• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • جهود الإمام المِنْتُورِي الأندلسي في القراءات القرآنية

      بسم الله الرحمن الرحيم وبه أستعين في إبراز جانب من جوانب تألق علم من أعلام الأندلس ألا وهو الإمام الجليل أبي عبد الله محمد بن عبد الملك المِنْتُورِي (ت 834 هـ) – بكسر الميم وسكون النون وضم التاء - صاحب أخصب فهرسة وأوسعها لأعلام العلم والمعرفة في الأندلس وتآليفهم وهي "فهرسة المِنْتُورِي" - مخطوط بالخزانة الحسنية بالرباط، برقم: 1578- وصاحب كتاب شرح الدرر اللوامع في أصل مقرأ الإمام نافع، تقديم وتحقيق: الأستاذ الصديقي سيدي فوزي، مطبعة النجاح الجديدة، الدار البيضاء، المغرب، ط1، 1421هـ، 2001م.
      فقد برز هذا العالم الفذ في علوم ومعارف كثيرة، أخص منها اليوم ذكر مصادره في القراءات القرآنية من خلال كتاب شرح الدرر اللوامع في أصل مقرأ الإمام نافع.
      وقبل عرض هذه المصادر أريد في البداية أن ألفت نظر المهتمين بالقراءات القرآنية لأمرين: الأول؛ أن الإمام المنتوري(ت 834 هـ) عاصر ابن الجزري(ت833 هـ)، فالأول أندلسي وشيخ الإقراء بالأندلس، والثاني مشرقي وشيخ الإقراء بالمشرق، وبين وفاتهما سنة واحدة، والثانية أن جل المصادر التي سأذكرها تلقاها الإمام المنتوري رواية مسندة إلى شيخه أبي عبد الله القَيْجاطي – بفتح القاف وتسكين الياء -، جمعها في فهرسته المذكورة سابقا، والآن أذكر بعض هذه المصادر:
      "كتاب الموجز في القراءات السبع"لأبي محمد، مكي بن أبي طالب حموش بن محمد بن مختار القيسي، أصله من القيروان، وبها ولد(355 - 437 هـ) ذكره في شرح الدرر اللوامع في أصل مقرأ الإمام نافع للمنتوري، 1/108 - 109.

      1- "كتاب الهداية في القراءات السبع"لأبي العباس، أحمد بن عمار المهدوي (ت 440 هـ) ورد ذكره في شرح الدرر اللوامع للمنتوري، 1/136، و1/180، و1/219.. و2/493، و2/594..

      2- "كتاب الاقتصاد في القراءات السبع" لأبي عمرو، عثمان بن سعيد بن عثمان الداني(371 - 444 هـ) نقل منه كثيرا في شرح الدرر اللوامع للمنتوري، من ذلك: 1/139، 196، و2/478، 515، 579..

      3- "كتاب تذكير الحافظ لتراجم القراء والنظائر منها" لأبي عمرو، عثمان بن سعيد بن عثمان الداني(371 - 444 هـ) وأحال عليه الإمام المنتوري باسم "التذكر لتراجم القراء" في شرحه على الدرر اللوامع. شرح الدرر اللوامع للمِنْتُورِي، 1/296.

      4- "الاكتفاء في القراءات السبع" أبو طاهر، إسماعيل بن خلف بن سعيد بن عمران المالكي الأندلسي(ت 455 هـ) نقل عنه في شرح على الدرر اللوامع للمنتوري، 1/136.

      5- "كتاب الطرر على التيسير" لأبي داود، سليمان بن نجاح الداني(413 - 496 هـ) ورد ذكره في شرح الدرر اللوامع في أصل مقرأ نافع 1/158.

      6- "كتاب الطرر على جامع البيان في القراءات السبع" لأبي داود، سليمان بن نجاح الداني(413 - 496 هـ) أورد نقلا منه في شرح الدرر اللوامع في أصل مقرأ نافع 1/124

      7- "التنبيه والإرشاد إلى معرفة اختلاف القراء" لأبي الحسن، عبد العزيز بن عبد الملك بن شفيع، من أهل المرية(قبل 430 - 514 هـ) ذكره في شرح الدرر اللوامع للمنتوري، 1/136- 137.

      8- "مجموعة الفردوس." و"حاسمة الدعاوي." وهما أرجوزتان في القراءات السبع لأبي العباس، أحمد بن عبد العزيز بن هشام بن أحمد بن خلف بن غَزْوَان الفهري، من أهل شنت مرية الغرب، يَابُرِي الأصل(كان حيا سنة 553 هـ)
      نقل عنهما الإمام المنتوري في مواضع من شرحه على الدرر اللوامع ولم يعين المقصودة منهما 1:/126، و1/137، و1/318، و1/379، و1/445، و2/779.
      وللموضوع بقية، آتي فيه ببقية المصادر، وأذيلها ببعض ملاحظات إخواني المتخصصين في علم القراءات القرآنية، وقبل أن أختم لابد من بيان قيمة فهرسة الإمام المنتوري التي ضمنها سنده إلى شيوخه في مختلف العلوم ومنها القراءات القرآنية، وكنت قد عزمت الأمر على تحقيق هذه الفهرسة بعدما حز في قلبي رؤيتها حبيسة رفوف المكتبة، فطلبت نسخها، لكن أحد العاملين بالخزانة المذكورة تلكأ في تلبية الطلب بدعوى أنها كثيرة الخروم، وأنها نسخة فريدة، ولقيني بعد ذلك فأخبرني أنه وجد نسخة لهذه المخطوطة بإحدى خزائن مدينة مراكش، وقد بدأ في تحقيقها، وأرجو أن تكون همته عالية وعدته كافية في إخراج هذا الكتاب الجليل إلى الساحة العلمية، فالسباحة في بحر علوم خليج الأندلس ليس بالأمر الهين.
      والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل، وصلى الله وسلم على سيدنا محمد، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.
      والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
      مصطفى محمد صالح
      د. مصطفى بورواض

    • #2
      http://vb.tafsir.net/tafsir29572/
      د. ضيف الله بن محمد الشمراني
      كلية القرآن الكريم - قسم التفسير وعلوم القرآن

      تعليق


      • #3
        جهود هذا العالم لا يمكن حصرها من خلال هذه الفهرسة حسب، بل من كتبه المؤلفة في هذا العلم على قلتها.
        د. مصطفى بورواض

        تعليق

        20,089
        الاعــضـــاء
        238,513
        الـمــواضـيــع
        42,939
        الــمــشـــاركـــات
        يعمل...
        X