8 :
    (( ... فبدأت بمراجعة الكتب العربية التي وضعها النابغون من السلف الصالح في الوقف والابتداء ؛ مثل : " القول المفيد في علم التجويد " ، و" منار الهدى في الوقف والابتدا ، و" كتاب الوقف والابتداء" للإمام السجاوندي ، وشروح " المقدمة فيما يجب على القارئ أن يعلمه " ، و" الإتقان في علوم القرآن " ، و" البحث المعروف في معرفة الوقوف (1) " للداني ، و" كتاب الوقوف " للشاطبي(2) ، وغيرها من الأمهات الموضوعة في هذا الباب.
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    (1) اعتمادًاعلى الخلاصة الفرنسية التي كتبها عليه العلامة ده ساسي.
    والأصل محفوظ بمكتبة باريس الأهلية.
    (2) الأصل محفوظ أيضًا بمكتبة باريس الأهلية )).
    والاسم الصحيح للكتاب – كما جاء في الكشاف العام للمخطوطات العربية الإسلامية في المكتبة الوطنية بباريس صـ 286 ، والفهرس الشامل ( قسم التجويد ) صـ 22 ، نقلاً عن فهرس المخطوطات العربية في المكتبة الوطنية بباريس ، من وضع البارون دي سلان صـ 40 – طبعة باريس – 1883 – 1895 م ، ومعجم الموضوعات المطروقة 2/ 1352 : " بحث المعروف في معرفة الوقوف " ، ومؤلفه هو : سعد الله بن حسين الأذربيجاني ، المعروف بسلماسي.
    وقد ذكر بروكلمان أن دي ساسي قد نسب الكتاب إلى سعد الله بن حسين السلماسي ، وليس إلى الداني ، كما ذكر شيخ العروبة ، وتبعه أساتذتنا.

    فالكتاب يوجد منه نسخة خطية محفوظة ضمن المخطوطات العربية في المكتبة الوطنية بباريس ، تحت رقم : ( 1/ 650 ) ، ضمن مجموع ، من ورقة ( 3 أ – 109 أ ) ، ويرجع تاريخ النسخ إلى عام ( 847 هـ ) ، وأما كتاب الوقوف الذي نسبه للشاطبي فما هو إلا شرح باب وقف حمزة وهشام في الهمز من الشاطبية لابن أم قاسم المرادي ، وهو الكتاب الذي يلي الكتاب السابق ، من لوحة ( 110 – 130 أ ).
    وعنها مصورة في دار الكتب المصرة بالقاهرة ، مصورات خارج الدار ، ميكرو فيلم رقم ( 51941 ) ، وأخرى في مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الاسلامية بالرياض ، رقم الحفظ : 0560- فب ، كما جاء في خزانة التراث.
    واسم الكتاب - كما جاء في آخره - هو : " بحث المعروف في معرفة الوقوف في قراءة شيخ من شيوخ الكوف " ، ومؤلفه هو شيخ القراء بالقدس سعد الدين سعد الله بن حسين السَلَمَاسِيّ الأذربيجاني ، المعروف بسلماسي ( ت 890 هـ ) ، وموضوعه : ( وقف الإمام حمزة على الهمزة من طريق الشاطبية ).
    وأما ماذكره بروكلمان في تاريخ الأدب العربي ؛ من أن الكتاب (( في الوقف ؛ مواضع جوازه ووجوبه في آي القرآن الكريم )) فهو خطأ.


    أخيراً أرجو من كل من يقرأ هذا التصحيح ثلاثة أمور :

