• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • صدر حديثاً: (تأويل مشكل القرآن) لابن قتيبة الدينوري، تحقيق: سعد بن نجدت عمر، (ط:1)، 1432هـ



      صدر عن مؤسسة الرسالة بدمشق وبيروت
      الطبعة الأولى (1432هـ، 2011م) من كتاب:


      تأويل مشكل القرآن
      للإمام أبي محمد عبد الله بن مسلم بن قتيبة الدينوري
      ( ت / 276 هـ )


      تحقيق:
      سعد بن نجدت عمر




      [align=justify]
      ذكر المحقق في مقدمة كتابه نُسخَ الكتابِ، والنسخة المعتمدة:
      1] نسخة مكتبة مراد ملا باسطنبول، وهي التي اعتمدها المحقق أصلاً.
      2] نسخة مكتبة عارف حكمت بالمدينة المنورة، ورمز لها بـ(م).
      3] نسخة دار الكتب المصرية، وهي التي اعتمدها السيد أحمد صقر أصلاً لطبعته.
      4] نسخة دار الكتب المصرية، واعتمدها السيد أحمد صقر أيضاً.
      5] نسخة مكتبة ليدن، ولم يقف عليها المحقق.
      6] نسخة مركز الملك فيصل.
      7] نسخة خزانة القرويين بفاس في المغرب.
      8] نسخة مكتبة بروكلي باسطنبول.
      ويغلب على ظني أن المؤلِّف اعتمد على النسختين الأوليين من هذه النُسخ التي ذكرها.
      ثم أشار إلى النُسخ المطبوعة، وهي نسخة البابي الحلبي سنة 1373هـ، ونسخة دار التراث سنة 1393هـ، كلاهما بتحقيق السيد أحمد صقر، وأشار إلى نسخة ثالثة مسروقة منهما.
      وذيل المحقق كتابه بفهرس للآيات، وفهرس للأحاديث، وفهرس لآثار الصحابة، وفهرس للموضوعات.

      جزى الله المحققَ على ما قام به من عمل، وهو يأتي بعد تحقيق الأستاذ السيد أحمد صقر، وفي كلٍّ خير.
      طُبِع الكتاب في مجلد واحد، ويقع في 536 صفحة من الحجم العادي، نفع الله به وبمؤلفه ومحققه، وهو متوفر بفروع مكتبة الرشد وغيرها.

      محبكم والداعي لكم بالخير، أبو عمر
      المدينة المنورة، 15 / 3 / 1433هـ.
      [/align]
      [ رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا ]

      المدينة المنورة

    • #2
      يغلب على ظنك أن المؤلف اعتمد النسختين؟
      تقصد المؤلف أو المحق؟

      تعليق


      • #3
        المشاركة الأصلية بواسطة سيدي محمد مشاهدة المشاركة
        يغلب على ظنك أن المؤلف اعتمد النسختين؟
        تقصد المؤلف أو المحق؟

        سبق قلم أخي العزيز
        والصواب هو ما تبادر لذهنك من الوهلة الأولى
        [ رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا ]

        المدينة المنورة

        تعليق

        20,173
        الاعــضـــاء
        231,058
        الـمــواضـيــع
        42,397
        الــمــشـــاركـــات
        يعمل...
        X