إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • "وجه التهاني إلى منظومات الديواني" تحقيق الشيخ ياسر المزروعي

    [align=center]بسم الله الرحمن الرحيم[/align]

    صدر عن وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بدولة الكويت, قطاع المساجد, مشروع رعاية القرآن الكريم في المساجد 1429-2008:

    [align=center]وجه التهاني إلى منظومات الديواني[/align]
    [align=center]للشيخ علي الواسطي المعروف بالديواني
    شيخ قراء واسط [/align]

    [align=center][/align]

    والكتاب عبارة عن أربع منظومات:
    1- جمع الأصول في مشهور المنقول في القراءات العشر(994 بيت)
    2- روضة التقرير في اختلاف القراءات بين الإرشاد والتيسير(433 بيت)
    3- طوالع النجوم في المرسوم في القراءات الشاذة على المشهور(2178 بيت)
    4- المقامة الواسطية المغايرة للحريرية (منثورة وبها بعض النظم)

    بتحقيق وجمع ودراسة الشيخ الدكتور ياسر المزروعي مدير مشروع رعاية القرآن الكريم في المساجد ورئيس لجنة مراجعة المصاحف

  • #2
    جزاك الله خيرا..
    د. ضيف الله بن محمد الشمراني
    كلية القرآن الكريم - قسم التفسير وعلوم القرآن

    تعليق


    • #3
      ما شاء الله جهد كريم وعمل طيب للأخ الفاضل الكريم الدكتور ياسر المزروعي حفظه الله تعالى وزاده من فضله وأعانه على هذه الأعمال الطيبة خدمة لهذا العلم الجليل
      أحمد خالد شكري
      كلية الشريعة
      الجامعة الأردنية

      تعليق


      • #4
        ما شاء الله
        بارك الله في شيوخنا الأكارم؟
        سبحان الله لقد اقترحت هذا الموضوع ليكون رسالة علمية ولكن لم أجد من يشجعني والمهم أن هذا العلم قد خرج للنور، فنوركم الله وأحيا ذكركم في الآخرين كما أحييتم ذكر هذا الإمام المقرئ.

        تعليق


        • #5
          أفيدك يا أخي أبا محمد بأن شرح روضة التقرير للديواني الواسطي سجلت مشروع بحث لنيل درجة الدكتوراه (1427هـ) بقسم القراءات بكلية القرآن الكريم بالمدينة النبوية من طرف الشيخ/ أبي مالك عبد العزيز المزيني-وفقه الله- وقد تناقش الرسالة قريبا بإذن الله.
          كما أن نطم جمع الأصول في مشهور المنقول في القراءات العشرة للديواني الواسطي سجلت (دراسة وتحقيقا وشرحا) (1428هـ) مشروع بحث لنيل درجة الدكتوراه بقسم القراءات كذلك من طرف أخيك الفقير إلى الله (أبي عبد الله العاصمي) أسأل الله أن يوفقنا للعلم النافع والعمل الصالح.
          د.مهدي دهيم
          دكتوراه في القراءات القرآنية

          تعليق


          • #6
            بالحقيقة سُررت بهذا الخبر..

            وقد كنت أقوم على دراسة وشرح وتحقيق طوالع النجوم في المرسوم في القراءات الشاذة على المشهور لأبي الحسن الواسطي ، ولكن سبقني إلى هذا المشايخ الفضلاء وفقهم الله..
            أسأل الله أن يوفقنا للعلم النافع والعمل الصالح.. والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات
            في اِزديادِ العلمِ إرْغامُ العِـدَى *** وَصَلاحُ العلمِ إصْلاحُ العَمل

            تعليق


            • #7
              بارك الله فيكم ووفقكم لخدمة كتابه الكريم

              تعليق


              • #8
                امضوا في تحقيقكم على بركة الله

                السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                أشكر الإدارة قبول تسجيلي في هذا الملتقى المبارك

