• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • أسماء الله الحسنى في القرآن الكريم : آثارها الوجدانية والسلوكية - عبد الحميد راجح الكردي



      أسماء الله الحسنى في القرآن الكريم : آثارها الوجدانية والسلوكية
      لـ : عبد الحميد راجح الكردي


      نبذة الناشر:
      إن معرفة الله تعالى، أهم قضية في حياة الإنسان، والله سبحانه كان ولم يكن شيء معه، استخلف الإنسان في الأرض، وجعل أولى مؤهلات خلافته معرفته لربه بأسمائه الحسنى وصفاته العليا، وهذه المعرفة بالنسبة للمسلمين مكانها كتاب الله وسنة نبيه ، وتعجز عنها كل مذاهب الدنيا وفلسفاتها الوضعية.
      ولهذا فإن أسماء الله تعالى الحسنى تمثل عنوان التوحيد في القران الكريم، وذلك لما لهذه الأسماء بمدلولاتها ومعانيها من قيمة عليا في إيمان العبد، وتربية وجدانه،? وتهذيب سلوكه، في توجهه لدعاء ربه، ولقد تناولت هذه الأسماء دراسات وشروح، ولكننا ما زلنا بحاجة إلى معرفة آثارها وتنظيمها وجدانياً وسلوكياً، ودراستها دراسة عقدية. ولقد اخترت الكتابة في هذا الموضوع للأسباب التالية:
      1- الإيمان بالله تعالى ضرورة فطرية ، وحاجة اجتماعية وعملية تظهر من خلالها آثار الإيمان بأسماء الله الحسنى، في الوجدان والسلوك.
      2- الإيمان بالله تعالى يقوم على معرفته بأسمائه الحسنى.
      3- أسماء الله تعالى لا يعلمها على حقيقتها إلا هو ، وهو تعالى الذي يعلّمها للإنسان، ويبين لعباده معانيها من خلال آيات القرآن الكريم.
      4- القرآن الكريم مرجع أسماء الله الحسنى الأول ، وهو مرجع الإيمان بها ، وقد عرضها القرآن الكريم عرضاً إيمانياً في سياق توحيد الله، ودعوة عباده للتأثر بها من خلال آثارها الإيمانية الوجدانية والسلوكية.
      وإن الدارس لأسماء الله الحسنى وصفاته العليا في تاريخ الفكر العقدي يجد القضايا التالية:
      1- إن كتب العقائد العامة تعالج هذه المسألة علاجاً كلامياً، بين فرق المسلمين من حيث معنى الاسم والصفة، وعلاقة الاسم بالمسمى، وعلاقة الصفات بالذات مما جعل مساحة الدراسة للأسماء الحسنى إيماناً وتأثيراً في السلوك غير ظاهر فضلاً عن جفاف مثل تلك الدراسات.
      2- تناولت بعض الكتب القديمة المتخصصة بحث هذه الأسماء، على وجه التخصيص والموضوعية، من خلال الاتجاهات التالية،منها على سبيل المثال:
      ‌أ-كتاب البيهقي في "الأسماء والصفات"، وهو يدور على الصفات أكثر من إثبات الأسماء بالدراسة، وتناول أسماء الله الحسنى بذكر الأحاديث والآثار الدالة عليها، والمثبتة لها، وقد ذكر في كتابه أحاديث كثيرة معظمها ضعيف.
      ‌ب-كتاب "المقصد الأسنى شرح أسماء الله الحسنى" للغزالي، وقد تناول بحثاً للدلالات الروحية لأسمائه تعالى، وكان بحثه متأثراً بالتصوف.
      ‌ج-كتاب "الأسنى في شرح أسماء الله الحسنى" للقرطبي، تناول فيه الأسماء الحسنى من حيث دلالاتها اللغوية، وبعض آثارها العامة على الفرد المسلم، وقد بحث فيه كثيراً من الأسماء غير المتفق عليها أصلاً بين العلماء.
      ‌د-إجابات ابن تيمية في بعض كتبه، وبخاصة المجلدين الخامس والسادس من كتاب الفتاوى، تناولت هذه الإجابات ردوداً على بعض الأسئلة التي تدور حول الأسماء الحسنى.
      ‌هـ-وفي الكتب المعاصرة تناول بعض المُحدَثين قضية الأسماء الحسنى بأسلوب تقليدي لكتب السابقين مع بعض الإضافات الطفيفة، ومنها كتاب "موسوعة الأسماء الحسنى" للشرباصي الذي ذكر فيه مائتين وسبعة عشر اسما بالغ في الأخذ فيها، واعتبر كثيراً مما ينسب لله تعالى اسماً له، وقد كان متأثراً بالإيماءات الصوفية. ومنها أيضاً كتاب محمد الجمل "الأسماء الحسنى" وهو كسابقه إلا أنه التزم فيه بالأسماء الواردة في حديث الترمذي.
      وفي حدود إطلاع الكاتب، لم يجد بحثاً يتناول الآثار الوجدانية والسلوكية لأسماء الله الحسنى من القرآن الكريم كدراسة عقدية مستقلة شاملة لأسماء الله الحسنى في القرآن الكريم، مما دفعه لأن يحاول الإسهام في سدّ هذه الفجوة التي تخدم الدراسات العقيدية من القرآن الكريم في باب توحيد الله تعالى ومعرفة أسمائه الحسنى والتوجيه لآثارها الوجدانية والسلوكية .
      ونظراً لوجود موضوع أسماء الله الحسنى متناثرا في كتب علم التوحيد، وفي صيغة جدلية كلامية، وأبحاث جدلية قليلة الفائدة في هذا الزمن، ونظراً لحاجة زماننا إلى إيمان قوي مؤثر في الوجدان، دافع للسلوك القويم، قائم على معرفة الله بأسمائه الحسنى، أصبح الاتجاه إلى القرآن الكريم ضرورة للإجابة على مثل الأسئلة التالية:
      1- ما الأسماء الحسنى التي ذكرها القرآن الكريم، وبأي اعتبار يمكن أن نشتقّها منه؟
      2- علام تدل هذه الأسماء بمفرداتها؟
      3-هل يمكن تصنيف هذه الأسماء ضمن مباحث متناسقة ومجموعات متقاربة في المعنى،وكيف؟
      4-هل يمكن دراسة هذه الأسماء التي تصقل عندنا مفهوم عقيدة التوحيد، وما الأدوات اللازمة لمثل هذه الدراسة؟
      5- ما الآثار المترتبة على الإيمان بأسماء الله الحسنى وجدانياً وسلوكياً، وكيف لنا أن نتربى ونربي المؤمنين على معرفة الله وتعميق الإيمان به، وبآثار أسمائه الحسنى وجدانياً وسلوكياً؟
      ويحاول هنا تقديم دراسة عقدية تنطوي تحت عنوان التوحيد وتصنف في أبواب معرفة الله تعالى، وهذا يجعلها متخصصة في دراسة الأسماء الحسنى في القرآن الكريم، من حيث معانيها ودلالاتها وآثارها الإيمانية (الوجدانية والسلوكية)، دون البحث في قضايا علم الكلام المتعلقة بهذه الأسماء بين المدارس الفكرية، والفرق الإسلامية، إلا إذا دعت الحاجة الماسة لذلك، لأن هدف الدراسة هو العودة إلى عقيدة مصطفاه من كتاب الله ، ومعرفته تعالى بأسمائه التي سمى بها نفسه في القرآن الكريم والتأثر بها وجدانياً وسلوكياً. منهجية الكتاب: ‌أ-المنهج الإستقرائي:
      1- وذلك بتتبع الآيات الكريمة من القرآن الكريم مباشرة، وتسجيل أسماء الله الحسنى منها.
      2- استقراء المسائل والبحوث المتعلقة بأسماء الله الحسنى، وآثارها من كتب العقيدة والتصوف والتفسير حتى لا تتجاوز تأويلاً لا يتوافق مع فهم النص، مع الانتباه للفكر المدرسي في فهم الآيات لدى المفسرين في مختلف مشاربهم ومدارسهم الكلامية.
      3- تصنيف الآيات وتبويبها وتقسيمها وفق مقتضيات البحث، مع مراعاة التسلسل المنطقي لهيكل البحث، وفي مجموعات متقاربة المعاني.
      4- استقراء المعاني اللغوية للأسماء الحسنى من معاجم اللغة، واستقراء المعاني الاصطلاحية من كتب علم التوحيد. ‌ب-المنهج الاستنباطي، وذلك :
      1-بتحليل الأسماء الحسنى من حيث مواردها ومعانيها لغة واصطلاحاً.
      2-استنباط الآثار الوجدانية والسلوكية منها وعرضها عرضاً علمياً.

