إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مؤلف جامع الكلام في رسم مصحف الإمام

    دار جدل كبير في الأوساط العلمية حول مؤلف هذا الكتاب :
    فذهب البعض إلى أنه مجهول المؤلف ، اعتماداً على أن النسخ الخطية التي وقف عليها ليس فيها اسم المؤلف.
    وذهب فريق آخر إلى أن مؤلف الكتاب هو : أبو عمرو الداني ، اعتماداً على أن بعض النسخ الخطية قد ورد على غلافها اسم الكتاب منسوباً إليه.
    وذهب فريق ثالث إلى أن مؤلف الكتاب هو : شمس الدين أبو عبد الله محمد بن مكي بن محمد النبطي العاملي ، الملقب لدى الشيعة بالشهيد الأول الإمامي الشيعي الفقيه ( 734 – 786 هـ ) ، وهو شيخ الحافظ ابن الجزري.
    وذلك اعتماداً على أن إسماعيل باشا البغدادي قد نسبه إليه في إيضاح المكنون 1/ 357 ، 367 ، بينما لم يذكره له في هدية العارفين 2/ 171 ، وإنما اكتفى بقوله – بعد أن ذكر بعض مصنفاته - : (( وغير ذلك )).
    وتبعه على ذلك الكثير من مفهرسي المخطوطات.
    وذهب فريق رابع إلى احتمال أن يكون المراد عند البغدادي : أبا عبد الله محمد بن محمد بن إبراهيم الأمَوي الشريشي ثم الفاسي المقرئ ، الشهير بالخرَّاز( ت 718 هـ ).
    وجميع هذه الأقوال مردودة ؛ حيث إن مؤلف الكتاب يصرح في أول كتابه بالنقل عن الإمام أبي عبد الله ، ويعني به أبا عبد الله أحمد بن أبي عمر الأندرابي ( ت 470 هـ ) ، صاحب الإيضاح في القراءات ، كما أنه ينقل في بعض المواضع عن صاحب كتاب البهجة ، ولهذا الكتاب حديث آخر.
    وينقل أيضاً عن رشيد الآئمة القيدي ( ت 618 هـ ظناً ) ، مؤلف كتاب التقريب في الهجاء ، والذي طبع أحد أبوابه بعنوان : كتاب الهجاء في رسم المصحف ، ونسب لمجهول.
    أما مؤلف الكتاب فهو :
    أبو علي مؤمن – ويقال : مؤمن حاجي ، وحاجي مؤمن - بن علي بن محمد بن أجمعين بن محمد الرومي الفلكاباذي المقرئ الخطيب ، شيخ الروم وخطيبها ( ت 799 هـ ) ، تلميذ الحافظ ابن الجزري.
    ولما قدر الله للحافظ ابن الجزري أن يدخل ( الروم ) سنة ( 798 هـ ) نزل عنده ، ولم يأل جهداً في إكرامه ، وفي منزله فرغ من نظم قصيدته " النهاية في القراءات الثلاث " ، في شهر رمضان سنة ( 798 هـ ) كما صرح في آخرها ، وعندما أدركته الوفاة حضر الحافظ ابن الجزري جنازته ، وصلى عليه ، وحضر دفنه في ثالث صفر سنة ( 799 هـ).
    وقد ترجم له في غاية النهاية ، كما ذكره غيره من المترجمين والمؤرخين.
    وقد ورد اسمه – صريحاً - في آخر ثلاث نسخ على الأقل ، وهي :
    1- نسخة المكتبة الخالدية بالقدس الشريف رقم : ( 733/ 1 ) في 41 ورقة.
    وعلى الورقة : 41 ب ، ما نصه : (( تم كتاب جامع الكلام في رسم مصحف الإمام ، ألّفه أضعف القرَّاء مؤمن حاجي ابن علي المقرئ الخطيب غفر الله له ولوالديه .. وذلك يوم السبت من اثني عشر ربيع الأول في وقت الظهر سنة اثنتين وستين وثمانماية )).
    2- نسخة المكتبة السليمانية باستانبول الرقم الحميدي : ( 44 ) ، ورقم الميكرو فيلم : ( 5319 ) ، في 64 ورقة.
    آخِرُها : (( تم كتاب جامع الكلام في رسم مصحف الإمام ألّفه أضعف القرّاء مؤمن حاجي بن علي المقرئ الخطيب غفر الله له ولوالديه ... وذلك يوم السبت من اثني عشر ربيع الأول في وقت الظهر سنة اثنتين وستين وثمانمائة .
    فيبدو أن إحدى هاتين النسختين منسوخة عن الأخرى.
    3- نسخة مكتبة الفاتح ( وقف إبراهيم ) رقم ( 31 ).
    وبناء على ما ورد في نسخة الفاتح اعتمد كل من برغستراسر وبروكلمان في نسبة الكتاب له.
    وقد أحصيت للكتاب نحو 25 نسخة خطية ، وهو من مصادر كل من :
    سليمان المعروف بداماد زاده ( ت بعد 1140 هـ ) في رسالته كلمات مرسومة مستخرجة من مصحف علي القاري ، ومتن الرائية ، وشرح الجزرية ، وجامع الكلام ، وكشف الأسرار ، وكنز المعاني ، وشرح الرائية. ولم يصرح باسم مؤلفه.
    كما أنه من المصادر الرئيسة لأبي عيد رضوان بن محمد المخللاتي ( ت 1311 هـ ) في كتابه إرشاد القراء والكاتبين إلى معرفة رسم الكتاب المبين. ولم يصرح أيضاً باسم مؤلفه.
    وقد شارف على الانتهاء من تحقيقه ودراسته أحد الباحثين المصريين في أطروحة دكتوراه بكلية الآداب في جامعة طنطا.
    محمد توفيق حديد
    جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

