إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • صدر حديثا: (الميسر في علم التجويد) أ.د. غانم قدوري الحمد

    [align=center]ضمن منشورات معهد الإمام الشاطبي
    سلسلة المقررات الدراسية (4)
    صدرت الطبعة الأولى 1430هـ من كتاب:

    الميسَّر
    في علم التجويد




    تأليف
    أ.د. غانم قدروي الحمد



    [align=justify]وهو كتاب أعاد فيه المؤلف صياغة كتابه: (علم التجويد: دراسة صوتية ميسرة) مستفيدا من المصادر الجديدة في علم التجويد وعلم الأصوات اللغوية.
    وقد حرص فيه على ذكر الموضوعات الأساسية لعلم التجويد، على نحو ترتيبها في المقدمة الجزرية، مع التخفف من النصوص المنقولة من الكتب، والاكتفاء بالإشارة إلى أهم المصادر في الهوامش، مع ذكر الأمثلة الضرورية من الآيات الكريمة من غير إسهاب.

    ويأتي الكتاب تلبية لطلب معهد الإمام الشاطبي بتأليف كتاب تعليمي يلبي حاجة الملتحقين بالدورات التي يقيمها المعهد لتعليم قواعد التلاوة.
    ولذا فقد قام المؤلف بإلحاق كل مبحث بخلاصة تضع أمام الطالب أهم النقاط فيه، وأسئلة نظرية تساعده في تثبيت الحقائق في ذهنه، وتطبيق عملي ينمي قدرة المتعلم على التلاوة الصحيحة.

    ويتألف الكتاب من ثلاثة فصول تشمل موضوعات علم التجويد:
    الفصل الأول: في مخارج الحروف وصفاتها.
    الفصل الثاني: في تجويد الحروف وأحكامها الصوتية.
    الفصل الثالث: في أحكام الوقف والابتداء، وما يتعلق بذلك من مسائل رسم المصحف.
    ويسبق هذه الفصول تمهيد للتعريف بعلم التجويد، وبيان موضوعه، وغايته، ونشأته وتاريخ التأليف فيه، وما يلزم قارئ القرآن من آداب وخصال.

    وقد حرص المؤلف أن يحقق الكتاب حاجة المعلِّمين إلى ما يسهل عليهم مهمتهم في تعليم قواعد التلاوة، ويلبي حاجة المتعلمين إلى وضوح القاعدة، وسهولة العبارة، ويسر التطبيق.

    وقد صدر الكتاب في مغلف لطيف في 170 صفحة تقريبا[/align].[/align]
    محمد بن حامد العبَّـادي
    ماجستير في التفسير
    alabbadi@tafsir.net

  • #2
    أخي الكريم:طال انقطاعكم عن الملتقى وأخباره!!
    وللفائدة فالكتاب مستقل عن كتاب الدكتور غانم "علم التجويد دراسة صوتية ميسرة"
    فليس تجديدا له، أو طبعة أخرى، وما إلى ذلك.
    ووجهة نظري أن الميسر أكثر فائدة وعمقا، وهو جدير بأن يقرر مادة دراسية لعلم التجويد للمبتدئين، ولاحظت أن نَفَسَ الدكتور غانم قدوري ـ حفظه الله ورعاه أينما حل وارتحل ـ في كتاب الميسر أقرب إلى المجودين، بينما هو في الكتاب الآخر أقرب إلى الصوتيين، والله أعلم.
    د. ضيف الله بن محمد الشمراني
    كلية القرآن الكريم - قسم التفسير وعلوم القرآن

    تعليق


    • #3
      بارك الله فيكم يا أبا إبراهيم ونفع بكم .

      انظر هنا .
      عبدالرحمن بن معاضة الشهري
      أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود
      amshehri@gmail.com

      تعليق


      • #4
        جزاكم الله خيرا أجمعين ...

        وقد اطلعت على الرابط المشار إليه وتعمدت إعادة نشر الخبر لهدفين:
        الأول: التذكير بنزول الكتاب إلى المكتبات، حيث مضى على البشارة به قرابة الشهرين، ولم ينزل إلى الأسواق إلا حديثا.
        الثاني: الرغبة في عرضه في ملتقى الكتب، إذ كان العرض السابق في ملتقى القراءات، وهدفي أن يعرض فيما صدر حديثا ...

        ومن الكتب ما تتكرر فيه العروض وتتسابق إلى التعريف به الأقلام ..
        وكل كتابات الدكتور غانم -وفقه الله- من هذا النوع.
        محمد بن حامد العبَّـادي
        ماجستير في التفسير
        alabbadi@tafsir.net

        تعليق

        19,840
        الاعــضـــاء
        231,437
        الـمــواضـيــع
        42,348
        الــمــشـــاركـــات
        يعمل...
        X