      رابط التحميل
      حجم الملف: 4 MB
      أستغفر الله وأتوب إليه
      لاإله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

    • #2
      أختي الكريمة الموقع ظهر عندي على أنه محجوب فهل بالإمكان رفع الكتاب على موقع آخر أو على سيرفر الملتقى لكي يتم تحميله والاستفادة منه؟ بارك الله فيك وجزاك خيراً
      سمر الأرناؤوط
      المشرفة على موقع إسلاميات
      (الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَـذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلا أَنْ هَدَانَا اللّهُ (43) الأعراف)

      تعليق


      • #3
        هذا رابط الكتاب .

        ونرجو منكم لاحقا قبل نشر أي رابط تجربته والتأكد من عدم إغلاقه بكلمة سر ، مع العزو للمصدر .
        وفقكم الله وجزاكم خيرا .
        ...

        تعليق


        • #4
          جزاكم الله خيرا تم التحميل ،،،كتب الله لكم الأجر وبارك الله فيكم
          (قال عمران بن حصين: ياليتني كنت رماداً تذروه الرياح..)
          .......................................

          تعليق


          • #5
            هذا رابط الكتاب .

            ونرجو منكم لاحقا قبل نشر أي رابط تجربته والتأكد من عدم إغلاقه بكلمة سر ، مع العزو للمصدر .
            وفقكم الله وجزاكم خيرا .
            جزاك الله كل الخير وشكرا لحضرتك
            وضعت هذا لأمانة النقل حتى بالرابط وكلمة السر وأنا حملته أكثر من مرة على الرابط القديم لم أعرف إنه لم يعمل عند الآخرين عفوا
            وقد رفعته من أكثر من ساعة على الفور شيرد وكنت سأضعه هنا ولكن حضرتك سبقت بالرابط الجديد
            بارك الله فيك وأحسن الله إليك وأعتذر أمام الجميع
            http://www.4shared.com/document/cZy0rw8y/online.html
            أستغفر الله وأتوب إليه
            لاإله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

            تعليق


            • #6
              بارك الله فيكم
              هل يمكن إعادة تحميل الكتاب
              الروابط أصبحت غير مفعلة
              جزاكم الله خيرا

              تعليق

              20,095
              الاعــضـــاء
              238,610
              الـمــواضـيــع
              42,957
              الــمــشـــاركـــات
              يعمل...
              X