  • #2
    جزاك الله خيراً أخي محمد، وأنت تعلم أني منذ مدة بعيدة أقوم بتحقيق الكتاب على ست نسخ خطية تفضلت أنت بإرسال إحداها، وقاربت والحمد لله على الانتهاء منه، وقد تناقشنا على الخاص حول نسبة الكتاب وأنا أقطع بنسبته للفلكآبادي، وقد أثبت ذلك في المصادر التي استعملتها في أطروحتي للدكتوراه منذ أكثر من سنة.
    الدكتور إياد سالم السامرائي
    أستاذ مساعد في كلية التربية بجامعة سامراء

    تعليق


    • #3
      نعم أخي إياد أذكر هذا النقاش الذي دار بيننا منذ أكثر من ثمانية أشهر ، وأذكر أنكم سألتموني عن مؤلف الكتاب ، فأخبرتكم بما انتهيت إليه منذ سنوات ، كما أخبرتكم أن الكتاب يحقق في رسالة دكتوراه كما ذكرت هنا ، وأن الأخ الذي يحققه قد سجله منسوباً لأبي عمرو الداني ، فحاولت جاهداً أن أقنعه أن الكتاب لا تصح نسبته لأبي عمرو الداني ، وأخيراً اقتنع بذلك ، وقد وجدت منكم إضراراً على تحقيقه فأعلمتكم بما توفر لدي من نسخه الخطية ، وأرسلت لكم مصورة المعهد العالي ببيروت ، وقطعة مركز الملك فيصل ، ولا أذكر إن كنت قد أرسلت لكم مصورة المسجد الأقصى أم لا ، ووعدتكم أخي بأن أرسل لكم جميع بيانات نسخه الخطية التي وقفت عليها ، وكذا تفاصيل ما ألمحت إليه هنا.
      أسأل الله لكم وللأخ الذي يعمل على تحقيقه في أطروحة دكتوراه التوفيق والسداد ، وقد انقطعت الاتصالات بيني وبينه منذ أكثر من عامين ؛ حيث فقد مني رقم جواله ، فلم يعد بيننا تواصل منذ ذلك الحين.
      محمد توفيق حديد
      جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

      تعليق


      • #4
        نعم أخي محمد أنا أصررت على تحقيق الكتاب لأنك ذكرت لي أن الذي يقوم بتحقيق الكتاب أصر على نسبة الكتاب لأبي عمرو الداني، ثم أني أتتبع نسخ الكتاب منذ أربع سنوات وقد تجمعت لدي ست نسخ خطية للكتاب وأنا أعمل به منذ قرابة السنتين وأوشكت على اتمامه ودفعه للطباعة، وهذه صورة من نسخة مكتبة السليمانية تثبت مؤلف الكتاب كما ذكرتَ

