معنى قوله تعالى في سورة ابراهيم : ( مَّثَلُ ٱلَّذِينَ كَفَرُوا۟ بِرَبِّهِمْ ۖ أَعْمَٰلُهُمْ كَرَمَادٍ ٱشْتَدَّتْ بِهِ ٱلرِّيحُ فِى يَوْمٍ عَاصِفٍ ۖ لَّا يَقْدِرُونَ مِمَّا كَسَبُوا۟ عَلَىٰ شَىْءٍ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ ٱلضَّلَٰلُ ٱلْبَعِيدُ ) :
أي :
مثل أعمال الكافرين الحسنة كرماد طيرته الريح العاصف ، فلايرون لأعمالهم أثرا من ثواب ولا تنفعهم يوم القيامة، لأنهم لم يقصدوا بها رضا الله ولا ثواب الدار الآخرة، ولم يبنوها على الإيمان بالله ورسله، وذلك غاية الخسران .