قائمة الأعضاء محمد سلامة المصري

محمد سلامة المصري

مشارك فعال
آخر نشاط :
مواضيع

50

مشاركات

539

الإعجابات

112

عدد الزيارات

0

معلومات عن العضو
الجنسية : مصري
مكان الإقامة : مصر
المؤهل : دبلوم
التخصص الأكاديمي : تفسير
العمل : مترجم
تاريخ التسجيل : 22/04/1437 - 01/02/2016
سيرة ذاتيه تفصيلية
أخر موضوع

ملاحظات على ترجمة مقال: القرآن والمصحف

الترجمة almuslih.org/Library/Neuwirth, A - Two Faces.pdf Two Faces of the Qur’ān: Qur’ān and Muṣḥaf by Angelika Neuwirth الترجمة بشكل عام جيدة وأمينة. الأخطاء سببها صعوبة النص الأصلي وصعوبة الموضوع المطروح. حواشي قسم الترجمات ممتازة ومفيدة. الملاحظات: - جملة ساقطة من الترجمة triggering and reflecting a communication - تعبير أسيئت ترجمته مرتين. "ستل" هنا لا تعني "ثابت"، بل "لا زال" but a still-mobile text to a still-fluid pre-canonical text - مصطلح يشير لحقبة تاريخية محددة، لا "القدم" بشكل عام various late antique denominations كلمة تشير للتلمودين (البابلي والأورشليمي) لا كما فهمها المترجم (شقي التلمود البالي، المشنا والجمارا) the two Talmudim تعبير مشهور، ترجمته "الأساطير المؤسسة" the foundational myth of their communities أخطأ المترجم في نسبة الفعل للباحث سيناي. الصواب نسبته للقرآن نفسه Sinai in his attempt to explain the Qur’ān’s contrasting of poetry/soothsaying with “revelation” الصواب: "ضُمّن داخليا"، لا كما في الترجمة "مستوى أعلى" The meta-level debate is thus interiorized الصواب: "نص منقول عن طريق وسيط"، لا "نوعا وسيطا" a mediated kind of scripturality الصواب: "ذلك" That apocryphal text (cf. Najman 1999) had retained a strong influence on Judeo-Christianity ترجمة حرفية لحرف الجر غير مناسبة للسياق. الصواب: "نقلها... إلى العالم العلوي"، لا "في" the Qur’ānic relocation of the written Word of God exclusively in the transcendent sphere جملة ساقطة من الترجمة. الصواب: "لو لم تأت الآيات المتلوة باللغة العربية لما ناسبت طبيعة الجمهور المعنِي/المقصود". they would not have been properly adapted to the intended audience أخطأ المترجم في وصفها بـ "أدبيات التأويل والتفصيل". الصواب: "التأويل القائم على مفهوم سيناي للـ تفصيل" In the light of the hermeneutics of tafṣīl (واضح أن الباحث سيناي يخطئ خطأ فاحشا مطردا في تفسيره لمعنى "تفصيل الآيات"، فيفهمه على أنه "إعادة صياغة" و"تكييف"، لا "توضيح وشرح وبيان"!) الخطأ: "مواكبة هذه الآيات لجمهور معين". الصواب: "تكييفها لتناسب جمهورا معينا" but due to the need to tailor such revelations to a specific target audience الصواب: "مثيرة للإزعاج"، لا "شائكة". (الباحثة تتضايق من تكرار القرآن للقصة الواحدة في أكثر من موضع) often considered irritating الخطأ: "باستثناء إمكانية وجود يد ثابتة". الصواب: "احتمالية وجود يد ثابتة قد استُبعدت/نبذت بصورة تكاد تكون تامة" Since... the possibility that “a firm hand was in full control” of the composition and structure of individual sūras has been virtually excluded محمد سلامة مترجم أدبي، وباحث سابق بمركز الفكر الغربي (السعودية)