        الدكتور إياد سالم السامرائي
        أستاذ مساعد في كلية التربية بجامعة سامراء

        تعليق


        • #5
          وفقكم الله أخي الفاضل ، والحمد لله فإننا نجد اهتماماً ملحوظاً بتحقيق كتب المشارقة في رسم المصحف ، وما زال أمامنا وقت طويل لإخراج ما تم الكشف عنه منها حتى الآن ، أسأل الله أن يقيض لها باحثين جادين مخلصين.
          محمد توفيق حديد
          جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

          تعليق


          • #6
            وقفت قبل ايام على نسختين خطيتين من الكتاب في مخطوطات الجامعة الإسلامية:
            النسخة الأولى: نسخة الجمعية الآسيوية بكلكتا (الهند)، وتقع في (36) لوحة.
            النسخة الثانية: نسخة جامعة الإسكندرية، وتقع في (55) لوحة.
            ومنه نسخة في مركز البحث العلمي في (مكة المكرمة) برقم (58).
            والله أعلم.
            [email protected]

            تعليق


            • #7
              1- نسخة مكتبة الجمعية الآسيوية الملكية في مدينة كلكتا بالهند ، تحت رقم : [ 98 / 2 ( 150 ) ، في 35 ورقة - ضمن مجموع ، من ورقة ( 58 – 92 ) – كتبت بخط مشرقي ، وقبلها " رسالة في الوقف لمجهول = الوقف والوصل لأبي المكارم الزندوي ، في ( 58 ) ورقة ، من ورقة ( 1 – 58 ) ، كتبت بخط مشرقي سنة ( 1035 هـ ).
              وعن المجموع مصورة في مكتبة المصغرات الفيلمية بالجامعة الإسلامية في المدينة المنورة ، رقمها في القسم : ( 771/ 1 ، 2 ) ، ورقم الحاسب : ( 76/ 04 ، 230/ 04).
              وكانت أولى النسخ التي وقفت عليها.

              2- نسخة مكتبة جامعة الإسكندرية ، تحت رقم : ( 1070 ) – اسم المؤلف : لم يعرف – اسم الناسخ : عثمان بن حسن بن أحمد المعروف بكوبج زادة – تاريخ النسخ : سنة ( 1219 هـ ) - نوع الخط : مشرقي - عدد الأوراق : ( 55 ) – عدد الأسطر : ( 17 ) سطراً.
              وعنها مصورة ميكروفيمية في مكتبة المصغرات الفيلمية في قسم المخطوطات في عمادة شؤون المكتبات في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة ، رقمه في القسم : ( 8398/ 4 ) ، ورقم الحاسب : ( 154/ 04 ).
              3- نسخة المكتبة الأزهرية بالقاهرة ، تحت رقم : ( 300/ 22307 ) ، في ( 56 ) ورقة ، مسطرتها : ( 16 ) سطراً ، في حجم الربع ، وهي نسخة في مجلد بقلم نسخ معتاد ، لم يذكر اسم الناسخ ، ولا تاريخ النسخ ، والنسخة مهداة من حسن جلال باشا الحسيني للجامعالأزهر.
              وكانت المكتبة الأزهرية قد أتاحتها في وقت من الأوقات ، وعنها مصورات في العديد من مكتبات الوطن العربي.
              وقد راجعت إحصائي فوجدت عدد نسخ الكتاب الخطية قد بلغ سبعاً وعشرين.
              محمد توفيق حديد
              جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

              تعليق


              • #8
                تصحيح

                المشاركة الأصلية بواسطة أبو يوسف الكفراوي
                نسخة مكتبة الجمعية الآسيوية الملكية في مدينة كلكتا بالهند ، تحت رقم : [ 98 / 2 ( 150 ) ، في 35 ورقة
                هي في ( 34 ) ورقة

                نسخة مكتبة جامعة الإسكندرية ، تحت رقم : ( 1070 ) – اسم المؤلف : لم يعرف – اسم الناسخ : عثمان بن حسن بن أحمد المعروف بكوبج زادة – تاريخ النسخ : سنة ( 1219 هـ ) - نوع الخط : مشرقي - عدد الأوراق : ( 55 )

