[align=center]( إعجاز الترتيب القرآني في سورة الممتحنة ) [/align]


( فيما يلي ست حقائق من بين ست عشرة حقيقة رائعة في ترتيب سورة الممتحنة ،
ويهمني جدا ان يبدي الأخ أبو عمرو البيراوي رأيه فيها ، هل هي من المواضيع الجادة ؟ )

تمهيد : لماذا سورة الممتحنة ؟

سورة الممتحنة هي السورة الوحيدة في القرآن المؤلفة من 13 آية ، هذا الارتباط المباشر بالعدد 13( العدد المركزي في بناء الترتيب القرآني ) هو ما يجعل منها سورة مميزة عدديا ، ومن موقعها نقطة للكشف عن أسرار الترتيب القرآني .
فيما يلي جملة من الملاحظات ، وجانب من أسرار العدد 13 في ترتيب القرآن :

1 – سورة الممتحنة في الترتيب التنازلي لسور القرآن :
إذا قمنا بترتيب سور القرآن تنازليا باعتبار أعداد آياتها ، من الأطول إلى الأقصر ، فسورة الممتحنة في هذا الترتيب ستأخذ الموقع رقم 88 ..
( أذكر هنا بأن الموقع 88 في ترتيب سور القرآن هو رقم ترتيب سورة الغاشية المؤلفة من 26 آية ( 2 × 13 ) وقد مر بنا الحديث عن سورة الغاشية )
فإذا اتخذنا من العدد – 13 عدد آيات سورة الممتحنة – محورا للقياس ، فسور القرآن البالغة 114 سورة :
26 سورة ( أي 2 × 13 ) عدد الآيات في كل منها أقل من 13 آية .
88 سورة ، عدد الآيات في كل منها 13 فأكثر .
ونلاحظ أن الفرق بين العددين 88 و 26 هو 62 ، أي 2 × 31 .

2 – سورة الممتحنة محورا للقياس :
إذا تأملنا أعداد الآيات في سور النصف الثاني من القرآن ، السور من 58 - 114 ( بعد ترتيب سور القرآن تنازليا ) ، نجد أنها :
26 سورة ، أي 2 × 13 ، عدد الآيات في كل منها أقل من 13 آية .
31 سورة ، عدد الآيات في كل منها 13 فأكثر .

فإذا اتخذنا من موقع سورة الممتحنة ، وعدد آياتها محورا للقياس ، فإن سور النصف الثاني من القرآن :
- 26 سورة ( أي 2 × 13 ) ، عدد الآيات في كل منها ، أقل من 13 آية ، مجموع أعداد آياتها : 191 .
- سورة الممتحنة عدد آياتها 13 ..
- 30 سورة عدد الآيات في كل منها أكثر من13، مجموع أعداد آياتها 763.
الملاحظة هنا : سورة الممتحنة المؤلفة من 13 آية ، تفصل سور النصف الثاني من القرآن إلى مجموعتين ( باعتبار الترتيب التنازلي ) ، 26 سورة بعدها ( مجموع آياتها 191 ) ، و 30 قبلها ،( مجموع آياتها 763 ) الفرق بين مجموع عددي آياتهما هو 572 . عدد من مضاعفات الرقم 13 ، فهو يساوي 44 × 13 .

فإحكام الترتيب القرآني هنا لم يتوقف عند حدود التناسق العددي الملاحظ في العدد 13 ..
بل يتم إحكام هذا الترتيب بعلاقات أخرى جديدة ..
إذا تأملنا هنا العدد 572 ( الفرق بين مجموعي الآيات قبل وبعد سورة الممتحنة ) :
فهو أولا : من مضاعفات الرقم 13 .
وثانيا : إنه حاصل ضرب 286 × 2 . وتأخذنا هذه العلاقة إلى أطول سور القرآن ، إنها سورة البقرة : عدد آياتها 286 ورقم ترتيبها 2 . كما أن العدد 286 هو من مضاعفات الرقم 13 .
وثالثا : العدد 572 يساوي : 44 × 13 . إن في وسعنا كتابة هذه المعادلة بالصورة التالية : 572 = ( 4 × 11 ) × ( 14 – 1 ) . حيث نُلاحظ الارتباط الواضح بالعدد 114 عدد سور القرآن الكريم .