*
أخر مشاركة

استنباط عمر الرسول من القرآن، بجمع أرقام السور؟ وَإِمَّا نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ أَوْ نَتَوَفَّيَنَّكَ فَإِلَيْنَا مَرْجِعُهُمْ ثُمَّ اللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا يَفْعَلُونَ يونس 46 وَإِنْ مَا نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ أَوْ نَتَوَفَّيَنَّكَ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلَاغُ وَعَلَيْنَا الْحِسَابُ الرعد 40 فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَإِمَّا نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ أَوْ نَتَوَفَّيَنَّكَ فَإِلَيْنَا يُرْجَعُونَ غافر 77 وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ آل عمران 144 فَإِمَّا نَذْهَبَنَّ بِكَ فَإِنَّا مِنْهُمْ مُنْتَقِمُونَ. أَوْ نُرِيَنَّكَ الَّذِي وَعَدْنَاهُمْ فَإِنَّا عَلَيْهِمْ مُقْتَدِرُونَ الزخرف 41 و 42 ترتيب هذه السور في المصحف: يونس 10 الرعد 13 غافر 40 آل عمران 3 الزخرف 43 الآيات الثلاث الأولى تتكلم عن: أن العذاب إما سينزل بالكفار أثناء حياة الرسول وسيراه بنفسه، أو سيموت الرسول قبل نزول هذا العذاب وبالتالي سيعذبهم الله في الآخرة. وقد تحقق العذاب في بدر، بقتل صناديد قريش، ورآه الرسول قبل الوفاة.. ثم أدخل الله الباقين في الإسلام، فلم تنزل بهم عقوبة عامة كما كان يحدث للأمم السابقة المكذبة. "فإما نرينك بعض الذي نعدهم من العذاب وهو القتل والأسر يوم بدر فذاك. أو إن نتوفينك قبل يوم بدر فإلينا يرجعون يوم القيامة فننتقم منهم أشد الانتقام" (تفسير الزمخشري) (4/ 180) "فإما نرينك بعض الذي نعدهم أي في الدنيا وكذلك وقع فإن الله تعالى أقر أعينهم من كبرائهم وعظمائهم أبيدوا في يوم بدر ثم فتح الله عليه مكة وسائر جزيرة العرب في حياته" (تفسير ابن كثير) (7/ 144) وهناك رأي آخر يقول أن العذاب الدنيوي متجدد، وحدث بعد موت الرسول أيضا، كما في حرب مسيلمة الكذاب. ولاستخراج إعجاز عددي من الآيات يجب ترك القول المشهور، والأخذ بهذا الرأي الثاني، لأن القول المشهور يجعل الوفاة المذكورة غير متحققة (لأن بدر حدثت قبل وفاة النبي)، والتفسير الإعجازي يريد جعل الوفاة المذكورة مرتبطة بوفاة النبي فيما بعد. أولا نحاول جمع أعداد الآيات الثلاث: 46 + 40 + 77 المجموع 163 عمر الرسول المعروف كان 63 ، وهي بداية جيدة ومبشرة، لكن لم نفلح للأسف في الوصول بدقة للعدد المطلوب. وبالتالي علينا اللجوء لطريقة أخرى كي نصل للمعجزة العددية. نجمع ترتيب السور: 10 + 13 + 40 المجموع 63 وهو المطلوب. يضاف لهذا أن البعثة كانت في الأربعين، والفترة المكية استمرت 13 سنة، والمدنية عشر سنوات. قد يقول قائل: لماذا اخترتم الآيات التي تقول "نتوفينك"، وتركتم التي تقول "نذهبن بك" والتي تقول "مات أو قتل"؟ والإجابة: لا توجد قواعد حسابية في هذه الحسابات القرآنية الإعجازية. علينا الجمع والطرح والانتقاء إلى أن نصل للنتيجة المحددة عندنا مسبقا. ===== كان هذا مثالا عمليا على طريقة الإعجازيين.

*

50

مواضيع
المواضيع / المشاركات

539

مشاركات
معدل المشاركات في اليوم 0.37

112

إعجابات
متلقاة 112 / مرسلة 14

Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1