                هي في ( 45 ) ورقة
                ، واعتقد أنه ( كوسج زادة من تلاميذ حافظ يحيى ) وليس ( كوبج ).
                نسخة المكتبة الأزهرية بالقاهرة ، تحت رقم : ( 300/ 22307 ) ، في ( 56 ) ورقة

                هي في ( 58 ) ورقة ، وجميها عندي والحمد لله وقد اعتمدتُ عليها في التحقيق.
                الدكتور إياد سالم السامرائي
                أستاذ مساعد في كلية التربية بجامعة سامراء

                تعليق


                • #9
                  أخي الفاضل .. فرداً على ما أسميته ( تصحيح ) – بارك الله فيك - ، أقول :
                  فأما أن نسخة مكتبة الجمعية الآسيوية تقع في 35 ورقة فهو صحيح باحتساب الورقة التي تلي كتاب جامع الكلام ، فكما قلت لك : إن المجموع يحوي كتابين : الوقف والوصل للزندني – ويقال : الزندوي - ، وجامع الكلام.
                  وما ذكرته أخي مذكور في الفهرس الشامل ( رسم المصاحف ) صـ 443 ، نقلاً عن فهرس المخطوطات في مكتبة الجمعية الآسيوية 1/ 61 ، وكذا في فهرس كتب علوم القرآن بمكتبة المصغرات الفيلمية بالجامعة الإسلامية صـ 105.
                  أما أن عدد أوراق نسخة جامعة الإسكندرية 55 ورقة ، وأن الناسخ عرف بكوبج زاده فقد نقلت ذلك عن فهرس كتب علوم القرآن بمكتبة المصغرات الفيلمية بالجامعة الإسلامية صـ 105 - 106.
                  والنسخة ليست في حوزتي حتى أؤكد أو أنفي ما تفضلت باعتقاده.
                  والغريب أن هذه النسخة غير مذكورة في فهرس مخطوطات جامعة الإسكندرية. فليراجع.
                  ومدينة الإسكندرية - فيما أعلم - تحتفظ بنسختين من هذا الكتاب :
                  أما الأولى : فمحفوظة في مكتبة الإسكندرية الجديدة ( البلدية سابقاً ) ، تحت رقم : ( 1961 ج / 7005 د ) ، ورقم المسلسل : ( 132 قراءات وتجويد ) ، في ( 39 ) ورقة ، مسطرتها : ( 17 ) سطراً ، مقاس : ( 20.5 × 13.5 سم ) وهي نسخة جيدة ، يرجع تاريخ نسخها إلى القرن الحادي عشر الهجري.
                  أولها : (( الحمد لله الذى أنزل خير كتبه على أفضل رسوله محمد المصطفى - صلى الله عليهوسلم - ... أما بعد : فإن علم المرسوم من أجل العلوم قدراً ... فالواجب على القراء والكتاب أن يعرفوا رسم المصاحف العثمانية ... وقد ذكرنا على وسع الطاقة البشريةأسرار الرسوم العثمانية من الحذف والإثبات والنقصان والزيادات ، وسميته : " جامعالكلام فى رسم المصحف الامام ")).
                  وآخرها : (( سورة التين إلى آخر القرآن : ثم رددناه أسفل سافلين ... . تضليل: بالضاد. لإيلاف ، إلفهم : اتفق القراء كلهم على إثبات الياء في الثاني في التلاوة ، فانظركيف اتفق القراء كلهم على إثبات الياء فى الحرف الذي حذفت الياء منه رسماً، واختلفوا فى الحرف الذي أثبتت الياء فيه رسماً فلا يقتضي أن يكون الأمر بالعكس، فيعلم بذلك أن الاعتماد فى القراءة إنما هو على النقل دون الرسم ... تم الكتاب المكنى بـ " جامع الكلام فى رسم مصحف الإمام " )).
                  أما الثانية : فمحفوظة في مكتبة جامعة الإسكندرية ، تحت رقم : ( 152/ عزيز سوريال ) – اسم المؤلف : شيخ الإسلام أبو عبد الله محمد بن أحمد ، نقلاً عن إيضاح المكنون 1/ 357 – نسخة جيدة ، كتبت سنة 1227 هـ ، بقلم نسخي ، صفحاتها مجدولة ، عدد الأوراق : ( 56 ) ، عدد الأسطر : ( 29 ) ، مقاس : ( 20 × 17 سم ).
                  أولها : (( الحمد لله الذى أنزل خير كتبه على أفضل رسله محمد المصطفى - صلى الله عليهوسلم - ... أما بعد : فإن علم المرسوم من أجل العلوم قدراً ، وأعظمها ديناً ... فالواجب على القراء والكتاب أن يعرفوا رسم المصاحف العثمانية ... )). فهرس مخطوطات جامعة الإسكندرية 1/ 215 – 216.
                  أما أن نسخة الأزهرية تقع في 56 ورقة فكذا نقلت عن فهرس مخطوطات المكتبة الأزهرية 1/ 56.
                  وقد أرسل إلي أخي الدكتور خالد أبو الجود أوراقاً من أولها ، فلم يتسن لي التأكد إن كان عدد أوراقها : 56 ، أم 58.
                  وعنها مصورة ميكروفيلمية بدار الكتب المصرية رقم : ( 300 مصورات خارج الدار ).
                  ومصورة أخرى كانت محفوظة في مركز البحث العلمي بكلية الشريعة - جامعة الملك عبد العزيز ، تحت رقم : ( 58 قراءات ). فهرس القراءات صـ 226 – 227.
                  ويبدو أنها نقلت إلى مركز البحث العلمي ( معهد البحوث ) وإحياء التراث الإسلامي بكلية الشريعة والدراسات الإسلامية - جامعة أم القرى - مكة المكرمة ، برقم : ( 564 قراءات ) .
                  ومصورة أخرى في مكتبة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ، تحت رقم : ( 10747/ ف ) ، بها سقط في الورقتين ( 13 – 14 ).
                  ورابعة في مكتبة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية – الكويت ، تحت رقم : ( 42774 ).
                  وخامسة ميكروفيلمية في مكتبة جامعة الكويت - رقم الاستدعاء 550 – الرف : 550 / 1 – الموضوع : القراءات.
                  فهذا جوابي أخي عما أسميته بـ ( تصحيح ) ، وأرجو أن تمتن علينا بالتعريف بكتاب البهجة الذي ينقل عنه المؤلف - بارك الله فيك -.
                  محمد توفيق حديد
                  جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة أبو يوسف الكفراوي مشاهدة المشاركة
                    وأن الناسخ عرف بكوبج زاده فقد نقلت ذلك عن فهرس كتب علوم القرآن بمكتبة المصغرات الفيلمية بالجامعة الإسلامية صـ 105 - 106.
                    والنسخة ليست في حوزتي حتى أؤكد أو أنفي ما تفضلت باعتقاده.
                    لعل هذه الصورة توضح ما ذهبت إليه
                    الدكتور إياد سالم السامرائي
                    أستاذ مساعد في كلية التربية بجامعة سامراء

