السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
لاحظت و أنا أبحث في الشاملة أن هناك سقطا في تفسير التحرير و التنوير للإمام الطاهر بن عاشور و ذلك في أواخر الجزء السابع و العشرين ابتداء من الآية رقم 24 من سورة الرحمان إلى غاية الآية 96 من سورة الواقعة ثم من الآية رقم 96 من سورة الواقعة إلى بداية سورة الحديد ثم من الآية رقم 01 من سورة الحديد إلى بداية سورة المجادلة ومنه يبتدئ الجزء الثامن و العشرون
فهل هذا السقط في نسختي فقط أم هو في جميع نسخ الشاملة ؟
و الإصدار الذي أعتمد عليه هو الإصدار الثالث بعد التحديث