• إعـــــــلان

    تقليص
    لا يوجد إعلان حتى الآن.
    X
     
    • تصفية - فلترة
    • الوقت
    • عرض
    إلغاء تحديد الكل
    مشاركات جديدة

    • حول العدد(1)من مجلة معهد الإمام الشاطبي

      بسم الله الرحمن الرحيم
      تلقينا بكل فرح وسرور العدد الأول من "مجلة معهد الإمام الشاطبي للدراسات القرآنية " وهي تبشر بالخير إن شاء الله تعالى 0
      وأول ما وقع العدد في يدي وتصفحت فهرسها بدأت بقراءة البحثين الأكثر لصوقاً بتخصصي وهما :
      1- علوم القرآن :تاريخه 00وتصنيف أنواعه ، للدكتور :مساعد بن سليمان الطيار0
      2- توجيه الإمام ابن القيم للقراءات ، للدكتور عبد العزيزبن حميد الجهني 0
      ولا شك أن كلاً منهما أجاد في بحثه وأضاف لبنة من لبنات الصرح العلمي للدراسات القرآنية ،وهما غنيان عن مدحي لهما بعلمهما وفضلهما 0
      إلا أنه لما كان المعروف أن من عرض علمه على الناس أول مرة كان كمن يقول لهم "أعرضه عليكم لتنقحوه وتصححوه وتبدوا مرئياتكم حوله " فمن هذا الباب تراءت لي على كل بحث من البحثين ملحوظات أعرضها هنا لتصويبها وتقييمها0
      أولاً : بحث "علوم القرآن " :
      استوقفني التعليق الذي ذكره د/ مساعد ص :122حيث قال حفظه الله :
      " إن لفظ الحديث القدسي ومعناه من الله ؛لأن الرسول يقول فيه "قال الله 00" فالأصل أن يكون من قول الله ابتداء ،ولا يخرج عن هذا الأصل إلا بدليل 0
      ويقع عند بعضهم شبهة ،وهي كيف يكون الفرق بين القرآن والحديث القدسي إذا كان كذلك في مسألة الإعجاز؟
      وهذه الشبهة فيها نظر ؛لأنه يلزم منها أن يكون كل كلام الله معجزاً ،وهذا ما لا يدل عليه نص أبداً ،وإنما وقع التحدي بالقرآن فقط ،فكان معجزاً ،أما سائر كلام الله فلم يقع فيه تحد 0انتهى بنصه
      وهنا أقول :
      1- إذا سلمنا بصدق القضية التي ذكرها الدكتور وهي "فالأصل أن يكون من قول الله ابتداء ولا يخرج عن هذا الأصل إلا بدليل " فإن هذا يعني :أن الحديث القدسي هو مثل القرآن في كل شيء ،لأن القرآن أيضاً (قول )- جدلاً- الله تعالى ،وعليه فينتفي الإلزام الذي ذكره بعد ذلك ،وهذا لا أعلم أحداً يقول به ،خاصة وأن هناك فرق كبير بين (القول ) و( الكلام ) ولهذا – والله أعلم –قال الزبيدي :ومن أدل الدليل على الفرق بين الكلام والقول إجماع الناس على أن يقولوا القرآن كلام الله ولا يقولون القرآن قول الله وذلك أن هذا موضع متحجر لا يمكن تحريفه ولا يجوز تبديل شيء من حروفه 0(التاج :كلم )
      وأما مسألة أن النبي يقول فيه "قال الله " فهذا ليس نصاً صريحاً – فيما أرى – لما ذهب إليه الشيخ الفاضل لاحتمال "المجاز" فمعلوم أن "القول " في لغة العرب يجيء بمعنى : تكلم وضرب وغلب ومات واستراح وأقبل " أفاده ابن الأنبا ري كما في القاموس ( قول ) 0
      2- أما الشبهة المطروحة فإن الجواب المذكور عليها ،لاحظت فيه دمج قضيتين مع بعضهما ،وهما :" الإعجاز " و " التحدي "
      فالقرآن الكريم "معجز" وهذا عرفته العرب الذين نزل بلسانهم ،وهو أيضاً "تحدي " به ،فليس إعجازه بسبب التحدي ،هذا شيء وذاك شيء آخر 0
      أما الحديث القدسي – إذا سلمنا أن لفظه من الله تعالى – فلا بد أن يكون معجزاً ،ولا يكون "متحدًى "به لعدم وجود الدليل على ذلك 0
      وقلت "لابد أن يكون معجزاً " بدليل من القرآن الكريم وهو قوله تعالى"ليس كمثله شيء وهو السميع البصير " فهذا نص عام لا يخرج منه شيء من أفراده إلا بالدليل الصريح 0
      فالله أعلم :إن القول بأن الحديث القدسي "لفظه " من الله تعالى يحتاج إلى إعادة نظر ،أو زيادة توضيح وبيان ،إن سمح وقت الشيخ بذلك 0
      وأما البحث الثاني :
      فإني لاحظت ملاحظة لم أر فضيلة د/ عبد العزيز أشار إليها وهي :
      1- لم يقف ويناقش ما ذكره الإمام في ترجيحه بين القراءات ترجيحاً ربما يفهمه من ليس من أهل القراءات أن الإمام يرد بعض القراءات وذلك نحو:
      أ- والوجه هو الكسر ،وقوله : الكسر (أحسن) من الفتح :221
      ب- قوله :" هذا يرجح قراءة الجمهور وأنها أفصح وأحسن :223
      والاعتراض على "أحسن " وليس على "أفصح "
      ج- قوله : وقراءة الجمهور أحسن وأوضح وأفخم معنى ،وبها تقوم الدلالة وتم الإلزام بتحقق كفر فرعون وعناده :230
      د- قوله "قراءة الجمهور أحسن وأبلغ :236
      يضاف إلى هذا عبارة " اختلف القراء في إعراب (غير ) 000والمعروف هو اختلافهم في "قراءتها " لا في إعرابها 0
      فهذه ألفاظ هي عند أهل القراءات محسوبة في باب "رد القراءة " وهو ما لا يقولون به ،فمن باب "المحافظة " على مكانة الإمام ابن القيم كان الأولى الاعتذار عنه حتى لا يفهم خطأً 0
      وبعد : فهذه ملحوظات واضحة جلية عند المتخصص في القراءات ،أما غيره فقد يفهم منها ما قدمته في أول هذا الكلام 0
      وختاماً : هذه ملحوظات تحتمل الصواب وغيره أعرضها لتقويمها،مع اعترافي بأن كل من يكتب بحثاً هو في دقائقه وخفاياه أعرف به من غيره ،ولكن من حق التلميذ أن يقول لشيخه " ما فهمت هذا "0
      والله من وراء القصد
      التعديل الأخير تم بواسطة الجكني; الساعة 21/07/2006, 04:30 pm. سبب آخر: تصحيح
      أ.د. السالم الجكني
      أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

