السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخوة الفاضل
نطرح موضوعا للمناقشة للإثراء العلمي
ما هو أثر التفسير الموضوعي في الارتقاء بالعلوم الطبيعية؟
معنى : ارتقى : ارتفع وصعد يقال ارتقى فلان مرتقى صعبا وشيئا وفيه وإليه وعليه رقيه يقال ارتقى العرش تولى الملك وارتقى في السلم وارتقى إلى المجد وارتقى بطنه امتلأ شبعا.
ترقى : ارتقى ويقال ترقى فلان تنقل من حال إلى حال وما زال يترقى به الأمر حتى بلغ غايته وترقى العامل ارتفع من درجة إلى درجة وترقى في العلم وغيره رقي فيه درجة درجة وشيئا وفيه وإليه وعليه ارتقى ([1]).
معنى العلوم الطبيعية :
هي العلوم التي تهتم بدراسة النواحي الفيزيائية الطبيعية المادية غير البشرية لكافة الظواهر الموجودة على الأرض والكون المحيط بنا. يحاول العلم الطبيعي أن يشرح كيفية عمل العالم والظواهر الموجودة فيه عن وضع نظريات لسيرورات طبيعية.
[1] المعجم الوسيظ :1/ 367.
مجالات الارتقاء :
1- اختيار طريق العلم ( بمعنى البعد عن الغيبيات التي استأثر بها الله ).
2- الغاية من المعارف والعلوم .
3- الاختيار الراقي للمصطلحالقرآني مثل (نطفة- علقة - مضغة - النجم - السماء ..............).