• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • حمل كتاب غرر الخصائص الواضحة للوطواط

      كتاب غرر الخصائص الواضحة للكتبي الوراق .. المعروف بالوطواط

      وهو كتاب ربما يكون مغمور ولكنه عظيم الفائدة وغاية في المتعة والجمال .. قال عنه مؤلفه :
      فإني لما رأيت تغير معاني الأخلاق دالاً على تباين مباني الأعراق والنفوس تتفاوت في ميلها إلى أغراضها على حسب اختلاف جواهرها وأعراضها حداني غرض اختلج في سري وأمل اعتلج في صدري على أن أجمع كلاماً في المحامد والمذام المتخلقة بها نفوس الخواص والعوام وأجعله كتاباً يغني اللبيب عن الخليل والنديم ويخبر بالحديث والقديم ...
      وشكر الله للأخ قريع دهرة الذي أهدى الكتاب للمكتبة المشكاتية ...
      أضغط هنا لتحميل الكتاب

    • #2
      الكتاب ممتاز ولكن من مؤلفه
      ذلك ان الاسم لم اسمع عنه من قبل واظنه مستعار
      فهل في الامر امر؟

      تعليق


      • #3
        لا اعرف عن المؤلف شيء ... وقمت بالحث عن أسمه وتوصلت لهذه الترجمة:
        الوطواط (632-718هـ / 1234 -1318م)
        محمد بن إبراهيم بن يحيى بن علي الأنصاري الكتبي الورقي ولقبه جمال الدين والمعروف بالوطواط. عالم الأرض والزراعة والجغرافي وعالم الفلك. عاش في القرنين السابع والثامن الهجريين / الثالث عشر والرابع عشر الميلاديين.
        لم تذكر الموسوعات الكثير عن حياة الوطواط ، ومن المعروف أنه عاش بمدينة القاهرة ، وكان يحترف بيع الكتب بها، ولذلك لقب بالوراق، وتوفي بها عام 784هـ /1382 م. واطلع الوطواط على الكتب الأصول في علم الفلك والزراعة، واهتم بكتب التراجم. وكان من العلماء الذين يرون أهمية ترابط العلوم وتداخلها، فكان اهتمامه بالزراعة مرتبطا بالفلك والظروف البيئية الخاصة بالتربة وتكوين الأرض . ومن أهم كتبه في علم الزراعة كتاب: مباهج الفكر ومناهج العبر في إبراز ودائع الفطر من إحراز الصور . وهو كتاب يبحث في مجالات علمية متعددة منها: خلق الأرض وكرويتها، وتكوين التربة في الكيمياء، والفلاحة وزراعة الحبوب، والقحطاني وسائر أنواع النبات وارتباطها بالظروف البيئية الملائمة وميقات زراعتها، وكيفية الحفاظ عليها بالوسائل الزراعية المختلفة التي تحافظ على الزراعة وتنميها وتكثر المحصول، فكان كتابه بذلك من الكتب الأولى في تحسين الطرق الزراعية. ودرس فيه كذلك طرق الري الصالحة للزراعة تبعا لظروف التربة ونوع المحصول، وكان من الكتب المراجع في هذا المجال. وقد احتفى به المستشرقون لأهميته وعكفوا على دراسته، واعتبروه من الكتب العربية الأصول في علم الزراعة.
        وقد ظل هذا الكتاب مجهولا لسنين عديدة، فالكثير من نسخه المخطوطة ناقصة الصفحات حتى أنه نسب خطأ في إحدى النسخ إلى ابن العوام ، وهو كتاب يتألف من 1089 صفحة فيه رصد كامل لكل أنواع المزروعات. وللوطواط مجموعة رسائل بعنوان: عين الفتوة ومرآة المروة .

        تعليق


        • #4
          لله درك يامسك
          لقد فرحت جدا باضافتك القيمة
          طيبك الله وآتاك علما وحكما

          تعليق


          • #5
            [align=center]
            من غرر الوطواط

            إذا اعتذر المسئ إليك يوما من التقصير عذر فتى مقر
            فصنه عن عقابك واعف عنه فإن الصفح شيمة كل حر
            [/align]


            فأجبته بقولي

            [align=center]ويعتذر الكريم عن الدنيا وقد صان الإله الحر عنها
            ولم تك من سجايا المرء يوما ولكن أنت أنت تفر منها
            [/align]

            تعليق

            19,990
            الاعــضـــاء
            237,788
            الـمــواضـيــع
            42,721
            الــمــشـــاركـــات
            يعمل...
            X