تدبر لقوله تعالى: سبحان الذي أسرى بعبده.

عرض للطباعة