قائمة الأعضاء عدنان الغامدي

عدنان الغامدي

مشارك فعال
آخر نشاط :
مواضيع

65

مشاركات

1,002

الإعجابات

664

عدد الزيارات

5,434

معلومات عن العضو
الجنسية : سعودي
مكان الإقامة : جدة
المؤهل : بكالوريوس
التخصص الأكاديمي : علوم
العمل : موظف
تاريخ التسجيل : 19/06/1433 - 10/05/2012
سيرة ذاتيه تفصيلية
أخر موضوع

فُؤادُ مُوسَى وأُمّه (عَليهِما السَّلام)

فُؤادُ مُوسَى (عَليهِ السَّلام) َوأُمّه: هُوَ جِمَاعُ العَقْلِ وَالفُؤَادِ وقائدهما يُرَجِّحُ ويتبع العَقْل عندمَاَ يعتليْ عَلَى الشَّهْوَةِ (الفُؤَاَدْ) أو العَكْسْ ، وهو مَنَاطُ الإدْرَاكِ وَمَنْشَأ الفِعْلِ والقَرار. ) وفارساً () وصلاح أمر مملكته مرهون بمن يمتطي الآخر ٫ فإما يكون الفارس (العقل) هو الممتطي للجواد (الفؤاد) فيصلح أمر العبد وتستقيم حياته وعلاقاته بربه ومحيطه ، أو أن العكس يحصل فيمتطي الجواد فارسه فتفسد حياة العبد وتسوء حاله مع ربه وذاته ومحيطه. الفؤاد مشتعل ملتهب متفلت عاطفي متمرد مرتبط بالمشاهد المحسوسة والأصوات المسموعة وتنعكس مشاهداته ومرئياته على هيئة عواطف ظاهرة ، فيأتي دور العقل الذي يعقل ويقيد هذا الاشتعال والانفلات فيضبط سلوك المرء ويحكم وثاق الفؤاد ، ويبقى الأمر مرهونٌ بالقلب فإما ميل للعقل وتعزيز لسلطته ، أو تجاهلٌ لنداءه واتباع للفؤاد وفلتاته. وأظهر الأدلة على هذا التفصيل حديث النبي صلى الله عليه وسلم: عن شهر بن حوشب: قُلتُ لأمِّ سلمةَ: يا أمَّ المؤمنينَ ما كانَ أَكْثرُ دعاءِ رسولِ اللَّهِ ﷺ إذا كانَ عندَكِ؟ قالَت: كانَ أَكْثرُ دعائِهِ: يا مُقلِّبَ القلوبِ ثبِّت قلبي على دينِكَ قالَت: فقُلتُ: يا رسولَ اللَّهِ ما أكثرُ دعاءكَ يا مقلِّبَ القلوبِ ثبِّت قلبي على دينِكَ؟ قالَ: . فتلا معاذٌ (رَبَّنا لا تُزِغْ قُلُوبَنا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنا) الألباني (١٤٢٠ هـ)، صحيح الترمذي ٣٥٢٢ • صحيح فأراد صلى الله عليه وسلم تقريب الصورة ليتبين لنا القوى التي تتجاذب القلب وهي من خلق الله العقل والفؤاد فمن انقلب قلبه ناحية العقل أقام ، ومن مال قلبه وانحرف الى الفؤاد زاغ والعياذ بالله . وفي هذه الدراسة سأقدم بمشيئة الله تعالى دراسة تطبيقية على قصة موسى عليه السلام وتفاعل القلب والعقل والفؤاد في ثنايا هذه القصة ، ومن خلالها نتعرف على التطور التاريخي للنفس البشرية من ميلها للفؤاد والمحسوسات بأنواعها حتى وصلنا للعصر الحاضر والفترة المحمدية التي تحول فيها الإسلام لخطاب عقلي أكثر منه خطاب عاطفي يلامس الأفئدة . نرجو من الله جل وعلا التوفيق والسداد إنه هو الهادي إلى سواء السبيل. ملاحظة : برفقه ملف تصويري للفرق بين العقل والفؤاد وعلاقتهما بالقلب.

*
أخر مشاركة

*

65

مواضيع
المواضيع / المشاركات

1,002

مشاركات
معدل المشاركات في اليوم 0.39

664

إعجابات
متلقاة 664 / مرسلة 804

Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1