3 – إحصاء محوره الآيتان ، 13 البقرة و 13 الممتحنة :
عرفنا أن الآية رقم 13 في سورة البقرة ، هي أول آية في ترتيب القرآن مؤلفة من 19 كلمة ، وأن الآية 13 الممتحنة ، هي آخر آية مؤلفة من 19 كلمة .
( هذه الحقيقة تكشف عن أن محوري الترتيب القرآني هما العددان 19 و 13 ، وقد تم تأكيد هذه الإشارة في مجيء الآية الأولى ( البسملة ) في ترتيب آيات القرآن مؤلفة من 19 حرفا ، وآخر آية مؤلفة من 13 حرفا ( من الجنة والناس ) .
الملاحظة هنا :
تأتي الآية رقم 13 البقرة ، بعد 19 آية ابتداء من البسملة .
( الآية 13 الممتحنة ، هي الآية رقم 5163 في التسلسل العام لآيات القرآن ) .
عدد آيات القرآن التالية للآية 13 الممتحنة ، وحتى نهاية المصحف هو : 1073 .
إن مجموع العددين 19 ( ما قبل الآية في سورة البقرة ) و1073 ( ما بعد الآية في سورة المدثر ) هو 1092 .
العدد 1092 يساوي 4 × 273 .
ما العجيب هنا ؟
العدد 273 هو الفرق بين عددي الآيات في سورتي البقرة والممتحنة .
( 286 – 13 = 273 ) .
عدد الحروف في الآيتين :
وإذا عدنا إلى الآيتين 13 البقرة و 13 الممتحنة ، وعددنا حروفهما ، سنجد أن عدد الحروف في كل منهما هو 80 حرفا ..
تماثل في رقمي الترتيب ، تماثل في عدد الكلمات ، تماثل في عدد الحروف . ولكن لماذا 80 ؟
ذلك لأن العدد 80 مع العدد 13 ،يؤلف العدد 93 ، عددا من مضاعفات الرقم 31 ( 3 × 31 ) . وهكذا يتم إحكام الترتيب من جميع جوانبه .

4 – إعجاز الترتيب في سورتي البقرة والممتحنة :
عدد آيات سورة البقرة هو 286 ، عدد من مضاعفات الرقم 13 ( 22× 13 ) ، وعدد آيات سورة الممتحنة هو 13 .
إن مجموع عددي الآيات في السورتين هو 299 ، أي 23 × 13 .
نلاحظ في هذه العلاقة ( 23 × 13 ) ، - إضافة إلى الارتباط بالرقم 13 – الإشارة إلى فترة الدعوة والرسالة : فمن المعلوم أنها 23 سنة ، منها 13 سنة في مكة ، و 10 سنوات في المدينة ، ويُلاحظ العدد 10 في حاصل طرح العددين 23- 13 .
أما مجموع رقمي ترتيب السورتين فهو 62 ( رقم ترتيب سورة البقرة 2 ، ورقم سورة الممتحنة 60 ) ، عدد هو عبارة عن 2 × 31 .
فإذا جمعنا عددي الآيات في السورتين ، ورقمي ترتيبهما ، فالعدد الناتج لدينا هو 361 ، عدد هو حاصل ضرب 19 × 19 .
ونكرر القول هنا : ليست مصادفة بديعة ، أن تأتي الآية الأولى المؤلفة من 19 كلمة، في ترتيب آيات القرآن ، في موقع الترتيب 13 في سورة البقرة ، وأن تأتي الآية الأخيرة المؤلفة من 19 كلمة ، في موقع الترتيب 13 في سورة الممتحنة، المؤلفة من 13 آية . ( انظر الجدول رقم 1 )
إنه الترتيب الإلهي المحكم لسور القرآن وآياته.


5- عدد كلمات سورة الممتحنة :
ومن العجيب أن عدد كلمات سورة الممتحنة هو 348 . لماذا ؟ بهذا العدد من الكلمات ، يكون مجموع عدد آيات سورة الممتحنة ، وعدد كلماتها هو 361 . أي 19 × 19 .

6 – موقع سورة الممتحنة في ترتيب المصحف وفي الترتيب التنازلي :
سورة الممتحنة هي السورة رقم 60 في ترتيب سور القرآن – على النحو الذي هي عليه في المصحف - . إذا أحصينا أعداد الآيات ابتداء من الآية الأولى " البسملة " وحتى نهاية سورة المدثر ، فالعدد هو 5163 .
ماذا نرى في هذا العدد ؟
إنه يتألف من عددين هما 63 و 51 ، ومجموعهما 114 عدد سور القرآن .
وفي الترتيب التنازلي لسور القرآن ، تأتي سورة الممتحنة في موقع الترتيب الذي يدل عليه رقم الترتيب 88 . إذا أحصينا أعداد الآيات في سور القرآن ابتداء من البسملة وحتى نهاية سورة الممتحنة ، فالعدد هو 6045 .
ما وجه الإعجاز في هذا العدد ؟
إنه من مضاعفات الرقمين 13 و 31 . فهو يساوي : 15 × 13 × 31 .
نلاحظ إحصاء قرآنيا بديعا محوره سورة الممتحنة ، بالاعتبارين .