                    تعليق


                    • #11
                      نعم الآن اتضح الأمر ، فقد اختلط الأمر على واضعي الفهرس ، وظنوا أن السين باء.
                      محمد توفيق حديد
                      جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

                      تعليق


                      • #12
                        جزاك الله خيراً ولكن الرابط غير صحيح، ومع أن لديَّ هذه النسخة اقتنيتها من مصورات الجامعة الإسلامية إلا أنه لاباس بالموازنة بينهما والتأكد، فلعلك تصلح الرابط وبارك الله فيك.
                        الدكتور إياد سالم السامرائي
                        أستاذ مساعد في كلية التربية بجامعة سامراء

                        تعليق


                        • #13
                          معذرة أخي الفاضل هذا هو الرابط الصحيح ، وأرجو من الإدارة حذف الرابط السابق :
                          majmo jameeelkalam.rar
                          أسأل الله لك التوفيق.
                          محمد توفيق حديد
                          جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

                          تعليق


                          • #14
                            تم الحذف، وجزاك الله خيراً
                            الدكتور إياد سالم السامرائي
                            أستاذ مساعد في كلية التربية بجامعة سامراء

                            تعليق


                            • #15
                              وجزاك خيراً.
                              محمد توفيق حديد
                              جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

                              تعليق

                              19,961
                              الاعــضـــاء
                              231,880
                              الـمــواضـيــع
                              42,542
                              الــمــشـــاركـــات
                              يعمل...
                              X