                وأقول للإخوة الأفاضل الذين كانوا قد شرعوا في تحقيق إحدى منظومات الديواني : استمروا في عملكم شريطة أن يكون التحقيق تحقيقا علميا على أصوله، لأن هذا الكتاب الذي أخرج جميع منظومات العلامة الديواني دفعة واحدة، ليس تحقيقا علميا، ولا تغرنكم الأسماء والألقاب والمناصب، وانظروا إلى العمل، وليس هذا طعنا على المحقق هذا أو ذاك، فإنما تتحدد قوة التحقيق وضعفه عندما يخرج (للنور) ويطلع عليه أهل الاختصاص. وليس معنى أنني على علم بالحديث أن أكون قادرا على تحقيق كتاب في الحديث، كما أنه ليس معنى أن أكون حافظا للشاطبية قارئا للسبع أو للعشر أن أكون محققا لكتاب في القراءات، وهكذا بقية العلوم، فالتحقيق يتطلب أدوات كثيرة جدا فوق التخصص العلمي الذي هو أولها ومن أهمها. وللأسف الشديد سترون في هذا الكتاب أشياء لا تطعن في الضبط فحسب، ولا حول ولا قوة إلا بالله. والنسخ الخطية لهذا العالم لفت الآفاق، والفضل بعد الله لموقع مركز ودود إن كان هو أول من نشرها.
                وأنصح من كان عزم على تحقيق شيء من هذه المنظومات أن يحصل على نسخة من المطبوع ليرى بنفسه صدق كلامي من كذبه، قبل أن يحكم علي، وبإمكانه أن يطلع على هذا الرابط إلى أن يتيسر له الحصول على نسخة من الكتاب.
                http://majles.alukah.net/showthread....d=1#post272000

                والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة أبو عبدالله العاصمي مشاهدة المشاركة
                  أفيدك يا أخي أبا محمد بأن شرح روضة التقرير للديواني الواسطي سجلت مشروع بحث لنيل درجة الدكتوراه (1427هـ) بقسم القراءات بكلية القرآن الكريم بالمدينة النبوية من طرف الشيخ/ أبي مالك عبد العزيز المزيني-وفقه الله- وقد تناقش الرسالة قريبا بإذن الله.
                  .
                  نوقشت الرسالة بتاريخ 5 / 7 / 1430 , وحصل زميلنا الشيخ / عبد العزيز المزيني على درجة الدكتوراه مع مرتبة الشرف الأولى .
                  والعقبى لكم يا أبا عبد الله .
                  أسأل الله أن يفتح علينا وعليكم ويعيننا وإياكم .
                  انظر الرابط التالي :
                  http://www.tafsir.org/vb/showthread.php?t=16449
                  د. محمد بن عمر الجنايني
                  عضو هيئة التدريس بقسم القراءات بجامعة الطائف

                  تعليق


                  • #10
                    مبارك على الأخ الباحث رسالته ودرجته العلمية ووفقه الله في الأولى والأخرى

                    والأمل ألا تصبح الرسالة بعد مناقشتها مخطوطة أخرى حبيسة في مكتبة الجامعة، وأن ترى النور قريبا ليعم النفع بها جميع المسلمين بإذن الله تعالى.

                    وأسأل: هل الرسالة في الشرح كله أو في بعضه؟ والظاهر من العنوان طبعا أنها في الشرح كله، لكن قد نما إلى علمي أن الكتاب قسم على عدد من الطالبات في جامعة أم القرى، وأرفقت لكم ملخصا لإحدى تلك الرسائل حصلت عليه من النت! لكنه غير مؤرخ! ويتكون الجزء المحقق في هذه الرسالة الواحدة من نحو 20 ورقة من المخطوط فقط، والكتاب يزيد على 100 ورقة!!

                    وبناء على فرض صحة هذا، فالسؤال البدهي هنا: ألا يوجد في المملكة تنسيق بين الجامعات في هذا الشأن، كما هومعروف في مصر مثلا! فالطالب مطالب بأن يحضر خطابات رسمية من جميع الجامعات التي فيها التخصص نفسه تفيد بأن هذا الموضوع لم يطرح رسالةً جامعيةً من قبل!!

                    أرجو ممن لديه معلومات أو صلة بالأخ الفاضل الدكتور الذي حقق الكتاب أن يفيدنا
                    وجزاكم الله خيرا

                    تعليق


                    • #11
                      يبدو أني بحاجة شديدة إلى شكر الأخ الكريم/ حازم القرطاجني على كل كلمة كتبها.
                      فإنه يعبر عما في نفسي تجاه منطومات الديواني التي عملت في شرح إحداها.
                      مع خالص تقديري للدكتور ياسر المزروعي الذي استمتعت بقراءة يعقوب الحضرمي بصوته منذ سنوات.
                      وأقول: ينبغي لقارئ القرآن المتقن أن ينأى بنفسه عن هذه المداخل التي يكثر فيها القيل والقال.

                      تعليق

                      19,840
                      الاعــضـــاء
                      231,421
                      الـمــواضـيــع
                      42,345
                      الــمــشـــاركـــات
                      يعمل...
                      X