    • #2
      سبحان من يهب العلم لمن يشاء من عباده.
      زادكم الله من فضله ونور بصائركم فضيلة الشيخ .

      تعليق


      • #3
        ولك مثله يا أختي وأسعدك الله في الدنيا والآخرة
        أ.د. السالم الجكني
        أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

        تعليق


        • #4
          [align=center]بسم الله الرحمن الرحيم[/align]
          تحية طيبة، وبعد: فإن ملاحظاتكم المشار إليـه أعلاه الدكتور الجكنـي حفظكم الله كانت دقيقة إذ لا يدركها إلا من كان له قدم راسخ في علم القرءات وعلوم القرآن ، فلكم الشكر الجزيل على تنبيهاتكم العلمية القيمة التي أتحفتم بها القارئ، والباحثين الجليلين: الدكتور
          مساعد بن سليمان الطيار، والدكتور عبد العزيزبن حميد الجهني.
          وللإشارة الدكتور الجكنـي حفظكم الله فإن مجلة معهد الإمام الشاطبـي أسالت لعابنا، وهيجتنا لاقتنائها وقراءتها، لكونها من المجلات العلمية المتخصصة في علم القراءات وعلوم القرآن، لكن أهل المغرب -كما يظهر لي- لم يحالفهم الحظ في الحصول عليها-يعني المجلة-.
          ولقد سبق لي البارحة في هذا الملتقى المبارك أن طلبت من السادة الدكاترة الأفاضل المسؤلين إدارياً على المجلة أن يبعثوا إلى أهل المغرب عددا من النسخ، لأننا في المغرب مهتمين كثيراً بمثل تلك المواضع التي تم نشرها في العدد الأول للمجلة، نتمنى من الله أن يحظى طلبنا بالقبول والموافقة.

