هل ثبت أن أحداً من اليهود أو أهل الكتاب عموما ، سأل النبيَّ عن آية من كتاب الله ؟
لأن ما وقفت عليه من أسئلتهم لا تخلوا أن تكون إما سؤالاً عن شيء في كتبهم، أو عن شيء من أمور الغيب.