من سورة طه الايه133
(أولم تأتهم بينة مافي الصحف الأولى)
هل نستطيع القول بأن هذه الآيه تفسرها اية سورة الآعلى (ان هذا لفي الصحف الأولى صحف ابراهيم وموسى)
آمل الافاده خصوصا ممن سبق له البحث في تفسير القران بالقران كالشيخ احمد البريدي وغيره من المشايخ الكرام