          والشيء بالشيء يذكر كما يقال، أرجوكم الدكتور الجكني حفظكم الله أن تخبرونـي عن كتاب علم الحديث للدانـي هل حقق أم ما زال مخطوطاً؟ وشكراً جزيلا.
          *الدكتور الهاشمـي برعدي الحوات

          تعليق


          • #5
            السلام عليكم ورحمة الله هي الحال كما ذكرت يا برعدي ، بل إن حالنا كحال من ذكر له الماء البارد العذب الزلال، وهو وسط الصحراء تلفحه نيرانها من كل مكان.التفتوا إلينا يا أهل المشرق فقد أمددناكم يوما ما بالشاطبية ، والطيبة ، والمقنع ، والتيسير، والقرطبي ، والبحر المحيط
            إمام مسجد النور
            مرحلة الدكتوراه في علوم الحديث

            تعليق


            • #6
              أقول للأخ الرافعي ممازحاً : الطيبة مشرقية لا مغربية 0
              أ.د. السالم الجكني
              أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

              تعليق


              • #7
                أخي الدكتور الهاشمي حفظك الله : أما كتاب "علم الحديث "للداني فلا أعلم عنه شيئاً للأسف وننتظر إفادتكم رفع الله قدركم0
                أ.د. السالم الجكني
                أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

                تعليق


                • #8
                  السلام عليكم ورحمة الله :هي كما ذكرتَ يا شيخنا الجكني، ولابد من هفوة لكي تظهر الطبيعة البشرية
                  إمام مسجد النور
                  مرحلة الدكتوراه في علوم الحديث

                  تعليق


                  • #9
                    لا يا أخي هذه ليست هفوة أجارنا الله وإياك من الهفوات ، بل هو سبق قلم ،وذا لايسلم منه باحث0
                    أ.د. السالم الجكني
                    أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة

                    تعليق


                    • #10
                      المشاركة الأصلية بواسطة برعدي الحوات
                      كتاب علم الحديث للدانـي هل حقق أم ما زال مخطوطاً؟
                      أخي الفاضل وفقك الله وبارك فيك.
                      قد انتهى أحد الإخوة من نسخه وشرع في تخريج أحاديثه والتعليق عليه، ولعله ينتهي من خدمته قريبا، أعانه الله ووفقه.
                      فهل تعرف أحدا اشتغل به واعتنى بخدمته؟

                      تعليق


                      • #11
                        السائح:أخي الفاضل وفقك الله وبارك فيك.
                        قد انتهى أحد الإخوة من نسخه وشرع في تخريج أحاديثه والتعليق عليه، ولعله ينتهي من خدمته قريبا، أعانه الله ووفقه.
                        فهل تعرف أحدا اشتغل به واعتنى بخدمته؟
                        ----------------------
                        بسم الله الرحمن الرحيم
                        لكم الشكر الجزيل الأستاذ السائح على إفادتكم المباركة حول كتاب علم الحديث للداني، ......وأسألكم أخي الكريم عن طبيعة الاشتغال بالكتاب، هل هو تحقيق في إطار تحضير رسالة علمية لنيل شهادة الماجستير؟ أو شهادة الدكتوراه؟ أو الاشتغال عليه يندرج ضمن الاشتغال بالبحث العلمي ليس إلا.
                        *أما المشتغل بالكتاب هو عبد ربـه الضعيف، ومن ثم أرجوكم الأستاذ السائح حفظكم الله أن تعملوا على ربط الاتصال بينـي وبين الأخ الذي يشتغل هو الآخر بالكتاب المخطوط، ولكم من الله جزيل الشكر، وذلك على العنوان التالي:
                        ُ[email protected]
                        والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
                        *الدكتور الهاشمي برعدي الحوات

                        تعليق


                        • #12
                          وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
                          وفيك بارك الله أخي الأستاذ الهاشمي.
                          تفضل بمراجعة صندوق رسائلك الخاصة.

                          تعليق

                          20,125
                          الاعــضـــاء
                          230,556
                          الـمــواضـيــع
                          42,257
                          الــمــشـــاركـــات
                          يعمل...
                          X