    أولاً : أن يدعو لأمي بالشفاء العاجل.
    ثانياً : أن يبلغ كل من يستطيع الوصول إلى شيوخنا الثلاثة بما جاء في هذا التصحيح ، وإن أرادوا تفصيلاً أكثر فأنا في الخدمة.
    ثالثاً : أن يبلغ كل من يستطيع الوصول إلى أستاذنا الدكتور حاتم صالح الضامن بأنني قد وقفت لمؤلف كتاب دقائق التصريف على شيخ وتلميذ ، وأما التلميذ فهو : الحافظ أبو سعد عبد الرحمن بن محمد بن محمد بن عبد الله بن إدريس الإدريسي الأستراباذي ثم السمرقندي المحدث المؤرخ ( ت 405 هـ ) ، وأما الشيخ فهو : حَمْدَانُ بْنُ أَحْمَدَ الشَّاوغرِيُّ التركيّ ، ولما أقف على ترجمته بعد ، وقد ذكر ذلك الرافعي القزويني ؛ حيث جاء في التدوين في تاريخ قزوين 3/ 307 ، فِي تَرْجَمَةِ الْعِرَاقِيِّ بْنِ طَاهِرٍ الْمَلاحِىِّ القزويني : (( سَمِعَ أَبَا مَنْصُورٍ مُحَمَّدِ بْنِ الْحُسَيْنِ الْمُقَوَّمِيَّ .
    وَفِي مَسْمُوعِهِ مِنْهُ : حَدَّثَنَا أبُو الْفَتْحِ الرَّاشِدِيُّ ، ثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مُحَمَّدٍ الإِدْرِيسِيُّ بِسَمَرْقَنْدَ ، حَدَّثَنِي الْقَاسِمُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ سَعِيدٍ الشَّاشِيُّ ، ثَنَا حَمْدَانُ بْنُ أَحْمَدَ الشَّاوغرِيُّ ، ثَنَا الْفَضْلُ بْنُ الْعَبَّاسِ الرَّازِيُّ ، ثَنَا مَكِّيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ بَهْزِ بْنِ حَكِيمٍ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ جَدِّهِ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - : (( مَنْ اسْتَقْبَلَ الْعُلَمَاءَ فَقَدْ اسْتَقْبَلَنِي ، وَمَنْ زَارَ الْعُلَمَاءَ فَقَدْ زَارَنِي ، وَمَنْ جَالَسَ الْعُلَمَاءَ فَقَدْ جَالَسَنِي ، وَمَنْ جَالَسَنِي فَكَأَنَّمَا جَالَسَ رَبِّي )) )).

    فلعله يجد ضالته في كتاب القند في ذكر علماء سمرقند ، طبعة طهران.


    رابعاً : يقول الدكتور/ محمد بن عبد الله العيدي عن كتاب الوقف والابتداء الصغير المنسوب للسجاوندي خطأ - : (( وهذا الكتاب طبع في شوال سنة ( 1299 ) طبعة حجر ، ضمن مجموع ، حاشية على كتاب – لم أجد له مؤلفاً ، ولا عنواناً ، ولا مقدمة ، ولا خاتمة ، ذكر فيه مؤلفه كيفية جمع القراءات السبع ، من أول القرآن إلى آخره.
    وهذا الكتاب موجود في مكتبة الأخ : إبراهيم الدوسري ، المعيد في كلية أصول الدين بالرياض )) مقدمة علل الوقوف 1/ 37.
    فإلى كل من له صلة بالدكتورين العيدي والدوسري ، أرجو تبليغ هذه الرسالة : أنا في أمس الحاجة للوقوف على هذا الكتاب ، أو على بعض صفحاته.

    وجزى الله خيراً كل من دل على خير.
    محمد توفيق حديد
    جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

  • #2
    بارك الله فيك على هذا التحقيق والتتبع الموفق ، وأسأل الله أن يشفي والدتك بشفاء من عنده لا يغادر سقماً ، وأما إبلاغ الشيخ إبراهيم الدوسري بحاجتك للكتاب فلعل أخي الشيخ حسين المطيري يساعدك بإذن الله في الحصول على نسخة من هذا الكتاب إن تيسر فشيخنا الدكتور المقرئ إبراهيم الدوسري رجل جواد بالعلم ، ولن يبخل به عليك إن كان عنده.
    وفقك الله لكل خير .
    عبدالرحمن بن معاضة الشهري
    أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود
    amshehri@gmail.com

    تعليق


    • #3
      أستاذنا الجليل
      جزاكم الله خير الجزاء
      فهل من الممكن أن تقوموا - فضلاً - بمهمة تبليغ الشيخ حسين المطيري ؟
      محمد توفيق حديد
      جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

      تعليق


      • #4
        قد فعلتُ ، فانتظر ولا تعجل .
        عبدالرحمن بن معاضة الشهري
        أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود
        amshehri@gmail.com

        تعليق


        • #5
          جزاك الله خيراً ، وأنا في الانتظار ، ولن أعجل.
          محمد توفيق حديد
          جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

          تعليق

          19,912
          الاعــضـــاء
          231,501
          الـمــواضـيــع
          42,375
          الــمــشـــاركـــات
          يعمل...
          X