قائمة الأعضاء إبراهيم أحمد إبراهيم

إبراهيم أحمد إبراهيم

مشارك
آخر نشاط : 26/08/1439 - 11/05/2018 05:34 pm
مواضيع

4

مشاركات

21

الإعجابات

10

عدد الزيارات

864

التوقيع
إبراهيم بن أحمد السناري
معلومات عن العضو
الجنسية : مصري
مكان الإقامة : سوهاج
المؤهل : دكتوراه
التخصص الأكاديمي : تفسير وعلوم قرآن
العمل : معلم لغة عربية وتربية إسلامية
تاريخ التسجيل : 20/02/1432 - 25/01/2011
سيرة ذاتيه تفصيلية
أخر موضوع

المحقق المحشي

)، وهذا الكلام صادرٌ عن تجربة، وتظهرُ معاناةُ طلبةِ العلمِ في مطالعة الكتبِ قديمًا من قولِ الصفدي: "فالتمسوا حيلةً، فلم يقدروا فيها إلا على الأخذ من أفواهِ الرجالِ" وهذا يدركه كلُّ مَن تعامل مع المخطوطِ- وهي كتب العلم في السابق-؛ فقراءة المخطوط لا تتيسر إلا بعلمٍ ودربة. لكنَّ الطباعةَ الحديثةَ وما تبذله دورُ النشرِ الأمينة وما يبذله المحققون الثقاتُ من العناية والضبط والتحريرِ= قد يقضي على كثيرٍ من أسباب التصحيف والتحريف، لهذا قال الشيخ ابن عثيمين (رحمه الله) -في بيان خطر الأخذ من الكتب دون شيخ-: " وهذا كلُّه فيما إذا كانت الكتبُ التي يقرأ منها ليس فيها بيانٌ، أما إذا كان فيها بيانٌ، كالموجودِ الآنَ من المصاحفِ –والحمدُ لله- فهو واضح."))) بقوله في بيان التصنيف: " تأليفُ الكلامِ لتحريرِه نثرًا ونظمًا، والمراد ما في العلوم؛ فما لم يتعلقْ بغيرِه صريحًا فمتنٌ. أو تعلَّق متصلًا فشرحٌ مدمَجٌ، أو مفصولًا بـ( قال: أقول:) ونحوِها، أو على الطفرة فتعليقٌ وحاشيةٌ، ومن كلٍّ وجيزٌ ووسيطٌ وبسيطٌ" ). فقوله (رحمه الله): " أو على الطفرة فتعليقٌ وحاشيةٌ " يبيِّن أن الحاشية نوع من الشرح، متميزٌ بوقوعه على شكل طفرات، والطفرة: القفزة )، أي للمحشي قفزات في الكتاب الأصل، وإن شئتَ قلتَ: وقفات، فهو يقف عند بعض الجمل أو الكلمات من الأصل يبيِّنُ قصدَ المؤلفِ، وأحيانًا يستدرك عليه، فيُقيِّدُ ما أطلقه، ويخصِّصُ ما عمَّمه، ويشرح غريبَ منطوقِه، ويُظهرُ فائدة مفهومِه، وينبِّه على فروقِ قواعده، واستثناءاتِ ضوابطه، وغير ذلك مما يقوم به الشارح أيضًا. والتاريخ يحفظ أسماءَ محشِّين لا تقل قيمة حواشيهم عن الكتاب الأصل، مثل الانتصاف من الكشاف لناصر الدين ابن المنير المالكي (رحمه الله تعالى)، وهناك حاشية أخرى على الكشاف قد قمت بتحقيقها هي الإنصاف من الانتصاف من الكشاف لعلم الدين العراقي (ت: 704 هـ)، وقد اهتم العلماء بهذه الحواشي ونقلوا عنها. وعندنا – أيها المالكية- حاشية محمد بن الحسن البُناني (ت: 1194 ه) على شرح مختصر خليل لعبد الباقي ابن يوسف بن أحمد الزرقاني (ت: 1099 ه)، وحاشية الشيخ علي الصعيدي العدوي (ت: 1189) على شرح المنوفي لرسالة ابن أبي زيد، وحاشيته على شرح الخرشي لمختصر خليل. ) يراجع: تصحيح التصحيف وتحرير التحريف، لصلاح الدين الصفدي، تح السيد الشرقاوي، مكتبة الخانجي- القاهرة، ط 1 ، 1407 ه / 1987 م (ص 9). () يراجع: شرح حلية طالب العلم، للشيخ محمد بن صالح العثيمين، مؤسسة الشيخ محمد بن صالح العثيمين الخيرية- القصيم، ط 1 ، 1434 ه (ص 110). () يراجع: تاج العروس من جواهر القاموس، للسيد محمد مرتضى الزَّبيدي، مطبعة حكومة الكويت، 1385 هـ / 1965 م، تحقيق عبد الستار أحمد فراج وآخرين، مادة (حشي) (37/439). () يراجع: تاج العروس من جواهر القاموس، للسيد محمد مرتضى الزَّبيدي، مادة (حشي) (37/436). () يراجع: أبجد العلوم، للسيد صديق حسن القنوجي، تح عبد الجبار زكار، وزارة الثقافة والإرشاد – دمشق، 1978 م (1/213). () من قولهم: طَفَرِ فُلَانٌ يطفِرُ طَفْرًا وطُفُورًا: قفز، وطفر وَالشَّيْءَ: قفز من فَوْقِه وتخطاه إِلَى مَا وَرَاءَه. يراجع: القاموس المحيط ، لمجد الدين الفيروزآبادي ، إشراف محمد نعيم العرقسوسي، مؤسسة الرسالة ، ط 8 ، 1426 ه / 2005 م (ص 431) مادة (طفر) والمعجم الوسيط، مجمع اللغة العربية بالقاهرة، مكتبة الشروق الدولية – القاهرة ، ط 4 ، 1425 هـ / 2004 م (ص 559).

*

4

مواضيع
المواضيع / المشاركات

21

مشاركات
معدل المشاركات في اليوم 0.01

10

إعجابات
متلقاة 10 / مرسلة 63

Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1