دار نشر بألمانيا تلغي طبع كتاب لإساءته للإسلام

مفكرة الإسلام: ألغت دار نشر ألمانية طبع كتاب عن جريمة قتل غامضة يدور حول قضية قتل بدافع الشرف لانه يحتوي على بعض الفقرات التي تسيء إلى الإسلام.
وقامت دار دروسته للنشر بإلغاء طبع كتاب بعنوان "إلى مَن يستحق الشرف" للمؤلفة جابرييل برينكمان بعد أن رفضت المؤلفة تغيير عدة فقرات تصور إحداها شخصية خيالية تقول تعليقات مهينة بشأن القرآن الكريم.
وقال فيلكس دروسته رئيس الدار: "بعد الرسوم المسيئة (للنبي) محمد (صلى الله ليه وسلم) يعرف المرء أنه لا يمكنه نشر عبارات أو رسوم تسيء للإسلام دون أن يعرض نفسه لخطر أمني."
وتلقت دار النشر تهديدات لموظفيها من جماعات يمينية متطرفة تتهمهم بأنهم "أصدقاء للاسلاميين".
إساءات للإسلام:
وفي عام 2006 اندلعت احتجاجات عنيفه في عدة دول إسلامية بعد أن أثارت رسوم كاريكاتيرية للنبي الكريم محمد نشرتها صحيفة دنمركية غضب المسلمين.
وقد تمسكت الحكومة الدنمركية بعدم الاعتذار؛ الأمر الذي أثار حملة مقاطعة في البلاد الإسلامية للبضائع الدنمركية.
كما سبق لرأس الكنيسة الكاثوليكية أن وجه إساءات للإسلام عقب توليه منصبه حيث اتهم الإسلام بـ "الإرهاب".